فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الحياة الاجتماعية > الاسرة والمجتمع

الاسرة والمجتمع الاسره و المجتمع , توطيد العلاقات الاسريه, التربيه و حل المشاكل الاسريه و المشاكل الاجتماعيه



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم April 23, 2013, 08:30 PM
 
صحة المراهقين, التعامل مع صحة المراهقين

صحة المراهقين, التعامل مع صحة المراهقين

ثالثاً - الصحة النفسية للمراهقين :

  1. الاضطرابات النفسية :
    تؤثر الصحة النفسية إلى حد بعيد في أنماط السلوك عند البلوغ ومن الأمراض الشائعة بين المراهقين الاضطراب المتمثل في نقص الانتباه واضطراب الشخصية والمعاندة واضطراب التصرف والاضطرابات الوجدانية، مثل تقلب المزاج والقلق والاكتئاب والاضطراب المعرفي والتخليط والاضطرابات الجسدية، والصرع واضطرابات النوم وفقد الشهية العصبي (القهم العصابي) والنهام (النهم المرضي) والقلق السياسي وانفصام الشخصية والأفكار والاتجاهات الانتحارية إلى جانب إدمان العقاقير المخدرة.

  2. مرض الاكتئاب :
    إن كلمة الاكتئاب المستخدمة كثيراً في الحوادث اليومية والتي نريد أن نعبر فيها عن نوبة الحزن أو تقلب في المزاج أو الامتعاض أو ضيقاً بالحياة يدوم عدّة أيام ليست في شيء من مرض الاكتئاب الحقيقي الذي هو حالة مرضية محددة تشخص سريرياً من قبل الأخصائيين في علم النفس أو الطب النفسي.
    ومرض الاكتئاب آخذ بسرعة في احتلال الصدارة كمرض نفسي بين المراهقين والمراهقات وهو يصيب الإناث أكثر مما يصيب الذكور بنسبة (2/1) وهو مرض خطير قد يؤدي إلى تعاسة الحياة وعدم القدرة على العمل وقد ينتهي بالانتحار ومن حسن الحظ أنه غير شائع في بلادنا.

  3. قلق المراهقين من البلوغ :
    قد يشعر المراهقون بكثير من القلق، الذي يبلغ حد الاكتئاب أحياناً، عندما تطرأ على أجسامهم تغيرات لا يتاح لهم فرصة تفسيرها على النمو الصحيح وقد سبق التنويه عن هذه التغيرات في الباب الأول.
    ولا يخفى أن التوعية المناسبة في جميع هذه الحالات تؤدي إلى التغلب على الآثار الضارة لمثل هذا القلق.
مراحل النمو في المراهقة :

تحدد منظمة الصحة المراهقة أنها فترة ما بين (10 - 19 سنة) من العمر. وبالرغم من أن التغيرات البدنية والنفسية التي تصاحب المراهقة لا تحدث بالضرورة في وقت واحد لدى جميع المراهقين، فإنه يمكن تقسيم طور المراهقة إلى ثلاث مراحل، تتداخل بدرجات متفاوتة :
  • المراهقة المبكرة : 10 - 14 سنة من العمر.

  • المراهقة المتوسطة : 15 - 17 سنة من العمر.

  • المراهقة المتأخرة : 18 - 19 سنة من العمر.
ويبين الجدول (1) المراحل الرئيسية الثلاث وفقاً لنوع التغير الذي يحدث في مختلف المراحل. يوضح الجدول ثلاثة أنواع من التغير هي :
  • النمو البدني.

  • النضج البيولوجي الجنسي.

  • التغير النفسي - الاجتماعي.


المراهقة المبكرة ( 10 - 14 ) المراهقة المتوسطة ( 15 - 17 ) المراهقة المتأخرة (18 - 19)
النمو البدني

  • يتسارع معدل النمو ويشمل طفرة البلوغ.

  • يزيد الطول والوزن.

  • تنمو العضلات ويزيد عرض الكتفين في الذكور عن الإناث.

  • قد يبدأ نمو الإناث قبل الذكور بعام.

  • يتباطأ معدل النمو قليلاً ولكن المراهق يصل إلى ما يزيد على (90 %) من قامة البالغ.

  • يستمر نمو العضلات في الذكور على حين يتوزع الدهن في الإناث على نحو يجعلهن يتخذن شكل النساء المعهود.

  • يتسع الحوض في الإناث.

  • يعد الزواج في هذه السن سابقاً لأوانه، ويصنف الحمل في هذه السن عالمياً بأنه شديد الخطر.


  • يوشك النمو أن يكون تاماً.

  • لا يكتمل النمو الطولي ولاسيما نمو العظام الطويلة إلا في سن 18 (في الإناث) ولا تبلغ كتلة العظام ذروتها إلا بعد ذلك بعامين أو أكثر.

النضج البيولوجي أو
الجنسي

  • تظهر الخصائص الجنسية الثانوية.

  • ينمو الشعر في الإبط وعلى العانة وحول الأعضاء التناسلية.

  • يبدأ نمو الثديين في الإناث.

  • يبدأ الاحتلام (الذكور) والأحلام الجنسية (الإناث).

  • يبدأ الحيض في سن 13 سنة في المتوسط في بلدان شرقي المتوسط.

  • ينبت الشعر على الوجه (الذكور) ويتغير صوت الذكور.

  • الإحساس باللذة عند مسح الأعضاء التناسلية أو مداعبتها وهكذا يكشف المراهقون والمراهقات (العادة السرية) (الاستمناء).

  • يزداد الفضول حول كيفية الحمل والولادة.

  • قد يصبح حب الشباب مشكلة.


  • يتم النضج الجنسي.

  • هذه سن مناسبة للزواج لكن يفضل تأخير الإنجاب إلى ما بعد سن العشرين.

التغير النفسي -
الاجتماعي

  • يبدأ الانضمام إلى جماعات الأتراب.

  • تصاحب التغيرات المورفولوجية تغيرات نفسية، وتزيد أحلام اليقظة والتخوف من المجهول.

  • قد يقارن الطفل الأعضاء التناسلية بأعضاء أشقائه أو أنداده الأكبر سناً وقد يصيبه الاكتئاب أو الفضول.

  • تحدد جماعات الأتراب قواعد سلوك أفرادها.

  • يزداد الفضول حول أعضاء الجنس الآخر.

  • يصبح التفكير أكثر تجريداً.

  • تزداد أحلام اليقظة والاهتمام بالرومانسية.

  • يزيد إغراء التدخين والمخاطرة والعنف ومعاقرة المخدرات والتعرض للأمراض المنقولة جنسياً بما في ذلك العدوى بفيروس الإيدز، والحوادث والسلوك الانتحاري.


  • يقل تأثير الأتراب وتتحول العلاقات إلى صداقات فردية.

  • يزيد التفكير في المستقبل.

  • تتشكل الشخصية الفكرية.

  • تتحول العلاقات بين الأبناء والآباء إلى علاقة بالغ ببالغ.

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فن التعامل مع المراهقين بو راكان النصح و التوعيه 14 February 8, 2014 11:07 PM
كيفية التعامل مع المراهقين دخلووووووو مهم ملاك وعيوني هلاك امومة و طفولة 9 April 3, 2011 01:03 AM
اساليب التعامل مع المراهقين .. محاضرة .. وحي الواقع النصح و التوعيه 2 March 21, 2011 09:17 PM


الساعة الآن 02:07 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر