فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > شعر و نثر

شعر و نثر اكتب قصيده , من انشائك او من نِثار الانترنت , بالطبع , سيشاركك المتذوقين للشعر مشاعرك



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم March 21, 2009, 02:03 AM
 
Email قصيدة الوصية للامام علي

هذة القصيدة الثانية للامام علي عليه السلام في وعظ ابنه الامام الحسين عليه السلام
أَحُسَيْنُ إنِّيَ واعِظٌ وَمُؤَدِّبُ فَافْهَمْ فَأَنْتَ العَاقِلُ المُتَأَدِّبُ
وَاحْفَظْ وَصِيَّةَ وَالِدٍ مُتَحَنِّنٍ يَغْذُوكَ بالادابِ كيلاَ تُعْطَبُ
أَبُنَيَّ إِنَّ الرِّزْقَ مَكْفُوْلٌ بِه ِفَعَلَيكَ بالإِجْمالِ فِي ما تَطْلُبُ
لا تَجْعَلَنَّ المالَ كَسْبَكَ مُفْرَدا وَتُقَى إلهِكَ فاجْعَلَنْ ما تَكْسِبُ
كَفَلَ الإلهُ برزْقِ كُلِّ بَرِيَّةٍ والمَالُ عارِيَةٌ تجِيءُوتَذْهَبُ
والرِّزْقُ أَسْرَعُ مِنْ تَلَفُّتِ ناظِرٍ سببا إلى الإنسان حِينَ يُسَبَّبُ
وَمِن السُّيُولِ إلى مَقّرِّ قَرَارِها والطير لِلأَوْكارِ حينَ تَصَوَّبُ
أَبُنَيَّ إِنَّ الذِكْرَ فيهِ مواعظٌ فَمَنِ الَّذِي بِعِظاتِهِ يَتأَدَّبُ
إِقْرَأْ كِتَابَ اللِه جُهْدَكَ وَاتْلُهُ فيمَنْ يَقومُ بِهِ هناكَ ويَنْصِبُ
بِتَّفَكُّرٍ وتخشُّعٍ وتَقَرُّبٍ إِنَّ المقرَّب عنده المُتَقَرِّبُ
واعْبُدْ إلَهَكَ ذا المَعارِجِ مخلصا وانْصُتْ إلى الأَمْثَالِ فِيْمَا تُضْرَبُ
وإذا مَرَرْتَ بِآيَةٍ وَعْظِيَّةٍ تَصِفُ العَذَابَ فَقِفْ ودَمْعُك يُسْكَبُ
يا مَنْ يُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ بِعَدْلِه لا تَرْمِني بَيْن الَّذين تُعَذِّبُ
إِنِّي أبوءُ بِعَثْرَتِي وَخَطِيْئَتِي هَرَبا إِلَيْكَ وَلَيْس دُوْنَكَ مَهْرَبُ
وإذا مَرَرْتَ بآيَةٍ في ذِكْرِها وَصْفُ الوَسِيْلَةِ والنعيمُ المُعْجِبُ
فاسألْ إِلَهَكَ بالإنابَةِ مُخْلِصا دَارَ الخُلُودِ سُؤَالَ مَنْ يَتَقَرَّبُ
واجْهَدْ لَعَلَّكَ أنْ تَحِلَّ بأَرضِهَا وَتَنَالَ رُوْحَ مَساكِنٍ لا تُخْرَبُ
وتنال عَيْشا لا انقِطَاعَ لوَقْتِهِ وَتَنَالَ مُلْكَ كَرَامَةٍ لاَ تُسْلَبُ
بَادِرْ هَوَاكَ إذا هَمَمْتَ بِصَالِحٍ خَوْفَ الغَوَالِبِ أنْ تَجيء وتُغْلَبُ
وإذا هَمَمْتَ بِسَيِّىءٍ فاغْمُضْ لهُ وتَجَنَّبِ الأَمْرَ الَّذي يُتَجَنَّبُ
واخْفِضْ جَنَاحَكَ لِلصَّدِيقِ وَكُنْ لَهُ كَأَبٍ على أولاده يَتَحَدَّبُ
وَالضَّيْفَ أَكْرِمْ ما اسْتَطَعْتَ جِوَارَهُ حَتّى يَعُدَّكَ وارِثا يَتَنَسَّبُ
وَاجْعَلْ صَدِيَقَكَ مَنْ إذا آخَيْتَهُ حَفِظَ الإِخَاْءَ وَكَانَ دُوْنَكَ يَضْرِبُ
وَاطْلُبْهُمُ طَلَبَ المَرِيْض شِفَاءَه ُوَدَعِ الكَذُوبَ فَلَيْسَ مِمَّنْ يُصْحَبُ
وَاحْفَظْ صَدِيْقَكَ في المَوَاطِنِ كُلِّها وَعَلَيْكَ بالمَرْءِ الَّذي لاَ يَكْذِبُ
وَاقْلِ الكَذُوْبَ وَقُرْبَهُ وَجِوَارَهُ إِنَّ الكَذُوْبَ مُلَطِّخٌ مَنْ يَصْحَبُ
يُعْطِيْكَ ما فَوْقَ المنى بِلِسَانِهِ وَيَرُوْغُ مِنكَ كما يروغ الثَّعْلَبُ
وَاحْذَرْ ذَوِي المَلَقِ اللِّئَامَ فَإِنَّهُمْ في النَّائِبَاتِ عَلَيْكَ مِمَّنْ يَخْطُبُ
يَسْعَوْنَ حَوْلَ المَرْءِ ما طَمِعُوا بِه ِوإِذَا نَبَا دَهْرٌ جَفَوا وتَغَيَّبُوا
وَلَقَدْ نَصَحْتُكَ إِنْ قَبِلْتَ نصيحَتِي والنُّصْحُ أَرْخَصُ ما يُبَاعُ وَيُوْهَبُ
رد مع اقتباس
  #2  
قديم March 23, 2009, 10:59 AM
 
رد: قصيدة الوصية للامام علي

آمال الروح
شكرا جزيلا

ورضي الله عن الخليفه الراشد على ابن ابي طالب وبقية الصحابه الأئمه الأطهار ,
رد مع اقتباس
  #3  
قديم March 23, 2009, 11:54 AM
 
رد: قصيدة الوصية للامام علي

يا مَنْ يُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ بِعَدْلِه لا تَرْمِني بَيْن الَّذين تُعَذِّبُ
إِنِّي أبوءُ بِعَثْرَتِي وَخَطِيْئَتِي هَرَبا إِلَيْكَ وَلَيْس دُوْنَكَ مَهْرَبُ


شكراااااا جزيلا
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للامام, النسخة, قصيدة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصيدة للامام علي رضى الله عنه ,,,,,من اروع القصائد. *عذب المشاعر* شعر و نثر 16 February 27, 2012 02:10 PM
قصيدة للامام الشافعي رحمه الله (اميراكس) شعر و نثر 9 July 9, 2009 01:45 AM
قصيدة للامام الشافعي قطرات الندى_3009 شعر و نثر 1 August 9, 2008 02:44 PM
اغرب شعر للامام علي الياس البوشي شعر و نثر 3 August 2, 2008 12:25 AM


الساعة الآن 08:44 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر