فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الحياة الاجتماعية > امومة و طفولة

امومة و طفولة كيف تعتنين بمولودك الجديد , تربيه الابناء ,ماقبل الولاده , الحمل, ملابس الطفل الجديد



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم May 23, 2013, 01:16 PM
 
حمل الانابيب وانواعه ،معلومات طبية عن حمل الانابيب

حمل الانابيب وانواعه ،معلومات طبية عن حمل الانابيب








سمعنا عنه كثيراً فى الفترات الأخيرة، وربما قمت به أنتِ أو أحد صديقاتك ورزقت بطفل جميل، وإذا كنتِ تفكرين فيه ولكن لا تعرفى عنه شيء، فـ«سوبر ماما» تقوم بذلك الدور، وتخبرك بكل شيء عن حمل الأنابيب، حتى تسهل عليكِ القرار، وأتمنى من الله ألا يحرم أحد من الذرية الصالحة.

• ما هو حمل الأنابيب؟
حمل الأنابيب هو عملية الإخصاب فى المختبر، عن طريق الجمع بين البويضة والحيوانات المنوية يدوياً، وإذا تمت هذه الخطوة بنجاح، يتم عمل ما يعرف بنقل الأجنة، والتى يتم فيها نقل الجنين إلى رحم الأم.

• ما هى حالات العقم التى يمكن أن تعالج بحمل الأنابيب؟

1 - فى حالة انخفاض عدد الحيوانات المنوية للزوج.
2 - عدم قدرة الحيوان المنوى على البقاء على قيد الحياة فى مخاط عنق الرحم.
3 - مشاكل الأجسام المضادة التى تضر بالحيوانات المنوية أو بالبويضة.
4 - فى حالة وجود مشاكل بقناة فالوب أو بالتبويض.
5 - فى حالة عدم حدوث الحمل على الرغم من عدم وجود أسباب مبررة لذلك.

• كيف يتم حمل الأنابيب؟

1 - عن طريق تحفيز المبيض لإنتاج بويضات صحية: يتم ذلك عن طريق وصف الطبيب للزوجة لأدوية الخصوبة «المنشطات»، حتى يتم إنتاج أكثر من بويضة، فالطبيب يحتاج عدة بويضات، حيث إن بعض البويضات يمكن ألا تخصب أو لا تنمو بعد التخصيب.

2- جمع البويضات: عادة ما يتم من خلال عملية جراحية بسيطة يتم فيها التخدير أو تُخير الزوجة بين أخذ بعض المسكنات أو المهدئات بدلا من التخدير.

3 - الحصول على الحيوانات المنوية من الزوج.

4 - عملية التلقيح: وفيها يتم الجمع بين البويضة والحيوانات المنوية فى الحضانات الموجودة بالمعمل، مع توفير البيئة المناسبة، حتى تحدث عملية الإخصاب، وفى بعض الحالات التى يكون فيها احتمالية الإخصاب ضعيفة، يتم عمل الحقن المجهرى عن طريق حقن حيوان منوى واحد مباشرة فى البويضة، مع المتابعة للتأكد من حدوث الإخصاب والنمو الأولى للجنين.

5 - نقل الأجنة إلى الرحم: يتم نقل الأجنة إلى رحم الزوجة في خلال ستة أيام من حدوث الإخصاب، وعادة يتم خلال اليوم الثانى أو الثالث، وفى ذلك الوقت يكون الجنين قد انقسم إلى خليتين أو أربع خلايا، ثم يتم نقله إلي الرحم، مع المتابعة بالموجات فوق الصوتية، وهذه العملية عادة تكون غير مؤلمة، ولكن بعض النساء ربما يشعرن بمغص بسيط، وبعدها ينبغى على الزوجة الراحة ومتابعة الأعراض الأولية للحمل، مع عمل فحص دم واستخدام الموجات فوق الصوتية للتأكد من نجاح العملية.

• ما هى نسب نجاح حمل الأنابيب؟

تعتمد نسبة النجاح على عدة عوامل، منها سبب العقم وصفات المرأة وعمرها، فالنسبة تكون كالتالى:

- المرأة تحت سن 35 تكون نسبة النجاح من 30% إلي 39%.
- المرأة فى سن 35 إلي 37 سنة تكون نسبة النجاح 25%.
- المرأة فى سن 38 إلي 40 سنة تكون نسبة النجاح من 15% إلي 20%.
- المرأة فوق سن 40 تكون نسبة النجاح من 6% إلي 11%.

• ما هو عدد الأجنة التى ينبغى نقلها لرحم الأم؟

تختلف آراء الأطباء فى ذلك الأمر، لكن يتفقون على ألا يزيد عدد الأجنة عن 4 حتى لا تزيد مضاعفات الحمل المتوقع حدوثها، كما أن نقل 4 أجنة بدلاً من جنين واحد أو اثنين يزيد من فرصة حدوث الحمل، وفى النهاية هذا الأمر يناقش بين الزوجين والطبيب.

• هل يمكن الاحتفاظ بالأجنة المتبقية لحمل لاحق؟

نعم يمكن ذلك.. عن طريق تجميد الأجنة التى لم تستخدم فى المرة الأولى، ويمكن استخدامها لاحقا، وهذا بالطبع يوفر لكِ المال فى الحمل اللاحق.



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عملية خاطئة جدا . معلومات مهمة لعملية اطفال الانابيب.الحمل الاصطناعي RiiFi امومة و طفولة 0 February 16, 2013 05:14 PM
طفل الانابيب وانواعة أبتسامات امومة و طفولة 0 May 29, 2010 02:15 PM
طفل الانابيب في السعودية و سوريا و لبنان و مصر تونس الاردن معلومات و بحث و تقرير Yana امومة و طفولة 1 March 24, 2010 04:50 PM
كتب هندسة الانابيب Adnan177 طلبات الاعضاء 0 December 21, 2009 06:50 PM


الساعة الآن 05:42 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر