فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الحياة الاجتماعية > امومة و طفولة

امومة و طفولة كيف تعتنين بمولودك الجديد , تربيه الابناء ,ماقبل الولاده , الحمل, ملابس الطفل الجديد



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم April 10, 2014, 05:26 PM
 
نقص الثقة تدفع الطفل للسرقه.

مركز تحميل الصور
يهمل كثير من الآباء والأمهات التمييز بين ما يملكه الطفل ومالا يملكه، فيتركونه بلا ملكية محددة، فلا يشعر الطفل أنه يملك شيئًا، حيث إن أبويه يشتريان له ولإخوته دون تمييز على أساس أن هذا يفيد فى تعليم التعاون، لكن ذلك فى الحقيقة يؤدى إلى أن الطفل لا يفصل بين ممتلكاته وممتلكات غيره، ويستمر ذلك معه فى كبره.

ويؤكد الأخصائى النفسى "على عبد الباسط"، بحسب موقع "اليوم السابع"، أن السرقة تكون ورائها دوافع مثل أن يسرق الطفل بغرض الانتقام لأن والديه يعامله بقسوة، فيغيظه أو يضايقه باللجوء إلى السرقة، كما أن الجهل وعدم الإدراك الكافى من قبل الوالدين قد يؤدى إلى أن الطفل قد يسرق قلمًا من أخيه أو زميله، لأنه لا يدرك معنى الملكية واحترام خصوصيات الآخرين، وذلك لنقص إدراكه وعدم تمييزه بين ما له وما ليس له.

ويشير "عبدالباسط" إلى أن الطفل الذى ينتمى إلى طبقة اجتماعية متوسطة، ويخالط أقرانًا من طبقات اجتماعية أعلى منه قد يلجأ إلى السرقة، ليثبت لهم أنه فى مستواهم، بالإضافة إلى أن النشأة الإجرامية للطفل تكسبه السرقة والاعتداء على ملكية الغير، كما أن التدليل الزائد للطفل وتلبية كل رغباته، قد يؤدى به إلى السرقة إذا ما قام الوالدين برفض طلب له، كما قد يلجأ الطفل إلى السرقة للتخلص من مأزق معين، مثل أن يفقد الطفل النقود التى أعطاها له والده ليشترى بها شيئًا ما، ويخاف من العقاب، فيهديه تفكيره للسرقة.

وأوضح عبد الباسط أنه لعلاج السرقة يجب دراسة كل حالة على حدة ،كما ينبغى على كل أم أن توضح لطفلها مساوئ السرقة، كما ينبغى عليها أن تضرب لطفلها المثل الأسمى فى احترام ملكية الآخرين.
ونصح "عبدالباسط " الأم بضرورة مراعاة إشباع رغبة الطفل فى الدفء العاطفى والحنان، حتى يشعر بالثقة فى النفس، ولا يشعر بأى نقص قد يدفعه إلى السرقة.

رد مع اقتباس
  #2  
قديم April 14, 2014, 02:33 PM
 
رد: نقص الثقة تدفع الطفل للسرقه.

موضوع رائع ونصائح مفيدة جداً ..
جزاك الله كل خير ..
ننتظر جديدك ..
__________________


هُناك لحظات فى الحياة لا يصمد لها بشر إلا ان يكون مرتكناً إلا الله مطمئناً إلى حماه ..
مهما أوتى من القوة والصلابة والثبات !
ففى الحياة لحظات تعصف بهذا كله ، فلا يصمد لها إلا المطمئنون بذكر الله ،
~ ألا بذكر الله تطمئن القلوب ~


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
toto1228 إن الثقة تكتسب وتتطور ولم تولد الثقة مع إنسان حين ولد.pdf toto1228 كتب الادارة و تطوير الذات 149 October 7, 2013 06:42 PM
كيفية زيادة الثقة بالنفس،الثقة بالنفس،نصائح لزيادة الثقة بالنفس RiiFi علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات 2 October 6, 2013 10:24 PM
كيف تزرعين بطفلك القييم،تعليم الطفل القييم ،الطفل والتربية،تربية الطفل ReeMi امومة و طفولة 0 May 5, 2013 03:29 PM


الساعة الآن 03:27 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر