فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم November 14, 2006, 09:22 AM
 
مؤشر الأسهم السعودية يهبط 2.64% بعد صراع عنيف بين قوى العرض والطلب

ضربات الضغط المزدوج
إجراءات حمائية
مشتريات الصناديق شبه الحكومية
شكاوى صغار المستثمرين
سوق الأسهم في "الشورى"


حسم الاتجاه الهبوطي لصالحه جولة جديدة من صراع قوى العرض والطلب شهدتها سوق الأسهم السعودية في تداولات الإثنين 13-11-2006، التي كانت أشبه بحلبة مصارعة "الديوك"، شهدت السوق خلالها 3 فترات من الصعود، تخللتها 3 أخرى من الانخفاض، ليغلق المؤشر العام منخفضاً بنسبة 2.64% إلى قيمة 8433.91 نقطة، وسط تداولات اقتربت من الـ 15 مليون ريال.
وأرجع المحلل المالي، وعضو الأكاديمية العربية للعلوم المالية المصرفية، سبب التقلبات الحادة التي شهدتها السوق اليوم إلى عمليات مضاربة سريعة قام بها عدد محدود من المضاربين المحترفين، لافتاً إلى أن هبوط سهم "سابك" مثل عامل ضغط على المؤشر العام.


ضربات الضغط المزدوج

وفقدت الأسهم القيادية اتزانها تحت ضربات الضغط المزدوج (زيادة العرض وضعف الطلب)لتتجه غالبيتها للهبوط الملحوظ في ظل مبيعات بعضها تم بغرض جني الأرباح، وأخرى بدافع الخوف والقلق، وثالث تم بهدف الضغط على المؤشر العام في اتجاه الانخفاض، خسر معها "سابك" نحو 4.86% من قيمته إلى سعر 107.75%، وهبط سهم "الاتصالات" بنسبة 5.85% بسعر 88.50 ريال، و"التعاونية" 5.21% إلى مستوى 119 ريالاً.

إن الاشكالية الكبرى في المتداولين، هي أنهم يتحركون ككتلة واحدة للأسف وراء الشائعات، كما أنهم يختارون التوقيت غيرالمناسب لتنفيذ قراراتهم الاستثمارية بالبيع أو الشراء، علاوة على أنهم لا يتفاعلون مع الأحداث والأنباء التي تؤثر بشكل ما على حركة السوق، الأمر الذي يجعلهم بمعزل عما يمكن أن تؤثره تلك العوامل ايجاباً او سلباً على مجريات الأمور بسوق الأسهم.

ويرى عضو الأكاديمية العربية للعلوم المالية المصرفية، أن هناك خمس حلقات تكون في مجموعها التركيبة الكلية لسوق المال السعودية، هي هيئة السوق المالية "الجهة المنظمة"، والبنوك، والمتداولين، والمحللين بتخصصاتهم المختلفة، والشركات المدرجة بالسوق، لافتاً إلى عدم وجود ترابط أو تنسيق بين هذه الجهات في الوقت الراهن، الأمر الذي قد يفسر ما يحدث بالسوق من العديد من الظواهر والأحداث غير منطقية.


إجراءات حمائية


السوق ستعاني من نفس المشاكل الحالية والتقلبات الحاده حتى نهاية العام الجاري 2006، خاصة وأن تداولات اليوم أثبتت أن ارتفاع السوق أمس كان بمثابة صعود الفقاعة

ودعا مازن صوفي إلى تطبيق عدة إجراءات يمكن من خلالها خلق تركيبة سليمة تضبط حركة السوق على المدى الطويل، على رأسها إصدار قوانين وتشريعات من قبل هيئة السوق المالية تنظم جميع عمليات السوق، إنشاء هيئة متابعة تنفيذية لهذه القرارات، وايضاً هيئة رقابية لرصد أية تلاعبات أو مخالفات تحدث، وأخيراً عمل لجنة قضائية لفض النزاعات واصدار الأحكام في حالة ثبوت المخالفات.

ويطالب من هيئة السوق المالية تكثيف الدورات التخصصية في التحليل المالي والفني وتحليل الأخبار الذي تعاني السوق من نقص واضح في مصادره، كما دعا إلى ضرورة قيام مؤسسة النقد السعودي وهيئة السوق المالية بمراجعة نصوص الاتفاقيات التي تبرم بين البنوك والعملاء، على أن يكون لدى مؤسسة النقد والهيئة نسخ من هذه الاتفاقات، حتى يمكن منع البنوك من استغلال محافظ عملائها بشكل يمكن من خلاله توجيه السوق وفقاً لمصالحها الخاصة، ويحد من المشكلات التي تنتج عن ذلك.

وساق صوفي مثلاً لمثل هذه النوعية من المشكلات، بما حدث في سهم "سبكيم" الذي عاني من ضغوط عروض بيع وهمية بأسعار متدنية للغاية عن سعر الطرح من قبل محافظ بنكية، حيث تم عرض حوالي 23 ألف سهم من أسهم "سبكيم" للبيع بأسعار وهمية وصلت إلى 12 ريالا للسهم، وهو ما تسبب في هبوط سعر السهم دون مستوى الطرح.

وعن توقعاته لأداء السوق في الأجل القصير، قال صوفي "الوضع الحالي غامض بعض الشيء، لكني أرى أن السوق ستعاني من نفس المشاكل الحالية والتقلبات الحادة حتى نهاية العام الجاري 2006، خاصة وأن تداولات اليوم أثبتت أن ارتفاع السوق أمس كان بمثابة صعود الفقاعة.

ومنح ارتفاع سهم "الراجحي" بنسبة 1.51% بعض القدرة للسوق على مقاومة تفاقم الخسائر، لينهي السهم الجلسة عند سعر218.50 ريال، وتضمن معه سهم "الكهرباء" بزيادة 1.67% بسعر 15.25 ريال.


مشتريات الصناديق شبه الحكومية


تداولات اليوم شهدت وجود بعض الطلبات الوهمية بأسعار مرتفعة تم سحبها من شاشات التداول قبل بداية الجلسة،

من جانبه قال الدكتور محمد العجلان الخبير الاستثماري: "مشتريات الصناديق شبه الحكومية عززت أداء السوق أمس ودفعته للصعود القوي بدليل تركز المشتريات على الأسهم ذات الثقل على المؤشر العام، وهو ما دفع أسعار هذه الشركات إلى ارتفاع كبير قارب الـ 10%.

وشدد العجلان في لقاء مع قناة العربية على أهيمة أن تستقر السوق خلال الفترة الحالية، حتى تحدث نوعاً من الطمأنينة للمتداولين، وتشجعهم على التعامل مع السوق بنظرة متفائلة.

وأشارعبدالله العبد الكريم رئيس شركة ون تيم للاستشارات، إلى أن تداولات اليوم شهدت وجود بعض الطلبات الوهمية بأسعار مرتفعة تم سحبها من شاشات التداول قبل بداية الجلسة، مما تسبب في إرباك السوق.

ولفت في حديثة لقناة العربية إلى أن هناك سيولة جديدة دخلت السوق أمس، مشيراً إلى صعوبة تحديد مصدر هذه السيولة، إلا أنه أشار إلى أن شائعات بالسوق حالياً، تشير إلى أن الصعود القوي أمس كان بفضل تدخل حكومي من خلال صناديق الاستثمار، معتبراً أن دخول الصناديق عند المستويات السعرية التي سجلتها الأسهم قرار استثماري جيد للغاية، بغض النظر عما إذا كان ذلك بتوحيه حكومي أم لا.


شكاوى صغار المستثمرين

على صعيد آخر طالب مستثمرون بإعادة جميع عمولات التداول الخاصة بالصناديق الى المتضررين من مبدأ التعويض، إضافة الى أن تتحمل البنوك المحلية جزءا من الخسائر المالية التي لحقت بالمستثمرين.

كما طالب عدد من صغار المتداولين جهات الاختصاص بالتحقيق العاجل في أسباب ما يحدث لهم من خسائر، حتى لو أدى ذلك إلى إيقاف السوق، وإعادة النظر في وضعه لمعرفة الأسباب الحقيقية للانهيار الكبير الذي طغى على سوق الأسهم.

وأوضح عدد من المتداولين في متابعة نشرتها صحف سعودية اليوم، أن سوق الأسهم قد أكلت الأخضر واليابس وأنهم أصبحوا بين عشية وضحاها معدمين ومكبلين بالديون، والسبب يعود إلى التداول والاستثمار في سوق الأسهم الذي كبدهم خسائر لا تعد ولا تحصى.

المتداولون قالوا إنهم اندفعوا إلى الاستثمار في سوق الأسهم بعد المستويات القياسية التي وصل إليها السوق والأرباح الخيالية التي توقعوا أن يحصدوها ولكن سارت الرياح بما لا تشتهى السفن وتكبدوا خسائر لا قبل لهم بها ولم يتوقعوها واتجه المؤشر بشكل عكسي وضاعت الآمال والأحلام.

وشبه هؤلاء المواطنون سوق الأسهم والنكسات التي حصلت له بالمساهمات الوهمية كالمساهمات العقارية الوهمية ومساهمات بطاقات سوا وتوظيف الأموال التي وصل ضررها إلى عدد قليل من الناس الذين اشتركوا فيها لكن سوق الأسهم لم يسلم منه أحد الا الهوامير الذين ذهبوا بأموال المساكين وصغار المتداولين، مطالبين بالشفافية المطلقة في كل القرارات وتشديد المراقبة والمساواة بين الجميع.


سوق الأسهم في "الشورى"


لم يتم اي نقاش مع هيئة سوق المال، بخصوص مقترح تعديل نظام الشركات لكي يسمح لها بتملك اسهمها المدرجة في سوق الأسهم
د.هاشم يماني

في الوقت نفسه طالب عضوان في مجلس الشورى السعودي أمس، بمناقشة انهيار الأسهم السعودية تحت قبة المجلس، حيث طلب عضوا المجلس: الدكتور عبدالعزيز العريعر وحمد القاضي بطرح ومناقشة المجلس بشكل عاجل لأوضاع سوق الأسهم للمساهمة في تقديم الآراء والمقترحات القابلة للتطبيق من قبل أعضاء المجلس الذين يمثلون المواطنين.

ودعا العضوان حسب ما نشرته صحيفة "الوطن" السعودية في عددها الصادر 13-11-2006، في جلسة مجلس الشورى أمس الأحد، إلى المبادرة بذلك لكون الموضوع من أهم ما يشغل الناس هذه الأيام بعد الخسائر الكبيرة التي شهدتها السوق، وتسببت في إلحاق الضرر بالكثير من المواطنين، اضافة إلى مطالبتهما بتفعيل القرارات الخاصة بمجلس الشورى فيما يخص سوق الأسهم.

على جانب آخر أكد الدكتور هاشم عبدالله يماني وزير التجارة والصناعة في تصريحات لصحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يتم اي نقاش مع هيئة سوق المال، بخصوص مقترح تعديل نظام الشركات لكي يسمح لها بتملك اسهمها المدرجة في سوق الأسهم.

وأشار إلى أن اي اقتراح من هيئة سوق المال سيتم تدارسه بشكل مشترك والنظر فيه ومن ثم رفعه، مبيناً أن اي شيء له علاقة بشركات المساهمة يكون عليه كثير من النقاش واكثرها تتم دراسته الأساسية من هيئة السوق المالية.

يذكر أن مؤشر السوق السعودية خسر نحو 3% من قيمته، بعد مرور حوالي ساعة من بداية تداولات الإثنين 13-11-2006، متأثراً باتجاه المتعاملين سريعاً إلى جني المكاسب التي حققتها أسعار الأسهم في تداولات أمس، والتي اقتربت من 10%، خاصة على أسهم "سابك" والاتصالات" وشركات قيادية أخرى.

وبلغت قيمة المؤشر عند الساعه 11.56 بالتوقيت السعودي نحو 8402 نقطة متراجعاً بحوالي 3.01% ،بتداولات لامست الـ 4 مليارات ريال (الدولار يعادل 3.75 ريال)، فيما هبطت أسعار 64 شركة من بين 83 شركة مدرجة بالسوق، وزادت أسعار 17 شركة واستقرت شركتان.

وفي هذه الاثناء فقد سهم "سابك" الثقيل نحو 3.75% من سعره مسجلاً سعر 109 ريالات، وسهم "الاتصالات" بنسبة 4.79% إلى سعر 89.5 ريالاً، وسهم "اتحاد الاتصالات" 3.23% ليصل سعره إلى 52.50 ريال، وتبعها سهم "التعاونية" بنحو 4.41 % إلى سعر 119 ريالاً.

جدير بالذكر أن السوق افتتحت تعاملاتها اليوم على صعود بقرب الـ1%، في ظل زيادة أسعار 69 شركة، من بين 83 شركة متداولة بالسوق.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم November 14, 2006, 01:16 PM
 
رد: مؤشر الأسهم السعودية يهبط 2.64% بعد صراع عنيف بين قوى العرض والطلب

تسلـم المسافـر
__________________
رد مع اقتباس
  #3  
قديم November 15, 2006, 12:13 AM
 
رد: مؤشر الأسهم السعودية يهبط 2.64% بعد صراع عنيف بين قوى العرض والطلب

سلمت يمينك أخوي على التقرير 00
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
264%, أنشر, الأسهم, السعودية, العرض, يهبط, صراع, عنيف, والطلب, قوي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الــــــــــيـوم الوطــنـي بو راكان المواضيع العامه 13 January 10, 2011 08:56 PM
الأسهم السعودية تتلقى رصاصة الرحمة قبل كسر منطقة الدعم التاريخية بو راكان علم الاقتصاد 2 November 13, 2006 01:23 AM
هبوط غير مبرر لسوق الأسهم السعودية بعد العمل بالفترة الموحدة بو راكان علم الاقتصاد 3 November 6, 2006 12:18 PM
تسريب المعلومات يسبب الأنهيارات في سوق الأسهم السعودية المسافر علم الاقتصاد 3 November 2, 2006 11:24 PM
الدرس الأول ( مقدمة في عالم الأسهم السعودية ) بو راكان علم الاقتصاد 5 September 9, 2006 10:31 AM


الساعة الآن 03:11 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر