فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > قسم الاعضاء > طلبات الاعضاء

طلبات الاعضاء اطلب ما تشاء- بشرط ذكر المطلوب في عنوان الموضوع - وستجد من يلبي طلبك بأسرع وقت بدون تسجيل



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم December 2, 2010, 11:21 AM
 
مقال .. طلب

السلام عليكم :
اخباركم حلوين عسولين إن شاء الله بخير ^^..

حابه اطلب طلب وهو عبارة عن :
مقال من 3- 4 صفحات .
وهو بعنوان :-
1- فتاة صالحة مع زوج منحرف .
او

2- نظرتي إلى الدراسة الجامعية .

بنتظاااركم ياارب ماتردوني ياارب ^^..
رد مع اقتباس
  #2  
قديم December 2, 2010, 11:31 PM
 
رد: مقال .. طلب

حلوين كلي آمل صادق فيكم ..
راح اضل انتظركم أتمنى ما تتأخرون علي ..
رد مع اقتباس
  #3  
قديم December 3, 2010, 10:41 AM
 
رد: مقال .. طلب


وجدت لك هذا الموضوع وأتمنى أن يفيدك

زوجة صالحة مع زوج منحرف

عقبات تعترض طريق كل من وجد على وجه هذه الخليقة كل بحسب حاله ومقامه، وعثرات تقف في وجه كل من اصطفاهم الله لابتلائه،كيف لا وهو القائل على لسان رسوله r في الحديث الصحيح الذي صححه الألباني:( إنَّ عِظم الجزاء من عظم البلاء، وإنَّ الله عز وجل إذا أحب قوماً ابتلاهم،فمنرضي فله الرضا، ومن سخط فله السخط( .
صراع بين الحق والباطل إلى قيام الساعة،كما أوضح الله سبحانه وتعالى(ولا يزالون مختلفين إلا من رحم ربك).

قد تبتلى الزوجة الصالحة بشاب قد يرتكب ما يفسد عليه دينه من انحطاط في الأخلاق،أو غياب للهوية الإسلامية في ظل هذا العصر والانفتاح على العالم والغزو الفكري الذي لم يكن ليسلم منه إلا ثلة من بيوت المسلمين،أو قد يكون ذلك الشاب ممن نقض عهد الله وترك الصلاة فهتك الستر وأصبح لايؤمن جانبه،ولكن بعد هذا هل تجلس الزوجة مكتوفة الأيدي وتستسلم للواقع وترثي زمان خالد بن الوليد والمثنى وعلي وغيرهم من الأبطال الجهابذة رضي الله عنهم أجمعين،الذي كان لأمهاتهم وأزواجهم دور كبير في إدارة رحى الإسلام حتى بلغ مبلغه.
لاشك أن دور المؤمنة تعدى إلى إصلاح مجتمعات فضلا عن إصلاح أفراد،
فانظري إلى من جاورت الطغيان وصبرت على العذاب عندما صدحت بدعوة الحق
آسية بنت مزاحم زوجة الطاغية المتأله فرعون(وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً لِلَّذِينَ آمَنُوا امْرَأَتَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِنْدَكَ بَيْتاً فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِنْ فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ)،فذاقت الهوان وتجرعت العلقم كأحسن ما يكون الصبر والمجاهدة،وضربت أروع المثل في إرخاص العمر لله ففازت بالنعيم ومجاورة الرحيم.
هكذا تعيش المؤمنة في هم الله ليكفيها الله ما أهمها،وتجعل نصب عينيها الثبات
ولاتكون ممن ينجرف مع تيار الفتن ويغريه زخرف الدنيا،فتفوز بفلاح الدنيا قبل الدين ولتتذكر أن الله سبحانه وصفه بأنه من الأعداء الذين قد يعمون الإنسان عن طريق الحق( يا أيها الذين آمنوا إن من أزواجكم و أولادكم عدوا لكم).
قد تعصف بالأسرة المسلمة التي على ثغر من ثغور الدين عواصف شديدة بسبب
عدم التلائم بين الزوجين الذي هو من أسس النجاح لهذه اللبنة المهمة( الخبيثات للخبيثين و الخبيثون للخبيثات والطيبات للطيبين والطيبون للطيبات).
وهكذا يتعاظم الضرر والخطب إذا كان الانحراف ممن بيده القوامة صاحب السلطة ومن هم تحت الرايات فتعيش الزوجة في دياجير الحيرة والاضطراب،وكان لزاماً
عليها أن تتمثل قول الرسول صلى الله عليه وسلم( الدنيا متاع وخير متاعها الزوجة الصالحة).
فتناضل وتجاهد بالحكمة والموعظة الحسنة وتجادل بالتي هي أحسن في إصلاح هذا الزوج،الذي هو سبب رئيس من أسباب صلاح الأولاد فأي جيل سينشأ من هذه الأسرة المتزعزعة الكيان (ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن ).

ويكون ذلك حسب الانحراف الذي يعاني منه ذلك الزوج،ذكاء وحنكة وحسن تدبير،سواء ذلك تهاون في الصلاة التي هي عماد الدين،فتنبهه إلى أهميتها وأنها عماد الدين وحبل الله المتين ولم يُرخص الله فيها في أشد المواقف صعوبة و جلد في ساحات القتال تحت الجماجم والدماء،فيدل على عظم هذه الشعيرة وأن من تركها فهو كافر لا ولاية له على مسلمة(فإن تابوا وأقاموا الصلاة فإخوانكم في الدين).
و إن لم يرتدع فالفراق هو نهاية الطريق فأي حياة ترجى وترتقب من شخص كهذا
وأي جيل سيترعرع في أحضان أب خارج عن الملة مفارق للجماعة مضيع لآخر وصاياه صلوات ربي وسلامه عليه (الصلاة الصلاة وما ملكت أيمانكم).

وإن كان الأمر أقل من ذلك فالحمل أخف والمصيبة أهون.
فإن كان الانحراف معاكسة الفتيات فيجب تنبيهه على هذا الفعل المشين وأنه كما تدين تدان، وكذلك التدخين وشرب الخمر ولا تفضي ذلك لأي قريب كان إلا إن أشهر فسقه وازداد تمسك وعناد.

وفي كل هذا وذاك فقرع أبواب السماء وانتظار الفرج من علام الغيوب بصبر وافر فإن البذرة لا تعطي الضلال الوارفة ولا الثمار اليانعة إلا بعد تعهد وانتظار والليل إذا اشتد فإن وراءه فجر يشرق فيمحو ما رسمته أكف السحر.
( إنه من يتق ويصبر فإنه لايضيع أجر المحسنين) ، (ومن يتق الله يجعل له مخرجا٭ويرزقه من حيث لا يحتسب).
__________________
استغفر الله الذي لآ إله الإ هو الحي القيوم وأتوب إليه
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مقال وصفي عن الربيع ، مقال و تعبير وصفي عن فصل الربيع طويل و قصير و جديد Yana بحوث علمية 1 November 24, 2010 10:02 PM
مقال الدكتور "محمد البرادعي" الذي أقال إبراهيم عيسى من الدستور @abdelrahman@ قناة الاخبار اليومية 2 October 8, 2010 10:41 AM
مقال وصفي و تعبير و تقرير عن الحج و العمرة ، مقال عن الحج والعمرة Yana بحوث علمية 1 April 24, 2010 02:24 PM
مقالات مقال شخصي مقال اجتماعي Yana بحوث علمية 0 April 14, 2010 04:14 PM
كتبت هذه الكلمات في أول لقاء مع حبيبتي وكان آخر لقاء سهر الساهرين بوح الاعضاء 4 October 29, 2008 03:14 AM


الساعة الآن 02:37 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر