فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم June 26, 2010, 08:58 AM
 
Smile من عامل صغير الى مهندس كبير

قصه حقيقية حدثت بالظهران بالمملكة العربية السعودية



عامل سعودي الجنسية جاء في نهاية يوم شديد الحرارة والرطوبة قاصدا برادة الماء ليشرب.


حيث كان مجهد ومتعب ويتصبب عرقا بعد عناء يوم طويل من العمل الشاق تحت حرارة الشمس.



ما أن ملأ الكأس بالماء البارد و أراد أن يشرب ليبرد جوفه


جاءه مهندس أمريكي وقال له بقسوة: أنت عامل و لا يحق لك الشرب من الخدمات الخاصة بالمهندسين


رجع المسكين ودون أن يشرب وأخذ يفكر أيام و أيام


و يسأل نفسه: هل يستطيع أن يكون مهندسا يوما ما ويكون مثل هؤلاء.


عقد العزم بعد إن إتكل على ربه و بدأ بالدراسة الليلية ثم النهارية.


وبعد السهر والجهد والتعب والسنين حصل علىالشهادة الثانوية.


تم إبتعاثه إلى الولايات المتحدة الأمريكية على حساب الشركة


وحصل على بكالوريوس في الهندسة ورجع لوطنه.


ظل يعمل بجد وإجتهاد وأصبح رئيس قسم، ثم رئيس شعبه، ثم رئيس إدارة إلى أن حقق انجاز كبير بعد عدة سنوات وأصبح نائب رئيس الشركة.



سبحان الله


حدث و أن جاءه نفس المهندس الأمريكي ( وكانوا يمضون عشرات السنين بالخدمة بالشركة) وقال له: أريد الموافقة على إجازتي وأرجو منك عدم ربط ما حدث بجانب برادة الماء بالعمل الرسمي.



فرد عليه بأخلاق سامية: بالعكس بل أحب أن أشكرك من كل قلبي على منعي من الشرب، صحيح أنني حقدت عليك في ذلك الوقت ولكن أنت السبب بعد الله فيما أنا عليه الآن.



وبعد العرق والكفاح والاخلاص والوفاء والولاء للعمل وللوطن أصبح رئيس الشركة.




الشركة هي من كبيرات الشركات العملاقة في صناعة البترول،


شركة أرامكو السعودية.


وبعد ذلك اختارته القيادة العليا ليكون وزيرا للبترول.


هذه قصة العامل السعودي والوزير السعودي المهندس


علي النعيمي




هذا كان جزءاً من محاضرة د.العلي في تطوير الذات

رد مع اقتباس
  #2  
قديم June 26, 2010, 11:42 AM
 
رد: من عامل صغير الى مهندس كبير

قصه تحفز فينا الاصرار على النجاح
بارك الله فيك اخي المقدام
في انتظار قصصك الرائعه عن النجاح
__________________
يدا بيد لإصلاح النظام

وقوع الذنب على القلب گوقوع الدهن على الثوب إن لم تعجل غسله وإلا انبسط -- اتبع السيئة الحسنة تمحها


ثلاثه اشياء لا يتم علم العالم إلا بها
قلب تقي...
و فواد ذكي...
و خلق رضي...




رأيتُ لدى كل إنسان منعطفاً حاسماً يقرر مصير حياته.
هذا المنعطف هو لحظة اتخاذه قراراً واضحاً لا رجوع عنه بالتوقّف أو العجز عن تحقيق النجاح.

يتخذ بعض الناس هذا القرار في الخامسة عشرة، ويصل بعضهم إليه في الخمسين، وكثيرٌ منهم لا يصل إليه أبداً

برايان تريسي
رد مع اقتباس
  #3  
قديم June 26, 2010, 12:07 PM
 
رد: من عامل صغير الى مهندس كبير


قصة رائعة بارك الله فيك...
__________________




اللهم اني اسألك الجنة و ما قرب إليها من قول أو عمل، و أعوذ بك من النار و ما قرب إليها من قول أو عمل، و أسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لي خيرا...



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طفل صغير وعقله كبير قصة الطفل الحريص علىأن يصلي والده nori8887 معلومات ثقافيه عامه 2 November 20, 2008 09:40 PM
طلب صغير ,, بس كبير ,, بس وسط ,, خخ رقة أنثى طلبات الاعضاء 1 May 23, 2008 04:39 AM


الساعة الآن 08:01 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر