فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم September 25, 2011, 02:27 AM
 
إنها القوانين ..



يُروى أن كان هناك حصانان يحملان حمولتين، فكان الحصان الأمامي يمشي بهمة ونشاط، أما الحصان الخلفي فكان كسولا جدا، بدأ الرجال يكدّسون حمولة الحصان الخلفي (الكسول) على ظهر الحصان الأمامي (النشيط)


وبعد أن نقلوا الحمولة كلها، وجد الحصان الخلفي أن الأمر جدّ جميل، وأنه قد فاز وربح بتكاسله، وبلغت به النشوة أن قال للحصان الأمامي: اكدح واعرق!، ولن يزيدك نشاطك إلا تعباَ ونصبا!!.

وعندما وصلوا إلى مبتغاهم، قال صاحب الحصانين: ولماذا أُطعم الحصانين، بينما أنقل حمولتي على حصان واحد؟



من الأفضل أن أعطي الطعام كله إلى الحصان النشيط، وأذبح الحصان الآخر، وسأستفيد من جلده على الأقل!، وهكذا فعلها.

ظن هذا الحصان الذكي -وبعض الذكاء مهلكة!- أن الحياة تؤخذ بالحيلة، وأن الأرباح تُقسّم على الجميع سواسية، المجتهد منهم والكسول..

والمدهش أن هذه القصة تتكرر كثيرا في الحياة، يظن المرء في ظل وضع فاسد أن الحياة يملكها أصحاب الحيل، وأن الدَّهْماء هم الذين يضعون قوانين اللعبة!.

كثير من التعساء لا يدركون أن للحياة قوانين لا تحيد، حتى وإن غامت قليلا لظروف ما، تماما كما غامت أمام الحصان الكسول فغرّرت به.

ولعل من حسن طالعنا أن القرآن أخبرنا أن هناك قانونا في الحياة يُدعى قانون العمل: {وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ}


بوضوح غير قابل للتشويش، الله -جل اسمه- يعطينا خلاصة قانون هام من قوانين الحياة، وهو العمل، والجد، والاجتهاد.. وهو ما سيتم تقييمه في الآخرة، فضلا عن الدنيا.

قانون السبب والنتيجة، والفعل وردّ الفعل، كلها تؤكد أن الأعمال تفرز نتائج معروفة وواضحة، وأن للحياة قواعد تسري على الكبير والصغير.

هل حزنت مثلي عندما وجدت أن هناك من هم أقل منك وفازوا، وأغبى منك وربحوا، وأصغر منك ونالوا من الحياة قسطا أكبر مما نلته؟!.

لا تحزن.. فالله لا يظلم مثقال ذرة، اعمل واكدح وقدّم ما تستحق عليه المكافأة في آخر الطريق، ولا تتذمّر، فربما قدّم هذا الشخص أو ذاك ما يستحق أن ينال ما تراه فيه من نعمة، أو ربما يُساق دون أن يدري إلى خاتمته، فتراه وقد ذُبح كصاحبنا الحصان!.


للكاتب كريم الشاذلى

__________________



....



التعديل الأخير تم بواسطة مجرد احلام ; September 28, 2011 الساعة 05:19 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم October 19, 2011, 04:51 PM
 
رد: إنها القوانين ..

بسم الله الرحمن الرحيم

اجاب القرآن الكريم عن هذا بقوله تعالى : (( ويمكرورن ويمكر الله والله خير الماكرين )) .

ويقول عمر بن الخطاب وهو يضع قاعدة راسخة : لست بخب والخب لا يخدعني .

... شكراً شكراً على النقل مجرد احلام ..

××× ××× ×××
__________________


واختر لنفسك منزلآ .. .. تهفو النجوم على قِبابه
( مجــــــددون )






رد مع اقتباس
  #3  
قديم October 23, 2011, 03:03 PM
 
رد: إنها القوانين ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ازهر اللويزي مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم

اجاب القرآن الكريم عن هذا بقوله تعالى : (( ويمكرورن ويمكر الله والله خير الماكرين )) .

ويقول عمر بن الخطاب وهو يضع قاعدة راسخة : لست بخب والخب لا يخدعني .

... شكراً شكراً على النقل مجرد احلام ..

××× ××× ×××
(( فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَه (7) وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَه (8) ))

الشكر لوجودك اخى

دمت بالخير

__________________



....


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موقف الإسلام من القوانين الوضعية فتحي الدريدي النصح و التوعيه 4 August 26, 2011 12:01 AM
إنها ليست النهاية..إنها فقط بداية جديدة * Ashia * روايات و قصص الأعضاء 10 January 4, 2011 12:15 AM
كتب عن القوانين **البروفيسور** أرشيف طلبات الكتب 1 November 7, 2008 06:47 AM
قف امامك اطرف القوانين طفلة كلام من القلب للقلب 0 November 19, 2007 08:05 AM


الساعة الآن 07:49 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر