فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم November 1, 2008, 01:46 PM
 
انظر لنفسك أولا

التأمل فيما حولك غاية ينبغي عليك الانغماس فيها, كثيرة هي الأشياء التي تضيع منا في غفلة دون أن ندري. نسير بلا إدراك وبلا تفهم لمسألة البقاء في هذه الدنيا , هي عمر وان مر الم. هي الدنيا ما اسمها إلا من الدنو , ليس منا من هو في حاجة إلى الآخر إلا في مرضاة الخالق. خلقنا لنكون عونا على ذكر الله , والوجود في ملكوت الله حكمه , لم يصنع الشيء للعبث فلكل أداؤه غاية ولكل شمس كتاب.
* التأمل فن لا يتقنه إلا ذو بصيرة وان كان « أعمى»وهو في الطب مخفض لضغط الدم ولكل منا طريقته في تأمله في الأشياء. انظر حولك وتبصر . ان أردت الإحساس بطبيعة الأشياء ستسمح لنفسك بلوغ الحقائق مبكرا . اشعر بالاسترخاء ولو للحظة حاول أن تنعزل عن الآخرين , تأمل في يومك . ماذا فعلت ؟ هل سيكون لك عليه اجر ؟ هل هو ما سيجعلك تتفوق على نفسك وتواجه حقيقة التقصير والهروب من الواقع . عليك قبول كل شي حولك « غثيثي الأوجه» , « المتغطرسون» , كل صنف وان بلغت ذلك ستصفو لك الدنيا , انظر للأمور بميزان عدل تكن يسرا وتهنأ نفسك.
بكاؤك غير بكائي واسترخاؤك يختلف عما افعله حتى طريقة الفرح تختلف من شخص إلى أخر . من لا يتأمل تطمس لديه الرؤية ويرى الأمور على غير حقيقتها .اشعر بالسلام بداخلك اطمئن لكل من حولك ستشعر بتغير شعورك تجاه الآخرين, امنح الفرصة للبحث في التفاصيل» تأمل». جرب ذات مره ان تجلس مع أفكارك ؟, ابحث عن الانسجام بين عقلك وروحك وبين الجسد الذي يسكنك قبل أن تسكنه . رتب أولوياتك قبل الإقدام على أي آمر فكم من تصرف « أحمق» أسهم في جعلك دائما في ذيل القائمة.
عليك استغلال طاقتك الداخلية وان بلغت مرحلة» التوهان» والانغماس في تكذيب الذات , اقترب من نفسك قدر الامكان فهي لك وامانة تحملها . سفاسف الأفكار لوث دماغي تخلص منه , ترفع عن المكابرة واكتشف المعاني والعبر العميقة مما تحمله في ذاتك . هي الدنيا هكذا , سلف ودين» طقها والحقها» . لا تجعلها هي من تسير لك الأمور فكر في النهاية . هي الدروس التي تمر ولا نعتبر . اكتشف رسالتك في الحياة في أي مكان أنت فيه . كيف تريد أن تكون ؟ أأنت تعمل لصلاح حالك في الدنيا والاخرة , تسال ولو مرة وستجد نفسك مصدوماً بما تحمله في صدرك تجاه نفسك والاخرين.
__________________
كُن صديقاً للحياه وإجعلِ الإيمانَ رايه

وإمضي حُراً في ثبات إنها كُل الحكايه
رد مع اقتباس
  #2  
قديم November 1, 2008, 04:53 PM
 
رد: انظر لنفسك أولا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طارق عمار مشاهدة المشاركة
التأمل فيما حولك غاية ينبغي عليك الانغماس فيها, كثيرة هي الأشياء التي تضيع منا في غفلة دون أن ندري. نسير بلا إدراك وبلا تفهم لمسألة البقاء في هذه الدنيا , هي عمر وان مر الم. هي الدنيا ما اسمها إلا من الدنو , ليس منا من هو في حاجة إلى الآخر إلا في مرضاة الخالق. خلقنا لنكون عونا على ذكر الله , والوجود في ملكوت الله حكمه , لم يصنع الشيء للعبث فلكل أداؤه غاية ولكل شمس كتاب.

* التأمل فن لا يتقنه إلا ذو بصيرة وان كان « أعمى»وهو في الطب مخفض لضغط الدم ولكل منا طريقته في تأمله في الأشياء. انظر حولك وتبصر . ان أردت الإحساس بطبيعة الأشياء ستسمح لنفسك بلوغ الحقائق مبكرا . اشعر بالاسترخاء ولو للحظة حاول أن تنعزل عن الآخرين , تأمل في يومك . ماذا فعلت ؟ هل سيكون لك عليه اجر ؟ هل هو ما سيجعلك تتفوق على نفسك وتواجه حقيقة التقصير والهروب من الواقع . عليك قبول كل شي حولك « غثيثي الأوجه» , « المتغطرسون» , كل صنف وان بلغت ذلك ستصفو لك الدنيا , انظر للأمور بميزان عدل تكن يسرا وتهنأ نفسك.
بكاؤك غير بكائي واسترخاؤك يختلف عما افعله حتى طريقة الفرح تختلف من شخص إلى أخر . من لا يتأمل تطمس لديه الرؤية ويرى الأمور على غير حقيقتها .اشعر بالسلام بداخلك اطمئن لكل من حولك ستشعر بتغير شعورك تجاه الآخرين, امنح الفرصة للبحث في التفاصيل» تأمل». جرب ذات مره ان تجلس مع أفكارك ؟, ابحث عن الانسجام بين عقلك وروحك وبين الجسد الذي يسكنك قبل أن تسكنه . رتب أولوياتك قبل الإقدام على أي آمر فكم من تصرف « أحمق» أسهم في جعلك دائما في ذيل القائمة.

عليك استغلال طاقتك الداخلية وان بلغت مرحلة» التوهان» والانغماس في تكذيب الذات , اقترب من نفسك قدر الامكان فهي لك وامانة تحملها . سفاسف الأفكار لوث دماغي تخلص منه , ترفع عن المكابرة واكتشف المعاني والعبر العميقة مما تحمله في ذاتك . هي الدنيا هكذا , سلف ودين» طقها والحقها» . لا تجعلها هي من تسير لك الأمور فكر في النهاية . هي الدروس التي تمر ولا نعتبر . اكتشف رسالتك في الحياة في أي مكان أنت فيه . كيف تريد أن تكون ؟ أأنت تعمل لصلاح حالك في الدنيا والاخرة , تسال ولو مرة وستجد نفسك مصدوماً بما تحمله في صدرك تجاه نفسك والاخرين.

اللهم أجعل نفسي مطمئنة ..

أخي طارق عمار

كانت مقتطفات رائعه ..


انا استفدت مما كتبت كثيرا يا صديقي ..






فيصل .....
__________________
هذا النبض لم يخلق الا لمجلة الابتسامة
رد مع اقتباس
  #3  
قديم November 2, 2008, 09:09 PM
 
رد: انظر لنفسك أولا

الكلمه , تأمل ذاتها تحتاج لتأمل ....

:
قد يجد الإنسان نفسه فاقداً لشعور استشعار الأمور و تأملها ..فاقداً لذلك الشعور العميق , تلك اللحظه الشارده الهاربه من نبضات الوقت , " قرقرات " أفواه الأخرين ,وتسلط الروتين البغيض,,,تريد أن تسرق من إلتزامات الحياه القليل من القوت لنفسك , غذاءً لتلك الروح التي فقدت خصوصيتها
:
فبعض الحياه تأخذك معها وتجري بك ؛؛ مهروله ..الى أن ينطوي يومك معها ..فيأتي الذي بعده , وينطوي , وأنت قرينه.فأين انت من نفسك فيه ..
:
التأمل ياه لمن يعرف التأمل , هو بعد , بعد اخر , أنت الغواص فيه , ولُبه عمق لك, لا يُعرف له قعر ...يأخذك لزوايا لم تكن تدرك بوجودها في أثناء سيرك في هذه الحياه , ويريك مالم تكن لترى ويبصرك على أمور كثر ..في التأمل تجد إستقراراً وتوازناً متناهي نقيض لربكة الحياه وجريانها ...يريك جوهر الحياه على غير ما تراكم حولها من مظاهر وأمور أُخر ...
:
التأمل عباده وعلاج ,وغذاء .....
:
حقاً أجدت عزف حروفك أخي فموضوعك قيم ذا مضمون هادف و غني ,,
__________________
||||ليس من المنطق أن تتباهى بالحريه ,و أنت مكّبل بقيود المنطق||||


:







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أولا, لنفسك, انظر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
12 حكمة أختر لنفسك واحدة أبـو زياد كلام من القلب للقلب 33 July 23, 2010 01:30 PM
كيف تسوين لنفسك فتلة بالصور مرة سهلة شذا مجلة العناية بالبشرة 30 July 31, 2009 04:09 PM
اصنعي سنكرس لنفسك ملك حنون وصفات الطبخ 7 April 12, 2009 10:35 AM
كيف تحقق لنفسك حظا سعيدا ام حظا تعيسا؟ سفروته علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات 2 April 1, 2008 01:55 AM


الساعة الآن 11:13 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر