فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم November 27, 2014, 03:31 PM
 
الحبوبة

اخرجت صرة ، فكت رباطها ، و بحثت داخل الصرة هنيهة ، ثم بسطت يدها على صحن قدامها ، فإذا حبات الفول و السوداني المحمس ( مدمس ) ، ثم صبت من البراد لبن صافي ، و من الآخر قليل من الشاي السادى ، ثم دعت أولادها الثلاثة ، و اطفالهم .
سرعان ما تجمعت الأسرة حول الحبوبة ، و كانونها الأثير لديها ، فقد احتفظت به رغم تطور الحياة حولها ، و هي تجمع افراد أسرتها على شاي الصباح ، قبل أن يتفرقوا ، كل في سبيل عمله .
تضحك العجوز ، و تدعو لهم بخير ، و هي ترقبهم في ذهابهم ، و تنتظر قدومهم في آخر النهار .
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موزة الحبوبة وشقشقها رشود -اعداد كاملة basheerplc كتب أدب الأطفال والناشئين والكوميكس 8 November 28, 2013 07:14 PM
موزة الحبوبة وشقيقها رشود ..! { ضَے سماآهُم ..! روايات و قصص منشورة ومنقولة 5 April 5, 2012 12:44 AM
هـل ستجد وفاء الحبوبة بينَ صفحآتكــمْ ترحيب وفاء القلوب الترحيب بالاعضاء الجدد ومناسبات أصدقاء المجلة 19 April 14, 2011 10:55 PM


الساعة الآن 04:52 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر