فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الحياة الاجتماعية > امومة و طفولة

امومة و طفولة كيف تعتنين بمولودك الجديد , تربيه الابناء ,ماقبل الولاده , الحمل, ملابس الطفل الجديد



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم May 19, 2015, 11:25 AM
 
Icon1 أهمية اللعب في تكوين شخصية الطفل



للعب دور كبير في الترفيه عن النفس والتخلص من تعب الحياة اليومية، وهو أيضا طريقة مميزة لقضاء وقت ممتع في تعلم أشياء جديدة بطريقة مسلية.


لكن بالنسبة للأطفال فالأمر مغاير من نواح عدة. فاللعب بالنسبة لهم لا يقتصر على التسلية وامضاء وقت مسلي وممتع فحسب، بل يتعداه ذلك إلى امكانية تكوين شخصية معينة جراء اللعب المستمر .

فحسب دراسات حديثة أثبتت بأن اللعب يعد ركيزة أساسية في تكوين شخصية الطفل اجتماعيا وتنمية مهاراته الفكرية والذهنية. وله ايجابيات عديدة في تعلم القيم المجتمعية الحميدة ويُدخِلُ على نفسية الطفل البهجة والسرور كما يُكسِبه الثقة في نفسه.

واللعب عند الأطفال هو مجال لتطوير المهارات الفطرية والمكتسبة وصقلها وتطويرها وهو أيضا اثبات لمهارات الطفل ولذاته .

لكن رغم كل هذه الفوائد يبقى اختيار نوع الألعاب وطريقة لعبها هو المحدد الأساسي لإكتسابها، فمع انتشار ألعاب الفيديو الحديثة تصعب امكانية تجنيب الطفل من لعبها حينئذ قد تتحول ايجابيات اللعب الى سلبيات مؤثرة عليه . فتصنع له بذلك بيئة نمو سلبية تجعل منه متأثرا إلى درجة كبيرة بذاك المحيط.

لذا وجب على الآباء اخيار العاب مفيدة تجعل من الطفل مبدعا وصاقلا لمهاراته غير مهدم ومحطم لها .غير أن المحيط العائلي قد يجعل من الطفل ينساق إلى لعب ألعاب تؤثر عليه بشكل أو بآخر سلبيا. فمن الضروري توفير محيط مناسب للعب الطفل حتى يحقق أكبر استفادة ممكنة من لعبه.
فألعاب الذكاء والورق والبناء وغيرها من الألعاب المبنية على تمكين الطفل من استعمال ذهنه وتفكيره. تحرك مهاراته فيبدأ في الإبداع وابتكار أشياء غير متوقعة.

من هذا المنطلق تبدأ ملامح شخصية الطفل في البروز والظهور والتطور وفقا لما يتعلمه ويطوره بنفسه كما يزيد من امتلاك الصفات المجتمعية الحميدة والتي بالضرورة يجب أن تكون بواسطة تلقين الآباء لأبناءهم من خلال توفير ألعاب تعمل على ذالك .
فالطفل ومنذ سنواته الأولى التي يبدأ بتعلم الكلام خلالها تبقى الألعاب هي أفضل وسيلة لتلقينه ذلك. غير هذا يبقى اللعب الجماعي بين الطفل وأصدقاءه عاملا جد هام في تكوين شخصية تعاونية واجتماعية لديه كما يصبح أكثر انفتاحا وقدرة على التواصل مع الغير.
مما يجعله يكتسب مهارات جديدة والقدرة على فعل أشياء جديدة غير التي كانت لديه سلفا كما يجعله ذلك يميل الى الرشد والتعقل.

فإذن للعب دور هام وأساسي في تكوين شخصية الطفل وتعليمه القيم الإجتماعية الفضلى التي من خلالها تتكون شخصيته على الطريقة الصحيحة.كما أن ابعاده عن الألعاب ذات التأثير السيئ على شخصيته كألعاب العنف وما إلى ذلك من ألعاب غير لائقة يساهم في نموه في الطريق الصحيح وفسح المجال أمامه لتعلم أشياء جديدة.

اضافة الى أن اللعب الجماعي يعد أفضل خطوة لدمج الطفل اجتماعيا وجعله يبني شخصيته بنفسه مما يفضي إلى طفل متعلم ذا مهارة وصانع لأسلوبه وطريقته في الحياة.

أتمنى أن ينال هذا المقال استحسانكم ورضاكم
تحياتي الخالصة
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أهمية اللعب

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
انواع العاب الطفل، الطفل وانواع اللعب الطبيعية ReeMi امومة و طفولة 0 March 30, 2013 09:09 PM
حمل كتاب: تعلم تكوين السؤال في اللغة الإنجليزية إبن العربي تحميل كتب مجانية 0 September 7, 2012 01:22 AM
كتاب لحوار وبناء شخصية الطفل حنون كتب الادارة و تطوير الذات 7 March 30, 2012 02:14 PM
تكوين شخصية الطفل الوردةالخلابة امومة و طفولة 2 September 20, 2010 09:32 PM
إرشادات لتطوير شخصية الطفل بو راكان امومة و طفولة 6 February 20, 2009 08:09 AM


الساعة الآن 01:33 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر