فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم July 23, 2010, 05:05 AM
 
لا ضاقت الدنيا علي!! ابقى مع صوت السديس | الْسِديسْ فِي سُطورّ | ~






/














صبآإحڪْمْ || مْسسآإئڪْمْ رْضى مْטּ الرْحمْטּ ~
مْوضوعيﮯ | اليومْ رْآإح يڪْوטּ مْوضوعيﮯ مْثل مْوب شآإيفيטּ عטּ [السديس]
.................................................. ................................................ - حفظه الله -




ويشٺمْل المْوضوع | القرْآإטּ الڪْرْيمْ ،، دعاء خٺمْ القرْآأن ،، الرْقيہْ الشرْعيہْ بصوٺہْ ،،
صوٺيآإٺ ومْرْئيآإٺ لہْ ،، رْمْزيآإٺ لل مْنٺدى و ڪْذآ ٺوقيع’ ،،
وغيرْه | اטּ شآإء ٺسٺفيدوآإ مْنه ،،




ڪْل الليﮯ اٺمْنآإه ~> دعاء خالص في ظهرْ الغيب
.................................................. ................... ليﮯ ولوآإلديﮯ ،،








نبذه عنه






أبوعبدالعزيز عبد الرحمن ابن عبدالعزيز بن عبدالله بن محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالله(الملقب بالسديس), ويرجع نسبه إلى (عنزة) ..





من محافظة البكيرية بمنطقة القصيم. ، ولد في الرياض عام 1382ه




حفظ القرآن الكريم في سن الثانية عشرة, حيث يرجع الفضل في ذلك بعد الله لوالديه, فقد ألحقه والده في جماعة تحفيظ القرآن الكريم بالرياض ~





نشأته ودراسته




نشأ في الرياض, والتحق بمدرسة المثنى بن حارثة الابتدائية, ثم بمعهد الرياض العلمي, وكان من أشهر مشايخه فيه : الشيخ عبدالله المنيف, والشيخ عبدالله بن عبد الرحمن التويجري, وغيرهما.




تخرج في المعهد عام 1399ه, بتقدير (ممتاز).
ثم التحق بكلية الشريعة بالرياض, وتخرج فيها عام 1403ه,






أشتغاله بالعمل الجامعي




عُين معيداً في كلية الشريعة, بعد تخرجه فيها في قسم أصول الفقه, واجتاز المرحلة التمهيدية (المنهجية) ممتاز ..




عمل إماماً وخطيباً في عدد من مساجد مدينة الرياض, كان آخرها مسجد جامع الشيخ العلامة عبدالرزاق العفيفي (رحمه الله)




إلى جانب تحصيله العلمي النظامي في الكلية قرأ على عدد من المشايخ في المساجد, واستفاد منهم,
عمل إضافة إلى الإعادة في الكلية مدرساً في معهد إمام الدعوة العلمي.





وفي عام 1404ه صدر التوجيه الكريم بتعيينه إماماً وخطيباً في المسجد الحرام, وقد باشر عمله في شهر شعبان, من العام نفسه, يوم الأحد, الموافق 22/8/1404ه في صلاة العصر,
وكانت أول خطبة له في رمضان من العام نفسه, بتاريخ 15/9.





وفي عام 1408ه حصل على درجة (الماجستير) بتقدير (ممتاز) من كلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية (قسم أصول الفقه) عن رسالته (المسائل الأصولية المتعلقة بالأدلة الشرعية التي خالف فيها ابن قدامة الغزالي)





وقد حظيت أولاً بإشراف فضيلة الشيخ العلامة عبدالرزاق عفيفي عليها, ونظراً لظروفه الصحية فقد أتم الإشراف فضيلة الشيخ د. عبدالرحمن الدرويش.
انتقل للعمل بعد ذلك محاضراً في قسم القضاء بكلية الشريعة بجامعة أم القرى بمكة المكرمة.




حصل على درجة (الدكتوراه) من كلية الشريعة بجامعة أم القرى بتقدير (ممتاز) مع التوصية بطبع الرسالة عن رسالته الموسومة
(الواضح في أصول الفقه لأبي الوفاء بن عقيل الحنبلي: دراسة وتحقيق) وكان ذلك عام 1416ه, وقد أشرف على الرسالة الأستاذ أحمد فهمي أبو سنة,
وناقشها معالي الشيخ د. عبدالله بن عبدالمحسن التركي, الأمين العام لرابط العالم الإسلامي, والدكتور علي بن عباس الحكمي, رئيس قسم الدراسات العليا الشرعية بجامعة أم القرى آنذاك.




عُيّن بعدها أستاذاً مساعداً في كلية الشريعة بجامعة أم القرى ~






مؤلفاته وأبحاثه




له اهتمامات علمية, عن طريق التدريس والتصنيف, يشمل بعض الأبحاث والدراسات والتحقيقات والرسائل المتنوعة سترى النور قريباً بإذن الله منها:




(1) المسائل الأصولية المتعلقة بالأدلة الشرعية التي خالف فيها ابن قدامة الغزالي.
(2) الواضح في أصول الفقه (دراسة وتحقيق).
(3) كوكبة الخطب المنيفة من جوار الكعبة الشريفة.
(4) إتحاف المشتاق بلمحات من منهج وسيرة الشيخ عبدالرزاق.
(5) أهم المقومات في صلاح المعلمين والمعلمات.
(6) دور العلماء في تبليغ الأحكام الشرعية.
(7) رسالة إلى المرأة المسلمة.
(8) التعليق المأمول على ثلاثة الأصول.
(9) الإيضاحات الجليّة على القواعد الخمس الكليّة.





عنده عدد من الأبحاث والمشروعات العلمية فيما يتعلق بتخصصه في أصول الفقه, ومنها:




(1) الشيخ عبدالرزاق عفيفي ومنهجه الأصولي.
(2) كلام رب العالمين بين علماء أصول الفقه وأصول الدين.
(3) معجم المفردات الأصولية, تعريف وتوثيق وهو نواة موسوعة أصولية متكاملة (إن شاء الله).
(4) الفرق الأصولية, استقراء وتوضيح وتوثيق.
(5) تهذيب بعض موضوعات الأصول على منهج السلف (رحمهم الله).
(6) العناية بإبراز أصول الحنابلة رحمهم الله. وخدمة تحقيق بعض كتب التراث في ذلك.






المڪْٺبہْ الصوٺيہْ للقرْآإט ڪْاملُ ب صوٺ السِديسّ ~








دعآإء ختم القرآإن





الرْقيہْ الشرْعيہْ












هنا حملت كذا مقطع صوتي له ،،



اترككم معهآإ ]|

]|







أمراض القلوب ~






















فضل العلم والتعلم ~







كيف تكون المحبة إذاً ؟!















الدعوة الى الله ~
















الصلآة عماد الدين ~













عولمة المرأة ~












ظآهرة العزوبه والعنوسسه ~













المعاصي وأثرها السيئ ~
















أهمية الوقت ~














نحو طريق الخلاص ~

















احذروا الاختلاط ~














أسباب السعادة وطريق الفلاح -1-














أسباب السعادة وطريق الفلاح -2-















اولن | مقطع للسديس بالكويت - واتصال العفاسي له ~










السديس يصلي في باكسستان ~









صلاة السديس في الكويت ~


[







حديثه عن والدته ~












دعاء السسديس ~












مقطع مؤثر له ~



















صوت ابنه يقرآإ القرآإن






............................ [عبدالله السسديس]






جعله الله باراً بوالديه | وجعله من الصالحين ~















في ذآإ البآرت اقتبست من اقواله حكم ..






لخطب نصيه له ،، اخليكم معهآإ =)








موت العالم ليس موت شخص واحد، ولكنه بنيان قوم يُتهدم وحضارة أمة تتهاوى ..




................................εïз.....




الصيام مدرسة للبذل والجود والبر والصلة، هو حقاً معين الأخلاق ورافد الرحمة، ومنهل عذب لأعمال الخير في الأمة.




................................εïз.....




إن ظاهرة العنوسة في المجتمع، وعزوف كثيرٍ من الشباب من الذكور والإناث عن الزواج، له مضاره الخطيرة، وعواقبه الوخيمة على الأمة بأسرها ،، لا سيما في هذا الزمن الذي كثرت فيه أسباب الفتن، وتوفرت فيه السبل المنحرفة لقضاء الشهوة، فلا عاصم من الانزلاق في مهاوي الرذيلة والفساد الأخلاقي إلا التحصن بالزواج الشرعي.





................................εïз.....





إن أعمال الشعوذة خصلة شيطانية، وخلة إبليسية، ولوثة كفرية، ودسيسة يهودية.




................................εïз.....




تذكروا الموت وسكراته، يا من تلهون وتعبثون في دنياكم، وأنتم عن الآخرة غافلون!




................................εïз.....




كل فساد حل بالأمة مرده إلى أمراض القلوب، وما ران عليها من ظلمات المعاصي.




................................εïз.....




إن من البشائر أن الحضارة المعاصرة تعلن إفلاسها، وتلفظ أنفاسها، وذلك لأنها فرطت في أعظم مقومات البقاء، أهدرت القيم الإنسانية، وجعلت من الإنسان آلة موارة، ورحىً دوارة، خاليةً من معاني الروح ومعاني القيم.




................................εïз.....




أن من أفضل أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم كثرة صلاتكم وسلامكم على الهادي البشير والسراج المنير كما أمركم بذلك اللطيف الخبير




................................εïз.....




حبُّ رسولنا صلى الله عليه وسلم في شغاف قلوبنا، ولا يغيب حبه إلا من قلب منافق جحود.




................................εïз.....




.




.







هذه مجموعة صور وتوآإقيع ....
ان ششاء الله تعجبكم ..


























كيذآإ .. اقدر اقو و و و ل انتهيت !




ان ششآإء الله تستفيدوآإ من الموضوع ..



وتستمتعوآإ فيه ..


رد مع اقتباس
  #2  
قديم July 23, 2010, 06:43 AM
 
رد: لا ضاقت الدنيا علي!! ابقى مع صوت السديس | الْسِديسْ فِي سُطورّ | ~

موضوع كآمل وشآمل عن هذه الشخصية الرائعة ,,,

الله يعطيك العافية

لك تشكراتي واحتراماتي
__________________
استغفر الله الذي لآ إله الإ هو الحي القيوم وأتوب إليه
رد مع اقتباس
  #3  
قديم July 29, 2010, 12:43 AM
 
رد: لا ضاقت الدنيا علي!! ابقى مع صوت السديس | الْسِديسْ فِي سُطورّ | ~

الله يعافيك يالغلا ع المرور لكِ ودي وتحيتي
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لا ضاقت الدنيا أبـو زياد بوح الاعضاء 5 March 24, 2011 04:36 PM
اذا ضاقت بك الدنيا ... تذكر N.A.D.A النصح و التوعيه 8 December 1, 2010 09:30 PM
lil إذا ضاقت الدنيا بوجهك lil سحرالأنوثة النصح و التوعيه 14 December 19, 2008 10:04 AM
اذا ضاقت الدنيا بوجهك......... دلوعة جداوية المواضيع العامه 4 October 28, 2008 07:38 PM
رسالتك .. إلى من ضاقت به الدنيا ali_46 كلام من القلب للقلب 6 May 5, 2008 03:07 PM


الساعة الآن 03:05 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر