فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم August 8, 2010, 12:56 AM
 
Rose ينام بجوار زوجته المتوفاة منذ خمسة سنين،، الحب بيعمل عجايب...!!

[IMG]https://www.mlagefgroup.com/wp-*******/uploads/vietnam.jpg[/IMG]



قالت صحيفة الكترونية يوم الخميس إن رجلا فيتناميا حفر قبر زوجته وظل ينام بجوارها طوال خمسة أعوام لأنه يرغب في معانقتها. وذكرت صحيفة Vietnamnet.vn أن الرجل البالغ من العمر 55 عاما فتح قبر زوجته في عام 2004 وغطى رفاتها بالطين بحيث تبدو في شكل امرأة ووضع عليها ثيابا ثم نقلها الى فراشه.وقال الرجل الذي يدعى لو فان للموقع الالكتروني انه بعد وفاة زوجته في عام 2004 ظل ينام على قبرها ولكن بعد قرابة 20 شهرا انتابه القلق من الامطار والرياح والبرد ولذا قرر ان يحفر نفقا في القبر ” لينام معها”.واكتشف الابناء الامر ومنعوه من الذهاب الى القبر ولذلك قرر ان يستخرج الرفات وينقلها للمنزل....



" طيف الأمل "

ما رأيكم أعجبتني القصة؟؟
جميل هكذا الاوفياء..
رد مع اقتباس
  #2  
قديم August 8, 2010, 02:18 PM
 
رد: ينام بجوار زوجته المتوفاة منذ خمسة سنين،، الحب بيعمل عجايب...!!

عزيزتي ما أجمل الوفاء في زمن الخيانة وما أجمل الصدق بالمشاعر في زمن الكذب
صدقيني لو كان لي انسان يعشقني كعشق هذا الزوج فاني سأقدم له عمري كله دون مقابل

شكرا لك خليلتي على ما نقلته لنا من جمال المشاعر .......
رد مع اقتباس
  #3  
قديم August 8, 2010, 02:20 PM
 
رد: ينام بجوار زوجته المتوفاة منذ خمسة سنين،، الحب بيعمل عجايب...!!

في بلاد العاشقين
طفت متجولا
في ربوع المغرمين
نقبت باحثا
بين سطور الكلمات
كنت اسبح دائما
في ثنايا الهمسات
اجول هائما
سمعت .. كل ما قالوه
رايت .. كل ما فعلوه
واحسست كثيرا
بما احسوه
ولامست كثيرا
مما شعروه
ولكني يا مليكتي
ما رايت شيئا
مثل رومانسيتي لك



شعور غريب
ليس كأي شعور
ياخذ العقل
فيضيع بين المسافات
ويتيه بين الايام
ولا يجد نفسه .. ابدا
في الثواني
شعور غريب
ياسر الروح
ويقيدها باغلاله
ويتبعها لقانونه
ويسيرها .. كخادمة
لارادته .. ونزواته
ويخضعها .. لأحكامه
ولا تجد منه .. مفرا



شعور حسي
يتملك القلب
ويسيطر تماما
على نبضاته
ويتحكم في خفقانه
وكأنه قد اقام جدارا
حوله .. يحيط به
او كانه يغلفه
برقاقات ناعمة
نعومة قاسية
او كأنه يهيمن
على مسارات الاوردة
فلا خفوق للدماء
الا من بعد ان ياذن



رومانسيتي .. يا فاتنتي
كالسحر .. في الهواء
فلا يرى السحر
ولا يرى المسحور
أشياءا بوهيمية
كتائه في الفضاء
لا مهبط له
إلا احضانك
ولا محط له
إلا بين اناملك
ومن بعد اختناق
في اجواء الفضاء
حيث كان هائما
لم يجد له متنفسا
إلا بزفرات قلبك
وشهقات حبك

تلك بعض رومانسيتي




ان وصفت لك
رومانسيتي .. تفصيلا
فاستمعي لنبض قلبي
وانتبهي لعبرات مدادي



فالراء ... ر
رقة الروح
روعة البوح
رهبة النوح
مشاعر تلوح
دموع تنوح
من فوق السفوح
وتهبط في دوح


والواو ... و
وصال وتوأمة
لقلوب متلائمة
وارواح متوائمة
ومشاعر عائمة
واحاسيس هائمة
وسعادة دائمة
ونشوى حائمة
باهداب .. نائمة



والميم ... م
ملوكية النفس
وتوامة للحس
في حالات انس
والشفاه لمس
فالذكريات حدس
ونسيان للامس



والالف ... أ
من الالفة .. اتت
من التآلف .. انبعثت
بحنان العشق .. نبتت
على الارواح .. ربتت
وبالكيان .. تقيدت
وبالمشاعر .. تحركت
ولبوح العشق .. نطقت
وبعشقك انت .. حلمت
وبين اهدابك .. نامت
وعلى مقلتيك .. غفت
وبلمستك .. استيقظت
ومنك انت .. قد سُحرت



والنون ... ن
نقاء .. للسريرة
كالطفلة الصغيرة
تتلاعب بالضفيرة
لبرائتها اسيرة
تراها كالاميرة
برونقها مستنيرة
وبجمالها مثيرة



والسين ... س
سحر .. هواك
بحلم .. لقياك
ولسهم .. عيناك
وبهاء .. مرأك
وبكل ما .. تلاك
هل أقدر ان .. انساك ؟



والياء ... ي
ياتي الزمان ويروح
وانت باقية في الروح
فبنيت لحبك صروح
واقمت للحزن ضروح
وحفل وداع .. للجروح
فدعيني اقول وابوح
وبشعري .. اخط الشروح
فعطر هواك .. يفوح
ان هل طيفك .. يلوح



هذه مشاعري
وهذه رومانسيتي
استمدها من وجودك
واسقيها من وعودك
وابللها برحيق دموعك
واوينها من ورودك
وازرعها في ربوعك
كي تحيا .. من خلودك


هذه رسالة عاشق لمعشوقته ......
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحب شو بيعمل فينا...يلا ادخلو عبد القادر خليل روايات و قصص منشورة ومنقولة 4 November 25, 2008 08:48 AM


الساعة الآن 04:54 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر