فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > روايات و قصص منشورة ومنقولة

روايات و قصص منشورة ومنقولة تحميل روايات و قصص منوعة لمجموعة مميزة من الكتاب و الكاتبات المنشورة إلكترونيا



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم April 10, 2015, 02:06 PM
 
رواية ذبحني بردك يا الجنوب وين حضنك أبيه يلمني للكاتبة أغلي ناسي

آلسلآم عليكم ورحمة آلله وبركآته ..~
مسآءكم ورد
كيفكم يآ غرآميين ؟
هذي روآية لآعز وحده بصحبآتي ورآح آنقلهآ بمنتدى غرآم وآنآ شآء تعجبكم ..~
وطبعآ هي رآح تكون متآبعه من خلف آلكوآليس هع



***












ذبحني بردك يالجنوب وين حضنك ابيه يلمني ؟؟

مازلت تلك الفتاه الصغيره التي تركتها ذات يوم !!
تركتها وحيده دون قصد منك وانما كان قدرنا ظالم بحكمه علينا
مازلت اجول شوارع مدينتي
ابحث عنك
وعن ملامحك
عن صدى كلماتك العذبه
مازلت ابحث عن حضنك
لكي ارمي جسدي المنهك
بداخله
مازلت
احتاجك
احتاج ان
تكون اخا لي
احتاج ان تكون
ابا لي
وصديقا
واحتاج
اليك ياحبيبي
احتاج الى
الحلم من جديد
فانا فقدت حلمي
واحتاج الى الامل
فانا
محطمه
واحتاج
الى الدفء
فصدقني
مازلت ارجف
وانا انتظرك
وانتظر عودتك
فهل ستعود
؟؟؟



نحن دايم في حالة احتياج نحتاج للحلم الامل الامان الدفء ..
نحتاج الى ذاك الحضن الدافي في ليالي البرد القاسيه ..
نحتاج اليه عندما ترعبنا الحياه باقدارها !!
نحتاج اليه عندما نضيع انفسنا ؟؟
ملامحنا ..
هويتنا ..
احلامنا ..
وحبنا ..
نجتاج اليه عندما يزورنا برد الجنوب !!


رهف .. راما .. شموخ .. غداف
سهاد .. سمو .. سلطان .. ريان
ياسر .. ماجد .. تركي
بعض من ابطال قصتي يعيشون معنا وربما يكونون بداخلنا وربما سمحت لنا الحياه بمواجهة اناس يشبهونهم ..~
سنعيش معهم بعض من احلامهم وساعات من احزانهم وسنسكن تلك الليالي التي حضنت دموعهم
وسنتعلم من انكسارهم القوه ومن اخطاهم الحكمه ..~
سنعرف معنى ان تكون الام والالم سوا ..
والصديق والطريق واحد ..
والحبيب والغريب متشابهين !!
سنعيش معهم بخيالنا واحساسنا ..



***

إذا أتى الشتاء..

وحركت رياحه ستائري

أحس ياصديقتي

بحاجة إلى البكاء

على ذراعيك..

علىدفاتري..

إذا أتى الشتاء

وانقطعت عندلة العنادل

وأصبحت ..

كل العصافير بلا منازل

يبتدئ النزيف في قلبي .. وفيأناملي.

كأنما الأمطار في السماء

تهطل يا صديقتي فيداخلي..

عندئذ .. يغمرني

شوق طفولي إلى البكاء ..

على حريرشعرك الطويل كالسنابل..

كمركب أرهقه العياء

كطائرمهاجر..

يبحث عن نافذة تضاء

يبحث عن سقف له ..

في عتمةالجدائل ..

إذا أتى الشتاء..

واغتال ما في الحقل منطيوب..

وخبأ النجوم في ردائه الكئيب

يأتي إلى الحزن من مغارةالمساء

يأتي كطفل شاحب غريب

مبلل الخدين والرداء..

وأفتحالباب لهذا الزائر الحبيب

أمنحه السرير .. والغطاء

أمنحه .. جميع مايشاء

من أين جاء الحزن يا صديقتي ؟

وكيف جاء؟

يحمللي في يده..

زنابقا رائعة الشحوب

يحمل لي ..

حقائب الدموع والبكاء..


***


ذبحني بردك يالجنوب وين حضنك ابيه يلمني
للكآتبه : آغلىآ نآسي



***

رد مع اقتباس
  #2  
قديم April 10, 2015, 02:07 PM
 
رد: رواية ذبحني بردك يا الجنوب وين حضنك أبيه يلمني للكاتبة أغلي ناسي

ذبحني بردك يالجنوب وين حضنك آبيه يلمني
آغلىآ نآسي


***


البارت الأول



ليلة امتحان الثانوية العامه


غداف كانت متملله من الدراسة خلصت المنهج بس حاسه إن كل اللي برأسها تبخر رمت

الدفتر على جنب وطلعت من جناحها كانت تمشي بخطوات ثقيلة
وتأففت بصوت مسموع اوووووووف
ملل وحده مشت لحد جناح أختها سهاد ودقته ودخلت لقنها مسويه مسك لبشرتها ومرخيه نفسها

سهاد عرفت اختها من ريحة عطرها: توقعتك نمتي من الصبح ماشفتك

غداف :لا مانمت بس كنت اراجع شوي

سهاد بغرور يشابه أمها:ليه متعبه نفسك ناسيه انك بنت الماجد أي مكان بالدنيا بتدرسي فيه

لو بغيتي يعني الشهادة مجرد شكل بس لوبغيتي راح تدرسي بفلوس ماما

غداف:والله عشان كذا انتي ماخذه راحتك ومو شايله هم وبعدين لو ابي ادرس راح ادرس

بجهدي إنا مو بفلوس ماما هذا إذا كانت فلوسها

سهاد: غدو وبعدين متى تفهمي إن هذا حلالنا ومال لأحد شي عندنا
((سهاد عمرها17 سنه بنت مغروره ودلوعه عكس غداف بكل شي ومأخذه شخصية أمها بحذافيرها حلوه وملامحها طفوليه وبرئيه عكس شخصيتها))

غداف بملل: أنا راح اروح ارتاح وأنتي تبين شي
سهاد:لا سلامتك
ابتسمت غداف وطلعت
طالعت ساعتها ولقتها على 9 وبملل توه يبدأ الليل وإلا أنت بعيد عني يا نور الصبح
دخلت جناحها تعودت على حياتها ووحدتها بالبيت لااب ولاام ولااخ
((أبوها توفى من زمان وأمها سيدة أعمال في حالة تنقل دايم بسبب تجارتها وأخوها ماجد أمه من زمان متبريه منه وطاردته من البيت ومتعرف شي عنه))
سحبت صورته اللي تعودت تسولف معاها كل ليله
اشتقتلك يالغالي وينك؟
بذمتك مافقدتني؟
ماوصلك صوت أنيني كل
ليله وأنا احضن طيوفك؟
الليل اللي يشيل همي
كل يوم ومن بعدها
يجيك ويغطيك بسكونه
ماقالك إني ماانامه
ماحكى لك عن جروحي
من غيابك
ما قال لك
انك قسيييت أنت والزمن علي
7سنوات من دونك من دون اخوي
ليتك ترجع آه وتشيل معي هالحمل
فقدتك والله فقدتك
رجعت الصورة مكانها وتنهدت بقوه
وسندت رأسها على كرسيها الفخم
ويش راح يصيرلك بكره ياغداف
مافكرتي ولا لحظه بمستقبلك
ولا جاء في بالك يوم
تقولي هذا حلمي وابي أحققه
حتى الامانه اللي أنتي شايلتها من سنين مو عارفه توصليها لأصحابها
مسكت رأسها بقوه وتعوذت من الشيطان ورفعت جوالها
ودقت رقم راما صديقتها وقفت عند الشباك تنتظر صوتها
وفجاه راما: وبعدين انسه غداف ايش عندك داقه وناسيه ويش علينا بكره وأنا واثقة مليون بالمائة انك حاذفه نص المنهج وبعدين..
قاطعتها ضحكت غداف الرنانة:هههه
راما ماقدرت تخبي ابتسامتها
وقالت فديت هالضحكه وراعيتها يابعد الدنيا
غداف بدلع:ليش هالمحاضره رامو تبين تفهميني انك مو مشتاقه لصوتي
ضحكت راما:اشتقت بس تبين الصراحة أول مره أخاف حاسة أني راح أسوي إبداع غير طبيعي بكره
غداف:عاتي ياقلبي كله امتحان وبعدين مو أول مره نطلع وإحنا مو حالين زين وإلا أنتي ناسيه إن دخولنا العلمي اكبر غلط ابد موب لايق أنا وأنتي وشموخ علمي واجتهاد بس رهوفه فديت قلبها لايق
راما:ههه من جد متري ويش كنا نفكر فيه وقتها
غداف وبضحكه: ههه عاتي ياقلبي دايم تذكري انك بنعمه
وأنتي موحاسه فيها
راما مصدقه:ويش هالنعمه
غداف:أنا أنتي مو حاسة أني أنا وأنتي دايم سوا بكل خطوه فاشله بهالحياه
ضحكت راما من تفكير غداف دايم تسهل الأمور حتى وهي صعبه كم تتمنى تكون بقوتها
اللي تحملته غداف لوهي مكانها كانت انهارت ولا عمرها تحملت تعيش يوم زياده بهالنفسيه
راما:غدو ترى انا احبك
غداف بخبث:ايش عندك الليله اخت راما ترى انا غدو مو عبود ميزي لوسمحتي
الا اذا اثرت ليالي عليك هذا شي ثاني
راما:غدو بايخه ماتضحك غلطانه انا
غدو: هههه يلا رامو ترى عطيتك وجه خليني اريح فيني نوم بآآآآآآآآآي
راما:بآآآآآآآآآآآي
((راما18سنه اخر سنه بالثانويه

علمي اختصاصها بنت دلوعه وطيوبه وعايشه بالدنيا على مبدا ان لونها وردي

وحيدة امها وابوها ملامحها طفوليه لبعد حد ما احد يقدر يتجاهل دلعها وانوثتها

الطاغيه اللي تميزها وتخليها ملفته لنظر محجره لولد عمتها عبدالله من طفولتها وعايشه على
اساس انه مالك قلبها لانه يستاهله ))


***


×××في دنيا من الحب والوله×××

***




أحبگ. . گثر مآتطري :
. . . في بآلي وتشغل |[ التفگيير . .
گثر مآ أشيلگ بـ عيني ,
و و و نآس منهآ ’’طآآآحت !
أحبگ . . گثرمآ أحس ,
. . . بـ شعوور أني عليگ . ~ . أغيير . .
گثر مآ أزييح هـ الغيرره :
. . .
عن أفگآآآري ولآ أنزآآآآحت !!


***


سلطان:مساء الشوق واللهفه مساء الحب مساء بس مايليق الا في شموخي

شموخ بخجل: واااه سلطان خلاص عاد خف شوي علي ترى مااتحمل هالحب

سلطان: اجل لو اكشفلك اللي بقلبي واخليه يبان ويش تقولي
شموخ: في اكثر من كذا جعلي ماخلا منك صدقني مااحب هالدنيا ووجودي الا منك

كل مااذكر احبك وانت تقولها لي احس اني ابتسم من غير شعور

سلطان بضحكه من قلب: من اللي مايقوى ذحين على حب الثاني

انتي يا شموخي لو تفارقيني دقيقه انتهي انا اتنفسك اعيشك

يلا شموخي ابيك تجيبي نسبه حلوه مليت انتظر هالسنين اللي راحت ترى اخذت كل صبري

على بعدك

شموخ وبدلع يذوب سلطانها:روحي واللي تقولك بس انتظر سنه وحده وحده بس بعدين تقدم لي

سلطان بنفس طريقة كلامها: اقولها تحلم لاني خلاص مشتتتاااااق وما عاد اقوى

شموخ بعناد: لا انا بعدي صغيره انا لسى حتى 19سنه ماخلصتها

سلطان بعبط: خلاص هذي المشكله ترى قريب تدخلي 20

ولاتحاولي صغيره مو صغيره مااتحمل كافي مافيني صبر يالحب

شموخ :اوعدني

سلطان: اوعدك بس على ايش

شموخ: ماتبيع بيوم وماتنساني ترى انا اموت من دونك

انا احس ان قلبي من وعى على هالدنيا وهو مايعرف الا انت

سلطان بحنان يملك قلب شموخ:اوعدك وربي شاهد اني ارخص روحي وماارخصك

بس طلبتك لا يجي يوم وتشكي اني ابتركك انا لك وقلبي لك انتي انتي وبس


شموخ: ابي انام غني لي

سلطان بصوته اللي تميزه البحه:


تِمنى تِمنى
و الله و أحلف لَك
لخلي الأماني يا شوق تسبق لَك
و خلك في مكانك لا تعاني
أنا المسؤول عن كل الأماني
يا راحتي إرتاح و أكفيك التعب
لجلك ترا بيهون كل شي صعب
وش عندي غير عيونك
وش دنيتي من دونك
أبي تدري و لا تدري كثر أشواقي وحْياتك
آه أسخر عمري كل عمري عشان أقضيها حاجاتك
أنا فرحتي لما اعطيك ماعندي تشرق البسمه في ثغرك الوردي

سلطان: شموخي وين رحتي؟؟

شموخ:احبك والله احبك

سلطان:بس انا اعشقك

يلا روحي انا راح اقفل ذحين وانتي ارتاحي عشان بكره تكوني رايقه

شموخ:من عيوني انتبه ع نفسك ودير بالك عليها عشان حبيبتك وخل سمو تسوي لك احلى

عشاء وتاكلك زين وتغطيك وانت نايم خلاص

سلطان :من عيوني وبخبث عقبال ماتسويها انتي بنفسك

شموخ بعصبيه:سلطااااااااااااااااان

سلطان:ههههه خلاص ويش قلنا بس عشان تكوني متطمنه على حبيبك

شموخ:يلا امشيها بكيفي

سلطان:احلفي

شموخ:والله

سلطان:طيب دلوعتي ركزي بكره وجيبي هالشهاده وحلي عقدتي

شموخ :طيب يلا يالغلا مع السلامه

سلطان:مع السلامه

((سلطان عمره24سنه موظف كبير ببنك امه وابوه متوفين من 6سنوات تقريبا بحادث سياره

عايش مع اخته سمو22سنه وعشقه شموخ بنت خالته من زمان وهو يحبها وهي تبادله

الشعور))

شموخ((عمرها19سنه اخرسنه بالثانويه ماخذه الحياه لعب وو ناسه عايلتها من الطبقه

المتوسطه تعشق سلطان بكل مافيه في نظرها هو الاخ والصديق والحبيب عيبها انها تغرها المظاهر ))



***






انا ضايق وبالي ضايق وجوي ضايق .. ضيقن كايد

نفسي ملت .. وروحي ولت وعيني هلت دمعن واايد



جالسه بغرفتها وتبكي وانينها يهز نواحي غرفتها الصامته


دخل وشافها بهالحال انحنى لها وقربها من حضنه وهي رمت نفسها عليه وكانها ترمي ثقل

الدنيا من عليها واستمرت تبكي

بصوته الوقور:ويش فيك يالغاليه تعبانه قولي وانا ابوك

:هزتها حيل هالكلمه ابوك ابوك وينه؟ هالاب وينه؟

انتى اغلى وخالقي اغلى

جدها:خايفه يا بنتي ابتسم وهو يضم وجهها الصغير بيدينه

تعوذي من الشيطان ليش الخوف ؟

رهف: مدري خايفه من كل شي

جدها:افا وانا ابوك تخافي وانا عايش بهالدنيا

قولي ويش مخوفك؟

رهف:بكره امتحانات الثانويه العامه وانا حيل مرتبكه

جدها:مو اول مره يابنتي تمتحني

انتي نسيتي انك كنت تدرسي وتسجلي بدورات وتتفوقي فيها

هذا خوف طبيعي وانا واثق انك بتجيبي النسبه اللي ترفعي فيها راسي

وتكوني اللي تبغي قومي توضي وصلي وخلي عنك هالوساوس

رهف:بابتسامه باهته تشبه الوان حياتها وفصولها من عيوني بس قبل ابي اطلب منك طلب

جدها تامري ماتطلبي

رهف: اوعدني بكره ماتسوي شي يعني ماابيك تطبخ وتتعب نفسك

جدها: لا يابنتي انتي تعبانه وراك امتحاناتك ماابي شي يلهيك والا شكل اكلي بطل يعجبك

رهف تبوس ايده:لا حشى يالغالي بس ماابيك تتعب وانا ترى اقدر اوفق بين البيت ودراستي

وبعد اشوفك هالايام تعبان ومهمل صحتك والا حاب تخوفني عليك

جدها:يبوسها طول عمرك حنونه زي امك الله يرحمها ومع كذا انا طيب لاتشيلي هم

قومي الله يرضى عليك غسلي وجهك وصلي وارتاحي بكره يبيلك تركيز وذهن صافي

((رهف عمرها18 سنه علمي اخر سنه حريصه جدا على دراستها ومتفوقه توفت امها

بالخبيث وهي ماكملت سنه رباها جدها وجدتها اللي توفت من سنه اما ابوها تزوج واستقر بالشرقيه وهو من كبار رجال الاعمال اهتمامه برهف مقتصر على فلوس كل سنه بحسابها
اللي ماتصرف منها شي لان جدها مايسمح لها تصرف منها))


***

***



بمدينه ثانيه من مدن المملكه بالخبر كان ابو سعود جالس وسط عايلته ويضحك ومبسوط
ابوسعود:يلا سعود بكره امتحاناتك تبدا ابيك زي العاده رافع راسي

((عبدالعزيز العلي من اغنى الشخصيات بالمملكه هويصير ابو رهف بس اهتمامه بها مجرد فلوس وكل هذا عشان يرضي زوجته شيخه اللي كان لها فضل بانه يعلي تجارته وهو قدامها معدوم الشخصيه))

سعود:ا كيد ((سعود ثاني ثانوي اختصاص علمي متفوق وذكي))
ام سعود بغرورها المعتاد:اكيد هذا ولدي تربيتي دايم الدوم رافع راسي
((شيخه انسانه مغروره كل شي تبيه تسويه من بعد مااخذت ورثها من اهلها اعطته عبدالعزيز وساعدته ببداية حياته وماعندها أي استعداد تساوم عليه لانه تعشقه وسوت المستحيل عشان تبعده عن بنت لانها ماتبي أي شي يربطه بزوجته الاولى ونجحت لانه ماكان عنده مانع عندها تؤام بنات غير سعود سديم وسما عمرهم4سنوات))
دخلت"الجده" ام عبدالعزيز:السلام عليكم
ابوسعود:وعليكم السلام حيا الله نور البيت
ام عبدالعزيز:اذا انا نور البيت شيخه ايش تطلع؟
ابو سعود بضحكه مرتبكه لانه عارف قصد امه وانها شايله على شيخه من سنين بسبب رهف:وفي احد بقدرك يالغاليه
ام سعود:يسلم راسك يالغاليه انتي الاصل وبعدين نجي احنا من بعدك
ام عبدالعزيزسفهتها: الا قلي ياسعود ايش اخبار دراستك؟
سعود: تمام يمه بس لاتنسيني من دعواتك
ام عبدالعزيز:الله يهديك وينور دربك
سعود قام وحب راس جدته وامه وابوه واستاذن عشان يرتاح
ام عبدالعزيز:وشلونه ريان مامر علي من يومين
شيخه:طيب انا كلمته من شوي كان ودي يجي يتغدى بكره من زمان عنه بس يقول عنده شوية ضغط بالمركز
ام عبد العزيز الله يهديه ويريح باله
والتفتت لأبو سعود وانت وش اخبار بنتك؟
شيخه قلب وجهها من القهر وبعدين معاها عجوز النار هذي لازم تجيب سيرة رهوف
شيخه:اكيد طيبه ايش بيكون حالها يعني
ام عبد العزيز: ماكلمتك ياشيخوه خليك بحالك اللي سويته بالسنين اللي راحت ما كفاك
حرمتيها من ابوها وخليتيها تعيش كانها يتيمه وهو عايش ظلمتيها من دون سبب
لانك انسانه مريضه
شيخه:اسمي شيخه مو شيخوه او ام سعود
وبعدين هي مو بناقصها شي وجدها وجدتها ماارخصوا فيها
يعني لاتجين تحاسبيني وانتي ما كلفتي نفسك تاخذينها عندك
وطلعت بس بعد ماناظرت عبدالعزيز بنظره معناها الحقني وبسرعه
ابوسعود:يمه الله يهداك هي مالها ذنب ايش فيك عليها
ام عبدالعزيز:وصمه اجل ذنب مين
ابو سعود:انا وقتها ماكان عندي استعداد اربيها
ام عبدالعزيز:بس كنت متزوج وكنت انا مو جوده
ابوسعود:انتي كان يكفيك هم ريان من بعد ماتوفى اخوي ورمته امه
وهي مو مجبره انها تربيها واهل امها كانوا مصرين عليها لانها هي اللي باقي لهم من ريحة بنتهم وبعدين الله يهداك ترى انا مو مقصر عليها بشي ومافي شي ناقصها
ام عبدالعزيز:ناقصها اهل وعزوه ناقصه انت وناقصها اخوان جدها ماقصر رباها وعزها
بس لاجاء بكره وتزوجت من بيكون ابوها انت والا هو
بنتك كبرت وصارت صبيه وجدها مو دايم لها راح من عمره الكثير وما باقي له كثر ماراح
مايصير تجلس اكثر من كذا بعيد عنك بكره بتتخرج وماسالت نفسك وين بتدرس والا ماراح تدرس كافي ياعبدالعزيز
ابوسعود:الله يهديك انتي قلتيها بتتخرج يعني مو بزر اداريها ولا اظن انها تحتاجني او تحتاج شي منا ذحين خلاص صارت قد عمرها ودراستها وين ماتبي هنا او برا المملكه على راحتها
ام عبدالعزيز:صدق ماتستحي عادي تروح وتجي ماعندك أي خوف عليها
اسمع من بعد ماتخلص دراستها تجيبها هنا واذا ماتبي زوجتك هالشي اشتر بيت لي ولها والا حتى شقه واجلس معاها بس الحال يستمر على كذا تحلم فاهم
ابوسعود:يبوس ايدها لا يالغاليه البيت هذا لك واحنا الخارجين وانتي الداخله ومال احد كلمه او شور بعدك وتامرين امر بس خليها تخلص امتحاناتها ويصير خير
بس لاتزعلين انتي
ام عبدالعزيز:نشوف ابي اصبر واشوف اخرتها معاك
اشوف ياعبد العزيز




***






امانه يالدنيا لو جينا على بابك وقفنا بيوم لاتقسي علينا !!




***


مع فجر يوم جديد كانت غداف بحديقة قصرها تتمشي تعشق منظر الفجر ولا يوم تفوته جلست فتره تتامل وبعدين دخلت تستعد لدوامها

عند شموخ
امها تصحيها :شموخ يلا حبيبي اصحي عشان تصلي وتداومي
شموخ:آممم شوي ماما بس شوي
ام راشد:يلا بسك نوم قومي
((ام راشد سعاد أم بمعنى الكلمه حنونه لأبعد حد وربة بيت عندها هند متزوجه وعايشه بجده وشموخ بطلتنا وراشد ثالث ابتدائي))
شموخ بكسل وشوي وتبكي:ماما حرام عليك ابي انام والله مالي خلق اداوم
ام راشد:قومي وراك امتحان ثانويه عامه وانتي مالك خلق تداومي
شموخ تشهق وتقوم بسرعه:ياربي نسيت
ام راشد:ويش نسيتي؟
شموخ :نسيت اليوم امتحاني
ام راشد:حسبي على ابليسك من بنت قومي تجهزي
وبخبث امها وهي طالعه:ترى ازوجك وارتاح من هم مدرستك وتو جارتي ام خالد امس مكلمتني عنك تبيك لولدها
وانتي الله بالخير انتي ودراستك يمكن الزواج ابرك لك
شموخ وشوي تبكي: مااااااما وبعدين انا مستحيل اتزوج الا
امها بخوف: الا مين؟
شموخ بخوف: ماقصدت اللي ببالك قصدي الا اذا خلصت دراستي وانا بعدي صغيره
امها:على بالي شي ثاني يلا اخلصي عشان تفطري لاتعطلين ابوك عن شغله
شموخ تتنفس بقوه:كنت راح اجيب العيد اليوم قبل وقته
((شموخ وسلطان مااحد من اهلهم يعرف بالعلاقه اللي بينهم الا سمو اخته وصديقات شموخ واختها هند وكان هذا اتفاقهم حتى ما يصير لهم مشاكل))

***



تجهزت وصلت وطلعت عند ابوها اللي مل من كثر انتظاره لها
ابو راشد:الله يهداك يابنتي وراي دوام
شموخ تميل ع راسه وتبوسه:اسفه والله اخر مره
ابو راشد بضحكه:كل مره اخر مره يلا فطري وخلينا نتوكل
((ابو راشد موظف في وزارة الصحه مستواهم المادي متوسط وعايلته مثال للعايله الهاديه المثاليه اللي مفتقدها مجتمعنا ونادر وجودها))
شموخ :يلا انا خلصت ماما انا رايحه ادعيلي
امها:تبوسه الله يوفقك مع السلامه



***






عند رهف
كانت حيل خايفه مابقى لها الا ايام ويتحدد مستقبلها تتمنى طول عمرها تسافر برا وتكمل دراستها رهف برجاء:يارب لا تضيع تعبي يارب
جدها:يلا بنتي راح تتاخري عن دوامك
رهف:يلا يايبه

راما: نازله بسرعه امها: شوي شوي يابنتي
راما:ماما تاخرت والله خايفه وين بابا؟
امها:راح من بدري عنده شغل اليوم كثير
راما:اوكيشن ماما بااااااااي وتبوسها وتطلع
امها:الله يهديك ويوفقك

***



((عايلة راما: امها عاليه مريضه بالقلب وعشان كذا ماعندها الا راما لان الحمل خطير عليها
معروف عن امها حكمتها ورجاحة عقلها
خالد العيسى ابوها من تجار الاسهم والمضاربات الماليه رجل تقي ومتقي الله بكل اعماله ربى ولد اخوه عبدالله من بعد متوفى امه وابوه ويوم وصل لحد 25سنه وبعد ماخلص دراسته اعطاه كل امواله وحقوقه اللي تركها اخوه بالرغم ان اللي اعطى عبدالله كان اكثر من حقه بس كان يبيه يبني نفسه من غير مايحتاج احد))



***
رد مع اقتباس
  #3  
قديم April 10, 2015, 02:14 PM
 
رد: رواية ذبحني بردك يا الجنوب وين حضنك أبيه يلمني للكاتبة أغلي ناسي

***




آلبآرت آلثآني




***





وصلت غداف وشافت البنات محتاسين اللي تدعي واللي تزين شكلها واللي شوي وتبكي وشافت المديره وهي طالعه من مكتبها لـ آلساحه
اتجهت لصديقاتها اللي صاحوا يوم شافوها ابتسمت بحب لهم وسلمت عليهم بعد السلام
شموخ بجوها الرايق واللي فالتها كالعاده:لا غدو كان جلستي شوي ترى الامتحان ينتظرك
غداف:كنت ابي والله خصوصا اني قابلت ذاك المزيون اللي يجرح من حلاه وجماله بالطريق بس قلت يلا مره ثانيه
راما:عينك بعيني مين احكي وكيف وليش؟
غداف:ياسر تصادمت سيارتي مع سيارته
رفعت عينها وشافت الصدمه على وجيههم ضحكت بضحكتها اللي تلفت النظر كل الساحه التفتوا لناحيتها وتجاهلت نظراتهم ورجعت تحكي صديقاتها
لا يروح فكركم لبعيد واحد صدفه قابلته بس تصدقوا ملامحه مو غريبه علي
راما:شلون مو غريبه؟
غداف:مدري بس احس اني اعرفه شكله مو غريب
شموخ:يعني يشبه ياسر ولد عمتك؟
غداف:من قال اصلا انا قادره اتذكر ملامح ياسر صورته في بالي ممسوحه !!
مو قادره اذكره مو عارفه ليش؟
رهف:ماتعرفي الخير وينه؟
ولو مكتوب انك تقابليه راح تقابليه
شوي الا يدق جرس المدرسه
راما وشموخ قاموا يضموا بعض
غداف ورهف:ههههههه
غداف: ايش فيكم؟
راما وشموخ انتبهوا لحركتهم وبعدوا عن بعض



***




دخلوا البنات القاعات وابتدا توزيع الورق



راما:يمه مصيبه ويش الاسئله هذي
غداف:غمضت عيونها اووووف وقلبت الورقه ورجعت ظهرها على الكرسي
رهف:فتحت الورق وسمت وبدات تحل بكل هدوء
شموخ:ايش الاسئله هذي وبكل ثقتها وبراه
استاذه لو سمحتي
المشرفه: نعم
راما لرهف اللي قريبه منها: هذا صوت شموخ ايش تبي؟
رهف :واللي يسلمها ترى مو وقتها
شموخ:استاذه حبيت انبهكم قبل مانبدا نحل ترى هالاسئله مو لنا او انكم معطينا منهج غلط اصلا<<لا يا شيخه
غداف:ههههههههههههه بضحكتها المميزه
راما مصدومه: لاتعليق
رهف تمسك على راسها مو وقتكم مره
الوكيله دخلت ايش الفوضى هذي
انتي ماتستحي انتي وهي حتى بقاعة الامتحان مسويين لي فوضى
غداف:لو سمحتي استاذه الصوت العالي يلخبطني يعني وبلا امر خلينا نحل بهدوء
الوكيله بعصبيه: طيب لي تصرف ثاني معكم وهي عارفه ان ماراح يفيد معاهم عقاب او تهزي
وطلعت وهي تتحطم منهم






***





بالشرقيه



كان جالس على البحر وسرحان وفجاه دق جواله طالعه لقاهآ
رضاها جنتي تتصل بك !!
ابتسم ورد وهو عارف انها عتبانه عليه: هلا بالغاليه هلا بتاج راسي
ام عبدالعزيز: لو غاليه كان سالت علي مو تاركني هنا و مشغوله عليك
ريان:اسف يالغاليه والله انشغلت هالايام كان في شوية ضغط عندنا
جدته:ولو انا امك ماتفضى لي
ريان: اعذريني يالغاليه ولا يهمك انا عازمك اليوم على افخم مطعم بالخبر بس انتي امري
جدته:وي الله يهداك انا وين وهالشغلات وين كبرت وانا امك
ريان:من قال بعدك بعز شبابك
جدته: مايحرمني منك واشوف عيالك يارب عن قريب
ريان:الله كريم الا شلون عمي؟
جدته:عمك مافي احد بيقصر عمري غيره
ريان:سلامتك يمه ليش؟ وش صار؟
جدته:قليل الخاتمه اقوله اسال عن بنتك مو مهتم لا ويقول لوتبي تدرس برا ابخليها ماعنده مشكله !!
ريان بعصبيه: ليش ماعنده مشكله مو كافي موعارف هي كيفها والا شلون تربت تاركها بلا حسيب ورقيب ومو مهتم !!
جدته برضى عن ريان اللي ربته وماخابت تربيتها: شفت وانا امك عاد هي شكل خاطرها بالدراسه برا وانا قلت جيبها هنا بعد ماتخلص دراستها وهو يقول على راحتها ..
ريان : ولا يهمك مافي شي من اللي يبيه هو ومرته بيصير وتطمني خليها بس تخلص دراستها وانا راح احل هالموضوع اللي من سنين مضايقك ..
جدته وهي وصلت للي تبيه وتعرف ان ريان مايرضى بهالحال: أي والله ياولدي طلبتك تحلها بمعرفتك والله تعبت ..
ريان: افا انا عايش وتتعبي لا عشت ولا كنت ..
قلتلك ريحي يالغاليه ..
تامري على شي ؟؟
جدته : لا ياولدي الله يحفظك


(( ريان عمره 26 سنه يشتغل بمكافحة المخدرات زي ماكان ابوه المرحوم يشتغل ابوه شهيد مات في اقتحام للشرطه لـ وكر من كبار تجار المخدرات امه تزوجت من بعد ماتوفى ابوه بسنتين وربته جدته عنده اخت وحده منها اسماء عمرها 18 سنه بعمر رهف انسان عنيد متمسك بالعادات وشخصيته قويه ملامحه جميله ورجوليه له هيبه مميزته كان ضد عمه في تصرفه مع رهف ورافض انها تعيش بالجنوب مع جدها وكان بس ينتظر فرصه عشان يغير الوضع هذا ))


***






RBb
***



عند البنات بالمدرسه
غداف طلعت بعد مافقدت الامل بانها تحل اكثر من سؤالين وكانت تمشي بهدؤء
شوي شموخ تقرب منها بهدؤء وتصيح في اذنها
غداف تمسك على قلبها حسبي عليك من بنت ..
انتي لو سلطان يشوف حقيقتك صدقيني بيرخص سنين الحب اللي عاشها معاك
شموخ وبهيام: فديته فديت امه وابوه ومن يبي بعد ياحبني له لو هالدنيا تبيعني بكره وبكبرها
سلطاني مايبيع اعرفه يحبني كثر ما احبه
غداف تصفر لها: اكشششششششششخ ياواثق
شموخ: هههههههههه
غداف : الا قولي كيف امتحانك؟
شموخ: زي العاده طلعت ونص الاسئله تاركتها لهم
غداف: عارفه من يوم قلتي هذي موب اسئلتنا
شموخ بخجل: يووووووووه ترى كنت امزح
غداف: على مين؟ بس يلا راح امشيها لك
وبين ضحك غداف وشموخ طلعت ليالي
وهي تتنهد بصوت عالي وعينها على غداف
غداف سفهتها زي العاده
ليالي: ايش دعوه غدو انا ليالي ما تطالعي فيني
غداف بتافف جعل مايطلع عليك الليل !!
وقفت قدامها وهي تناظرها بنظرات جدا مقززه
شموخ بعصبيتها وتهورها المعتاد: خير يا الشاذه ايش عندك على هالنظرات
غداف ببرودها اللي صار جزء من شخصيتها: خليك منها لا تتعبي نفسك شموخي ماتسوى
ليالي بهيام: فديتك انتي وهالبحه شموخ خليني هي قالت خليني !!

(( ليالي بنت بويه تهيم في غداف بالرغم من ان غداف دايم مطنشتها الا انها مريضه الله يشفيها ))


غداف: ليالي روحي من قدامي لوعتي كبدي
ليالي: ليه غدو انا احبك
شموخ: لا ياشيخه ايش رايك نزوجك اياها
ليالي بوقاحه: آه ياليت منى عمرى وبوقاحه جلست تلمس في شعر غداف وتلعب فيه ياليت غدو تكون معي بكل وقت و
ماكملت كلمتها الا وغداف طابعه كف حار على وجهها !!
بعدتها غداف بقرف ياليت هالكف يصحيك من اللي انتي عايشه فيه !!
وعشان ماتتمادي معاي مره ثانيه !!
ليالي كانت مصدومه من غداف من سنين تعرفها واول مره تسوي معاها كذا ؟؟
شموخ بتريقه: كلللللللووووووووووش مبروك
وههههههههههههههههه
سحبتها غداف ومشوا
ليالي بتهديد وحقد ماغاب عن غداف: انا ليالي انضرب بس انا ما انساها لك غداف والله اندمك والله
غداف: اعلى مافي خيلك وطالعت في شموخ
شموخ بعدها مستانسه: يعني سوي اللي تسوي هيآآآ غدو

ومشوا وفي طريقهم قابلوا اسرار
غداف : ااااااااف كملت !!
شموخ : هلا سوسو كيفك ؟
اسرار بمبالغه تضم شموخ: وحشتييييييني انا تمام بس يالله قد ايش مشتاقه لكم
لفت ناحية غداف تبي تبدا مجاملاتها :غدو حياتي
غداف ببرود مدت ايدها : هلا اسرار كيفك؟
شموخ متفشله من صديقتها اللي ماتعرف تجامل : طمنيني كيف امتحانك عاد انتي ادبي نبي اعلى نسبه فينا تكوني انتي"
اسرار : يارب عاد انتي تعرفي ظروفي لو كانت غير كذا كان وضعي غير كذا وكنت راح اقولك تطمني ..
شموخ : الله يهديك ليه ايش فيها ظروفك مافي بيت مافيه مشاكل خليك قويه
اسرار : ان شاء الله وهي عينها على غداف تحقد عليها بشكل مو طبيعي
غداف : اسرار شيلي عيونك من علي ما احب هالنظرات !!
اسرار يمه منها والملاحظه القويه وبتريقه : اسفه بس انتي غداف مين اللي يشوف جمالك ويقدر ينزل عينه من عليك جمال ومال وكنت ابي اقول دلال وانوثه بس ماهي عندك وضحكت ..
غداف : ماتضحك كآن بودي اضحك بس ماعليش مو طالعه معي !!
وبغرور يكسر اسرار كملت وهي تسحب كرسي وتجلس عليه وحطت رجل فوق رجل انا غداف الماجد اللي مااحد يقدر ينزل عينه من علي !!
وبنغزه فهمتها اسرار الا اذا ابي انا اكسرها له !!
اسرار بقهر: عن اذنكم اذا جت راما انا راح ارجع بآي

(( اسرار عمرها 19سنه ابوها سكير وحق سهر امها راميتها من زمان ومو سائله فيها ذايقه المر بسبب ابوها ملامحها ناعمه وحلوه وجسمها رسمته هو اللي معطيها حلا مبشرتهآ آلسمرآء عطتها جاذبيه غير تصير جارت راما وهي اللي دايم تساعدها وتوقف معاها ودوم اسرار عند راما لان ابوها طول الوقت فاقد لوعيه ))

***



شموخ : غدو وجع ايش فيك على البنت ؟؟
غداف : كيفي مااحبها ماارتاح لها ياناس احس لؤم الارض هذي فيها !!
شموخ : خلاص اشششششش رامو ورهف جايين لاتبدي انتي وراما روقونا شوي
راما ورهف بوناسه : سلااااااااام
شموخ : رهف نعذرها لو طلعت مبسوطه تحل بس انتي ياحظي ايش عندك ؟
غداف :عاتي ناسخه ورقة رهف اللي حلت
راما بدلع : صح هو دا
رهف وهي تشيل اغراضها
شموخ : هي على وين الاخت متوكله
رهف : ابي اروح بدري ابوي ( تقصد جدهآ طبعآ ) هالايام صحته مو عاجبتني وماابيه يسوي شي بالبيت
راما : ابي افهم هو ليش ما يجيب خدامه ويفكك ويرتاح !!
رهف : مايرتاح لهم
راما : اوكيشن يلا امشي معي
رهف : لا هو قال ينتظرني برا مع السلامه
غداف : مع السلامه واعملي حسابك انك تتاخري بكره
رهف تاشر على عيونها من عيوني
غداف : تسلملي عيونك
راما : وانا بعد اسرار تقول لازم تروح بدري
غداف : اوووووووووووووف !!
راما : غدو ؟
غداف تقاطعها: مع السلامه ..
راما: طيب مع السلامه
وطلعت وهي مقهوره من غداف اللي مو عارفه ليش تكره اسرار ؟؟
لفت غداف على شموخ
شموخ : اما انا راح اكون معاك انتي اللي راح توصليني لان بابا عنده دوام
وبعدين ما اقدر افوت جلسه معاك ابد وخصوصا ان توك مبرده خاطري في البويه
غداف : بجد غبيه !!
شموخ : ليش حزينه
غداف : انا؟
شموخ : من الصبح وانا ملاحظه ليكون الجرح اللي شفتيه علقك بهواه ؟؟
غداف : آلآ وآنتي آلصآدقه صبحت عليها اليوم وماقصرت فيني
شموخ : امك واكيد انتي زي العاده نسيتي ان لسانك مكانه فمك !!
غداف : يب
شموخ : ويش صار؟
غداف : زي العاده ومسكت مكان خدها تعودت عليها
شموخ : وانتي جيتي تعيدي المشهد على وجه ليالي هههههههه
غداف : ايون
شموخ : غدو مالت عليك ما تقولي صديقتي ابي اوصلها اقوم اعزمها على شي
قبل ماتروح عند اهلها
غداف : احلفي
شموخ : والله قومي خلينا نفلها ترى الجو يونس
وقفت غداف واخذت لها نفس عميق : يلا



***

***

راما وصلت اسرار ورجعت البيت واستسلمت لنوم عميق ..~




***
لي صديقي ياللي تقول انك صديقي .... وين عني يوم انا بحزات ضيقي
جيتنيه اليوم تسأل عن مصابي .... يا عسى عشره مع أمثالك حريقي
للأسف كنت أحسبك دايم يميني .... وأفتخر واقول يا نعم الصديق
يما عرفتك بس من يوم وليله .... ولا عرفتك بس من جملة رفيقي
من الصغر كنا نعيش بظل واحد.... نرسم الامال بالود الحقيقي
ما طلبتك شي في يوم ورجيتك.... وان طلبتك احسبك دايم رفيق
بينًت الايام لي معدن صفاتك .... وبينًت لي دمعة الوقت الشفيقي
لو بودي شفتها من حد غيرك.... بس لي طبعي وانا ساسي وثيقي
يا صديقي الاولي روًح زمانك .... الصديق يكون في الشده صديقي


***

اسرار: صباح الخير حبيبي !!
...... : صباح الورد هلا بسوسو طمنيني على امتحانك ؟؟
اسرار: يعني بس ما يشكي من شي ..
...... : طيب ليش؟
اسرار: منك طول الليل مسهرني لانمت ولا ذاكرت
...... : ههههههه كله منك احد قالك تلبسين لي احمر عاد انا ماقدرت اتحمل
اسرار بخجل : وبعدين بيبي استحي انا
...... : خلاص انا جاي ياربي مااتحمل
اسرار بعبط : ليش جاي؟
...... : افا توي بيبي وترى انا ابي حضن امي ...
اسرار: اوه خلاص
...... : طيب ناقصك شي ؟؟
اسرار: لا بس فيني نوم
...... : قلتلك خلي الدراسه انا اعوضك بس ماتسمعين آلكلآم !!
اسرار: خلاص حكينا بالوضع !!
...... : خلاص نامي بس لا تتغطي انا جاي اغطيك ...
اسرار: خلالالالالالالالاص مع السلامه



***

أنا جيتك يالحبيبة قبل موعدنا بدقايق !!
و كنت منتظره و كان الجو { .. رايـق
رحـت أسولـف عـن شجونـي !!
و عـن أحاسيسـي و ظنـونـي !!
وقلـت لـك أنــي { أحـبـك ...
يالـلـي ماليـتـن عـيـونـي
كل هذا كان فـي لحظـة غفيـت !!
وفجـاءه مـن نومـي { .. صحيـت
و ما لقيتك يالحبيبة !
و ما لقيتك يالحبيبة !
و ما لقيتك يالحبيبة !


***


بالسياره وعند شموخ وغداف ..~
بعد مااخذوا كافي كانوا ضحك وسوالف شوي تعارضت سيارتهم مع سيارة الاسعاف
غداف: احسان ايش فيه
احسان: هدا في سياره اسعاف يبغى يمر !!
غداف: اقطع ماعليك منه اصلا لوعندهم شي مهم كان ازعجونا بصوت السياره !!
احسان: طيب وجالس يعاكس السياره !!
شوي وسواق الاسعاف: انت لو سمحت فضي لنا الطريق طواري
غداف: ماعليك كمل
واحسان ماصدق مكمل ..~
ياسر من جوا السياره: ايش فيه
السواق : دكتور في سياره مو راضيه تفتح لنا الطريق
ياسر وصل حده الرجال حياته في خطر وماعنده وقت ضروري يدخل غرفة العمليات: وقف
نزل بسرعه وخبط بايده على قزاز السياره وبعصبيه: خير
نزلت غداف القزاز بس ماعاد قدرت تحكي هو انصدم وبعصبيه: انتي؟
غداف : ... لارد
شموخ: ذايبه بشكل ياسر لبسه كان مليان دم وشكله محيوس لسه وسامته ورجولته واضحه
ياسر: اتوقع من الانسانيه ياغداف تفتحي الطريق قدامك سيارة اسعاف يعني موت اوحياه للي داخلها وذحين قولي للسواقك يبعد عن الطريق بين يدي حياة انسان ...
وبصرآخ تحررركي !!
غداف بصمت عكس عوايدها اشرت لاحسان عشان يبعد
وظلت تراقب ياسر لحد مختفت سيارة الاسعاف
شموخ: واااااااااااااااااااااااااااااااو ايش الاطخم هذا وربي جرررح
غداف : هييييه غدو
غداف: نعم
شموخ: ايش فيك .. ستوب تعالي هينآ هو كانه قال اسمك ؟؟
غداف: يب هذا ياسر
شموخ: مييييييييين؟
غداف: اللي تصادمت معه الصبح
شموخ: جد عذاب بس وانفجرت تضحك ههههههههههه بتنيييييييي
غداف باستنكار: خير ايش فيه
شموخ: بس اول مره اشوفك تتهزي وماتردي حسيتك مدري شلون هههههههههه
غداف: شموخ ابي اذكر ملامح ياسر بس كيف؟
راح انجنننن اذكر عمتي وعمي زين لو اشوفهم اعرفهم بس هو لا ليش؟
صوته باذني صوته يشبه اللي قبل شوي بس وجهه مااقدر اذكره ليش؟
شموخ: يمكن هو ليش لا؟
غداف: ايش راح يجيبه ابها هنا هم كانوا عايشين معنا بجده !!
وبعدين عمتي طول عمرها حلمها يكون ياسر مهندس وهو كان دايم يقولي اذا كبرتي وتزوجتيني راح ابني لك قصر كبييير تكوني انتي اميرته حتى الكل كان يناديه بالمهندس !!
ياما بنى لي قصور من الرمل وكان يقول اللي يعجبك انا المهندس ياسر اسويه لك يعني هذا حلمه وياسر مايتخلى عن احلامه ابد فاهمتني ؟؟
شموخ: يب بس مشكله ذحين كبرتي وصرتي اميره بس هو ماجاء يبني لك القصر
غداف كانت تلف وكانها تدور شي
شموخ : مضيعه شي
غداف: يب
شمموخ: ايش؟
غداف: ابي شي ارميه عليك اسوطرك به بس مافي !!
شموخ:ههههههههه لاياشيخه كان دورتيه يوم د"ياسر اكلك بقشورك مو ذحين
غداف: اقول افتحي الباب وانزلي انتي منتهيه اليوم وترى وصلنا عند بيتكم
شموخ : اه فديته
غداف: منو؟
شموخ: سلطاني ابي اروح اطمنه اني حليت 3 اسئله !!
غداف: طيب انقلعي
شموخ: مع السلامه


***

RBb

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية رواية بعثرت أرواح عاشقة للكاتبة إكراموا Yaqot روايات و قصص منشورة ومنقولة 31 March 30, 2015 05:47 PM
رواية أرتميت في حضنك أرويتني و أرويتك للكاتبة متلثمهـ بشماغ أخوي Yaqot روايات و قصص منشورة ومنقولة 10 March 2, 2015 06:20 PM
ملخص رواية سلالم النهار -رواية للكاتبة فوزية شويس السالم Yaqot روايات و قصص منشورة ومنقولة 0 May 8, 2014 10:41 AM
تحميل رواية شلي دخل بالنوم و وسادة الريش ما دام حضنك ضمني وإحتواني SEO روايات و قصص منشورة ومنقولة 0 October 25, 2012 03:58 PM
تدري ان البرد..||~ يألمني مايقدر عليه غير حضنك يوم يلمني خطاَئيےَ♥عَلّيتِكےَ كلام من القلب للقلب 0 February 10, 2010 10:45 AM


الساعة الآن 06:34 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر