فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم February 23, 2015, 08:44 AM
 
داء الؤلؤة

داء الؤلؤة
بقلم المدرس المساعد رغد ابراهيم احمد/ التدريسي في قسم علوم الحياة/ كلية العلوم / جامعة ديالى

داء اللؤلؤة ( المليساء المعدية ) Molluscumcontagiosum:
هو مرض جلدي فيروسي شديد العدوى ( لذا يسمى ﺒ المليساء المعدية ) يصيب الجلد فقط و لا يؤثر على أي أعضاء داخلية للجسم و يظهر على هيئة حبيبات صغيرة على سطح الجلد تشبه اللؤلؤ. و لا يعتبر المرض خطير حيث يتم الشفاء منه تلقائيا خلال أشهر قليلة ما عدا في بعض الحالات التي قد يستمر لمدة تصل إلى عامان و يصيب مختلف الأعمار لكنه أكثر انتشارا في الأطفال, فترة الحضانةو هي الفترة ما بين الإصابة بالفيروس و ظهور أعراض المرض و تتراوح بين 2 – 4 أسابيع و قد تصل إلى اكثر من شهر.

اولا: طريقة العدوى Mode of transmission:
الفيروس المسبب للمرض هو أحد فيروسات عائلة الـ Poxvirus ، و يتسلل الفيروس للجلد من خلال الثقوب الصغيرة الموجودة ببصيلات شعر الجلد, و ينتقل الفيروس من شخص مصاب إلى شخص آخر سليم بعدة طرق هي:
1. عدوى مباشرة عن طريق الملامسة المتكررة للجلد المصاب.
2. عدوى غير مباشرة عن طريق استخدام المناشف و الأدوات الشخصية لشخص مصاب.
3. عدوى عن طريق حمامات السباحة.
4. الاتصال الجنسي في حالة وجود الإصابة (الحبيبات) في الأعضاء التناسلية, لذا تعتبر المليساء المعدية من الأمراض المنقولة جنسيا.
5. العدوى الذاتية حيث تنتقل الإصابة (الحبيبات) في نفس الشخص من مكان إلى آخر نتيجة ملامسة الأيدي لجزء غير مصاب عقب ملامستها للحبيبات دون غسيل الأيدي جيدا.

ثانيا: الأعراضSymptoms :
أكثر مناطق الجسم شيوعا في ظهور حبيبات المليساء المعدية هي الوجه، الرقبة، الأطراف (الذراع، الساق)، الأعضاء التناسلية و يمكن أن تظهر الحبيبات في أي مكان بالجسم, يظهر المرض في صورة حبيبات مرتفعة عن سطح الجلد تتميز بكونها صغيرة الحجم حيث يتراوح قطرها بين 2-6 ملليمتر, بيضاء أو قرنفلية أو بنية اللون , تشبه اللؤلؤ أو القبة , بها نقرة ( فجوة صغيرة ) في المنتصف.تحتوى الحبيبات على مادة بيضاء جبنية أو شمعية شديدة العدوى تظهر إذا تم عصر الحبيبات أو الضغط عليها وهي غير مؤلمة. غالبا تكون حبيبات متعددة، و نادرا ما تظهر حبيبة واحدة ,في الأطفال تكون الحبيبات اكثر ظهورا في الوجه، الأطراف، و الجذع اما في البالغين فتكون الحبيبات اكثر ظهورا في الأعضاء التناسلية، البطن، والجزء الداخلي من الفخذ,و تختفي الحبيبات دون ترك أي آثار على الجلد، إلا في بعض الحالات النادرة نتيجة حدوث خدوش و التهابات للحبيبات بعد حكها بشدة.

للمتابعة اضغط هنا :::::::
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 07:43 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر