فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الحياة الاجتماعية > الاسرة والمجتمع

الاسرة والمجتمع الاسره و المجتمع , توطيد العلاقات الاسريه, التربيه و حل المشاكل الاسريه و المشاكل الاجتماعيه



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم February 15, 2009, 09:18 AM
 
سؤال عن الثقافة الجنسية للأطفال

لدى ولدان في العاشرة والآخر في الحادية عشره ،، وأحب أن أوصلهم فكره نظيفة عن الجنس وأخاف عليهم من التأثيرات الخارجية التي قد تعلمهم أشياء سيئة ،،، أرجوا أن أستفيد من نصائحكم ،،،،
__________________
إذا كنت في نعمة فارعها
فإن المعاصي تزيل النعم
رد مع اقتباس
  #2  
قديم February 15, 2009, 10:51 AM
 
رد: سؤال عن الثقافة الجنسية للأطفال



أخوى العزيز .. أخوتي ..أمهات الجيل المســـلم


التربية الجنسية للطفل

من أصعب مايواجهه الوالدين في كيفية تكوين معلومات سليمه للولد أو البنت


خصوصاً مع كثرة وسائل التلقي من الصُحبه والمدرسة والشارع والتلفزيون والنت والجوال والمجلات ووسائل الأعلام بأختلافها

وفي نفس الوقت يكون توصيل معلومه له صادقه تُجيب على تساؤلاته وفضوله بعيداً عن الكذب أو عدم الأجابه وتكميم فمه فهو سوف يبحث عن الأجابه من غير والديه إن لم يجدها عندهم

وهذا الكتـــــــــــــاب

التربية الجنسية للطفل

تأليف : د . عدنان حسن باحارث

وهو متخصص تربوي في شؤون الأسرة المسلمة ، مع عناية خاصة بالطفل والفتاة المسلمة

الاسم: عدنان حسن صالح باحارث

مواليد عام 1379هـ بمكة المكرمة - المملكة العربية السعودية

حصل على البكالوريوس في العلوم العامة عام 1403هـ من جامعة بورتلاند استيت بالولايات المتحدة الأمريكية


عمل رئيسًا لقسم الإشراف الاجتماعي بجامعة أم القرى - مكة
المكرمةيتولى إمامة وخطابة جامع الأميرة الجوهرة بنت سعود الكبير منذ عام 1404هـ.

حصل على الماجستير عام 1409هـ في التربية الإسلامية من جامعة أم القرى بمكة المكرمة، وكان عنوان الأطروحة:

مسؤولية الأب المسلم في تربية الولد في مرحلة الطفولة

حصل على الدكتوراه عام 1422هـ في التربية من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض، وكان عنوان الأطروحة: أسس تربية الفتاة في الإسلام
.
نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية للعلوم التربوية

والنفسية (جستن) بمنطقة مكة.

عمل رئيسًا لقسم التربية وعلم النفس بكلية المعلمين بمكة ويعمل حالياً عضوًا بالقسم.

شارك في الحوار الفكري الثالث بالمدينة المنورة حول: "المرأة - حقوقها وواجباتها".

عضو اللجنة العلمية في الهيئة الإسلامية العالمية للتعليم برابطة العالم الإسلامي في مكة.

أنجز العديد من الأبحاث والدراسات التربوية، وأقام عددًا من الدورات والمحاضرات التربوية إلى جانب خطب الجمعة.

يقول الدكتور عدنان باحارث تعريفاً بكتابه



:
يشوب مصطلح التربية الجنسية غموض كبير، لا سيما عندما يريد البعض إدخالها إلى المناهج التعليمية، وقد حصل مثل هذا ولا يزال في الأوساط الغربية، حيث نتج عنه صراع أخلاقي حول طبيعة منهج التربية الجنسية، وموضوعاته، ومن يدرسه، وكيف يُعرض، والسن المناسبة لعرض موضوعاتها

وتنتهي هذه الأزمة بكل صراعاتها في المجتمع المسلم، الذي يعيش الإسلام عقيدة ومنهج حياة،

حين جعل الإسلام التربية الجنسية ميداناً ضرورياً للعبادة، فربط بينها وبين أداء الشعائر التعبدية، فباب الطهارة في كتب الفقه لا يعدو أن يكون باباً في التربية الجنسية - إذا صحَّ التعبير - فالاستنجاء، والاستجمار، وما يتعلق بقضاء الحاجة، والحيض والنفاس، والغسل من الجنابة، والوضوء، وأبواب ستر العورة، والعلاقات الزوجية، وآداب الاستئذان وغيرها كثير، كل ذلك لا يعدو موضوعاتٍ في التربية الجنسية في الإسلام






هذه نبذه مما داخل الكتاب والكتاب يحوى الكثير من الطرق الهامه والمفيدة والتى تجهلها المربية فى ناحيه التربيه الجنسية الصحيحة للطفل




لتحميــــــــــــــــــل الكتاب








__________________


جوة قلبي ...أنت وبس
وبدقاتك بأعيش وبأحس
قوللي بحبك ...قولها بهمس
قولها حتي بنظرة عين
روح ياعمري وأسأل قلبك
مين حبك ...قدي مين ؟؟؟
(((عيون مشتاقة)))
رد مع اقتباس
  #3  
قديم February 15, 2009, 10:55 AM
 
رد: سؤال عن الثقافة الجنسية للأطفال



هل يسألك طفلك اسئلة محرجة تشعرك بالارتباك؟

ان الاهالي الذين يصيبهم الارتباك من اسئلة اولادهم إما تعلموا الامور الجنسية عن طريق الصدفة ولم يتلقوا التربية الجنسية؟؟
للأسف تربيتنا ومجتمعنا يمنعنا من التكلم بموضوع الجنس..لكن ما هي نتائج ذلك على اطفالنا ؟؟
ان تهربكم من الاسئلة المحرجة سيجعل اولادك يتجهون للمجلات والاقران وربما الخدم لإيجاد الاجابات..ان الاطفال لديهم ميل فطري للمعرفة لذا عليك عدم الهروب من هذه الاسئلة بل على العكس استغلي الفرصة اذا سألك فاشرحي له لانه سيكون متقبل لما ستقوليه وسيستوعبه.

**الاسئلة التى يطرحها في كل مرحلة:

- من عمر 3الى6 سنوات: سيستفسر عن كيفية الولادة والحمل والفرق بين الذكر والانثى وكيفية تكوّن الجنين داخل الرحم؟؟ للإجابة على الاسئلة أخبرية ان هناك جزءاً معيناً من الاب يعطيه للأم والله تعالى يضع فية الروح ويكبروالله يعلم الاب كيف يعطي هذا الجزء….أما عن خروج الجنين هناك فتحة اسفل بطن الأم يخرج منها الجنين.

- من عمر 7 الى المراهقة:
الفتاة: عليك التوضيح لابنتك ان الله اعطاها هذا الجسد لتحافظ عليه ولا احد غريب يجب ان يلمسه.. وفي عمر التسع سنوات عليك التوضيح لها عن التغيرات التى ستحدث لجسمها عند البلوغ حتى لا تنصدم و(كذلك الفتى.)
لذا عليك ان تخبريها عن الحيض بطريقة ايجابية أي انها ستدخل عالم الكبار وعليها ان تشعر بالفخر وابتعدي عن السلبية كاخبارها انه هم ودونية.وعلميها كيفية الاغتسال والطهارة وامور الصلاة والصيام ومسك المصحف ..فكم من فتيات لم يتحدثن مع امهاتهن عن هذة الامور تعذبن عندما جاءهن الحيض فاعتقدن انه مرض اونزيف…
الفتى: اما بالنسبة لولدك عليك اخباره عن السائل المنوي وانه قد يقذف في نومه وهوشىء طبيعي يدل على الرجولة وايضا حدثيه عن امور الطهارة والغسل..وقد يصبح لديه ميل للجنس الناعم عليك التوضيح ان الله وضع لنا الزواج.

**هل للأب دور في التربية الجنسية:

الاب والام لهما دور في التربية الجنسية..لكن للاسف الاب فى مجتمعاتنا بعيد عن التربية وهذا خطأ ..كما يفضل ان يتكلم هو مع ابنه عن الامور الجنسية والام مع ابنتها

**الأمور التي يجب اخذها بعين الإعتبار:

- عدم الهروب من الأسئلة لان ذلك سيدفعهم ليفتشوا عنها فى المجلات والاقران والتلفاز والانترنت وللاسف هذة الوسائل تصور الجنس بصورة دنيئة وعدوانية .

- عليك اعطاءهم المعلومات على دفعات وليس مرة واحدة مرة عن طريق كتاب واخرى عن طريق شريط.

- الاسلام ينظر لغريزة الجنس كغيرها من الغرائز وهو ليس موضوع محرم فى الاسلام.

- عدم اظهار الوالدين جسدهما عاريا ..وستر ما يمكن ستره .

- .قال رسول الله (والذي نفسي بيده لو ان رجلا غشى امرأته وفى البيت صبي مستيقظ يراهما ويسمع كلامهما ونفسهما ما أفلح ابدا إن كان غلاما كان زانيا أو جارية كانت زانية) لذا عليك اتخاذ الحيطة والحذر من استيقاظ ابنك بالليل فجأة.

- عليك مراقبة لعب اولادك مع بعض وخاصة فى خلوتهم.

- الابتعاد عن جعل الاولاد ينامون مع بعض تحت غطاء واحد ...
قال الرسول (يفرق بين الاولاد في المضاجع لست سنوات)وطبعا البنات كذلك.

- عدم عرض المناظر الاباحية او الأفلام.

- في النهاية عليك الاجابة عن الاسئلة دون عصبية لاتعتقدي ان كثرة الاسئلة نتيجة لشذوذ او قلة ادب وانما للمعرفة
استغلى الفرصة بما ان اولادك يلجأون اليك ولا تتركيهم لغيرك لاخذ المعلومات

/
المصدر
موقع زواج (الرومانسيه )


:
تحياتي


__________________


جوة قلبي ...أنت وبس
وبدقاتك بأعيش وبأحس
قوللي بحبك ...قولها بهمس
قولها حتي بنظرة عين
روح ياعمري وأسأل قلبك
مين حبك ...قدي مين ؟؟؟
(((عيون مشتاقة)))
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للأطفال, الثقافة, الجنسية, سؤال

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هالة سرحان وفتيات الليل والدعارة ونشر الثقافة الجنسية وموضوعات الأفلام الساقطة بو راكان مقالات حادّه , مواضيع نقاش 9 August 20, 2007 11:37 AM
الثقافة الجنسية عبدالجبار مقالات طبية - الصحة العامة 0 July 2, 2007 10:55 PM


الساعة الآن 01:23 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر