فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الموسوعة العلمية > معلومات ثقافيه عامه

معلومات ثقافيه عامه نافذتك لعالم من المعلومات الوفيره في مجالات الثقافة و التقنيات والصحة و المعلومات العامه



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم October 23, 2018, 09:06 PM
 
Smile إلى الأمام يا روميل.. 76 عاما على انتقال الحرب العالمية الثانية إلى مصر

إلى الأمام يا روميل.. 76 عاما على انتقال الحرب العالمية الثانية إلى مصر

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

فى عام 1942 انتقلت الحرب العالمية الثانية لتدور على أرض مصرية، خاصة فى منطقة العلمين، حيث وقعت معركتان مهمتان غيرتا تاريخ الحرب، واليوم نتناول المعركة الثانية، والتى بدأت فى 23 أكتوبر 1942، وانتهت فى 11 نوفمبر من العام نفسه. شهدت هذه المعركة انتصار الحلفاء ومثلت نقطة تحول فى الحرب، فبعد أن فشل القائد الألمانى روميل، فى اختراق الخطوط البريطانية فى معركة "علم حلفا" لم يكن أمامه ما يفعله سوى انتظار الهجوم البريطانى التالى على أمل أن يقوم بصده على الأقل، وفى يوم 23 سبتمبر 1942 سافر روميل إلى ألمانيا لتلقى العلاج، تاركاً وراءه جورج فون شتومه، قائداً لقوات المحور فى شمال أفريقيا.
وفى 24 سبتمبر، أثناء طريق العودة، التقى روميل بالزعيم الإيطالى بينيتو موسولينى، وشرح له مشاكل الإمدادات فى الجبهة، وأنه لو لم تصل الإمدادات إلى المستوى المطلوب فسيضطرون للتخلى عن شمال أفريقيا، إلا أن موسولينى بدا عليه، وفقاً لروميل، عدم تقديره لخطورة الوضع.
البريطانيون استمروا فى تعزيز موقفهم وتلقى الإمدادات من بلادهم والولايات المتحدة، ولم يكن على هارولد ألكسندر، قائد القوات البريطانية فى الشرق الأوسط، وبرنارد مونتجمرى، قائد الجيش الثامن البريطانى، سوى اختيار الوقت الذى يناسبهم للهجوم، وكانوا متفوقين فى كل المجالات على قوات المحور.
يوم 23 أكتوبر 1942 بدأ البريطانيون الهجوم بقصف مدفعى.
فى يوم 24 أكتوبر توفى القائد الألمانى فون شتومه، وتولى القائد الألمانى ريتر فون توما قائد الفريق الأفريقى مهمة قيادة قوات المحور لحين وصول روميل.
مساء يوم 26 أكتوبر وصل رومل إلى الجبهة بعد رحلة طويلة.
فى ليلة 30-31 أكتوبر شنت الفرقة الأسترالية التاسعة هجوماً نجح فى عزل فرقة المشاة 164 الألمانية، ودفع رومل بقواته بغرض تحرير تلك الفرقة، ونجح فى ذلك فى نفس يوم 31 أكتوبر ولكن بخسائر كبيرة.
فى المقابل كان مونتجمرى يتعرض لضغوط من رئيس الوزراء البريطانى ونستون تشرشل لعجزه عن تحقيق نصر سريع، ومع ذلك أعطى مونتجمرى الجنود راحة استمرت 24 ساعة انتهت فى ليلة 1-2 نوفمبر.
وشن مونتجمرى هجومه عبر تل العقاقير جنوب سيدى عبد الرحمن، ولم تستطع قوات المحور صد الهجوم، وأدرك روميل أن المعركة حسمت نهائياً لصالح البريطانيين.
وفى صباح يوم 2 نوفمبر وصلته رسالة عبر المذياع من الزعيم الألمانى أدولف هتلر تأمره بالصمود حتى النهاية، ويبدو أن رومل لم يكن متأكداً أن هتلر هو صاحب الرسالة، إذ أمر قواته بالانسحاب.
فى 3 نوفمبر وصل النص غير المشفر لرسالة هتلر الأصلية المطالبة بالصمود، ورغم تفوق القوات البريطانية، فإن رومل قرر إطاعة أوامر هتلر ولو لبعض الوقت.
فى 4 نوفمبر لم يعد روميل قادراً على تنفيذ أمر هتلر، فبدأ الانسحاب إلى فوكة فى الغرب، وكان قد خسر ما بين عصر 3 نوفمبر، وعصر 4 نوفمبر حوالى 200 دبابة.
__________________
الحمد لله في السراء والضراء .. الحمد لله في المنع والعطاء .. الحمد لله في اليسر والبلاء


Save
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
76 عاما, الثانية إلى مصر, الحرب العالمية, يا روميل, على انتقال, إلى الأمام

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شرح ملخص درس الحرب العالمية الثانية - الدورة الثانية اعدادي Yaqot الدليل العلمي للطلاب و المعلمين 0 September 25, 2014 06:52 PM
شرح ملخص درس الحرب العالمية الثانية - ملخصات الدورة الثانية اعدادي Yaqot الدليل العلمي للطلاب و المعلمين 0 May 1, 2014 02:22 PM


الساعة الآن 05:09 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر