فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم August 2, 2017, 01:58 AM
 
Smile تحميل كتاب الموجز في دراسة آلة العود ، عدنان إيلوش ، نسخة معالجة ومخفضة ، pdf

تحميل كتاب الموجز في دراسة آلة العود ، عدنان إيلوش ، نسخة معالجة ومخفضة ، مجلة الابتسامة ، pdf
تحميل كتاب الموجز في دراسة آلة العود ، عدنان إيلوش ، نسخة معالجة ومخفضة ، مجلة الابتسامة ، pdf



مكتب الدراسات الموسيقية
نظري-عملي
الموجز في دراسة آلة العود
وضع وتأليف الأستاذ
عدنان إيلوش
نسخة معالجة ومخفضة

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

فهرس الكتاب

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

نبذة عن المؤلف



ولد الفنان عدنان ايلوش في دمشق 1929 في أسرة شعبية محافظة، أبوه مصطفى ايلوش الذي امتهن التجارة والأعمال الحرة، من الشخصيات الاجتماعية المعروفة، أما أسرته الكبيرة التي عمل جلّ أفرادها في تجارة الخضار والفواكه، فلم يعرف عنهم أي ميل فني، باستثناء عدنان ايلوش الذي عانى الأمرين من موقف الأسرة لإصراره على دراسة الموسيقا، قبل أن ترضخ على مضض.
تعلم العزف على العود في سن مبكرة دون معلم يساعده أو يأخذ بيده، وفي العام 1947، وهو العام الذي افتتحت فيه وزارة المعارف ـ التربية اليوم ـ المعهد الموسيقي الشرقي، انتسب للمعهد المذكور، ليتخرج منه في العام 1955، لتعينه وزارة المعارف نظراً لمؤهلاته مدرساً للموسيقا في مدارس دمشق الثانوية.
ظل عدنان ايلوش يدرس الموسيقا في ثانويات دمشق، والمعاهد المتوسطة، والمعهد العربي للموسيقا، والمعهد العالي للفنون المسرحية إلى أن أحيل على التقاعد في العام 1989.
وإبان فترة نشاطه التي امتدت من عام 1955 ولغاية عام 1989، أسهم إسهاماً كبيراً في تأليف العديد من الفرق الموسيقية، وبخاصة فرقة المعهد للموسيقا العربية التابعة للمعهد العربي للموسيقا التي كانت تقدم حفلاتها السنوية بقيادته على مسرح الحمراء بإشراف وزارة الثقافة.
وعدنان ايلوش يجيد العزف على آلتي العود والقانون، وقد أولى آلة العود اهتمامه فعمل على تطويرها لتستطيع مواكبة إنجازات العصر الموسيقية، والإصلاحات التي قامت بها تنحصر بما يلي:
ـ زاد عدد أوتار العود من خمسة أوتار مزدوجة، إلى ستة أوتار مثلثة ـ كل وتر يتألف من ثلاثة أوتار ـ وبذلك أصبح العود قادراً على أداء أقصى الجوابات بطريقة سهلة.
ـ أدخل على العود الأوتار المعدنية، ويرى بعض الدارسين أن هذا جاء منافياً لطبيعة الأوتار الأخرى، لأن الوتر المعدني الذي دخل على الوتر المزدوج جاء منفراً للتناغم مع الوتر المزدوج، بينما يرى بعضهم الآخر بأن إدخال هذا الوتر على أوتار العود المزدوجة ساعد على تقوية صوته، وأضفى على صوت العود حساسية ورقة وجمالاً زادت في تناغمه مع أوتار العود الأخرى.
ـ غَيّر موضع حامل الأوتار المعروف باسم "الفرس" فأصبح في قاعدة العود عوضاً عن صدره، بما يجعله قادراً على تحمل مزيد من الضغط والشد، ثم أضاف حاملاً آخر متحركاً للأوتار ليسهل وضع الأوتار بشكل أكثر ملاءمة من قبل، وأخفى الحاملين بطريقة أضفت كثيراً من الجمال على العود.
ـ استعاض عن المفاتيح الخشبية القديمة بمفاتيح معدنية لولبية على غرار مفاتيح الغيتار والماندولين والبانجو، وهذه المفاتيح ذات رؤوس مسننة، واستخدامها يجعل الأوتار تحافظ على ضبط أصواتها (دوزان) زمناً طويلاً بخلاف المفاتيح الخشبية التي تتعرض للاسترخاء.
ـ يستطيع عود عدنان ايلوش بالإضافات التي استحدثها بالنسبة للأوتار، أن تؤدي أربعة دواوين (أوكتاف) بينما في العود الحالي التقليدي لا يمكن الحصول على أكثر من ديوانين ونصف الديوان (أوكتاف).
ـ زود العود بمكبر للصوت بغية استعماله عند الحاجة، وزوده أيضاً بحامل للكتف ليسهل للعازف عملية العزف عليه وقوفاً.
أول ردود فعل ظهرت حول هذا التطوير جاءت من تونس في أعقاب مهرجان المألوف في "تستور" بتونس عام 1980، فقد جاء في كتاب المهرجان الدولي الرابع عشر للمألوف ما يلي: كان ابتكار الأستاذ عدنان ايلوش العجيب لتطوير آلة العود من عشرة أوتار إلى ثمانية عشر وتراً مفاجأة موسم عام 1980، فكانت التجربة رائدة ولاقت التشجيع الكبير (تجاوب الجمهور معها بالتصفيق والهتاف) ونحن من جهتنا ندعو إلى تعميم هذا الاقتحام الموسيقي العملاق في ربوع وطننا العربي.
أما مدير القسم الشرقي للموسيقا في جامعة "هومبولت" في برلين البروفسور "السنر" فقد قال:
"إن هذه الآلة هي ليست تصليحاً للآلة الموجودة، وإنما ستفتح آفاقاً جديدة في عالم الموسيقى".
وعلى الرغم من نجاح آلة العود الحديث، فقد تضاربت الآراء حولها في وطنها الأم ولم يقبل على استخدامها سوى قلة، وإن تهافت على شرائها في الأقطار العربية عدد كبير من العازفين سعياً وراء اكتشاف الجديد التي جاءت بها.



مؤلفاته النظرية
وضع عدنان ايلوش أثناء تدريسه الموسيقا في المدارس الثانوية الكتب التالية:
ـ الموجز في دراسة آلة العود، ويضم تمارين موسيقية ومقطوعات في المقامات الشرقية وفروعها تضم أربعين مقاماً في الموسيقا العربية.
ـ النظريات الموسيقية العالمية، ويضم جميع قواعد الموسيقا الغربية.
ـ كتاب بعنوان "مقتطفات موسيقية" ويضم: المقامات العربية مع شرح تفصيلي لها. الصولفيج الغنائي ـ القراءة الإيقاعية (بونا) ـ الأدب الموسيقي ـ التاريخ الموسيقي ـ علم التجويد ـ العود ـ العود الحديث ـ الأناشيد.
وهذا الكتاب دُرِّس في المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق.
مؤلفاته الموسيقية
أحد عشر سماعي من مختلف المقامات من أهمها غابات الفرلق من مقام سوزدلارا. وسماعي من مقام اللامي، وسماعي من مقام زنجران، ومقطوعة موسيقية "السماح" وتضم عشرة أوزان، وأخرى بعنوان "تحية" وثالثة بعنوان "لقاء" وهي من مقام العجم عشيران الذي يقابل مقام (سي بيمول ماجور) في الموسيقا الغربية، بالإضافة إلى مقطوعات "أفراح، وخيال، وذكرى في أوسلو، وقصتي مع ملاك، وليالي الريف".
مؤلفاته الغنائية
أوبريت "شهداء العروبة"، و"أربعون نشيداً"، وأغنية "لا تلومي الوردات" الشعبية، وأغنيتا "ما كان يخطر على بالي" و"يا محيرني بجمالك".
الرحلات الغنائية
شارك مع فرقته في مهرجانات تونس والجزائر ومؤتمراتها الموسيقية بدعوة رسمية من الحكومتين التونسية والجزائرية، ونال ميداليات الشرف فيها من عام 1980 ولغاية العام 1986، وفي مهرجان سمرقند في الاتحاد السوفييتي عام 1987.
نشاطات مختلفة
ـ قام عدنان ايلوش بتدريس عدد من الشباب اليابانيين العزف على مختلف الآلات الموسيقية العربية، ثم كوّن من المتفوقين الأربعة، رباعياً أطلق عليه اسم "رباعي طوكيو" للموسيقا العربية، وقد قدّم هذا الرباعي على مسارح دمشق ومسارح طوكيو العديد من الحفلات التي قوبلت من الجماهير بالاستحسان.
ـ وضع موسيقا تصويرية بتكليف من بعثة التلفزيون الألماني لفلم عن الآثار السورية.
ـ ابتكر مقاماً جديداً في الموسيقا أطلق عليه اسم مقام "الكرديشان"، ويجد القارئ تدويناً موسيقياً له في نهاية هذا البحث.
ـ سافر إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وقدم فيها عزفاً على آلات العود والعود الحديث والقانون بحضور جمهور كبير من الجاليات العربية.
ـ سجل لتلفزيون وإذاعة لوس انجلوس ارتجالات موسيقية على القانون والعود حظيت بالإعجاب التام.
والفنان عدنان ايلوش الذي تجاوز الستين من عمره، مازال كتلة من النشاط، فقد حول بيته المتواضع الصغير إلى معهد كبير يقوم فيه بتدريس الموسيقا والعزف لعشرات الطلاب الذين يؤمون بيته كل يوم.
بقلم
صميم الشريف
الموسيقا في سورية

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

التحميل



أتمنى لكم قراءة ممتعة



__________________
الحمد لله في السراء والضراء .. الحمد لله في المنع والعطاء .. الحمد لله في اليسر والبلاء


Save
رد مع اقتباس
  #2  
قديم September 30, 2017, 12:35 PM
 
رد: تحميل كتاب الموجز في دراسة آلة العود ، عدنان إيلوش ، نسخة معالجة ومخفضة ، pdf

مشكوريـــــن
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
تحميل كتاب ، الموجز في دراسة آلة العود ، عدنان إيلوش ، نسخة معالجة ومخفضة ، pdf

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحميل كتاب , بعد إذن الفقيه , رشيد الخيون , نسخة معالجة ومخفضة , pdf معرفتي الكتب المعالجة والمخفضة 5 April 29, 2017 10:07 AM
تحميل كتاب , كفاحي , أدولف هتلر , نسخة معالجة ومخفضة , pdf معرفتي الكتب المعالجة والمخفضة 1 November 23, 2016 12:03 AM
تحميل كتاب , كيف تذاكر , رون فراي , نسخة معالجة ومخفضة , pdf معرفتي الكتب المعالجة والمخفضة 4 February 27, 2016 04:24 PM
تحميل كتاب الجيم ، جمانة حداد ، نسخة معالجة ومخفضة ، pdf معرفتي الكتب المعالجة والمخفضة 1 February 27, 2014 05:21 AM
تحميل الأنتلجانسيا العربية , مجموعة كتاب , نسخة معالجة ومخفضة معرفتي الكتب المعالجة والمخفضة 2 October 23, 2013 01:06 PM


الساعة الآن 04:05 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر