فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الحياة الاجتماعية > امومة و طفولة

امومة و طفولة كيف تعتنين بمولودك الجديد , تربيه الابناء ,ماقبل الولاده , الحمل, ملابس الطفل الجديد



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم March 30, 2014, 01:30 PM
 
تعرفي علي أسباب و حقائق الولادة القيصرية

أيد عدد من أعضاء مجلس الشورى رفع خطة التنمية التاسعة لمقام مجلس الوزراء ووصفوا هذه الخطوة بأنها ستحقق فوائد ضخمة للاقتصاد الوطني مؤكدين في الوقت ذاته بأن معالم الخطة ستكون خير معين لتعزيز الاقتصاد الوطني وجعله قادرا على مواجهة كافة المتغيرات التي تحيط بالعالم في وقتنا الراهن ، فيما رأى فريق آخر أن الخطة صاحبها التسرع وهي تفتقر لآليات تساعد على تنفيذها مؤكدين في الوقت ذاته على ضرورة تدارك كافة الملاحظات المدونة على الخطط التنموية السابقة وأهمية توفير الأجواء الملائمة لتحقيق وتوفير كافة السبل الكفيلة بدفع عجلة التنمية الاقتصادية للأمام.
توضيح الملامح
و قال الدكتور وليد بن عرب هاشم عضو مجلس الشورى: إنني أيدت رفع خطة التنمية التاسعة لمقام مجلس الوزراء حيث يعتبر الاقتصاد السعودي من الاقتصاديات القوية في المنطقة ولا بد من وجود خطة لتوضيح ملامح هذا الاقتصاد.
وأضاف : وجدت هناك ملاحظات وجيهة عن الخطة ولكن هذا لا يمنع من الموافقة عليها و نحن نأمل أن يتم الأخذ بعين الاعتبار لهذه الملاحظات المهمة في المستقبل.
وبين أن الاقتصاد السعودي يعتمد على المتغيرات الدولية والإرث البترولي و نحن لسنا المتحكم به في الوقت الراهن وهناك العديد من التحديات التي يواجهها الاقتصاد السعودي حيث أن معظم من يعمل في القطاعات الاقتصادية من الشباب صغار السن و هناك متغيرات كبيرة توجه الاقتصاد السعودي خصوصاً أنه من الاقتصاديات النامية حتى الآن.
و أكد هاشم أن الخطة التي صوت عليها مجلس الشورى مطلع الأسبوع الماضي سوف يكون لها آثار كبيرة و إيجابية في مواجهة متغيرات الأوضاع الاقتصادية التي يشهدها العالم حالياً والتبعات التي سوف يكون لها في المستقبل.

تفاصيل أفضل
من جانبه قال الدكتور عبد الرحمن المشيقح عضو مجلس الشورى و عضو لجنة الشؤون الاقتصادية والطاقة : كنت مؤيدا لها حيث أن هناك لا شك تفاصيل أفضل من الخطط السابقة. وقال المشيقح : إن الكثير من الملاحظات التي أبداها أعضاء الشورى حول الخطة البعض منها كان موجوداً في الخطة والبعض تم الأخذ بها.
من جانبه قال الدكتور صالح الزهراني عضو المجلس: إنه من الأشخاص الذين أيدوا الخطة حيث قال: إن الخطة جيدة و تستشرف المستقبل وقد يكون عليها ملاحظات حيث لا يوجد في الحياة كامل من جميع النواحي حيث كانت هذه الملاحظات ضئيلة بالنسبة لسياق الخطة بشكل عام.
و أضاف : أن المجلس صوت لصالح الخطة بالأغلبية و من الصحيح ليس هناك شيء مثالي ولكن من خلال استعراض تفاصيل بنود الخطة فإنها جيدة على المستوى البعيد.


آليات واضحة
من جانبه قال الدكتور طلال ضاحي عضو المجلس: إنه من الأشخاص الذين عارضوا الخطة حيث قال : إن هناك أسبابا لمعارضته للخطة حيث أوضح أن من الأسباب هو عدم وضوح الخطة كما تفتقر إلى آليات واضحة للتنفيذ. و أضاف ضاحي بقوله: إن الخطة كما رأيتها هي مجرد أماني و نحن نريد خطة ولا نريد أحلاما نريد خطة تقبل التطبيق على أرض الواقع و ما قرأناه في الخطة مجرد طموحات، ولا بد من وجود آليات لقياس مدى نجاح تنفيذ الخطة ولو بشكل سنوي لأن هذه الخطة يعتمد عليها الاقتصاد الوطني لمدة خمس سنوات لذا يجب توفر مثل هذه الآليات للتأكد من مدى تنفيذها و فعالية الخطة.


معطيات ضرورية
أكد عضو مجلس الشورى الدكتور -صدقة فاضل- بشأن مشروع خطة التنمية التاسعة بأنه ليس مؤيداً أو معارضاً لفكرة وضع خطة تنموية خمسية فهي فكرة جيدة و لا أعترض على أن تكون هناك خطط تنموية دورية توضع ثم تطبق بناء على كل المعطيات الضرورية وفي مقدمتها إمكانات البلد وتطلعاته ولكن هناك ملاحظات أبديتها على هذه الخطط وخاصة خطة التنمية الخمسية التاسعة وتتلخص هذه الملاحظات في أن هذه الخطة عرضت بشكل سريع على مجلس الشورى ولم يكن هناك وقت كاف لمناقشتها وتحليلها وبالتالي إبداء الملاحظات اللازمة تجاه ما جاء فيها فقد عرضت في خلال أسبوع أو عشرة أيام تقريبا وهذا وقت قصير جدا ثم أنه كان من المفترض أن توزع على كل اللجان وفي وقت كاف لمناقشتها وأن تقوم كل لجنة متخصصة دائمة في المجلس بإبداء ما تراه من ملاحظات لأن هذه الخطة شاملة وبالتالي تشمل كل الأمور ومن هنا تأتي أهمية أن تشارك كل اللجان الدائمة المتخصصة في مناقشتها ودراستها للخطة ولكن هذا لم يحصل مع الأسف. فبعد عرضها بشكل سريع تم التصويت عليها وكنا نتمنى في الواقع ألا تحظى بالقبول وأن ترفض على الأقل في هذه المرحلة لتعاد مرة أخرى بشكل صحيح ولكن مع الأسف إنها نجحت بصوت واحد فقط حيث من المفترض أن تحصل على 76 صوتا على الأقل من 150 وحصلت في الواقع على 76 صوتا حتى أن أحد الإخوة أتى متأخرا ولم يكن يعلم ماذا كان يدور من مناقشات وصوّت (بنعم ) مما أدى إلى نجاحها واعتمادها. مؤكدا، أن هذا كان خطأ وتسرعا متمنيا أن لا ينعكس بالسلب على تأثير هذه الخطة ووقعها على الحياة العامة في المملكة العربية السعودية. ويضيف، أن هذه الخطط التنموية الدورية لم تنجح النجاح المطلوب حيث كانت الخطط في واد والواقع الذي حصل في واد آخر فبعض بنودها لم تطبق ولم تر النور وبعض التطبيقات التي تمت كانت في الواقع تطبيقات خاطئة وقامت على معلومات غير صحيحة فعلى سبيل المثال :التعليم من حيث الكيف فهو على مستوى متدن ومن حيث الكم فهناك نقص في عدد المدارس والكليات والجامعات بدليل وجود أزمة قبول في الجامعات والمدارس في كل عام. كما أن الرعاية الصحية حتى الآن ليست متوفرة لكل المحتاجين لها؟ ومازال الفقر يضرب بأطنابه في شريحة كبيرة من شرائح هذا المجتمع. "


الثالوث الرهيب
ويؤكد الدكتور صدقة فاضل بأن أي خطة تنموية دورية يجب أن تستهدف في الواقع محاربة الفقر والجهل والمرض وهو ما يسمى بالثالوث الرهيب ولكن عندما نحاول أن نحلل إنجازات هذه الخطط على مدار الأربعين عاما الماضية سنجد أنها إنجازات في الواقع مازالت متواضعة.ونأمل أن تحقق هذه الخطة التاسعة ما عجزت عنه الخطط الثماني الماضية. ويرى الدكتور صدقة أن عدم مناقشة خطة التنمية التاسعة بعمق من قبل نظام مجلس الشورى أفقدها الكثير من الإفادة التي كانت سوف تحظى به ولكن مع ذلك نتمنى لهذه الخطة أن تحقق بعض ما عجزت عنه الخطط التنموية الخمسية السابقة وأن تتمكن هذه الخطة وغيرها من الإجراءات في محاربة الثالوث الرهيب الذي يداهم مجتمعنا مع كل أسف. فنحن نسعى لتحقيق المصلحة العامة لهذا الوطن ولهذا المواطن الذي نتشرف بالانتماء إليه ومحاولة خدمته. وأخيرا يجب ألا نركن فقط إلى الخطط التنموية الدورية بل يجب أن ننزل إلى أرض الواقع ونرى ماذا يجري وأن نتخذ الإجراءات الضرورية لرفع مستوى المعيشة في هذه البلاد بما يستحقه المواطن العزيز من كرامة ورفاه وخير وسلام.


أهداف رائعة
فيما أكد الدكتور خليل البراهيم –عضو مجلس الشورى- بأنه كان من ضمن الأصوات المؤيدة لمشروع خطة التنمية التاسعة ولكن كانت لديه بعض الملاحظات. وقال : إن الخطة لديها أهداف رائعة ولكن السؤال المطروح في المجلس هل هذه الخطة سوف تطبق بالشكل الذي وضعت به؟ موضحا أن من أولويات الخطة معالجة البطالة وكذلك معالجة خطة التنمية الاقتصادية المتوازية في مناطق المملكة المختلفة وتوزيع المشاريع على المناطق بشكل يجعل التنمية تمتد أفقيا في كل بقعة من بقع المملكة وأن يكون هناك توزيع عادل لهذه المشاريع حتى تصل مشاريع التنمية لكل مواطن بغض النظر عن المكان الذي يعيش فيه وهذا الهدف الذي سعت إليه الخطط الثماني ولكن لازلنا نرى أن هذا الهدف لم يتحقق بالشكل المطلوب. ويؤكد الدكتور أن المال هو عصب الخطط فيجب أن يكون هناك مال لتحقيق الخطة. ويذكر أن الكلفة المادية لتنفيذ هذه الخطة بحسب ما قدم ألف وأربعمائة وأربعة وأربعون مليار ريال خلال الخمس سنوات القادمة وهي كلفة بنيت على معدلات الإنفاق الحكومي الحالية وبما أن الإنفاق الحكومي بدأ يرتفع في السنوات الخمس الماضية بشكل ملحوظ لذلك الخطة راعت هذا الارتفاع في نسب الإنفاق. ويضيف، سوف يرتفع الإنفاق خلال الخطة التاسعة بمعدل يزيد على 67 بالمائة من الإنفاق في الخطة الثامنة وهذه معدلات كبيرة جدا.
وأضاف : كل ما كان يهمنا في المجلس فقط أن نتأكد أن هذه الأموال تكون متاحة لتنفيذ ما ورد في الخطة. و يجب ألا نغفل أن الخطة الآن في وضع التنفيذ فنحن في بداية الشهر الثامن من السنة الأولى للخطة وعملية تأخر ورودها للمجلس هي القضية التي طرحت فمن المفترض أن وزارة الاقتصاد والتخطيط عملت على إنجاز هذه الخطة قبل نهاية الخطة الثامنة أي قبل بداية العام المالي الحالي ،فالخطة مكثت في المجلس خمسة أشهر وهذا جزء من آليات التأخير وهذا التأخير لم يضف شيئا للخطة عدا ما جاء من توصيات فيما يتعلق بآليات التنفيذ والتوصية بمعالجة بعض القضايا التي ظهرت في الخطة الثامنة مثل قضية تأخر تنفيذ بعض المشاريع الحكومية والتي لم تكن بأسباب مالية بل بأسباب أخرى ربما عدم توفر أراض أو عدم وجود مقاولين أو عدم كفاءة بعض الأجهزة الحكومية في طرح المشاريع وفي تنفيذها في الوقت المحدد كذلك بعض الجهات الحكومية التي حورت بعض المشاريع المطروحة في الخطة – وهي النقطة الأساسية- فكل ما نريده أن المشاريع التي وضعت في الخطة تنفذ وألا تتدخل الجهات التنفيذية بتغيير توجهات هذه المشاريع أو نقلها من منطقة لأخرى لغرض أو لآخر بل نريد أن تنفذ هذه الخطة بناء على المرئيات التي وضعتها خطة التنمية للمملكة في المرحلة القادمة.

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التعريف بالولادة القيصرية , ما هي الولادة القيصرية ؟ Yaqot امومة و طفولة 0 March 11, 2014 04:23 PM
الولادة القيصرية،معلومات عن الولاده القيصرية، التخطيط للولادة القيصرية RiiFi امومة و طفولة 0 October 5, 2013 09:57 PM
الرشاقة بعد الولادة القيصرية ،ريجيم الكرش للولادة القيصرية RiiFi امومة و طفولة 0 July 25, 2013 10:55 AM
الولادة القيصرية , اسباب الولادة القيصرية @ مع الله @ مقالات طبية - الصحة العامة 1 July 9, 2010 06:23 PM
الولادة القيصرية بالصور والفيديو| فيديو يشرح الولادة القيصرية | عيب ممنوع دخول الرجال :-) @ مع الله @ مقالات طبية - الصحة العامة 0 January 6, 2010 08:15 PM


الساعة الآن 03:25 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر