فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم February 19, 2014, 03:22 PM
 
التعرف علي أسباب الطنين في الأذن وطرق العلاج

أسباب الوشة وطنين الأذن تبدأ من الأذن الخارجية ومجرى السمع, مرورا بالأذن الوسطى, وانتهاء بالأذن الداخلية, والعصب السمعي والدماغ, بالإضافة لأمراض عامة, كارتفاع الضغط الدموي والسكري, وارتفاع شحوم الدم.

ولهذا لا بد من تقييم كافة هذه الأجهزة السمعية بالفحص السريري, وتخطيط السمع الهوائي والعظمي, وأحيانا بالتصوير الطبقي المحوري, أو بالرنين المغناطيسي النووي.

الأسباب في الأذن الخارجية تشمل السدادة الصمغية (الصملاخية) والأجسام الأجنبية كالقطن أو ما شابهه.

أما الأسباب في الأذن الوسطى فتشمل انثقاب غشاء الطبل, والتهاب الأذن الوسطى, وانصباب السوائل الالتهابية فيها, وتصلب الركابة, والتكلس في الأذن الوسطى, وأحيانا بعض الأورام.

أما الأسباب في الأذن الداخلية فتشمل أذية الأهداب العصبية المستقبلة للصوت في الأذن الداخلية (قد يكون السبب وراثيا, أو سميا بأدوية معينة, أو بالتعرض للضجيج والأصوات العالية).

وأخيرا الأسباب العصبية كأورام العصب السمعي, والزاوية الجسرية المخيخية في الدماغ, أو بتضيق الشرايين الدقيقة المغذية للعصب السمعي بسبب العصيدة الشريانية, وفي حال الطنين النابض قد يكون السبب هو مجرد سماع لنبضات القلب, أو بسبب تشنج في عضلات العنق المجاورة بدون أن يكون هذا مرضاً حقيقيا في الأذن.

طالما أنك ذهبت للطبيب, ولم يذكر لك وجود أي مشاكل في مجرى السمع أو في الأذن الوسطى -وبالنسبة للتهاب الجيوب الأنفية التحسسي فلا يؤثر على الأذن الداخلية والعصب السمعي- فالأرجح أن السبب إما في الأذن الداخلية, أو في الطريق العصبي.

اذا اجريت تصويرا بالرنين المغناطيسي النووي, ولم يوجد ما يشير لورم في العصب السمعي أو في الزاوية الجسرية المخيخية في الدماغ -والحمد لله- وعلى هذا لم يتبق لدينا إلا الأسباب في الأذن الداخلية, وبما أن الإصابة في أذن واحدة فهي على الأرجح ليست وراثية؛ حيث إن الأسباب الوراثية للصمم تكون ثنائية الجانب, على الأغلب تزداد شدة مع العمر.

أما بقية الأسباب فهي سمية دوائية أو التهابية, خاصة في حالة الإصابة بالنكاف, أو بالتعرض للضجيج, وهي تكون ثابتة لا تزداد إلا في حال الاستمرار بالتعرض للعامل المسبب.

لا يوجد أدوية للعلاج أو المحافظة على السمع في حالة الإصابة في الأذن الداخلية, أو العصب السمعي, وإنما علينا الانتباه إلى ما يلي:
1- عدم تناول أدوية قد تضر بالسمع مثل: (الأمينوغليكوزيدات, والإيريثرومايسين, والفانكومايسين) والمدرات البولية, والكينين, وبعض الأدوية القلبية والعصبية, ومضادات السرطان.

2- الابتعاد عن مصادر الضجيج, وخاصة الضجيج الصناعي في العمل, وكذلك عدم استخدام سماعات الأذن للهاتف المحمول, ولأجهزة الـ ( mp3).

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسباب ودوافع الغيبة والنميمة ، وطرق العلاج منهما ...!. شعبانت النصح و التوعيه 3 October 31, 2013 07:49 AM
كتاب أسباب ضعف مستوى الطلاب في مادة الرياضيات وطرق العلاج toto1228 كتب الادارة و تطوير الذات 6 March 16, 2013 08:56 PM
اسباب الخيانه الزوجيه وطرق العلاج ميسون اسلام علم النفس 5 December 16, 2012 11:35 AM


الساعة الآن 10:35 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر