فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم November 27, 2011, 06:01 PM
 
الحشاشون ( الطائفة الإسماعيلية الباطنية النزارية المشرقية) ~~

الحشاشون



ظهرت هذه الفرقة في القرن الخامس الهجري وهي طائفة إسماعيلية باطنية ، انشقت عن الفاطميين في مصر لتدعو إلى إمامة نزار بن المستنصر بالله الفاطمي ومن جاء من نسله ، ومن هنا سُميت بالإسماعيلية الفاطمية النزارية المشرقية.
يرجع تأسيس هذه الطائفة إلى رجل يُدعى الحسن بن الصبَّاح ، ولد بالري عام 430هـ ونشأ نشأة شيعية، ثم اتخذ الطريقة الإسماعيلية الفاطمية وهو في السابعة عشرة من عمره، وفي عام 471هـ ذهب إلى إمامه المستنصر بالله الفاطمي حاجا، ثم عاد لينشر الدعوة في بلاد فارس.


* * *

أصل تسميتهم ( الحشاشون):

تُشير إليهم المصادر التاريخية العربية باسم الباطنية الإسماعيلية، في حين ترجع تسميتهم بالحشاشين إلى المصادر الغربية، التي تورد أن الرحالة الايطالي ماركو بولو الذي يُعد أول من اطلق هذه التسمية عند زيارته لمعقلهم في قلعة آلموت ، قال أن زعماء الطائفة كانوا يستخدمون الحشيش للسيطرة الكاملة على اتباعهم من الفدائيين وضمان طاعتهم العمياء للجماعة. في حين أن الإسماعيليين انفسهم يتهمون خصوهم بتلفيق هذا الاسم وتحريف الصفة التي أطلقها الصليبيون على الإسماعيلية النزارية لكثرة ما فتكوا بهم.

* * *

أسباب الإنشقاق :

بعد موت المستنصر بالله عام 487هـ ، قام الوزير بدر الجمالي بالدعوة لإمامة المستعلي ، الابن الأصغر للمستنصر( وهو ابن اخت الوزير ) وازاحة ولي العهد الابن الأكبر نزار. وبذلك انشقت الفاطمية إلى نزارية مشرقية ، ومستعلية مغربية، على يد الحسن الصباح الذي أسس هذه الجماعة وتبنى الدعوة لأمامة نزار ومن جاء من نسله. فعاد إلى فارس واستولى على عدد من القلاع أهمها قلعة آلموت في مدينة رودبار واتخذها مركزا لنشر دعوته وترسيخ أركان دولته. وأستطاع هو وانصاره الانتشار في عدة مناطق من خوزستان إلى نهر جيحون واحتلوا الكثير من القلاع.


تعود جذورهم الفكرية والعقائدية للشيعة الإسماعيلية حيث تلتقي معتقداتهم بصورة عامة من حيث ضرورة وجود إمام منصوص عليه وبشرط أن يكون الابن الاكبر للإمام السابق.

اُشتهرت هذه الطائفة باحتراف القتل والاغتيال لأهداف سياسية ودينية متعصبة، وكانت هذه وسيلتهم لترسيخ معتقداتهم ، ويعتمدون في هذا على فرقة الفدائيين الذين اعدوهم إعدادا شديدا منذ الصغر على حمل السلاح والطاعة العمياء لإمامهم والأيمان الراسخ بكل ما يُلقى إليهم .وقد نشرت هذه الفرقة الرعب في قلوب المسلمين نحو قرنين من الزمان.


* * *

ظهورهم في بلاد الشام :


كان أول ظهور للحشاشين في الشام عام 489هـ عندما أرسل الحسن بن الصبَّاح داعيتهم ليفسد ما بين الأخوين دقاق بن تتش حاكم دمشق و رضوان بن تتش حاكم حلب، وتمكنوا من استمالة رضوان إلى مذهبهم، فوفد إليها عدد كبير من إسماعيلية فارس مما قوى شوكتهم في بلاد الشام. وكان سنان بن سليمان رشيد الدين أبرز شخصياتهم في الشام والذي يذكرونه على أنه أعظم شخصياتهم على الإطلاق ،وقد إنتقل إلى الشام وجمع الإسماعيلية حوله وصار لهم نفوذ وسلطان واعترف الناس بإمامته غير أنهم عادوا بعد موته إلى طاعة الأئمة بقلعة آلموت، وخلفه أمراء ضعاف مما سهَّل القضاء عليهم. من قلاعهم في بلاد الشام ، قلعة بانياس ، حصن قدموس ، حصن مصياف، الكهف، الخوابي، المنيقة، القليعة.


* * *

تعاونهم مع الصليبيين:

يُذكر في المصادر التاريخية العربية أنهم حاولوا اغتيال السلطان الناصر صلاح الدين الأيوبي عدة مرات، ومما يؤكد تعاونهم مع الصليبيين : عدم وقوع صليبي واحد من الغزاة أسيرا في أيديهم أو مقتولا بسلاح احدهم، قاتلهم حاكم الموصل السلجوقي الذي حضر إلى دمشق لمساعدة إخوانه المسلمين في رد هجمات الصليبيين، قيامهم بتسليم قلعة بانياس ولجوء قائدها إسماعيل إلى الصليبيين حيث مات عندهم، واشتراك كتيبة من الإسماعيليين مع الصليبيين في أنطاكية بعد أن احتل نور الدين مدينة حلب.

* * *
نهايتهم:

لم يكن المغول يلقون معاملة حسنة عند مرورهم بالمناطق التابعة للحشاشين ، فبعث إليهم هولاكو برسالة يطلب فيها من ركن الدين خورشاه آخر مقدمي الإسماعيلية بالقدوم إليه والخضوع له وهدده في حال الرفض تهديدا شديدا ، فأعلن ركن الدين طاعته و إذعانه لهولاكو واستسلمت بعد ذاك قلعة آلموت. وبعد ان كفل هولاكو لركن الدين خورشاه حياته أراد ركن الدين التوجه إلى مونكو خان، لعله يحصل على معاملة وشروط حسنة فرفض مونكو مقابلته. وإذ لم يبق من القلاع الإسماعيلية إلا اثنتان لم تستسلم للمغول، تقرر الاستعانة بخورشاه في تدبير أمر اخضاعها. وفي طريق عودته تم اغتياله مع جميع رفاقه. وصدرت أوامر هولاكو بالقضاء النهائي على الحشاشين وتم قتل أقارب خورشاه ، بينما جُمع عدد كبير منهم لإحصائهم فتم قتلهم جميعا، ولم ينج إلا من اعتصم بجبال فارس.
وبعد ذلك بنحو14 عاما، قام الظاهر بيبرس بالقضاء على بقاياهم ودحر آخر معاقلهم في بلاد الشام.

و في يومنا هذا يوجد أتباع الطائفة الإسماعيلية النزارية في إيران، والهند، وسوريا، ولبنان، واليمن، ونجران، وفي أواسط ما كان يُعرف بالاتحاد السوفيتي في السابق.
* * *
__________________
مَجَلة الإبْتسامة
لا يُعيدُنا إليكِ في كُلِ مَرة .. سوى الحَنين
لِأيَامٍ حُلوَة مضتْ
وأصَحابٍ ألِفنَاهُم و أحْببنَاهُم ،،
ثُم فارقنَاهُم .. وكُلٌ مضى في سَبِيلهِ
وكَأنَ هذا المَكانْ لم يجمعنا إلا لِيومٍ واحد فقطْ !
ولم يَبقى لنا منهُ سوى ذكرَياتهِ الحُلوَة ،،
ربِ أسْعَدهُم إينَما كانُوا...

* * *
سُبحانكَ اللَهُم وبحَمدِكَ .. أسْتَغْفرُكَ وأتُوبُ إليكْ
رد مع اقتباس
  #2  
قديم December 11, 2011, 01:57 AM
 
رد: الحشاشون ( الطائفة الإسماعيلية الباطنية النزارية المشرقية) ~~

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

موفق بإذن الله ...
__________________
....
...
..







أجمل مافي الكون .. أن أكون للسلآم حمآمة
وبريد إبتسآمة ..وأن أكون قآئلة
أني رغم كل شئ متفآئلة
رد مع اقتباس
  #3  
قديم December 13, 2011, 11:44 AM
 
رد: الحشاشون ( الطائفة الإسماعيلية الباطنية النزارية المشرقية) ~~

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البتول} مشاهدة المشاركة
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

موفق بإذن الله ...

شاكرة مرورك اختي بتول .. موفقة.
__________________
مَجَلة الإبْتسامة
لا يُعيدُنا إليكِ في كُلِ مَرة .. سوى الحَنين
لِأيَامٍ حُلوَة مضتْ
وأصَحابٍ ألِفنَاهُم و أحْببنَاهُم ،،
ثُم فارقنَاهُم .. وكُلٌ مضى في سَبِيلهِ
وكَأنَ هذا المَكانْ لم يجمعنا إلا لِيومٍ واحد فقطْ !
ولم يَبقى لنا منهُ سوى ذكرَياتهِ الحُلوَة ،،
ربِ أسْعَدهُم إينَما كانُوا...

* * *
سُبحانكَ اللَهُم وبحَمدِكَ .. أسْتَغْفرُكَ وأتُوبُ إليكْ
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 04:27 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر