فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > شعر و نثر

شعر و نثر اكتب قصيده , من انشائك او من نِثار الانترنت , بالطبع , سيشاركك المتذوقين للشعر مشاعرك



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم March 21, 2009, 04:46 PM
 
فقط.. انت









ياطائر الحب في هذا المساء الجميل

حملتك أمانة أن تسلم هذه الرسالة إلى من
أحبه قلبي
وأشغل تفكيري
وغير كيان حياتي

لن أخبرك من هو ولكن بما أنك طائر الحب فسوف تعرفه

قل له إذا أتيته:

أن العيون لم تنم لفراقه
وأن القلب مشتاق للقائه

أخبره ,,

عن أشواقي في دموعي
وعن آلامي من جروحي
وعن آهاتي بين ضلوعي

أخبره,,

أني أعاني الفراق بيني وبينه

وأني وضعت
قلبه بين الضلوع
وعطره بين الزهور
وكلامه نغم مسموع
وابتسامته فرح وسرور


قل له لن أنساه

أو بالأصح

قل له سأنساه

عندما تعجز العصافير عن الطيران
أو عندما تتوقف الأرض عن الدوران
أو عندما يتوقف القلب عن الخفقان


قرة عيني
وعطر كياني


أحبك

بكل مافي هذه الكلمة من معاني وعبارات تدل عليها

وهذه أول مرة أبوح بها لشخص صريحة واضحة


لا أريد أن يأخذك الغرور بهذه الكلمة فتتعالى نفسك علي فتعاملني معاملة

*الملك لخدمه*
و*القائد لجنده*

وإن الزمان افقدني الكثير من أحبابي وأصحابي وأذاقني مرارة الحياة بكل أنواعها وأنت أعلم الناس بذلك

ولكن أحسست بأنه ابتسم لي مرة واحدة عندما قابلني بك


فوجدتك صدفة بين مشاعري
أحسست معك بإحساس غريب

*استعمر وجداني*
و*أخذ يغير كياني*
و*أسلوب حياتي*


زاد حبي فيك عندما اكتشفت

*طيبة قلبك*
و*صفاء صدرك*
و*صدق مشاعرك*
و*حبك لأصدقائك*
و*اهتمامك بمظهرك*



وأيضًا فوق كل ذلك

((تحاول في كل مرة أن تنسيني ذكر أحزاني))
و
((ترسم البسمة على شفاتي))
و
((تمسح العبرة من عيوني))


فكنت أسرع مني على فضح العبرات
وربما أسرع مني على ذرف الدمعات

فأقسم لك أني لم ألقى حبيبًا مثلك أو شخص يأخذ محلك



ولكن أعدك بأن أكون لك بإذن الله

*أخًا مطيعًا*
و*صديقًا صادقًا*
و*حبيبًا مخلصًا*
و*نظرًا شاخصًا*
و*ثغرًا باسمًا*


إن كل هذا الكلام بعباراته المنمقة
وزخارفه المزخرفة

لا يعدل قطرة واحدة في بحر ما أحمله لكفي داخلي من مشاعر

ولكن كنت قد قلت لك أن ما في القلب لابد وأن يظهره اللسان يومًا ما

وها أنا أظهر لك جزء منه


وأخيرًا وليس آخرًا


أقول لك

بصمت فاضح أعمق من كل الكلمات

أشتقت إليك

أشتياق

*الغريب لداره*
و*الحبيب لحبيبه*
و*المريض لعافيته*
و *السجين لحريته*



فاتركيني لك

*في البحر مينًا*
و*في الأرض مرسًا*
و*في الحياة همسًا*
و*في الأزهار لونًا*



فأنا



أحبك يامن تسكن أعماقي


منقول الامااان
__________________


رد مع اقتباس
  #2  
قديم March 21, 2009, 05:19 PM
 
رد: فقط.. انت

ولكن أعدك بأن أكون لك بإذن الله

*أخًا مطيعًا*
و*صديقًا صادقًا*
و*حبيبًا مخلصًا*
و*نظرًا شاخصًا*
و*ثغرًا باسمًا*


إن كل هذا الكلام بعباراته المنمقة
وزخارفه المزخرفة

لا يعدل قطرة واحدة في بحر ما أحمله لكفي داخلي من مشاعر

ولكن كنت قد قلت لك أن ما في القلب لابد وأن يظهره اللسان يومًا ما

وها أنا أظهر لك جزء منه


وأخيرًا وليس آخرًا


أقول لك

بصمت فاضح أعمق من كل الكلمات

أشتقت إليك

أشتياق

*الغريب لداره*
و*الحبيب لحبيبه*
و*المريض لعافيته*
و *السجين لحريته*



فاتركيني لك

*في البحر مينًا*
و*في الأرض مرسًا*
و*في الحياة همسًا*
و*في الأزهار لونًا*



فأنا



أحبك يامن تسكن أعماقي



عزيزتى كيوت الدلع
أحترت أختار أى مقطع
فهى كاملة المقاطع توصل بعضها بعضا
تلهب القلب والوجدان حباً وشجنا
تداعب أرجاء الكيان تناغما وطربا
تدمع العين وتقشعرُ لكلماتها حنايا الجسد ألماً
كل هذا العطاء وكل هذا الحب وكل هذه الصداقه
والأخوه مجتمعه فى لحن واحد وهو
لحن الحُب البرىء والمنزه عن أى أغراض
وإذا تركت قلمى وعقلى وقلبى ليتناوبو الكتابة عن هذ ه السيمفونيه
الرومانسيه العذبه لتشاجروا على من يسترسل فى الكتابة أولاً
عزيزتى لا تحرمينا من هذا النهر اللذى يفيضُ علينا من شِلال
روائعِك وإبداعاتِك وجوارحِك
مَتعكِ الله بالصحه والعافيه
تقبلى خالص تحياتى وتقديرى
وإعزازى وانحنائى
دومتى بكل الخير والود












__________________
مع تحيات
الشاعرى
صلاح الطائر


salaheltair
هنا مدونتى

رد مع اقتباس
  #3  
قديم March 21, 2009, 05:32 PM
 
رد: فقط.. انت


قل له سأنساه

عندما تعجز العصافير عن الطيران
أو عندما تتوقف الأرض عن الدوران
أو عندما يتوقف القلب عن الخفقان



هذا المقطع عزيزتي كيوت الدلع أستوقفني

فأنت لن تتوقفي عن حبه والهذيان بأسمه

طالما هناك نفس يخرج من وجدانك

بوحك متقن ومؤلم

تمكن مني فذرفتُ دمعي

غاليتي تقبلي ودي وردي

الوردة الندية

__________________
آه كم أعشق نفسي
حيث أنت فيها
أنت فيها حين أغفو
حين أصحو حين أمسي
أنت لحني حين أشدو
أنت في فكري وحسي
ملأُ هذا الكون حبي
وهو أورادي وأُنسي
وهو ينمو وغدا أكثر من يومي وأمسي
وأنا وأنت ضياء سارح
شلال شمسٍ
في المدىيسري
يا حياتي أنت مني جوهر يوقدحسي
أنت نفسي

*₪ Ξ وردة نديةΞ ₪

لكل من اشتاق للمرآة المعطاءة (تاما هوم)
امراة من زمن الحب


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
انت

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 10:49 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر