فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم October 9, 2016, 05:35 PM
 
تلاكيك..

تلاكيك..
حكومة أثيوبيا حكومة فاشلة وعنصرية..تضهد الأقليات..عندها..
وتصادر أراضيهم..وأملاكهم..
ولما قامت المظاهرات بالملاين ضدها..في العاصمة أديث أبابا..وباقى المدن..
وفشلت في فضها إلا بإستعمال الرصاص الحى..
مما خلف عشرات القتلى..ومئات الجرحى..
ولما تكررت هذه المظاهرات واستمرت الأيام الماضية..
ورفضت الحكومة الأثيوبية..رد ملكيات الأقليات من الأراضى الزراعية..
التى صادرتها..منهم وخصصتها للمستثمرين الأجانب..
لجأت الى حيلة كاذبة..لتهيئة الرأى العام..عندها وحشده..ضد مصر..
بأن خرجت تصريحات بعض المسئولين..وتناولها الإعلام ..
بأن مصر وراء هذه المظاهرات..وأنها تحرض على استمرارها..
الأمر الذى أدى بوزير خارجيتها..إلى استدعاء السفير المصرى..
في العاصمة الأثيوبية..اليوم..
علما بأن مصر وكما هو معروف سلفا..
لا تتدخل في الشئون الداخلية..لأى دولة..
فقد كرر السفير المصرى للخارجية الأثيوبية..هذا المعنى..
وأكد على أنه مبدأ..لا تتخلى عنه مصر..
مهما كانت علاقاتها السياسية..والدبلوماسية..مع دول العالم..
ولذا فإن شماعة تدخل مصر..تعد تلكيكة..من التلاكيك..الكاذبة..
التى لا تجد من يقبلها..أو..يصدقها..
مهما تناولها الإعلام الأثيوبى..وفضائياته..
كلماتي وبقلمي..
محمد جادالله محمد الفحل
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 11:22 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر