فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > روايات و قصص منشورة ومنقولة

روايات و قصص منشورة ومنقولة تحميل روايات و قصص منوعة لمجموعة مميزة من الكتاب و الكاتبات المنشورة إلكترونيا



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #7  
قديم December 3, 2008, 03:16 AM
 
رد: ودك تنامين ؟ نامي .. روايه رومانسيه رهييبه

صباحك جميل ..
قصة بصراحة كتير رائعة ..
و جذبتني كتير ..
اتمنى انك تكملها في اسرع وقت ..
لانو الانتظار ممل ..
بليز ..
تحياتي ..
__________________
كم دون البحر من قصائد عشق .. *
وكم خبأ في أعماقه تنهدات ، وأحلام وردية .. *
وكم عزف بأمواجه أحلى المقطوعات الموسيقية الهادئة .. *
واستعان بإضاءة خافتة من السماء ليهيأ للعشاق أجمل أمسية ..*
كم هو رائع ذلك البحر .. *
أتراه جرب العشق مرة... ؟
.." صميم القلب " ..
رد مع اقتباس
  #8  
قديم December 3, 2008, 09:22 PM
 
رد: ودك تنامين ؟ نامي .. روايه رومانسيه رهييبه

يسعدني قراءتك للروايه همس ..
والله فرحتيني ماحد رد غيرك ..
دمتي بود ..
__________________
تعبت اساير ، ناس .. و أحيا بلا ناس ..
و أبكي على {صورة} و هي ما بكتني .. !



...................



.. اللهم الهمني المزيد من الصبر ،، فلم اعد قادره على اكمال دربي ..
رد مع اقتباس
  #9  
قديم December 3, 2008, 09:25 PM
 
رد: ودك تنامين ؟ نامي .. روايه رومانسيه رهييبه

الجزء الثاني :.

( الجمعة .. الساعة 11 .. 19 شعبان ))

(( بيت ابو سعود ))

دلع : يللا سالم تاخرت .... بسرررررررررعة ...
طلع سالم من الغرفة ما سك عقاله والشماغ على راسه : هذاني خلصت .... جا فيصل .....؟؟
دلع : من زمان ينتظرك برا ....
سالم : سعود لبس...؟؟
دلع : ما قام يا حظي .......!!!
سالم : الله يهديه .. طيب وابوي ...؟؟
دلع : عمي راااح من زمان ...
سالم وهو نازل الدرج : يوووووه ... اجل خليني الحق .. الحين بيذبحني ..

طلع سالم من البيت وركب سيارة فيصل اللي ف الحوش ...
فيصل : بدري ............!!
سالم : آسف .. راحت علي نووومة ... امشي خلينا نلحق الصلاة ..
فيصل : يللا مشينا ...

راحوا الاثنين المسجد ... وقعدوا سمعوا الخطبة وصلوا الجمعة والظهر... بعدها ... جو بيطلعون ....

سالم : شفت هذا يا فيصل ...؟؟
فيصل : مين ...؟
سالم : هذاك اللي من دخلنا وهو ماسك جواله ويلعب فيه .. حتى واحنا نصلي رن ..
فيصل : أي هذا الطويل ...
سالم : ايوووووووه ..
فيصل : شفيه ....؟؟
سالم : ما تحسه واحد راعي مغازل .. يعني خويات وسوالف بنات ..
فيصل : خخخ .. من شافه يلعب بالجوال وقت الصلاة عرف هالشي ..
سالم : تعرف هذا ولد منو ...؟؟
فيصل : لأ
سالم : هذا رائد ولد عبدالهادي .. اللي شركته تنافس شركته ابوي ف الاستثمارات .. وبصراحة شركتهم يقول ابوي قووووية ..
فيصل : اهاااا .. عشان كذا السيارة فراااري والحالة حالة ..
سالم : مالت عليه وعلى الفراري حقه .. والله البانوراما اللي بيطلعها لي ابوي احلى واحلى .. بس خليني آخذ الرخصة ... وابشر بالكشخة ..
فيصل : امشي يا شيخ .. بلا سيارات .. بلا خرابيط .. والله ما اكلت شي من الصباح ..
سالم : أي والله حتى انا .. امشي بس ..

___________________________________


(( ف بيت ابو غادة ))

( نفس الوقت )

ابراهيم ( ابو غادة ) : يا نووووورة ... آآآآآآآآآآي
نورة ( ام غادة ) : بسم الله عليك .. انا ما قلت لك لا تروح ... والله انك بهالطريقة بتذبح نفسك ...
ابراهيم عصب : انتي .. انتي مالك دخل .. اروح وين ما اروح واشرب اللي اشربه .. مو شغلك هذا .......!!!
نورة وهي تمسح على راسه تهديه : طيب خلاص .. اهدى انت بس .. عشان راسك يطيب...
ابراهيم : آآآآآآآآآآآآآآآآآ .... آآآآآآآآ يارب ...
نورة : بقوم اسويلك كوب كوفي يمكن يخفف عليك ..
ابراهيم : بسرعة الله يخليك ... مرررررة يعووووور ...

طلعت نورة من الغرفة خايفة لا يكون احد قايم من البنات ويسمع صوت ابراهيم .. مشت شوي شوي للمطبخ اللي ف الدور اللي فوق وحطت الموية على النار عشان تفووور ..... ووقفت تنتظرها ...

نورة : لا حول ولا قوة الا بالله .. الله يهديك يا ابراهيم ... والله ما يصير اللي يسيويه ولا احد يرضاه .. بس وش اسوي؟؟.. عجزت معاه .. ماهو راضي يسمع الكلام .. يارب اهديه واشفيه يارب ...

فارت الموية .. اخذتها وحطتها فكوب وحطت فوقها النسكافيه واخذتها للغرفة ..
ويوم دخلت .. شافته ممدد على السرير ودافن راسه بالمخدة ..
قعدت على طرف السرير ومسكت الكوب ...
نورة : ابراهيم ..
ابراهيم من غير ما يتحرك : هممممم ...
نورة : قوم .. قوم اشرب القهوة يمكن تخفف عليك هالتعب ...

وشوي شوي .. قام ابراهيم وشرب القهوة ..

ابراهيم وهو للحين سكران ودايخ : نورة ..
نورة : سم ....
ابراهيم : نورة احبك ..
نورة ابتسمت بالم ونزلت دمعتها : حتى انا احبك .. بس لما تكون مصحصح مو سكران وشارب هالسم ..
انقلبت ابتسامة ابراهيم لتعصيب : انا كم مرة اقولك ما تتدخلين ف هالموضوع .. انا حر بللي اسويه ...
نورة تحاول تهديه عشان ما يطلع صوته : ششش .. ابراهيم .. خلاص سوي اللي تبغاه .. انا مالي دخل .. طيب ...؟؟

___________________________________
__________________
تعبت اساير ، ناس .. و أحيا بلا ناس ..
و أبكي على {صورة} و هي ما بكتني .. !



...................



.. اللهم الهمني المزيد من الصبر ،، فلم اعد قادره على اكمال دربي ..
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
تنامين, رهييبه, رومانسيه, روايه, والد, ودك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايه للحلم وجه اخر الفراشة الورديه روايات و قصص منشورة ومنقولة 7 February 27, 2009 08:01 AM
روايه رومانسيه روعه (قسوه حب) حامل الصبر m روايات و قصص منشورة ومنقولة 4 November 26, 2008 09:34 PM
*** روايه الذكريات *** nadjibeg روايات و قصص منشورة ومنقولة 0 November 23, 2008 06:40 PM


الساعة الآن 09:49 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر