فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم June 2, 2010, 12:17 PM
 
بخور العود يزيل البلغم ..والعنبر يقوي الدماغ والمسك ملك أنواع الطيب وأشرفها!



ثور المسك

د.جابر بن سالم القحطاني
ويستورد العود من الخارج وهو عباره عن جذور وهو جيد للهضم وآلام الحلق، بخوره يزيل البلغم ويعمل منه ذرور ينثر على البدن كله فتطيب رائحته وإذا سحق مع ماء الورد وطلي به على الجبهه نفع لعلاج الصداع والشقيقة، ويستخدم العود في المملكة العربية السعودية كبخور يقدم للضيوف في أي مناسبة وله أنواع مختلفة ومتميزة.
المسك: ويستخرج من غزال المسك يستعمل سعوطاً مع شيء من الزعفران للصداع الناجم عن البرد وترياقاً للسموم وهو نافع للخفقان ويستعمل طلاءً على فقرات الظهر لعلاج الخدر والفالج، يستعمل مسحوق المسك لتعطير الشعر ويستعمل المسك في تثبيت أجمل وأغلى العطور، لقد ثبت في صحيح مسلم عن أبي سعيد الخدري رضي اللّه عنه، عن النبي صلى اللّه عليه وسلم إنه قال: (طيب الطيب المسك) ويعتبر المسك ملك أنواع الطيب واشرفها واطيبها وهو الذي يضرب به الأمثال.



العنبر: وهو مادة عطرية تجمع من البحر واجوده الأشهب القوي ثم الأزرق ثم الاصفر وأردؤه الأسود. يستعمل داخلياً لفتح الشهية وزيادة الوزن والقدرة الجنسية والتخفيف من آلام التهاب المفاصل ويستعمل مسهلاً وطارداً للغازات المعوية، ويستعمل عن طريق الشم لعلاج الفالج واللقوه ويفيد دخانه لنزلات البرد وتقويه الدفاع ويستعمل دهاناً على فقرات الظهر لأوجاع العصب والتنميل، ويستعمل مثبتاً للعطور.
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بخور كشخه - بخور جديده - بخور عالميه - بخور هنديه - بخور خليجيه AHD Ashour مجلة الازياء والفساتين وتجهيز العروس 1 November 25, 2009 10:14 PM
حاملات بخور العود غير شكل TrNeDo الفنون الجميله 9 July 13, 2009 07:47 PM
حاملات بخور العود غير شكل TrNeDo الفنون الجميله 10 January 17, 2009 11:43 PM


الساعة الآن 12:31 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر