فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > روايات و قصص منشورة ومنقولة

روايات و قصص منشورة ومنقولة تحميل روايات و قصص منوعة لمجموعة مميزة من الكتاب و الكاتبات المنشورة إلكترونيا



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم April 5, 2015, 02:19 PM
 
رواية احباب اموات للكاتبة Angel sinless


روايتي الاولى احباب اموات

اتمنى تعجبكم

البارت الاول



كان جالس يتأمل رسائلها الي كانت تدزها له كل يوم وكانت هذي الرسايل لاتخلو من الحب و الغزل الى ان وصل لرساله منها مو مقروءه ولا فتحها ولا فكر يفتحها و كانت دازتها قبل الحادث بلحظات ما كان وده يفتحها لانه يبي يحسس نفسه انها عايشه و ان كل يوم الصبح لما يقوم يشوف انها دازه رساله بس ما يفتحها
كان مجنون بحبها كان يعشقها
الكل كان شاهد على حبه لها و الكل شاهد بعد على حبها له بس للاسف راحت و راح حبها و تلاشت و تلاشى حبها له بس ما تلاشى ولا راح حبه لها
و كان يفكر فيها و يقول في نفسه ليش تتركيني
ليش تعيشيني بجحيم ليش خليتيني
الكل كان مستعد يضحي بحياته عشان يشوف سعادتي و ما يدرون ان سعادتي نايمه تحت الثرى اشتقت لج و اتمنى اموت و التقي فيج اتمنى يكون قبري متوازي مع قبرج ياليتني رحت وانتي بقيتي ياليتني ما ......
قطع حبل افكاره صوت اخته الصغيره و اهي تبكي قام و فتح لها الباب شاف وجهها كله دم
تذكر و رااح باله بعيد و فجأه لقى نفسه بالسياره و يسوق بسرعه و صراخ اخته يزيد دخل المستشفى يركض فيها و خايف خايف لا تروح خايف تتركه مثل ماتركته اجتمعو الدكاتره و خذوها منه و طلبو منه يملأ البيانات و سألوه اسمها قال :غزل
و قال الدكتور : و انت منو؟
قال : انا اخوها
الدكتور : اسمك ؟
انا اسمي رائد
قال الدكتور: انزين يا رائد روح الحين البيت و بدل ملابسك و تعال و بأذن الله اخت ما فيها الا العافيه
انتبه رائد لملابسه و كان لابس دشداشه و كانت مغرقه دم قال : دكتور اختي امانه عندك انا دقايق و جاي
الدكتور : لا توصينا بنحطها على العين و الراس
رائد : الله يجزاك خير يالله سلام
.....................
بالطريق للبيت سرح في اخته و حبيبته حبيبة قلبه قال في نفسه : كانت بتروح كانت بين ايدي و كانت بتروح نفسها كان بتموت بين ايدي كانت و تذكرها و دمعت عيونه و اهو يتذكر شكل اخته و شكل حبيبته

لاتستغربون انه يبكي لان الرجل اذا زاد الشيء عن تحمله و ما قدر يتحمل يبكي لان مشاعره محد يحس فيها محد غير رب العباد
قطع افاكره الجوال و المتصل كان : عديم الاحساس
رد على الجوال و جاء له الصوت الخشن و اهو يقول : وينك يا كلب و وين اختك.
رد : انا بالطريق للبيت اما اختي هه قاله بنبرة استهزاء
قال عديم الاحساس : شوف اذا ما جيت ما راح تشوف خير و بعدين بنتي وينها ها وين موديها
رد رائد بكل برود لان يدري انه ما راح يهتم بمكان بنته و ما راح يروح لها و بيطنشها
و قال : بنتك اي بنت تتكلم عنها بنتك الي ما تجاوز عمرها العشر سنين ما شفتها و لا سألت عليها اليوم تجي تسأل عنها المهم حبيت اطمنك انها الحين بخير على كلام الدكتووور
و شد على اخر كلمه
قال عديم الاحساس : اي دكتور بنتي شفيها قول خلصني مو فاضي لكم
رائد : بنتك طاحت من الدرج و جت لي و راسها كله دم و وديتها للمستشفى و اذا كان عندك احساس يا هه ياعديم الاحساس روح لها
بنبرة خوف و قلق انصدم منها رائد بس طنش لانه يمكن يكون عنده احد يسمع المحادثه الي بينهم : شصار رائد تكفى قول فيها شيء رائد انا ابوك المفروض تطمني على بنتي قول شصار لا تخوفني
رائد تنهد وقال : لا تخاف يبا الدكتور طمني و قال ما فيها شيء
الاب : و الحين انت ما تقول راد للبيت شلون تخليها لحالها
رائد : نفس ما خليتها لحالها طول هذي السنين
الاب : خلاص قفل على هذي السيره
رائد : يالله سلام
الاب : سلام
رجع رائد للبيت و راح للحمام ( اكرمكم الله ) اخذ له شور سريع و لبس و طلع للمستشفى
....................
اعرفكم على العائله
رائد عمره 22 سنه طويل عريض من فوق و ضعيف بس مو حيل يعني جسمه جمييييل و خقه ، عيونه لونها رمادي شعره للنص رقبته و ناعم لونه بني
غزل اخته عمرها 10 سنين جسمها صغير حيل و الي يشوفها يحسها اصغر من عمرها و عيونها لونها بني و شعرها بني و كان احلا ما فيها عيونها
الاب اسمه محمد عمره 44 بس الي يشوفه يقول عمره 30 او 29 سنه و جسمه حلو و طويل حيل

هذا البارت الاول اتمنى يعجبكم ودي لكم
تحياتي فوكسل

رد مع اقتباس
  #2  
قديم April 5, 2015, 02:20 PM
 
رد: رواية احباب اموات للكاتبة Angel sinless


1 البارت الثاني


في مكاان بعييييد عن رائد و ابوه و

للمعلومه رائد ساكن بالسعوديه في جده


في بريطانيه و تحديداً ولاية مانشستير
كانت تركض فجأه طرااااااااااااااااااخ

اصطدمت ب بنت و اعتذرت و راحت و في المحاظره دخلت و شافت البنت الي صدمتها و انصدمت انها بنفس الكلاس و ابتسمت لها و قالت لنفسها : اممم ليش ما اتعرف عليها

و راحت جلست على الزاويه
ping!!! ping

كان صوت تلفونها و كان معطيها بنق و رفعت تقرأ و كانت الرساله من صديقتها هدى و اهي تقول : جوري وينج يا حيوانه كل يوم ادق و ما تردين علي
ردت جوري : انا حيوانه يا بقره انا بالكلاس الحين شنو تبين
هدى :سلامتج بس ابي اسولف
جوري : مالت يالله سلام بدأ الدكتور
هدى : سلام

بعد ما خلصت المحاظره طلعت جوري و شافت البنت الي صدمتها و راحت لها عشان تتعرف عليها
الجوري : سلام
البنت : اهلين و عليكم السلام
الجوري : هلا فيج ممكن نتعرف ومدت يدها
و قالت : انا الجوري و عمري 19 سنه
البنت مدت يدها : تشرفت انا اميره و عمري نفس عمرج
الجوري : اوك حلو انتي من وين اميره
اميره : السعوديه
الجوري : صدق انا بعد من السعوديه و من جده بعد
اميره : جد انا بعد بجده
الجوري : ونااسه طلعنا بنفس المدينه بعد

اكيد بتستغربون انهم تكلمو بالعربي مو بالانجليزي لان اميره كانت لابسه حجاب اما جوري ف لا بدون حجاب

المهم بعد سوالف تبادلو الارقام و راحو
الجوري و اهي بالطريق للشقه (تسوق) دق جوالها
المتصل كان : الغالي
الجوري : هلا والله شلونك
الغالي : هلا بالصوت و صاحب الصوت
انا تمام و انتي طمنيني عليك
جوري : انا تمام من سمعت صوتك
الغالي : الحمد الله يا بنتي حبيت اقول لج شيء ........ أ أ .. ابي اشوفج
جوري بخوف : يبا شفيك خير ان شاء الله حصل شيء
الغالي : هههههههه لا يا بنتي بس ...
جوري : بس وشو ؟؟
الغالي : بسراحه اخوك يبي يخطب مزعجني و يقول ابي املك بأسرع وقت و انا مستحيييل اخليه يملك و انتي بعيده عنا
جوري زال الخوف و قالت : الله يهداك يبا خوفتني
الاب : بعيد الشر عنك حبيبتي بس ترى بقول لك حجزت لك على الجمعه طيارتك الجمعه بالنسبه لكم طيب
الجوري : طيب يالله اشوفك بخير و سلام
الاب : سلام

اعرفكم على الجوري عمرها 19 سنه طويله بس مو حيل و جسمها خقق لها خصر و ظهرها مشدود مستقيم و لما تمشي تمشي برزه و هيبه و عيونها لونها ازرق بحري جمييله و شعرها لونه بني مايل للاشقر ما ادري شلون للونه بس عجيب

الاب خالد عمره 40 و طويل و لون عيونه بني

معلومه بس جوري مو بنته و بتعرفون بالاحداث الجايه شنو تصير له

اخو الجوري نواف عمره 22 سنه شعره اسود و عيونه بنيه نفس ابوه و طويل و جسمه رياضي معضل

المهم وصلت للشقه و جهزت اغراضها و رتبتهم و بعدها راحت خذت لها شور و نامت


نرجع للسعوديه بجده
رائد وصل للمستشفى و شافه الدكتور و ناداه للمكتب يبي يكلمه
الدكتور : تفضل حياك
رائد واهو يجلس : الله يحييك ها طمني دكتور شفيها
الدكتور : شوف يا استاذ رائد انا مرح الف و ادور معاك بقولها لك على طول و اتمنى ما تعصب بس .....
قاطعه رائد بخوف : بس شنو دكتور غزل شفيها شصار لها
الدكتور : هد يا رائد بس غزل عندها ورم بالدماغ و انا مستغرب منها انها ما تحس باي صداع او الم لان لما قلت لها تحسين بألم قالت لا وقلت ليش قالت ، ارتبك الدكتور
رائد : كمل وش قالت
الدكتور : قالت آلامي بالنسبه لي شويه بالنسبه لآلام اخوي انا اتمنى لو تزيد آلامي بس توقف آلام اخوي
رائد : ........... مصدووم
و يفكر للدرجه هذي يا غزل حاسه فيني و حاسه بالالم الي بقلبي بس يا حسرتي عليج يا اختي يا حسرتي تتركيني و تروحين و تلحقينها و ابقى وحيد
قطع افكاره الدكتور : رائد لازم نسوي لها عمليه و بأسرع وقت
رائد : بفكر
الدكتور : ما فيه وقت للتفكير عندك شهرين بالاكثر
رائد : ...........
الدكتور : بقول لك نصيحه
رائد و اهو للحين يفكر : وشو
الدكتور : سفرها و سو العمليه بالخارج
رائد : والله فكره يا دكتور مشكور و يعطيك العافيه
الدكتور : ولو يا رائد انا حاظر
رائد سلم على الدكتور و طلع راح للغرفة اخته و شاف المغذي بأيدها و شاف الكمام موصل لفمها
بكى على شكلها
و قعد يشهق بالبكي لما فتحت اخته
ايدها له بكل تعب
و قالت : اشتقت لك
ركض لها و ضمها ضمها بكل حب و حنان
و قعد معاها و يسولف و بعد فتره قالت : افتح لي التلفزيون الحين موعد سبونج بوب
ضحكت عليها حتى و اهي بمرضها ما يهمها شيء تطنش و تنسى
و فتحت لها التلفزيون و فجئه دق الباب و لما فتحت
شفت الناس صافين و كل واحد ماسك له ورود و حلاو عشان يباركون لها بالسلامه و الاغلبيه كانو من ربع (اصدقاء) الوالد
و دخلتهم و تحمدو لها على السلامه و الغرفه امتلأت ورود و اهي لو تشوفونها من كثر الوناسه تحسون ان الارض مو سايعتها
الله يدوم سعادتها يا رب المهم قعدت افكر و اقول بنفسي انا كنت بسافر اكمل دراستي ببريطانيا ليش ما اروح اكمل و بنفس الوقت اعالجها و بعد اخليها تستانس و تقعد تعيش معاي هناك و تدرس هناك بعد

و اتخذ القرار و راح لمساعده و طلب منه انه يحجز لهم بالدرجه الاولى وحده دراسه و الثانيه علاج
و بعد ما تأكدت الرحله رحلتهم بعد اسبوعين
(اسم المساعد ناصر)
نروح الحين لبريطانيا ركبت الطياره و بعد وقت طويل نزلت لارض المملكه نزلت للارض الي اشتاقت لها ، ما كانت تدري ولا احد يدري عن سبب تعلقها الشديد بجده
و كانت دايما تجاوبهم انها لما تكون فيها
تحس بارتياح و طمأنينه
راحت لابوها و اهي خططت انها تقعد يومين بس لان اجازتها ما تكفي
و دخلت البيت و تفاجأة
الكل بصوت واحد : مفاااااااااااجأااااااااااااااا
استانست و طارت من الفرحه لما شافت العائله كلها موجوده و ونقزت لابوها و حظنته و الكل ضحك على حركتها و بعد ما سلمو جلسو يسولفون و بعدها استأذنت وراحت لغرفتها و رتبت امورها واغراضها و نزلت و كملت سهرتها مع عائلتها او بصفه اوضح عائلة ابوها مو عائلتها

بعد السهر الكل راح لبيته و اهي صعدت لفوق و دخلت الحمام ( مكرمين) وخدت لها شور باارد و نامت


اتمنى أشوف ردوود بليز


رد مع اقتباس
  #3  
قديم April 5, 2015, 02:21 PM
 
رد: رواية احباب اموات للكاتبة Angel sinless

بقول لكم قصة الجوري ، الجوري كانت ساكنه ببريطانيا من وهي صغيره لحد عمر14 سنه وبهذا العمر تعرفت على شخص و انصدمت انه من السعوديه و من جده و اهي كانت بتروح لجده تسكن فيها سنتين
المهم انتقلت جوري لجده و تطورت علاقتها مع هذا الشخص و مره سافرت معاه لمكه المكرمه

المهم بعد سنتين من تعرفها الشخص صار لها حادث و بعد الحادث ردت لبريطانيا و كملت حياتها هناك لحد ما صار عمرها 19 سنه
و الشخص هذا نسته بسبب شيء صار لها بالحادث و بقول لكم شصار بالبارتات الجايه

وابوها خالد و اخوها نواف اهم مو عائلتها الحقيقيه و بتعرفون بالاحداث الجايه منو يصيرون


بالسعوديه جدة

الساعه 2 الظهر قامت على صوت ابوها و اهو يقول : جور جوري حبيبتي قومي يالله
الحين بنروح عشان نملك على البنت و نبيج تجين معانا يالله
تأملت ابوها شوي و تذكرت كلمة جور كان فيه شخص يناديها جذي بس منو فجأه انقزت قالت : طيب دقايق اخذ شور و البس و انزل
الاب : طيب
بعد ما خذت شور و لبست نزلت تحت
وشافت اخوها و قعدت تلولش
: الف الصلاة والسلام عليك يا حبيب الله محمد لووووووولييييشش
اخوها الابتسامه شقت وجهه و وجهه صار احمر لانه استحى لما شاف ابوه يضحك على اخته و خبالها
المهم تقدمت له و باسته : الف مبروك نونو
طارت عيونه : نونو بعينك قولي نواف
ضحكت :هههه طيب بس يالله لا تتأخر على حبيبت قلبك
وراحو و بعد الملكه حددو موعد العرس و هو بعد شهر
المهم ردت للبيت و نادت الخدامه تحط لها عشاء ، كلت وخلصت جت بنقوم
فجأه رساله بجوالها قعدت و قرأت و كانت من الجامعه عطله اسبوعين هني طارت من الفرحه و انقزت : هياااااااااا
ابوها : خير شفيج يا بنت انخبلتي
جوري : يبا عطله مدة اسبوعين وناااااسه
ابوها الابتسامه شقت وجهه مو مصدق بتقعد عنده اسبوعين بعد

نروح لرائد كانو الاسبوعين بالنسبه له كان اشبه بشهرين

اما جوري فاستمتعت بكل لحظه بالاسبوعين ما خلت مكان الا وراحت له مع ابوها و نواف و طبعا جتها هدى رفيجتها و زارتها


موعد الطياره
ركب رائد و معاه غزل و دكتور ماخذينه عشان حالة غزل ، مع انه مو ضروري بس رائد الزم يجي معاهم

و بجهه ثانيه ركبت جوري و طبعا ما شافو بعض

وبعد ساعات طويله من الملل بالنسبه للكل وصلو
راح رائد و غزل للفندق و صعدو للغرفه
رائد : غزل حبيبي لازم الحين تنامين
غزل : اوك ، بس باخذ شور و انام بس وين ملابسي

رائد دقايق و تجي انتي ادخلي و اخذي شور و اذا جات الملابس اطلع لج روب و البسيه و بعدها اطلعي و اخذي الملابس الي تبينها
غزل : طيب
راحت للحمام(مكرمين) و خذت لها شور
و لما جات الملابس و الاغراض طلع لها رائد الروب و حطه عند الباب اخذته ولبسته و طلعت

و لبست و نامت رائد ما قدر ينام لان يفكر بموعد المستشفى الي باجر : يالله ليش ما خلوه اليوم جان احسن اففف يعني لازم يأخرونا هذول ما يحسون افف شلون يحسون اهم مو مكاني ...... الخ
و وقدر يناااااام بعد تفكير طويل

جوري وصلت للشقه خذت شور و نامت لان وراها باجر كلاس

نهاية البارت
توقعاتكم غزل بتتشافا من الورم ؟؟
رائد شنو بيصير فيه و شنو تتوقعون يصير بينه و بين جوري و هل لجوري علاقه برائد ؟؟
تحياتي

روايه 1 البارت الثالث


من بكره الساعه 12 الظهر قامت جوري و اهي مالها خلق لشيء و خذت لها شور و لبست و توجهت للجامعه
...................
رائد : غزل يالله بنتأخر
غزل : يوووه يا رائد اصبر تو الناس الموعد بعد ساعه
رائد : غزل الطريق الحين بيصير زحمه لان طريقنا على طريق الجامعه ولازم نمر عند الطلاب و زحمتهم
غزل : ايه صح يالله بس خمس دقايق

بعد ما لبسو طلعو وصلو للمستشفى
و سوو لها اشعه و حددو حجم الورم و الحمد الله ماكان كبير و ان شاء الله موعد العمليه بعد ثلاث ايام

............
جوري راحت للمحاظره و شافت اميره و ازدادت علاقتها معاها و اكتشفت ان اميرة رفيجت وحده من صديقاتها الي بالشله و بهذا انضمت اميره للشله
بنعرفكم على الشله بعدين
................

رائد طلع من المستشفى و قرر بالثلاث ايام هذي يطلع غزل و يمشيها و يخليها تطير من الفرحه و نقول لكم وين وداها

راحو للمطعم كل يوم يتعشون و يتغدون و يتريقون بالمطعم و
راحو للسوق يشترون ملابس و اغراض لمدرسة غزل و اغراض لجامعه رائد
و بعد شرو لهم ملابس للطلعه لانهم ما اخذو معاهم ملابس واجد

وراحو لمدينة الالعاب و راحو للمتحف و تمشو و شافو جمال ولاية مانشستر

الجوري على حالها كل يوم مع اميره و طبعا اهي و اميره كانو مع شلتهم و كان عددهم 5 بنات مع اميره و جوري
و كان بعد فيه شلة شباب و
البنات طقو الميانه معاهم و صارو اصدقاء

بعد ثلاث ايام كانت عملية غزل كانو يمشون بالشارع
رائد : غزل
غزل لفت له و كلها طاقه و حيويه
: عيووونهاا
قعد يتأملها و يفكر : هل ممكن ما تنجح العمليه بس انا وين بروح منو بيهتم فيني منو بيمسح دموعي ليا مني بكيت

غزل : ياهوووو
رائد مفهي : هااا
غزل : الي ماخذ عقلك يتهني
رائد : شالها و دار فيها و اهي تضحك
قال : انتي الي ماخذه عقلي و قلبي و روحي

يا روووووح رائد و قعد يدور فيها و تضحك و يرفعها حييل و الناس تشوفهم و تبتسم لهم

نزلت و هي تضحك و فجأه تحول ضحكها لبجي
قالت : رائد
نزل لمستواها و مسح دموعها و قال : يا عيون رائد
ضمته و اهو بدوره ضمها و قعد يهديها
غزل بصوت مرتجف : خ ..خا ...خايفه
رائد بحزن بس ما حب يوضحه : افاا تخافين و رائد عندج ليش
غزل : خايفه اروح من هذي الدنيا و و تبقى انت وحيد خايفه عليك من الوحده يا خوي رائد تكفى .......
قاطعها رائد و هو يحط ايده على فمها : اشششش ما ابي اسمع منج هذا الكلام
و ان شاء الله تطلعين من العمليات و انتي
تنقزين و تكونين بكل قواج
غزل : رائد و شعري بيقصونه
رائد بضحكه خفيفه : ههههه لا الحمد الله اهم
بيشقون المكان من جبهتج يعني شعرج بيبقى نفس ما اهو
غزل : اها حلو
كملو الطريق لحد ما
وصلو للمستشفى و دخلوها و لبسوها لبس العمليه و عطوها مخدر و قبل دخولها

رائد جاء عندها و طبع بوسه طويله و حاااره على جبينها و دموعه تنزل على جبينها

غزل طالعته بعيونها النعسانه
غزل بحب : انسى يا رائد انسى ، حتى انا لو صار لي شيء لا تقول مرح اسامح نفسي تكفى تكفى لا تعذب نفسك اكثر يا خوي ، و قول لابوي اني احبه رغم انه ما رباني ولا اهتم فيني رغم كل شيء احبه و تكفى حاول انك تحبه تكفى ، و ..... ا امي قول لها اني كنت بحاجه لها بأوقات واجد و ما كانت موجوده و مع ذلك بظل احبها رائد .. ا ا احب اح احبكككك احبك يا يا خووووي ......... نامت

و نام معاها قلب رائد و نام حبه و نام عقله
مر الوقت و خلصت العمليه
خرج الدكتور بعد ساعات طويله
الكلام مترجم
رائد مصدووم و خايف و حاول ينطق و يالويل تجمعت الحروف بلسانه و تكلم بصووت مبحوح و مرتجف : د .. ك.. تو.... ر....م ماذا .... ماذا ح حدث ......
الدكتور : للاسف ................
رائد ما قدر يتحمل و ركض للسياره و انطلق بأقصى سرعه ما عنده
......،...،..........
جوري قعدت تجهز لامتحاناتها لانها بعد اسبوع

خلص البارت .
انتظر توقعاتكم ؟؟
هل تنجح العمليه ؟
شنو بيكون شعور رائد اذا نجحت و اذا ما نجحت ؟؟

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية رواية بعثرت أرواح عاشقة للكاتبة إكراموا Yaqot روايات و قصص منشورة ومنقولة 31 March 30, 2015 05:47 PM
رواية بعد الغياب للكاتبة أنفاس قطر Yaqot روايات و قصص منشورة ومنقولة 64 March 18, 2015 03:15 PM
رواية روان للكاتبة كول 2009 Yaqot روايات و قصص منشورة ومنقولة 10 March 14, 2015 12:31 PM
ملخص رواية سلالم النهار -رواية للكاتبة فوزية شويس السالم Yaqot روايات و قصص منشورة ومنقولة 0 May 8, 2014 10:41 AM
رواية ملحمة العشاق / للكاتبة سهر SEO الروايات والقصص العربية 0 October 22, 2012 02:05 PM


الساعة الآن 06:10 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر