فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > روايات و قصص منشورة ومنقولة

روايات و قصص منشورة ومنقولة تحميل روايات و قصص منوعة لمجموعة مميزة من الكتاب و الكاتبات المنشورة إلكترونيا



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم October 2, 2014, 07:14 PM
 
أصداء الظلم..

تخجلني اهات ابي المريض وهو منهمك في عمله لاعانتنا فقررت تعلم فن الخياطه لعلي اخفف عنه ولو مثقال ذرة, وهاقد اصبحت ابلغ الــ 20 من عمري ولم يطرق ايهم بابنا لخطبتي لانني وبكل صراحه اعاني من كبر انفي وكما اعتادوا ان يطلقوا علي (صاحبه منقار الببغاء!!!!) الا ان الامر لم يؤثر علي كثيرا خصوصا مع وجودِ التؤام الذي انجبته اختي كنت اغلب الاوقات مشغولة معهم ... الى ان اتى ذاك اليوم الذي زارنا فيه اناس غرباء ..اقتربت من غرفة جلسوهم المخجله ذات الجدران المخدشه والسقف الخشبي فلم احتمل الصدمه حين سمعت (جئناك نريد اكبرهم زوجة لابننا!!) فسقطت مني القهوة وسارعت الى غرفتنا راكضة ,تشتت المشاعر بين حزن وفرح وخجل , وها قد جاء والدي يخبرني بالامر وقد انتهى بعد رايت ذاك الشاب الوسيم نوعا ما فقبلت به رغم اني لن اراه الا اسبوع واحدا بالشهر وذلك بسبب خدمته العسكريه بمكان اخر .., اه كم هو لطيف حقا احببته من قلبي فقد اصبح فارس احلامي لم اكن احسبه خطيبي بل جبيبي وملك قلبي ..كنا نضع الاحجار سويا بناءا لمملكتنا التي سنعيش بها الى ان اكتملت وحان موعد زفافنا كانت سعادتي لا توصف ,عشت معه بقناعه كامله ولا بالاحلام زوج يحبني ومنزل لا اقول جميلا بل متواضعا ياوينا واهله, وسرعان ما اكتشفت اني احمل بداخلي ابنه كان في جبهة القتال حين اخبرته فرح كثيرا ... اذكر نغمات صوته المليئه بالسعادةِ ..
انجبت طفلا رائعا يحمل خليطا من ملامحي وملامحه الا انه لم يكن معي في تلك اللحظات قد كان في الجبهة يقاتل ولم يتمكن من رؤية ابنه الا بعد اسبوعين ..اذكر اتساع عينيه حين قال له (جاتك يا بني ) الله كانت سعادته فوق ان توصف , بقي معي اسبوع ثم غادر وعدت بانتظاره مجددا حاملة العديد من المواقف الطريفه والحركات التي يقوم بها ابننا .. منعت الاجازات بسبب تفاقم ازمة الوطن .
وفي عصر يوم مشرق وجميل كنت جالسة احنضن ابني الى ان جاءنا ذاك الخبر الاثيم ياللدمااار استشهد زوجي ولازال ابني بعمر 3 شهور !!
بقيت جامدة في مكاني دون حركه وذهني يكرر ماسمعه عشرات المرات استعدادا لاستيعابه , صحوت قليلا استمع الى عويل اخواته وانظر الى امه التي خرت ساقطه من هول الصدمه .. كان علي ان اعتني بوالده المريض ,واواسي اخوته اللاتي ينامن مع امهم في المستشفى ...طفح بي الكيل قررت الخروج من قصر الحزن الذي يحمل بين زواياه اشد الذكريات سعادةَ وحزنا ...تركته الى بيت والدي مجددا حامله معي الخيبات فالحياه خانتني بعد ان ابتسمت لي ..
والان اسمع قريباتي يتكلمن فخورات عن فساتينهن الفاخره التي يشتريها لهن ازواجهن وانا لا زلت اجر الحسرات على حذاء جديد لابني..
تقدم لخطبتي العديد ولكنهم كبر والدي كالمتعاد لاني لست اصلح زوجته بعد ان مات زوجي بل خادمه وام فقط ..
ساكتفي بام لابن من اطعمني السعاده في هذه الحياه التي لم اعرف عنها سوى الحرمان والفقر...
*بقلمي *
رد مع اقتباس
  #2  
قديم October 8, 2014, 11:27 PM
 
Smile رد: أصداء الظلم..

الله يعوضك يارب

قصتك محزنه ولكن انظري الى النعمه الجميله وهي وجود ابنك الصغير
في هذي الحياة
عيشي حياتك بتفاؤول وابتسمي .....

التعديل الأخير تم بواسطة ايقاع السكون ; October 8, 2014 الساعة 11:32 PM سبب آخر: غير مناسب
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كوليكشن أزياء جديدة.أزياء ولا أجمل .أزياء مع اكسسواراتها. RiiFi مجلة الازياء والفساتين وتجهيز العروس 1 March 10, 2013 03:32 AM
ملابس رجالية قمة في ألأناقة.أزياء شبابية كول.أزياء روعة. RiiFi مجلة الرجل 1 February 22, 2013 06:50 PM
أزياء رجاليه انيقه .أزياء شيك.أزياء رجالية حلوة. RiiFi مجلة الرجل 0 February 20, 2013 12:48 PM
لأناقة حجابك.أزياء تركية.أزياء ولا أجمل ومحتشمة. RiiFi مجلة الازياء والفساتين وتجهيز العروس 0 February 19, 2013 09:16 PM
أزياء ماركة вεяsнкα.أزياء ولا أروع.شبابية وكول. RiiFi مجلة الرجل 0 February 18, 2013 08:34 AM


الساعة الآن 06:05 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر