فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم June 1, 2010, 04:23 AM
 
** الخلافة العباسية **

العباسيون: ثاني السلالات من الخلفاء 750-1258 م.
المقر: منذ 762 في بغداد، 836-883 ثم 892 في سامراء.
يرجع أصل العباسيين إلى العباس بن عبد المطلب عم محمد بن عبد الله رسول الله - صلى الله عليه وآله و صحبه وسلم -. بمساعدة من أنصار الهاشميين استطاع أبو العباس السفاح (749-754) بعد معارك طائلة القضاء على الأمويين و مظاهر سلطتهم, قام هو وأخوه أبو جعفر المنصور (754-775) باتخاذ تدابير صارمة لتقوية الخلافة العباسية، في عام 762 تم إنشاء مدينة بغداد. بلغت قوة الدولة أوجها وعرفت العلوم عصر ازدهار في عهد هارون الرشيد (786-809) الذي تولت وزارته أسرة البرامكة (حتى سنة 803) ثم في عهد ابنه عبد الله المأمون (813-833) الذي جعل من بغداد مركزاً للعلوم ورفع من مكانة المذهب المعتزلي حتى جعله مذهباً رسمياً للدولة, واستمر ذلك جتى جاء الخليفة أبو الفضل جعفر المتوكل على الله
فأحيا السنة وأمات البدعة جاء في تاريخ الخلفاء للسيوطي: فأظهر الميل إلى
السنة ونصر أهلها ورفع المحنة وكتب بذلك إلى الآفاق وذلك في سنة أربع
وثلاثين واستقدم المحدثين إلى سامراء
وأجزل عطاياهم وأكرمهم وأمرهم بأن يحدثوا بأحاديث الصفات والرؤية وجلس أبو
بكر بن أبي شيبة في جامع الرصافة فاجتمع إليه نحو من ثلاثين ألف نفس وجلس
أخوه عثمان في جامع المنصور فاجتمع إليه أيضاً نحو من ثلاثين ألف نفس
وتوفر دعاء الخلق للمتوكل وبالغوا في الثناء عليه والتعظيم له حتى قال
قائلهم الخلفاء ثلاثة أبو بكر الصديق رضي الله عنه في قتل أهل الردة وعمر
بن عبد العزيز في رد المظالم والمتوكل في إحياء السنة وإماتة التجهم.
منذ العام 800 م بدأت عدة مناطق تعلن استقلالها عن الخلافة العباسية وتحولت إلى إمارات أو ممالك تحكمها سلالات متعددة. بعد مقتل المتوكل (847-861) بدأت قوة الدولة تتراجع، حتى أنه في النهاية وقع الخلفاء العباسيين تحت سيطرة العديد من السلالات ذات الطابع العسكري، البويهيون (945-1055)، السلاجقة (1055-1194) و شاهات خوارزم (1192-1220)، و حصرت سلطة الخلفاء رمزياً في الجانب الديني فقط. استطاع الخليفة الناصر (1180-1225) أن يعيد إلى الخلافة بعضا من سلطتها وأن يستقل بها بعض الشيء، وعادت للخليفة سلطته كحاكم حتى آخر الخلفاء المستعصم
(1242-1258) الذي رفض أن ينظم إلى معاهدة السلام التي عرضها عليه المغول ،
فكان أن سقط ضحية للعاصفة المغولية. قامت بعد ذلك خلافة عباسية رمزية في القاهرة 1260-1517 تحت وصاية المماليك.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم June 1, 2010, 04:24 AM
 
رد: ** الخلافة العباسية **

لمحات من التاريخ العباسي


تولت حكم الدولة العربية الإسلامية (750-1258). بدأت الدعوة العباسية
عام 718 تحت زعامة محمد بن علي بن عبد الله بن العباس ثم ابنه إبراهيم
الإمام الذي أسند إلى أبي مسلم الخراساني مهمة قيادة الدعوة في خراسان.
أعلن أبو مسلم الثورة على الأمويين عام 747، بعد ثلاث سنوات انتصر
العباسيون وأسروا مروان بن محمد
، آخر الخلفاء الأمويين. وقعت المعركة الفاصلة بين العباسيين والأمويين في
على ضفة الزاب الكبير، وكانت الغلبة للعباسيين، الذين استهلوا عهدهم
بملاحقة بقاياالأمويين ، ففر منهم عبد الرحمن الداخل ليؤسس دولة أموية مستقلة في الأندلس. كان أول خلفائهم أبو العباس (الملقب بالسفاح)، خلفه أخوه أبو جعفر المنصور، الذي بنى مدينة بغداد في العراق ، ونقل إليها عاصمة الخلافة الإسلامية من دمشق ، وأخمد الثورات التي قامت ضد العباسيين في بلاد فارس.
لم يلقب أحدا من الخلفاء العباسيين بالسفاح سوى أبو العباس عبد الله
ولقب بذلك لكثرة بذله المال أي سفحه جاء في معجم لسان العرب لابن منظور:
(ورجل سَفَّاحٌ، مِعْطاء والسَّفَّاح: لقب عبد الله بن محمد أَوّل
خليفة من بني العباس).وساد اعتقاد لامصدر له بأنه لقب بذلك لكثرة سفكه
الدماء وهو ماينافي سيرته التي جاءت في المصار التاريخية كتاريخ الإسلام
للذهبي وتاريخ الخلفاء للسيوطي وسير أعلام النبلاء وتاريخ ابن خلدون وغيرها من المصادرالعلمية قال السيوطي في تاريخ الخلفاء في ترجمته للسفاح:أسد الله الغالب علي بن أبي طالب أخرج أحمد في مسنده عن أبي سعيد الخدري
"أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: يخرج رجل من أهل بيتي عند انقطاع
من الزمان وظهور من الفتن يقال له السفاح فيكون إعطاؤه المال حثياً".
قال الصولي: وكان السفاح أسخى الناس ما وعد عدة فأخرها عن وقتها ولا
قام من مجلسه حتى يقضيه وقال له عبد الله بن حسن مرة سمعت بألف ألف درهم
وما رأيتها قط فأمر بها فأحضرت وأمر بحملها معه إلى منزله.
. أحدث قيام الدولة العباسية تغيرات اقتصادية واجتماعية وسياسية كبيرة:
إذ كان الأمويون قد اعتمدوا على دعم القبائل العربية وعملوا على ترسيخ
مبادىء الإسلام في البلاد التي فتحوها وازهرت العلوم في العصر الاموي، فإن
العباسيين اعتمدوا على الأعاجم (الموالي) الذين صاروا يتولون أعلى المناصب في الدولة، وصار للعناصر التركية والفارسية دور كبير في الجيش والوزارات.
بلغت الدولة العباسية أوج ازدهارها في عهد الخليفة هارون الرشيد. ففي عهدهما بلغت بغداد أوج عمرانها وسيطرتها على أجزاء الدولة المترامية من تونس إلى شرق أفغانستان. كما توغلت الجيوش العباسية في آسيا الصغرى واضطر الإمبراطور البيزنطي لدفع الجزية حتى عن شخصه. كانت خلافة المعتصم (842-847) نقطة تحول أخرى، فقد اعتمد بشكل كبير على العناصر التركية في الجيش، ونقل عاصمة الدولة إلى سامراء.
في نهاية القرن التاسع الميلادي، بدأ الخلفاء العباسيون يفقدون سيطرتهم
على البلاد، مع تزايد نفوذ الموالي ونفوذ الولاة وحكام المدن والمناطق.
وبدأت الدولة بالانهيار فانفصلت عنها عدة دويلات كالدولة الإخشيدية،
والطولونية (مصر)
و العبيدية (شمال أفريقيا) والطاهرية (خراسان) والصفارية والزيدية العلوية
(بلاد فارس وما وراء النهر). باتت سلطات الخليفة العباسي لا تتعدى حدود
بغداد تقريباً، ووصلت إلى نهايتها عندما دخلت جيوش المغول بقيادة هولاكو بغداد، فأحرقتها ودمرتها وقتلت الخليفة المستعصم عام الموافق 656-1258.
__________________


هُناك لحظات فى الحياة لا يصمد لها بشر إلا ان يكون مرتكناً إلا الله مطمئناً إلى حماه ..
مهما أوتى من القوة والصلابة والثبات !
ففى الحياة لحظات تعصف بهذا كله ، فلا يصمد لها إلا المطمئنون بذكر الله ،
~ ألا بذكر الله تطمئن القلوب ~


رد مع اقتباس
  #3  
قديم June 1, 2010, 04:25 AM
 
رد: ** الخلافة العباسية **

النهضة الثقافية في الدولة العباسية


من الطبيعي ان يكون العصر العباسي الأول أنسب العصور ملائمة للنهضة
الثقافية، فقد بدأ الاستقرار فيه و أنتظم ميزان الأمة الاقتصادي، و كانت
النهضة العلمية في العصر الأول تتمثل في ثلاثة جوانب هي:
حركة التصنيف
تنظيم العلوم الإسلامية
الترجمة من اللغات الأجنبية
الجانب الأول: حركة التصنيف من أشهر المصنفين في هذا العصر مالك الذي
ألف الموطأ، و ابن إسحاق الذي كتب السيرة، و أبو حنيفة الذي صنف الفقه و
الرأي. و يرجع إلى أبي جعفر المنصور الفضل في توجيه العلماء هذا الاتجاه،
و قد كان المنصور كما يقول السيوطي كامل العقل، جيد المشاركة في العلم و
الأدب، فقيها تلقى العلم عن أبيه و عن عطاء بن ياسر. و تطورت العلوم في
العصر العباسي الأول و انتقلت من مرحلة التلقين الشفوي إلى مرحلة التدوين
والتوثيق في كتب وموسوعات.
الجانب الثاني: تنظيم العلوم الإسلامية وصلت العلوم الإسلامية درجة عالية من الدقة و التنظيم في العصر العباسي الأول:
فقد شهد هذا العصر ميلاد علم تفسير القرآن و فصله عن علم الحديث. و عاش
في هذا العصر أئمة الفقه الأربعة: أبو حنيفة (150 للهجرة)، و مالك (179
للهجرة)، و الشافعي (204 للهجرة)، و ابن حنبل (241 للهجرة). وظهرت في
الفقه الإسلامي مدرستان علميتان كبيرتان هما مدرسة أهل الرأي في العراق،
ومدرسة أهل الحديث في المدينة المنورة. وحفل هذا العصر أيضًا بأئمة النحو
وظهرت في علوم اللغة مدرستان علميتان هما: مدرسة البصرة ومدرسة الكوفة،
فقد عاش في هذا العصر من أئمة النحاة البصريين عيسى بن عمر الثقفي (149
للهجرة)، و أبو عمرو بن العلاء (154 للهجرة)، و الخليل بن أحمد (175
للهجرة)، و الأخفش (177 للهجرة)، و سيبويه (180 للهجرة)، و يونس بن حبيب
(182 للهجرة)، و من الأئمة الكوفيين أبو جعفر الرؤاسي، و الكسائي، و
الفراء (208 للهجرة). التاريخ و مولده: قويت في العصر العباسي الأول فكرة
استقلال علم السيرة عن الحديث، و وجدت من ينفذها تنفيذا علميا دقيقا، و هو
محمد بن إسحاق (152 للهجرة تقريبا) و كتابه في السيرة من أقدمها في هذا
الموضوع، و قد وصلنا هذا الكتاب بعد أن اختصره ابن هشام (218 للهجرة) في
كتابه المعروف بسيرة ابن هشام، و من أشهر من صنف في التاريخ في هذا العصر
العلامة محمد بن عمر الواقدي (207 للهجرة تقريبا) فقد ألف كتاب التاريخ
الكبير الذي اعتمد عليه الطبري كثيرا حتى حوادث سنة 179، أما الكتاب نفسه
فلم يصح وروده لنا، و للواقدي كتاب آخر يعرف بالمغازي و هو بين أيدينا، و
ليس هذا كل ما وصل لنا من علم الواقدي، فإن علمه قد جائنا عن طريق شخص آخر
من مؤرخي هذا العصر أيضا و هو كاتبه محمد بن سعد (230 للهجرة) الذي كانت
شهرته كاتب الواقدي، و قد خلف لنا محمد بن سعد كتابه القيم الطبقات الكبرى
و هو في ثمانية أجزاء يتحدث في الجزء الأول و الثاني عن سيرة الرسول صلى
الله عليه و سلم و في الأجزاء الستة الباقية عن أخبار الصحابة و التابعين،
و محمد بن سعد هذا هو أحد شيوخ العلامة البلاذري (279 للهجرة).
الجانب الثالث: الترجمة من اللغات الأجنبية في عام 145 للهجرة وضع
المنصور حجر الأساس للعاصمة الجديدة بغداد، و جمع حوله فيها صفوة العلماء
من مختلف النواحي، و شجع على ترجمة كتب العلوم و الآداب من اللغات الأخرى
إلى اللغة العربية، و استجاب له كثير من الباحثين، من أبرزهم ابن المقفع
الذي ترجم كتاب كليلة و دمنة (757 للميلاد) و الطبيب النسطوري جورجيس بن
بختيشوع (771 للميلاد)، و بختيشوع بن جورجيس (801 للميلاد)، و جبريل تلميذ
بختيشوع (809 للميلاد)، و الحجاج ابن يوسف بن مطر (الذي ذاع اسمه بين سنتي
786 و 863 للميلاد).
و لم يكتف المسلمون بمجرد الترجمة بل كانوا يبدعون ويضيفون إلى كل علم
يترجمونه. كما لعب المسلمون بهذا دورا كبيرا في خدمة الثقافة العالمية،
فقد أنقذوا هذه العلوم من فناء محقق، إذ تسلموا هذه الكتب في عصور الظلام،
فبعثوا فيها الحياة، و عن طريق معاهدهم و جامعاتهم و أبحاثهم وصلت هذه
الدراسات إلى أوروبا، فترجمت مجموعات كبيرة من اللغة العربية إلى
اللاتينية، و قد كان ذلك أساسا لثقافة أوروبا الحديثة، و من أهم الأسباب
التي أدت إلى النهضة الأوروبية.
وأنشئ في هذا العصر بيت الحكمة و هو أول مجمع علمي و معه مرصد و مكتبة
جامعة و هيئة للترجمة، وصل إلى أوج نشاطه العلمي في التصنيف والترجمة في
عهد المأمون الذي أولاه عناية فائقة، ووهبه كثيرا من ماله ووقته، وكان
يشرف على بيت الحكمة قيّم يدير شئونه، ويُختار من بين العلماء المتمكنين
من اللغات. وضم بيت الحكمة إلى جانب المترجمين النسّاخين والخازنين الذين
يتولون تخزين الكتب، والمجلدين وغيرهم من العاملين. وكان المرصد من أكبر
المراصد الفلكية في ذلك العصر، عمل فيه أكبر علماء الفلك المسلمين و
تمكنوا من خلاله من تفسير ظاهرة الجاذبية، وتعيين خط العرض وقياس طول محيط
الأرض، وظل بيت الحكمة قائما حتى داهم المغول بغداد سنة 656 للهجرة
الموافق 1258 للميلاد.
__________________


هُناك لحظات فى الحياة لا يصمد لها بشر إلا ان يكون مرتكناً إلا الله مطمئناً إلى حماه ..
مهما أوتى من القوة والصلابة والثبات !
ففى الحياة لحظات تعصف بهذا كله ، فلا يصمد لها إلا المطمئنون بذكر الله ،
~ ألا بذكر الله تطمئن القلوب ~


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
في ذكرى هدم الخلافة (3) eyouba مقالات الكُتّاب 2 July 8, 2010 08:53 AM
في ذكرى هدم الخلافة (2) eyouba مقالات الكُتّاب 1 March 7, 2010 10:34 PM
في ذكرى هدم الخلافة eyouba مقالات الكُتّاب 0 March 6, 2010 08:35 AM
سقوط بغداد عاصمة الخلافة العباسية عبد القادر خليل التاريخ 0 September 28, 2008 11:29 PM
الدوله العباسية "°o.O البرواز O.o°" التاريخ 6 September 16, 2008 12:39 AM


الساعة الآن 04:50 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر