فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم December 11, 2006, 11:48 AM
 
Angry خبراء أسهم سعوديون في دائرة الاتهام بالجهل والتآمر وحب الظهور الإعلامي




اتساع دائرة الساخطين
دعوة لإجازة مفتوحة
كيف تصبح محللا في 5 دقائق؟!

لم يسلم المحللون الماليون والفنيون المتابعون لحركة سوق الأسهم السعودي والناشطون في تحليل قطاعاته ومؤشره عبر وسائل الإعلام المختلفة، من الهجمة الشرسة التي طالت كل شئ في أعقاب انهيار السوق وخروج الكثير من المساهمين بخسائر فادحة مثلت للبعض منهم مأساة حقيقية.


اتساع دائرة الساخطين

انهالت الهجمات والاتهامات في اتجاه المحللين من جمهور المساهمين الخاسرين الذين وجدوا ضالتهم في منتديات الانترنت والمداخلات البرامجية والتعقيبات الصحفية لشن حملة الهجوم، وتحولت تلك الحملة إلى اتهامات خطيرة حملت البعض توجيه التحليل لصالح قطاعات محددة وشركات بعينها، وذلك لم يستغرب في ظل معاناة هؤلاء المساهمين ووضعهم النفسي جراء الخسائر المتلاحقة، لكن ممارسة الانتقاد قادها لاحقا متخصصون وأكاديميون وكتاب صحفيون.

يقول الدكتور سليمان بن عبد الله السكران أستاذ العلوم المالية المشارك بجامعة الملك سعود، من الواضح ومن خلال مجريات السوق والتعليق عليها يتبين أن كثيرا من المحللين لم يدرك حتى الآن أين هي المشكلة الرئيسية التي يواجهها سوق الأسهم السعودي .. ويشير إلى أن البعض منهم ذهب إلى المناداة ( جهلا) بتطبيق بعض الممارسات التي ليست في صالح السوق بل ستزيد من تعميق جراحه.. ويرى أن التفسير الخاطئ واستمرار البناء على جهل يضاعف من أمد الفترة المطلوبة لانتظام السوق وتحقيق الهدف الذي عادة تقام من أجله أسوق الأسهم.. أما المحلل والكاتب سعود الأحمد فهو يقول ـ فيما يشبه الانتقاد الذاتي ـ إن الحاجة مازالت ماسة للتحليل المالي المنهجي الذي يلبي حاجة المتعاملين في سوق الأسهم، مشيرا إلى أن صفحات كاملة يوميا تستعرض أوضاع سوق الأسهم، ومعظمها إن لم يكن جميعها، يتلخص محتواها في ( زاد ونقص) مؤكدا أنها لا تتعدى أن تكون سوى استعراض لأوضاع السوق أو حركة تداولاته ليوم، فهي تفتقر عادة إلى قراءة القوائم المالية السنوية والربع سنوية ومقارنة الأرقام ببعضها ومتابعة تحليل أسباب الفروقات.

كان لافتا أن تتسع لائحة موجهي الاتهامات لتضم أيضا كتابا صحفيين سعوديين متخصصين في طرح قضايا تتعلق بالسياسة والمجتمع، فمثلا الكاتب الدكتور وليد عرب هاشم أستاذ العلوم السياسية يقول إن مؤشر سوق الأسهم عندما تجاوز عشرين ألف نقطة في شهر فبراير الماضي سمعنا من عدة (محللين) توقعات بأنه سيصل إلى 25 ألفا أو 30 ألف نقطة.. ويعتقد أن احد المحللين أقسم على ذلك.. ويضيف: الآن ومؤشر سوق الأسهم يتردد حول مستوى الـ 8 آلاف نقطة، بدأنا نسمع ونقرأ من (محللين) بأنه قد يصل إلى مستوى 5 آلاف أو ألـ 4 آلاف نقطة.. ويقول الدكتور عرب أنه لا يدري إن كان نفس (المحللين) الذين توقعوا الزيادات السابقة هم الآن يتوقعون الانخفاضات المستمرة، ولكن ما يعلمه انه في كلتا الحالتين فإن هذه التوقعات ليست منطقية، وليست متوقعة، بل هي مثيرة للعجب.


دعوة لإجازة مفتوحة

يقترح الكاتب في صحيفة عكاظ خالد السلمان، على المحللين ـ الذين يشغلون أنفسهم ويشغلون الناس معهم بتحليل اتجاهات السوق ـ على حد حديثه، أن يأخذوا إجازة مفتوحة، يرتاحون ويريحون لأن اتجاه السوق مفقود لا احد يعرف موقعه.. وأضاف: إذا كان المحللون مصرين على الظهور الإعلامي حتى وهم أكثر الناس إدراكا لعجزهم عن فهم السوق، فإنني سأقدر إدمانهم الإعلامي وادعوهم في المقابل إلى الاستغناء عن المصطلحات الفنية التي يحاولون إسقاطها على تحركات السوق، لأنها باتت محل التندر والسخرية.


كيف تصبح محللا في 5 دقائق؟!

لعل الجميع يتفق أن قمة التهكم والسخرية التي صاحبت هبوط السوق السعودي وولدت أفكارا ساخرة لدى السعوديين، برز فيما يجري حاليا في المنتديات والمجالس من تندر بالمحللين حيث يداول الناس ما اصطلح على تسميته ( كيف تصبح محللا اقتصاديا في 5 دقائق ) وذلك بإيراد عدد من الخطوات والنصائح منها:

1) قم بشراء غترة العطار واكوها جيداً ولا تنسَ أن تكثّر من النشا
2) اشتر كبكات لامعة وقلم ويفضل أن يكونا نفس الماركة
3) شقــّر الشنب شوي ـ أي شذبه ـ
4) إذا ارتفع السوق فـقـل إن المؤشر ارتد وهذا ما كنا نتوقعه
5) إذا هبط السوق قليلاً قل إن هذا جني أرباح طبيعي، وإذا ازداد الهبوط قل إنه يمر بتصحيح صحي كان السوق بحاجة إليه حتى يتنفس المؤشر، وإذا انهار تماما قل إنه انهيار متوقع بسبب ضعف الوعي لدى صغار المستثمرين.
6) كثــّر من الفلسفة وادعمها ببعض المصطلحات الاقتصادية لتلخم المشاهد مثل (تجميع، تصريف، ماركت، ارتداد وهمي، قاب، الشموع اليابانية ) الخ
وليس من الضروري أن تكون في مكانها الصحيح، كل ما قلتَ كلمتين "ألفظ بينهن مصطلح أيا كان معناه .

يؤكد المحلل والمصرفي أمجد البدرة، أن السوق السعودي يقاد ولا يخضع للتحليل الفني، وأن الوضع خارج إطار التحليل الفني والمالي، وما يجري ليس إلا تشويها للتحليل إعلاميا وفضائيا، وتكهنات لا تصب في واقع التحليل العلمي الواضح والدقيق.

ويشير إلى أن الحاجة شديدة لمحللين محترفين ومهنيين، مثلما يحدث في كرة القدم، فالسوق السعودي يغيب عنه المحللون مثل أولئك المتواجدون في الأسواق العالمية، وغياب مثل هؤلاء يجب أن يجعل الآخرين يقعون في خطاء مواصلة السير في التحليل المعتمد على إطلاق المصطلحات الرنانة دون الوعي لمعناها وما تشير إليه.. ويقول البدرة إن السوق السعودي يحتاج إلى زمن حتى يصبح سوق أكثر نضجا وكفاءة، ويستكمل السوق كل أدواته ويعي المتعاملون ما عليهم ويفهم الجميع التحليل بعمق.
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم December 12, 2006, 02:47 AM
 
رد: خبراء أسهم سعوديون في دائرة الاتهام بالجهل والتآمر وحب الظهور الإعلامي

يعطيك العافيه على الخبر 00

اتوقع انهم سبب وراء كل خسارة 00
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أسهل, الاتهام, الظهور, الإعلامي, بالجهل, دائرة, خبراء, سعوديون, والتآمر, ئحة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 01:02 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر