فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم August 23, 2006, 08:20 AM
 
معادلة رياضية للسوق +الرقم العادل للمؤشر (دراسة علمية ...خاصة بتداول )

مقدمة ...

تأثر قطاع واسع من الشعب السعودي بالأزمة العاصفة لسوق الأسهم والتي حدثت مؤخرا إبان فترة التصحيح القاسية التي مني بها المؤشر العام للأوراق المالية ، حيث قد هبط هبوطاً حاداً أدى إلى فقدانه أكثر من 50% من قيمته ليصل إلى حدود 10000 نقطة بعد أن بلغ رقماً يقارب 21000 نقطة ، الأمر الذي أودى بأموال الكثيرين من أولئك الذين انساقوا خلف أحلام الثراء السريع وأصبحوا يتمنون عودة رؤوس أموالهم حتى لو كانت منقوصة بعض الشيء, ناهيك عن البعض الذي فقد كل شيء من جراء الوقوع في شرك التسهيلات البنكية التي أتت على الأخضر واليابس من محافظهم التي كانت يوما ما عامرة . لكن برغم قسوة التجربة ,ومرارة نتائجها, فإنه لابد من دروس وعبر يمكن لنا أن نستفيد منها وكما يقال فرب ضارة نافعة,لأنه لابد لتلك العثرة الكبيرة من إيقاظ الكثيرين وجعلهم يفكرون بكل جدية بالمخاطر العالية و المحتملة أثناء المتاجرة بأسواق الأسهم, وأن عليهم أخذ كافة الإحتياطات اللازمة قبل خوض غمار هذه التجارة المتقلبة دوماً، وأهم تلك الإحتياطات العمل على زيادة الوعي الاستثماري , والإلمام بكافة الجوانب المتعلقة بتجارة الأسهم وتحديد الأهداف والإستراتيجيات التي يجدر إتباعها للحصول على هامش ربح معقول وبأقل مخاطر ممكنة.

وبناء على ما تقدم فقد حاولت خلال الأشهر الستة الماضية(ولازلت ) أن أقوم بدراسة جادة ومكثفة لكل ماله علاقة بتجارة الأسهم, مستعيناً بالله ثم بالكثير من الكتب والدوريات ومواقع الإنترنت العربية والأجنبية وبعض البرامج المساعدة, فتحصل لدي بعض الشيء من هذا البحر الذي يبدو وكأن ليس له قرار، فكلما تعمقت أكثر تكتشف أنك في لازلت في البداية,.إلا أن مجال تخصصي الهندسي قد ساعدني كثيرا في مجال التحليل الفني والرسومات المتعلقة بمنحنيات الأسعار والنماذج الفنية وغيرها مما شجعني على الاستمرار في هذا المجال لمحاولة إيجاد رؤية شخصية وخاصة يمكنني من خلالها إجادة التعامل فيما يتعلق بسوق الأسهم السعودي.


ومن المعروف أن سوق الأسهم السعودي يضم أكثر من ثمانين شركة مختلفة, تتوزع على قطاعات رئيسية كالبنوك والصناعة والزراعة وغيرها,.إلا أن هناك أربع شركات ضخمة تسمى الشركات القيادية لها تأثير مباشر على رقم المؤشر وذلك بسبب العدد الهائل من الأسهم المصدرة لكل شركة وتلك القياديات هي شركة الكهرباء (4,166,593,815 سهم ) وشركة سابك (2,500,000,000 سهم ) وشركة الاتصالات السعودية (2,000,000,000 سهم ) ومصرف الراجحي (675,000,000 سهم ) .

ويمكننا القول بأن الرقم الذي يسجله المؤشر يوميا يعتبر تقريبا صدى لحركة هذه الشركات الأمهات, وهذا أمر مسلم به لدى جميع المختصين والمتداولين على السواء, وبناء على هذه المسلمة طفقت أبحث في إمكانية استخدامها للقيام بعمل دراسة علمية يمكن أن تساعد المهتمين بهذا المجال في حال قولبتها بشكل أوضح وأكثر فائدة وذلك حسب المراحل التالية:-

المرحلة الأولى:-
وتشمل القيام بوضع رابط مباشر يجمع ما بين أسعار تلك الشركات القيادية في أي وقت, وما بين رقم المؤشر عبر صيغة رياضية تأتي على شكل معادلة خطية أحد طرفيها رقم المؤشر والطرف الآخر مجموع أسعار تلك الشركات القيادية مضروب كل منها على حدة بثابت عددي..

المرحلة الثانية :-
وتتضمن تحديد الأسعار العادلة للشركات القيادية على المدى المنظور (هدف الدراسة ) وذلك باستخدام متوسط كل من (الأسعار عند مكررات ربحية معقولة, نقاط الارتكاز التاريخية, الأسعار عند بعض المتوسطات الحسابية المتحركة )..

المرحلة الثالثة :-
ومن خلالها يمكننا الوصول للهدف النهائي من الدراسة, وهو استخدام المعادلة الرياضية في تحديد رقم المؤشر المتوقع للفترة المستهدفة, وذلك بالتعويض عن قيم الأسعار العادلة المفترضة للشركات القيادية خلال تلك الفترة .




المرحلة الأولى:-

تم اقتراح صيغة المعادلة الرياضية لإيجاد رقم مؤشر الأسهم السعودية عند أي لحظة على النحو الآتي:-

رقم المؤشر (TASI) = أ×(ك)+ب×(س)+ج×(ت)+د×(ر)

حيث أ, ب, ج, د ثوابت عددية يتم استنتاجها بالطرق الرياضية المختلفة.

ك: سعر سهم شركة الكهرباء
س: سعر سهم شركة سابك
ت: سعر سهم شركة الاتصالات
ر: سعر سهم مصرف الراجحي


وبعد عدة محاولات مختلفة وباستخدام بيانات الأسعار التاريخية المسجلة خلال الفترات السابقة تم إيجاد قيم مناسبة للثوابت العددية مع مراعاة تبسيطها بقدر الإمكان بما لا يخل بالدقة المطلوبة للنتائج وذلك حسب التالي:-

أ= 66 ب = 34,5 ج = 29,5 د = 6


ليصبح الشكل النهائي للمعادلة كما يلي

رقم المؤشر=66×(ك)+34,5×(س) +29,5×(ت) +6×(ر)


والصيغة الإنجليزية للمعادلة هي:-

TASI=66*(E)+34.5*(S)+29.5*(T)+6*(R)............... ...points





وقد تم إخضاع هذه المعادلة للتطبيق خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة ووجدت النتائج جيدة ومطمئنة وحققت نسبة خطأ لا تتجاوز 3% (زيادة أو نقصاً ) وكان بالإمكان تخفيضها قليلاً في حالة استخدام بعض الكسور العشرية في قيم الثوابت العددية إلا أن الشكل النهائي للمعادلة بحسب القيم الواردة بالمعادلة هو أفضل وأسهل للاستخدام دونما تأثير كبير على النتائج المطلوبة.



والجدول المرفق بالملف ( application ورقة 1) يوضح التطبيق العملي للمعادلة على مدى ثلاثة أشهر موضحاً مقدار الفرق و نسبة الخطأ بين رقم المؤشر حسب ما هو مسجل في الواقع وبين رقم المؤشر حسب ما هو مستنتج من المعادلة..




ملاحظات عامة على المعادلة..

1) إن هذه المعادلة قد تم استنتاجها من واقع البيانات الفعلية المسجلة لأرقام المؤشر السعودي حسب الطريقة الحالية لحساب قيمة المؤشر و المعتمدة من قبل هيئة سوق المال وأي تغيير في طريقة احتساب نقاط المؤشر في المستقبل قد يستلزم التعديل في صيغة المعادلة المقترحة.
2) إن الواقع الفعلي لعدد الأسهم المصدرة للشركات القيادية يلعب دوراً كبيراً في صياغة المعادلة وأن أي زيادة أو نقص كبير في عددها بزيادة أو نقصان لرأس المال يمكن أن يؤثر على صيغة المعادلة, كما أنه يجب الأخذ بعين الاعتبار في حالة بروز شركات قيادية جديدة في المستقبل وتكون ذات أسهم كثيرة يتجاوز عددها أسهم تلك الشركات الأربعة.
3) إنه من الممكن زيادة حدود المعادلة لتشمل بعض الشركات الأخرى التي تلي القياديات مثل سامبا وبنك الرياض مما يزيد من دقة النتيجة إلا إنه تم الاكتفاء بالأربعة الكبار لغرض الإبقاء على بساطة المعادلة مع الاحتفاظ بهامش خطأ معقول جداً.
4) إن النطاق الأمثل لاستخدام المعادلة هو في حالة وقوع المؤشر مابين 9000 نقطة و15000 نقطة لكونه النطاق الذي تم استنتاج القيم العددية الموجودة في المعادلة دون أن يعني ذلك عدم صلاحيتها للاستخدام في حالة خروج المؤشر عن هذا النطاق وإنما قد يستلزم الأمر إجراء بعض التعديلات الطفيفة.



2)المرحلة الثانية:


في هذه المرحلة يتوجب علينا في البداية تعيين المدة المستهدفة من الدراسة لإمكانية تحديد الأسعار العادلة و المتوقعة للشركات القيادية بالدقة المطلوبة رغم أن الكثير من المحللين الماليين يتفاوتون غالباً في تقدير تلك الأسعار العادلة ولكل منهم مبرراته ومنطلقاته التي يعتمد عليها في ذلك فمنهم من يربطها بالأرباح المحققة للشركة ومعدل نمو أرباحها في المستقبل وقدرتها على التوسع والبعض الآخر يدخل عوامل أخرى لها علاقة بالسوق نفسه وطبيعة المستثمرين ومبادئ العرض والطلب...ونحن سنحاول_ لغرض الدراسة_ فقط أن نبتكر طريقة تزاوج بين الأسعار العادلة بحسب مكررات الربحية المعقولة وبين الأسعار العادلة بحسب البيانات التاريخية والمتوسطات الحسابية المتحركة وهي طريقة خاصة بنا و بحسب اقتناعنا الشخصي ومن الممكن أن يقوم آخرون بوضع طريقة أخرى يرونها أكثر مناسبة.

وبناء على ذلك فقد قررت أن تكون مدة الدراسة هي الربع الرابع من العام الحالي والذي ينتهي بنهاية عام 2006م ، معتمداً نفس معدلات الربحية المسجلة للربع الثاني من هذا العام, وتم أيضاً إدخال فترة التصحيح السابقة لما لها من تأثير على أسعار الشركات العادلة وذلك عن طريق إيجاد نقاط ارتكاز تاريخية تعتمد أعلى وأقل الأسعار المسجلة في هذه الفترة، بالإضافة إلى أخذ المتوسط المتحرك الموزون لمائتي يوم,كما أنه قد تم أخذ السعر عند مكرر ربحية 20 مرة للشركات باعتباره مكررا معقولا في مثل حالة السوق السعودي ، وفي حالة تعذر وجوده كما في سهم شركة الكهرباء فإنه قد تم الاستعاضة عنه بآخر سعر تم تسجيله، وأخيرا فإن آخر سعر تم تسجيله لهذه الشركات هو بتاريخ 15/8/2006م .




وبأخذ متوسط كل تلك الأسعار السابقة يمكننا الحصول على السعر العادل الذي يمكن لنا أن نعتمده لهذه الشركات خلال هذه الفترة وذلك حسب ما هو موضح بالجدول المرفق بالملف application ورقة 2




و يمكننا الاكتفاء بتلك القيم الناتجة عن هذا الجدول والاتجاه مباشرة للمعادلة المقترحة وتطبيقها للحصول على رقم المؤشر المتوقع, إلا إنني أقترح أن نعتبر هذه محاولة أولى وتتبعها المحاولة الثانية وهي القيام بالتعويض عن قيمة آخر سعر مرة أخرى بقيمة السعر العادل الذي حصلنا عليه من المحاولة الأولى (أي كأننا بلغنا هذا السعر حقيقة ) مع بقاء الأسعار الأخرى ثابتة وهي السعر حسب المكرر ل 20 مرة(لكونه ثابت أصلاً خلال هذه الفترة ) والسعر حسب المتوسط المتحرك لمائتي يوم ( لأنه يتغير بمعدل بطيء )، وعند أخذ متوسطها مرة أخرى فسوف نحصل على سعر عادل جديد.
ثم نقوم بتكرار الخطوة السابقة عدة مرات حتى نصل لمرحلة الثبات التي يتساوى فيها آخر سعر مع السعر العادل وبذلك نكون قد وصلنا إلى السعر العادل النهائي الذي تم تصحيحة والذي ننتقل به إلى المرحلة الثالثة والأخيرة.




والجداول التالية في ملف (application ورقة 3 ) توضح لنا هذه المحاولات:_


ونلاحظ أننا تقريبا قد وصلنا إلى مرحلة الثبات التي يتساوى فيها آخر سعر مع السعر العادل وأن الأسعار العادلة المصححة للشركات القيادية خلال الربع القادم (حتى نهاية عام ى2006م ) و بعد القيام بجبر الكسور هي كما يلي..


السعر العادل لسهم شركة الكهرباء هو 24,5 ريال
السعر العادل لسهم شركة سابك هو 180 ريال
السعر العادل لسهم شركة الاتصالات هو 128 ريال
السعر العادل لسهم مصرف الراجحي هو 283 ريال


3)المرحلة الثالثة :


في هذه المرحلة سوف نقوم بإدخال النتائج التي حصلنا عليها في المرحلة الثانية لقيمة الأسعار العادلة للشركات القيادية على المعادلة الرياضية ليتسنى لنا معرفة رقم المؤشر العادل للسوق السعودي وعلى ضوء هذه النتيجة يمكننا اتخاذ القرارات المناسبة وتحديد موقفنا الاستثماري في حالة اقتناعنا بالطرق المتبعة.


وعليه فإن الرقم العادل للمؤشر السعودي هو :-


رقم المؤشر=66×(ك)+34,5×(س) +29,5×(ت) +6×(ر)




رقم المؤشر= 66×(24,5)+34,5×(180)+29,5×(128)+6×(283)


= 13300 نقطة




وعند الأخذ بالاعتبار هامش الخطأ (+- 3%) كحد أقصى فإنه يمكننا القول بأن المؤشر يفترض أن يتراوح مابين 12900 نقطة و 13700نقطة خلال فترة الربع الرابع من العام 2006 م.والله أعلم .
__________________
يابحر خلني اجلس على شواطيك المملوءه قهر
خلني اواسيك بجيتي لكن مواساتي تكون باحزاني
جروحي يابحر عييت تداوي.. وجيتك كلي امل تشفيها
ادري يابحر ماملاك غير دمووع البشر
وهاذي عيوني تذرف من دمعها تايهه وماغيرك يحتويها
الله عليك يابحر غريب طبعك
-------------------
للتواصل عبر الاميل او الماسنجر
اسف على التاخر في الرد عليكم
رد مع اقتباس
  #2  
قديم August 27, 2006, 07:24 AM
 
رد: معادلة رياضية للسوق +الرقم العادل للمؤشر (دراسة علمية ...خاصة بتداول )

شكرا لك بوراكان
__________________


غير استراتيجيتك عندما لا تسير الأمور كما تريد وسترى أنه حتماً ستتغير للأفضل
رد مع اقتباس
  #3  
قديم August 31, 2006, 03:29 AM
 
رد: معادلة رياضية للسوق +الرقم العادل للمؤشر (دراسة علمية ...خاصة بتداول )

تسلم بو راكان
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للمؤشر, للسوق, معادلة, الرقم, العاجل, تتداول, خاصة, دراسة, رياضية, عملية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 06:35 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر