فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > تقنيات السعادة الشخصية و التفوق البشري > علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات

علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات Neuro-linguistic programming قسم يهتم بالعلم الحديث , علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات ونظره شمله حول العلاج بـ خط الزمن TLT و علم التنويم الإيحائي



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #13  
قديم April 17, 2010, 11:34 PM
 
Rose رد: ساهم في صنع مستقبلك ... ( أوبريت عاش العرب )

* حان الوقت لنبدأ ,,,

ما هو النجاح ؟
لو أنك سألت مجموعة من أصدقائك عن ما هو النجاح , فقد يبدو لهم أن هذا السؤال سهل جدًا ,
وسيبادر كل واحد بالقول : إن النجاح هو تحقيق الهدف , والوصول إلى الغاية .
والواقع أن هذه الإجابة السريعة لا تمثل الحق تمامًا !

إذن ,,,هل النجاح هو تحقيق الهدف ؟

إن مجرد تحقيق الأهداف لا يمثل دائمًا معنى النجاح الكامل حتى لو وُفق صاحبه في الوصول إلى ما يريد !
فقد يسعى البعض إلى تحقيق هدف تافه , فلا يكون إنجاز هذا الهدف نجاحًا يذكر.

*وقد يكون الهدف سيئًا ,فاللص مثلا يضع أمامه هدفًا واضحًا هو سرقة شيء ما , فإذا حقق اللص هدفه ,, لا يعتبر هذا نجاحًا حقيقيًا , لأن الهدف نفسه سيء ...هذا من وجهة نظري ونظرك أيها القاريء
,, أما من وجهة نظر اللص فهو قمة النجاح .
وبالمثل قد يكون الهدف عظيمًا , لكنه يتحقق بأسلوب رديء أو بطريق غير مشروع ؛
فالطالب الذي يجتاز امتحانه بالغش , والتاجر الذي يحقق ربحًا عظيمًا بالمنافسة غير المشروعة , والنصاب الذي يستولى على مال الناس بالخداع ...... إلخ
هؤلاء جميعًا حققوا هدفًا شخصيًا , لكن نجاحهم نجاح مزيف , لا قيمة له ولا دوام ..
النجاح في عيون الناس :
يختلف تقويم الناس للنجاح , فما يراه البعض نجاحًا باهرًا , يراه آخرون فشلا ذريعًا !
وهذا يسبب بلبلة لدى الكثيرين , وخاصة حين يرون المجتمع يؤيد موقفًا خاطئًا , ويصف أصحابه بالنجاح !
ومثال على ذلك لتكن شخصية ( الفتوة ),, كانت تلقي احترام الناس وتقديرهم زمنًا طويلا , وهو مجرد رجل عاطل , يستخدم قوته البدنية في إذلال الناس , وفرض سيطرته عليهم . إنه رجل موفق في كل معاركه , لكنه فاشل كإنسان مهذب متحضر !
هناك مثل آخر كان يُردد على مسامعي في الصغر كلما حاولنا تعذيب حيوان وهو .....
يقال في إحدى القرى كان هناك أناس يصفقون لرجل طويل عريض , له شارب كثيف , كان قد أمسك بقطع صغيرة من الأحجار يقذف بها كلبًا ضعيفًا مربوطًا بجذع شجرة, وكلما صرخ الكلب متألما , ضحك الرجل سرورًا بدقته في التصويب , وارتفع تصفيق الجمهور له !
هل أدركت أيها القاريء ما قرأته آنفا كان تحت عنوان ( هل يخدعنا النجاح الزائف ؟!)

لننتقل الآن إلى فقرة أخرى
النجاح والأخلاق .
كثيرًا ما نردد أن النجاح يستلزم نوعًا من الصراع والمنافسة , وقد يتبادر للأذهان أن ميادين النجاح مثل ميادين الحرب , لا ينتصر فيها إلا إذا أوقع الهزيمة الساحقة بالفريق الآخر .
هذه الصورة المزيفة للنجاح هى التى جعلت البعض يلتمسون النجاح عن طريق وسائل الحرب وهذا ما نراه فى الشركات والمؤسسات وحتى فى المؤسسة الصغيرة والتى لا يتجاوز أعضاؤها أصابع اليد
فهم يحسبون كل نجاح أو تقدم ملحوظ لغيرهم طعنة في صدورهم وللأسف هذا النوع من النجاح منتشر بيننا ..
وبالطبع النجاح الحقيقي غير ذلك تمامًا ,, فالنجاح القائم على الخداع لا يقوم , والنجاح الثابت هو الذي يقوم على الأخلاق والتنافس الشريف , والحصول على الحق بالحق .
ففي الولايات المتحدة أجرى د. روبرت كولز من جامعة هارفرد بحثًا حول هذا الموضوع , وتوصل إلى النتيجة التالية : إذا أردنا أن نحصل على أفضل فرص للنجاح فعلينا أن نلتزم بالقيم الأخلاقية القوية .
وفي لقاء قام به أحد الكتاب مع مائة من أبرز المديرين سألهم الكاتب : ماذا يحتاج الإنسان ليصل إلى القمة ويثبت عليها ؟ ,
وقد أجابوا بالقول : عليه أن يبني حياته على الإستقامة والأمانة والأخلاق .
مازال الموضوع مستمرًا ومازلنا فى الحلقة الأولى
__________________


رد مع اقتباس
  #14  
قديم April 17, 2010, 11:48 PM
 
رد: ساهم في صنع مستقبلك ... ( أوبريت عاش العرب )

شكرا لك samore
اعجبتني الحلقة الاولى
معك حق في كل ما ذكرته
أنتظر الحلقات القادمة
دمت بتميز

__________________



أن تحب أمر على روعته ﻻ يستحق اﻻحتفاء والرضا ..

ولكن ،،

احتفاظك بالحب، قدرتك على اسعاد من تحب،
وقوفك في وجه خوفك، وترددك،
هو الهدف الذي يستحق تحقيقه كل الرضا واﻻحتفاء.

حاربوا من أجل أحلامكم يا سادة، قبل أن يكمل الزمان دورته،
وأنتم في غفلة عن انسحاب اﻷمل من حياتكم ..
قبل أن يصبح كل ما يربطكم بالحب .. بقايا ذكريات .


رد مع اقتباس
  #15  
قديم April 18, 2010, 12:33 AM
 
رد: ساهم في صنع مستقبلك ... ( أوبريت عاش العرب )

إذا أردنا أن نحصل على أفضل فرص للنجاح فعلينا أن نلتزم بالقيم الأخلاقية القوية .

كلمات جميلة جدا
وكما قلت قد يختلف الناس حول النجاح
ولكن النجاح الحقيقي هو الذي يكون مبنيا على القيم والأخلاق

موضوعك مميز samore
شكرا لك
في انتظار المزيد من الحلقات
__________________



اللهم اغفر لـ أبي وارحمه واجعل مثواه الجنة
اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مصر_أم الدنيا .. دفء المشآعر التاريخ 117 January 22, 2013 10:24 AM
بمقصلة القلم سنعدم الفرقة .. ويعود العرب اخوة .. أوبريت عاش العرب مروضة القلم! بوح الاعضاء 30 April 19, 2012 11:37 PM
نحو التكامل الاقتصادي العربي المنشود<أوبريت عاش العرب>الجزء الأول مقومات التكامل تابعونا درر العلم علم الاقتصاد 22 May 24, 2010 01:51 AM


الساعة الآن 08:51 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر