فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم April 13, 2010, 02:42 PM
 
Messenger3 انور الزويني

إن الحمد لله نحمده على ما أعطانا من صحة وهبها الله سبحانه وتعالى لنا وأمرنا بالمحافظة عليها وتسخيرها فى عبادة الله والعمل من أجل كسب الرزق الحلال الطيب وبعد .. أيها القارىء العزيز أنا أعلم أن التدخين داء ومرض العصر بل مرض العصور كلها منذ أكتشفه الرحاله الأسبانى كريستوفر كولومبس فى أمريكا عام 1942 م ولكن لكل داء دواء فهل لك أيها الغافل المدخن أن تقلع وتعود إلى رشدك وأن تراعى الله فى صحتك ومالك قبل أن يفوت الأوان ولا ينفع الندم .
وأرجو من الله أن يكون هذا البحث البسيط عوناً للقارىء على هدايته والإقلاع عن هذه الآفة الخطيرة .
( ولأن يهدى الله بك رجلاً واحداً خير من الدنيا وما فيها )

نبذة عن تاريخ التدخين
مصطلح نيكوتين الذي بتداوله الناس عند التحدث عن التدخين أخذ من اسم جون نيكوت سفير فرنسا في لشبونة والذي دافع عن التبغ وكان يؤكد أن للتدخين فوائد مثل إعادة الوعي وعلاج الكثير من الأمراض. يصنع التبغ من أوراق نبات الطباق و اسمه العلمي " نيكوتينيا تباكم " , وتستخدم أوراقة بعد تجفيفها للمضغ , أو كمسحوق للاستنشاق " النشوق " , أو للتدخين كلفائف تبغ " السيجار " , أو في الغليون " البايب " أو في السجائر .



ماهية التدخين ؟What's the smoking

اكتشف كريستوفر كولومبس نبات ( الطباق ) التبغ عام 1492م عندما وصل إلي أمريكا أول مرة حيث لاحظ الرحالة كولومبس أن بعض سكان مدينة سان سلفادور يدخنون التبغ وكانوا يحملون جذورات النار ليشعلوا بها الأعشاب التي كانت تتصاعد منها رائحة الدخان ليتطيبوا بها ووجد الهنود الحمر في جزر الكاريبي يدخنون الطباق ، كما وجدهم يستخدمونه في الطقوس الدينية والحفلات و كانوا يعتقدون أن للدخان فوائد علاجية ، ومن المحتمل أن يكون ذلك هو السبب في تشجيع الأوربيون علي تدخينه و انتشاره في أوربا في القرن السادس عشر ثم منها إلي جميع أنحاء العالم .



ولقد كان أول من أدخل نبات التبغ الى أوروبا الطبيب فرانشكوهر نانديز الذي أرسله فيليب الثاني ملك أسبانيا في بعثة استكشافية. وقد انتشرت عادة التدخين في القرن الخامس عشر حيث انتقلت هذه العادة من المكسيك إلى المكتشفين الأسبانيين, وبعد انتصار أسبانيا في القرن السادس عشر ازداد إنتشار التدخين حيث أقبل الناس عليه للتغلب على الجوع والتعب والبرد مما أدي إلى إدمان العديد من الأفراد على التدخين.

كريتسوفر كولومبس

التدخين بالتواريخ
وقد دخل التبغ إلي شرق الوطن العربي عن طريق تركيا في القرن السابع عشر ثم إلي المغرب العربي بواسطة بعض التجار ثم إلي باقي الدول العربية . ومع أن العلماء المسلمين تصدوا له منذ الأيام الأولى إلا أنة انتشر فيها بسبب إصرار الشركات الغربية علي ترويجه وبمساعدة الحكام لها في ذلك حيث أغرتهم الضرائب التي يجمعونها من تجارة التبغ " الدخان

وقد بدأت عادة التدخين منذ أكثر من ألفي عام في حضارة " المايا " في وسط أمريكا ثم انتقلت إلي شمال أمريكا .

أما السيجارة التي يعرفها الناس بشكلها الحالي فقد ظهرت في البرازيل عام 1870م.

يوجد فى السيجارة حوالي 4000 مادة كيماوية داخل دخان السيجارة ، معظم هذه المواد سامة، 43% منها يسبب السرطان ،ومن أهم هذه المواد النيكوتين.

للتدخين أشكال عديدة منها:-
السجائر العادية وهى الأكثر شيوعاً والسيجار والغليون أو البايب والأرجيلة أو الشيشة ومضغ التبغ بين الأسنان والحقن الشرجى والسعوط .
أشكال التدخين



تتألف اوراق التبغ اليابسة من :
1 النيكوتين
وهي مادة سامة جدا تنتج عن احتراق التبغ اذ يكفي ملل جرام واحد لقتل عشرة كلاب من الحجم الكبير دفعة واحدة ، ، كما ان تنقيط 3 نقط من النيكوتين الصرف على لسان شخص كافية لقتله .

2 norincotine والاناباسين والميوزين والنيكوتيرين
وهي اشباه قلويات ثانوية لا تقل سمية عن النيكوتين .

3 المواد المعدنية
تشكل 10 25% من تركيب الاوراق وهي تتحول الى رماد بالاحتراق .

4 المواد البكتنية
تشكل 46% من تركيب الاوراق يتولد منها الكحول اثناء الاحتراق ، واليه تعزى النشوة التي تنسب للتدخين .

5 اول اكسيد الفحم
وهو غاز سام جدا يؤدي الى الموت المحتم اذا زادت نسبته ، وذلك لأنه يطرد الاكسجين اللازم للتنفس .

6 الامونياك
وهو غاز يؤثر على العينين واليه يعزى احمرار عيني المدخن

7 سيان هيدريك
وهو غاز شديد السمية ، ويؤدي هذا الغاز الى العقم عند الرجال ، لتعطيله انتاج الحيوانات المنوية ، وعند النساء لتعطيله عملية التبويض

8 ولا يقف امر التبغ عند هذا الحد
هناك المواد المسرطنة الكثيرة الناتجة عن احتراقه ، وكلها تحدث امراض السرطان او تساعد في حدوثها ، وفي مقدمة هذه المواد : القطران الفورم الدهيد الاكرولين املاح الامونياكك

الطرق المسببة للتدخينThe reasons of smoking
يعتبر من أهم الطرق المسببة للتدخين ما يلى :

التدخين والأصدقاء




للأصدقاء في سن الشباب تأثير كبير على بعض في موضوع التدخين وهذا ثبت من دراسات وأبحاث كثيرة “ فالصاحب فعلاَ ساحب” يعنى الصاحب ممكن يجذب صديقه لممارسة أفعال ممكن جدا تضر بصحته. والحقيقة أن الشباب في مصر يرون أن تأثير الأصدقاء سبب قوى يشجع على التدخين فمثلاً، كثير من الشباب أكدوا أنهم يدخنوا خوفاً من أصحابهم فيقولوا عليهم عيال أو لسه مباقوش رجالة. وكثيراً من الشباب والفتيات قالوا كمان أن وقت ما بدءوا يدخنوا بانتظام كان هذا بسبب عزومة أصحابهم عليهم بالسجاير أو الشيشة ". يعنى باختصار ساعات العزومة بتكون سبب في إقبال الشباب على التدخين. وفى النهاية لازم نقول أن ممكن تأثير الصحاب يكون إيجابي لأن الشباب يحبوا يسمعوا من أصدقائهم أكثر من أي إنسان آخر .

التدخين والأسرة



اعتدنا أن نرى فى حياتنا اليومية شباب يدخنون ويقولون أن السبب العائلة والأقارب ولكن فى نهاية الأمر ليس كل مدخن ينتمى لعائلة مدخنة. وقد وجدنا ان رد فعل أسره الشاب عند معرفة أن الابن بيدخن نجد استخدام العنف والضرب، وفى حالات قليلة كان الآباء يتكلموا مع الأبناء عن المشكلة ويحاولون ابعادهم عن هذه العادة .

وقد اتضح أن رد الفعل العنيف من الأب أو الأم لم يكن له أى نتيجة ويرجع هذا لسيكولوجية الشباب وخاصة فى السن الصغيرة، فالعنف يجرح كرامتهم ويقلل من إحساسهم بأنهم كبار ويحد من حريتهم، لذلك فى أحيان كثيرة يأخذ الشاب عادة التدخين عند ورغبة فى تحدى إرادة الأهل وليس رغبة منه فى أن يدخن .

لازم كل أب وكل أم يسمع من ابنة أو بنته يعنى لازم يكون في "حوار" .

المدرسة والجامعة
تقبل نسبة كبيرة من الشباب على تدخين السجائر أثناء فترة المدرسة ، ومن هنا نقول أن اكتساب عادة التدخين عادة ما بيكون في السن الصغيرة. والسبب الرئيسى فى هذا يرجع للتسيب في المدرسة وسهولة الهروب منها أو " التزويغ" وإمكانية شراءها في السن الصغيرة بالواحدة أو العلب الصغيرة. فالشباب داخل المدرسة سهل انه يدخن دون مشكلة أو رقابة من إدارة المدرسة . ويعكس هذا غياب الأنشطة المدرسية مما يشجع الشباب على ممارسة بعض الأفعال الخاطئة لتضييع الوقت داخل المدرسة.

أما عن تجربة التدخين داخل الجامعة ، فكثير من الشباب يروا فى جو الجامعة "الحرية" وهذا يشجع على التدخين بشكل أكبر من المدرسة ، وأن تدخين بعض أساتذة الجامعة داخل الحرم الجامعي من شأنه تشجيع الشباب على تكرار الفعل دون استحياء.

بعض شباب الجامعات والمدارس الثاوية يعتبر نفسه أصبح رجلاً وبالتالى عليه أن يبرهن عن رجولته وهؤلاء عندهم اعتقاد خاطىء بأن الرجولة معناها هو التدخين.

احذر

الأشخاص :
هناك أشخاص تضطر أن تدخن معهم ،وهناك آخرين يدفعونك و يشجعونك أن تدخن .

الأماكن :
مثل المطاعم ،المقاهى ، الحفلات

الأحداث:
تحت ضغوط العمل ، أو الظروف العائلية مرض أحد أعضاء الأسرة أو موته ….. كل ذلك يحفزك للتدخين لتهدئتك

التقليد :
هناك بعض الأشخاص يحاولوا أن يقلدوا بعض نماذج المجتمع المشهورة مثال رجال الفن وأبطال الأفلام الذين يدخنون فى أعمالهم البطولية مما يدفع الشباب للتقليد الأعمى لهم غير مدركين لما ينتج عن ذلك من أضرار

الحقوق الصحية لغير المدخنين The healthy rights for non- smoking
تأثير المدخن على من حوله


لست بحاجة إلى تدخين السجائر لتواجهه مخاطر التدخين ، فمجرد وجودك بجوار أحد المدخنين واستنشاقك الدخان تصبح مدخن سلبي لأنك تستنشق الهواء المركز برائحة دخان السجائر بينما يخرجه المدخن باتجاه السيجارة.
ولعل من أوضح مظاهر العدوان على الصحة الفردية والجماعية: التدخين، فليس سرا أن ما يزيد على أربعة ملايين شخص في العالم يموتون كل عام بأمراض أساسها التدخين وهذا يمثل وقوع أكثر من 11 ألف حالة وفاة يوميا ما بين سرطان الرئة والتهاب القصبات المزمن وأمراض شرايين القلب وسرطان المثانة.
أما عن الدخان المتصاعد من السيجارة على غير المدخنين ويمتد تأثير حتى إلى الأجنة في بطون أمهاتهم ونقصد بالتدخين السلبي: استنشاق خليط من الدخان .
وبالتالي فان التعرض لدخان السجائر أصبح أحد الاعتبارات الواجب مراعاتها فى البيت وغيرها من الأماكن لتأثيرها الضار على غير المدخن وخصوصا القصر و الأطفال ،فباستنشاقهم لدخان السجائر يطلق عليهم مدخنين سلبيين أو ثانويين ، ولكن كيف يتأتى لنا حماية غير المدخن من دخان السجائر؟ بالطبع التوقف عن التدخين هى أسهل إجابة ولكنها فى واقع الأمر إجابة ليست عملية، الحل باختصار يكمن فى الحفاظ على معدلات عالية من المواد المقاومة للأكسدة فهي تساعد فى تقليل مخاطر التبغ على الرئتين والقلب وحتى أضرار السجائر على البشرة وعدم الشيخوخة مبكرا تعتمد على منتجات من المواد المضادة للأكسدة.
إن ممارسة أي حق من حقوق الإنسان يقتضي منع عدوان الآخرين على هذا الحق فالذي يفسد البيئة أو يهمل في تطعيم أطفاله إنما يساعد على انتشار عوامل المرض وتكاثرها ويعتدي على حق الناس في العيش حياة صحية كريمة.
إن التدخين عدوان على الصحة, يمارسه المرء على نفسه عندما يدخن فيضر بصحته ويوردها موارد الهلاك، كما أنه أيضا عدوان على صحة الآخرين وحريتهم. ولعل أسوأ أنواع التدخين هو التدخين القسري، ذلك الذي يضطر عدم المدخنين لاستنشاقه قسرا رغم أنوفهم سواء في المكتب أو المنزل أو المواصلات.
حرية الفرد أم صحة الجمهور
جدل واسع حول التدخين: من يكسب الجولة؟ حرية الفرد أم صحة الجمهور ؟
هل يتعارض تطبيق مبادئ الصحة العامة مع الحقوق الفردية؟
تقول ( آنا هوايت ) منسقة الشراكات العالمية لمكافحة التبغ ( Global Partnership for Tobacco Control ) أعتقد أنه ينبغي السماح للناس بالتدخين شريطة أن لا يؤثر ذلك على صحة الآخرين"، وتضيف مسئولة المنظمة التي تتخذ من واشنطن مقراً لها: "إن القوانين المقيدة لاستخدام منتجات التبغ لا تسعى للحد من حرية الأقلية المدخنة، وإنما تسعى لحماية الأغلبية غير المدخنة". وفي سنة 1994 وجد هذا المنطق قبولا لدى سلطات ولاية كاليفورنيا فأصبحت أول ولاية تحظر التدخين في الأماكن العامة المسقوفة، كالمطاعم ومراكز التسوق، وأماكن العمل. وكما يحدث دائما مع الأفكار الجديدة في أمريكا، امتدت الفكرة من كاليفورنيا إلى ولايات أخرى مثل ديلاوير، وإلى مدن أخرى مثل بوسطن. وقد كانت نيويورك آخر العنقود في هذه السلسلة بعد الحظر الذي فرضته في هذا العام. وفرضت عقوبة صارمة لمن يخالف أحكام القانون الجديد تتمثل بغرامة مالية تبلغ مائتي دولار عن المخالفة الأولى تتزايد قيمتها .

ويعترف مناهضو التدخين أن أميركا تأتي في الطليعة من حيث سن التشريعات التي تمنع القاصرين من شراء السجائر، كما أنها متقدمة في دراسة آثار التدخين، ولكن بلادا أخرى تتفوق عليها في مجالات منع الإعلان عن السجائر والدعاية لها والحيلولة دون استهداف قطاعات الشباب.

في غضون ذلك راح نوع جديد من التدخين ينتشر بين الأمريكيين ، هو تدخين النارجيلة (الشيشة) الذي عرف في العالم العربي لعدة قرون. وتشهد الولايات المتحدة انتشاراً كبيراً لما يسمى "مقاهي النارجيلة" التي تقدم النارجيلة كتجربة جديدة متميزة. مختلف تماماً عن هذا التصور، فحَجر النارجيلة الواحد يعادل تدخين 15 سيجارة، طبقاً لدراستين أجريتا مؤخراً في مصر. أمّا في الشرق الأوسط، حيث تنتشر مقاهي النارجيلة، فقد برزت مخاوف صحية جديدة من انتشار عدوى السل والصفراء (اليرقان) وغيرها من الأمراض، عن طريق أنبوب فم النارجيلة الذي يتناوب استعماله الزبائن، خاصة في المقاهي التي لا تزود روادها بالأغطية البلاستيكية لفم النارجيلة والتي تساعد على الحماية من انتقال تلك الأمراض من شخص إلى آخر وذلك لكونها لا تستعمل إلا لمرة واحدة ولشخص واحد

وبسبب التقارير الواردة عن تلك المخاطر، بدأت بعض الحكومات العربية تفرض حظراً على استخدامات التبغ شبيهاً بما تفرضه الولايات المتحدة. فقد بدأت البحرين حملة باسم (لا تأخذ العلبة معك اليوم) وانضم الأردن وسلطنة عمان إلى الركب في تنظيم يوم سنوي لمكافحة التدخين. كما تنظم مصر، بصورة دورية، حملات لمكافحة التدخين رغم أن الحكومة المصرية تمتلك أكبر شركات السجائر في البلاد. وفي قطر يمنعون التدخين في كل الأماكن العامة دون استثناء.

الفاعلية فى الحد من ظاهرة التدخين How to be effective in reducing the smoking proplem؟
!! البعد الأخلاقي لمكافحة التدخين: إن البعد الأخلاقي والقيمي، يجب أن يحقق الشرطين التاليين:

عدم التناقض مع أخلاقيات المجتمع وقيمه العليا، ومن بينها مقاصد الشريعة، مثل حفظ النفس من التلف، وعدم الإلقاء بها في التهلكة.
أن يكون عامًا، بمعنى أن ينطلق من وجهة نظر كلية للمجتمع، باعتبار أن القواعد والقيم العليا التي يتبناها المجتمع هي التي تحدّد المصالح والمنافع المعتبرة من وجهه نظره، فالمتعة واللذة التي وفَّرها التدخين للمدخن لا يمكننا تصنيفها كمنفعة أو مصلحة معتبرة تبرِّر الأضرار الجانبية الناجمة عن ممارسة هذه الظاهرة؛ إذ أنه طبقًا لهذا التحليل المبني على النظرة الفردية يمكن تبرير استهلاك السلع الضارة والممارسات التي تتنافى مع مبادئ وقيم المجتمع، مثل: الزنا، الشذوذ، شرب الخمر، المخدرات.. وغيرها.
وعليك أن تجيب عن هذه ألمجموعه من الأسئلة.
إذا أردت أن تدخن فهل تقول بسم الله كما تفعل عند بداية الطعام؟
إذا فرغت من التدخين فهل تقول الحمد لله كما تفعل عند الانتهاء من الطعام ؟
هب أنك وجدت إنسانا يخرج كل يوم من جيبه بضعة جنيهات ثم يقوم بحرقها في الهواء فماذا يكون رد فعلك...؟ ....... هل تقول مجنون أو مختل أو شديد الثراء؟
وإن سلمنا أن هذا الإنسان شديد الثراء ولا يهتم بأمر المادة فماذا يكون رد فعلك إذا رأيت هذا الإنسان يقوم بحرق بضعه جنيهات يومياً ثم بعد ذلك يجلس بجانب خط أنابيب المجاري يستنشق رائحتها بكل زهو وفخر... ؟
معذرةً يا ساده فهذا هو المدخن عن قرب وبحقيقته المجردة دون أن نضع نظارة السيجارة على عينيه وعذرا أخي المدخن فلا يمكنني أن أزين الكلام.
وأخيراً هل تريد أن تصاب بجميع الأمراض المعروفة وغير المعروفة وتعيش عليلاً طوال حياتك... إن طالت بك الحياة ؟.. هل تود أن ينفر منك الناس ومن رائحة فمك الكريهة؟... هل تريد أن يبدو فمك مظلما من سواد أسنانك عندما تضحك أو تفتح فمك ؟ ...هل تريد أن تشعر بضيق كبير عند بذل أي مجهود وإن كان بسيطاً ؟.

إن كنت فعلا تريد ذلك فعلاً فهذه دعوة للإقلاع للتدخين.

وحتى لا أضعك في الصحراء وألومك لأنك لا تعرف الطريق , فإليك طريق الإقلاع عن التدخين وكل ما عليك هو أن تمشي فيه حتى النهاية. و الطريق هو: العزيمة الصادقة التي لا يتميز بها إلا صفوة الرجال.

أفكار ووسائل لمكافحة التدخين
هذه أفكار ووسائل لمكافحة التدخين في المجتمع نرجو من قارئنا الاهتمام بها
التربية الدينية القويمة وبيان تحريمه في الشرع .

وجود القدوة والمثل في البيت والمدرسة وفي أجهزة الإعلام المختلفة ومنع تدخين المربين والمدرسين أمام الطلبة وصغار السن .
منع الشباب في المدارس من التدخين وعدم التساهل في جزائهم .
إصدار قوانين لمكافحة التدخين وتفعيلها في الواقع .
تكوين حملة إعلامية مركزة يشترك فيها الأطباء والعلماء وأجهزة الإعلام المختلفة لتوضيح أضرار التدخين من جميع الجوانب .
منع التدخين منعاً باتاً في الأماكن العامة المختلفة .
الحظر الكلي على إعلانات التبغ في وسائل الإعلام .
وضع صور لأعضاء الجسم المصابة بالأمراض الناتجة عن التدخين على علب السجائر وهناك بعض الدول التي تقوم بوضع هذه الصور الصادمة بالفعل على علب السجائر ، مثل البرازيل وتايلاند وكندا وسنغافورة .
مقاضاة شركات التبغ من قبل أولياء الأمور والمرضى بسببه .
قيام الأطباء بكتابة برامج إرشادية تساعد المدخنين في الإقلاع عن التدخين .
إنشاء العيادات التي تساعد المدخنين على الإقلاع عن التدخين
برنامج علاجي للإقلاع عن التدخين
كيف تتخلص من عادة التدخين
ما زال التدخين من أكثر العادات التي يصعب تركها. والأيام الثلاثة الأولى هي الفيصل. "مرحلة المعاناة الحاسمة تصل ذروتها في أول 72 ساعة" و هنا خمس نصائح يقدمها الخبراء حول كيفية تخطي المرحلة الأولى، ومن ثَمّ ترك التدخين نهائياً.

اتركه كليةً على نحو فجائي. لا تحاولْ الانسحاب التدريجي عن طريق تدخين السجائر قليلة القار لأن ذلك سيجعلك تدخن بشراهة أكبر. ولا تستخدمْ التبغ الممضوغ. وقمْ بإزالة السجائر ومطافئ السجائر جميعها من بيتك.
اطلبْ مساعدة أصدقائك وعائلتك بأن يساندوك ولا تدعهم يدخنون أمامك.
اشغلْ نفسك دائما. قمْ بإلهائها عن التفكير في السجائر. خفّفْ من التوتر النفسي بقراءة الكتب، أو بالاستحمام بالماء الساخن، أو بممارسة الرياضة. لا تلجأْ إلى عادات كريهة أخرى كالكحول أو غيرها.
احصلْ على العلاج المناسب إنْ لزم الأمر. لن يضيرك أن تجرب لاصقات النيكوتين، أو علكة النيكوتين أو البخاخ. "بوبروبيون أس أر"" Bupropion SR هي حبوب مضادة للتدخين يمكن الحصول عليها بوصفة طبيب.
لا تيأسْ من محاولة ترك التدخين. فالانتكاس أمر شائع وطبيعي جداً. كما هو الحال بالنسبة لزيادة الوزن ونوبات والاكتئاب .
++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++ +++++++++++++++

التدخين ظاهرة من الظواهر التي إنتشرت في كثير من دول العالم, ولقد اتسعت دائرة هذه الظاهرة لتشمل ملايين الأفراد من مختلف المستويات الإجتماعية ومختلف الأعمار. ولقد بدأ الإنسان في ممارسة التدخين في عام 1492م , حيث لاحظ الرحالة كولومبس أن بعض سكان مدينة سان سلفادور يدخنون التبغ وكانوا يحملون جذورات النار ليشعلوا بها الأعشاب التي كانت تتصاعد منها رائحة الدخان ليتطيبوا بها . ولقد كان أول من أدخل نبات التبغ الى أوروبا الطبيب فرانشكوهر نانديز الذي أرسله فيليب الثاني ملك أسبانيا في بعثة إستكشافية. وقد إنتشرت عادة التدخين في القرن الخامس عشر حيث إنتقلت هذه العادة من المكسيك إلى المكتشفين الأسبانيين, وبعد إنتصار أسبانيا في القرن السادس عشر إزداد إنتشار التدخين حيث أقبل الناس عليه للتغلب على الجوع والتعب والبرد مما أدي إلى إدمان العديد من الأفراد على التدخين. ومن المرجح أن يكون التبغ قد إنتقل إلى بلاد الإنجليز عن طريق أسبانيا, الا أن هناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن رالفيني أول حكام فرجينيا وفرنسيس دريك أمير التجار المشهور قد أحضر التبغ إلى إنجلترا في عام 1586وأهديا السير راللي بعضا من التبغ, وكان السير راللي هو أول من دخن التبغ في الغليون.
يحتوى دخان السيجارة على الآلاف من المركبات الكيميائية , وعندما يجذب المدخن أنفاس السيجارة فإن هذه المركبات تصل إلى الجهاز التنفسي ويؤثر البعض منها على سلامة وكفاءة هذا الجهاز, كما يتمص بعض هذه المركبات البسيطة بواسطة الأوعية الدموية المنتشرة في الرئة لتصل إلى الدم الذى ينقلها الى أعضاء الجسم المختلفة مثل المخ والقلب والشرايين, حيث تسبب هذه المواد تغيرات في وظائف الأعضاء وبعد ممارسة التدخين لمدة طويلة تسبب المواد الضارة الموجودة في الدخان حدوث إصابات في الجهاز التنفسي والقلب والشرايين وأعضاء اخرى.
ويمكن تقسيم المواد التي يحتويها دخان السيجارة أو السيجار أو الغليون أو الشيشة إلى الأقسام التالية:
مواد تؤثر على الجهاز العصبي المركزي:
يحتوي الدخان على مواد تمتص بوساطة الأوعية الدموية المنتشرة في الرئة إلى الدم الذي يحملها إلى المخ, وتعتبر مادة النيكوتين التي تنتقل عن طريق الدم إلى خلايا المخ المادة التي تؤدي إلى استمتاع المدخن بالتدخين والتي تجعله يرغب في ممارسة التدخين والإدمان عليه. وتدل الدراسات على أن النيكوتين يمتص بسهولة من خلال الأغشية المبطنة للفم وبوساطة الأوعية الدموية المنتشرة في الرئة, ويقل إمتصاص النيكوتين بوساطة أغشية المعدة والأمعاء , ويصل النيكوتين من الرئة إلى المخ بعد7.5 ثانية من جذب أنفاس السيجارة, وهذا يفسر سرعة تأثير النيكوتين على المخ حيث يؤثر على بعض مراكزه ويسبب الإستمتاع وزيادة التركيز الفكرى والتغلب على التوتر والقلق والتعب, كما يساعد على إرتخاء العضلات . وينخفض معدل النيكوتين في الدم إلى النص بعد حوالى 20 دقيقة من إطفاء السيجارة وهذا يفسر رغبة المدخن في إشعال سيجارة أخرى بعد مدة قصيرة من إطفاء السيجارة السابقة.
ولقد دلت الأبحاث على أن النيكوتين يساعد على إفراز مورفينات المخ أو الإندورفينات كما يساعد على إفراز مواد أخرى مثل النور أدرينالين والدوبامين , ويسبب إفراز هذه المواد تنشيط مراكز النشوة بالمخ وهذا يؤدى إلى استمتاع المدخن بالنيكوتين , كما يعد إفراز هذه المواد سبباً أساسياً من أسباب ظهور أعراض الحرمان بعد الإقلاع عن التدخين , حيث إنة عندما يقلع المدخن عن التدخين ينعدم وصول النيكوتين الى المخ وهذا يقلل من إفراز الإندورفينات والمواد الأخرى التي كانت تعطي المتعة للمدخن, ولهذا يشتهي المدخن السيجارة بعد الإقلاع وتظهر عليه بعض الأعراض التي قد لايحتملها, ويحاول التغلب عليها بممارسة التدخين مرة أخرى.
يحتوي دخان السيجارة على 15 مادة على الأقل تسبب حدوث السرطان في الفم والرئة والمرىء وأعضاء أخرى, وتشتمل هذه المواد مركبات النيتروزامين والأمينات العطرية والبنزوبيريدين , بالإضافة إلى العناصر المشعة مثل بولونيم-210.

التوقف عن التدخين كيف تتوقف عن التدخين ؟
التدخين عادة ، و الإدمان و العادة هي الأصعب في التحطيم و التخلص منها . و السبل المستخدمة في التوقف عن التدخين هي نفسها التي تستخدم في تحطيم أي عادة أخرى ، و مفتاح تحطيم العادة كما يلي :
1. قرار القيام بالتغيير
2. استخدام تدريب الوعي
3. ابتدع استراتيجيات لمساعدتك على التوقف عن العادة
4. استبدل العادة بسلوك بديل
5. ثابر بأن تكون ( راسخاً و ثابتاً ) في مواصلة خط تقدمك
6. تعلم التحكم في ( الهفوات و الفلتات )
7. الدافع و الحافز على تحطيم العادة
و بهذا فإنك إذا أردت فعلاً أن تتوقف ، فبوسعك أن تحقق ذلك ، فمعظم الذين يتم التشخيص لهم بإصابتهم بسرطان الرئة يقومون بالتوقف عن التدخين فوراً ، مهما كان قدر تدخينهم في الماضي ، إنهم يتوقفون ببساطة لأنهم يشعرون بأكبر درجات الدوافع ارتفاعاً و بأكبر حافز يمكن أن يتصورونه ، و من المحزن أنهم لم يشعروا بمثل هذا الحافز البالغ القوة من قبل الآن .
لماذا تتوقف عن التدخين ؟
أسباب التوقف عن التدخين و في كلمتين هما : الصحة و المال . و الإرتباط بين التدخين و الحالات الخطيرة للصحة أقوى من أي سبب بيئي آخر للأمراض ، و ليس سرطان الرئة هو أكبر القتلة ، فإذا ما كنت تدخن 20 سيجارة أو أكثر في اليوم الواحد ، فإنك معرض للموت بالسكتة القلبية خمسة أضعاف أولئك الذين لا يدخنون ، و يعرض للإصابة بالنوبات القلبية ثلاثة أضعافهم ، ذلك لأن التدخين يعجل بالإصابة بتصلب الشرايين و ضيقها ، مما يؤدي إلى تعثر جريان الدم ، و يمكن لضعف انسياب الدم إلى المخ أن يؤدي إلى السكتة الدماغية ، كما أن جريان الدم الضعيف للدم إلى عضلة القلب يمكن أن يسبب النوبة القلبية .

مشاكل صحية رئيسية بسبب التدخين1. السكتة القلبية و الدماغية
2. النوبة القلبية
3. النزلات الشعبية الحادة و المزمنة
4. تعثر الدورة الدموية مما يؤدي إلى بتر الساقين
5. سرطان الرئة
6. سرطان المعدة
7. سرطان العنق
8. الإجهاض عند النساء
9. مواليد منخفضة الوزن
10. أثار ثانوية للتدخين على أطفالك : زيادة متاعب الصدر مثل الربو و التهاب الرئة و النزلات الشعبية ، كما يزيد من وفيات الأطفال ، و غيرها
و يتعرض المدخنون الشرهون للغليون لخطر الوفاة في منتصف أعمارهم بنسبة الضعف عن غيرهم من غير المدخنين
و تتناسب مخاطر التدخين مع كمية ما يستهلكه المرء من الدخان ، فكلما دخنت أكثر كلما بات أسوأ ، إلا أن أي كمية منه مضرة و خطيرة في حد ذاتها ، و عليه فإن ما يسمونه بالقار المتوسط أو المنخفض هو الآخر له ضرره و أذاه ، ذلك أنه لا يوجد هناك ما يمكن أن يسمى بالسيجارة الآمنة أو تلك التي يمكن أن نأمن شرها ، على أن إحتمال وقوع تلك المشاكل يمكن أن يقل بصورة درامية مؤثرة بمجرد التوقف عن التدخين .

مزايا التخلي عن التدخين1. حياة أطول
2. زيادة اللياقة الجسمانية
3. جلد أحلى و تجعدات و كرمشة أقل
4. مظهر أفضل ( انعدام بقع النيكوتين )
5. تصير رائحتك أفضل للآخرين
6. تتذوق طعامك بطريقة أفضل
7. نقود أكثر ، و فلوس زيادة ، و غيرها

هل للتوقف عن التدخين عيوبه ؟
بالطبع لا ، باستثناء ذلك الإحساس الساخط الذي يأتي في أعقاب التوقف عن التدخين مباشرة ، و يتملك البعض انشغالهم باحتمال زيادة أوزانهم عند التوقف عن التدخين ، و سبب ذلك هو أنهم قد يكونوا صادفوا مثل هذا الأمر فعلاً عندما حاولوا التوقف في مرة سابقة ، و أكثر الأسباب شيوعاً في زيادة الوزن هو استبدالك للسجائر بأطعمة لها سعرات حرارية عالية مثل الأكلات الخفيفة و البطاطش المحمرة و الشيبس و الحلويات و الكولا وغيرها .
و على كلّ فمهما كان السبب وراء زيادة الوزن فهو أمر من السهل علاجه عن طريق تناول الغذاء المتوزان و زيادة الفواكه و الخضروات ، مع مضاعفة التمارين الرياضية ، إلا أن هناك البعض خصوصاً أولئك المصابون بالنزلات الشعبية ممن يشعرون بأنهم فور توقفم عن التدخين تطبق عليهم صدروهم بصورة أقوى و أشد مما يستنتجون معه أن التدخين أمر طيب لهم ، إلا أن ذلك استنتاج زائف و خطر للغاية ، فالتدخين هو الذي يقف وراء كل مشاكل الصدر هذه ، و مواصلة التدخين لا يزيد الأمر إلا سوء على سوء و إن كان بطريقة متدرجة ، إلا أنها مضطردة ، لكن الحقيقة هي أن صدرك سوف يتحسن أمره بفعل التوقف عن التدخين ، و إن لم تتوقف عن التدخين سوف يزيد الألم على المدى البعيد.

بعض الأسباب المؤدية للتدخين :
1. تظن أنها تساعدك على الإسترخاء
2. تظن أن تناول السيجارة يشعرك بأنك في حالة أفضل
3. أنك تحب رائحتها
4. تظن أنها تعطيك الثقة و بخاصة وسط صحبة من الأشخاص
5. تعتقد بأنها تساعدك على التركيز و تمنحك الطاقة للعمل أو الدراسة مثلاً
6. تشعل السيجارة بشكل تلقائي
7. أنت مدمن و تشعر بالسأم إذا لم تتعاطى سيجارة
- فإن أفضل خطة لذلك هو أن تدخن عدداً أقل من السجائر في كل يوم ، مثلاً إذا كنت تقوم بتدخين 20 سيجارة يومياً ، خطط بأن تنقص منها 4 سجائر في كل يوم إلى أن يجيء اليوم الخامس فتكون قد توقفت عن التدخين ، و أسهل طريقة لتحقيق هذا الأمر هو أن تأخذ أو سيجارة في اليوم لك في وقت متأخر ثم يزيد التأخر يوماً بعد يوم
- عندما تشعر بالرغبة الشديدة في تدخين سيجارة

الاحساس [ الاشتياق ] سرعان ما يمضي بعد وقت قصير ، و عندما يتملك عليك هذا الأمر فسرعان ما يزول ، قم بالتنفس العميق لمرات عديدة و اعمل شيئاً تنشغل به و اشرب الماء لتشغل فمك ..... الخ
و قد تشعر ببعض هذه الأعراض الشائعة مثل :
1. أن تصبح سهل الإثارة سريع الغضب
2. اللهاث من أجل سحب نفس سيجارة
3. الإحساس بالرعشة و الرطوبة
4. الشعور بالدوران
5. احساس بالوخز و التنميل
6. صداع
7. الاحساس بالغثيان

التدخين .. أخطر الأوبئة
لا شك أن التدخين في العصر الحديث هي أشد الأوبئة انتشارا ، وأكثرها خطورة . ويؤكد تقرير منظمة الصحة العالمية أن عدد الذين يلاقون حتفهم أو يعيشون حياة تعيسة مليئة بالأسقام والأمراض المزمنة من جراء التدخين يفوقون دون ريب عدد الذين يلاقون حتفهم نتيجة الطاعون والكوليرا والجدري والسل والجذام والتيفوئيد والتيفوس مجتمعة في كل عام .
وقد جاء في تقرير الكلية الملكية للأطباء : " أن ثلاثة من كل عشرة يدخنون سيلاقون حتفهم بسبب أمراض ناتجة عن التدخين " . وتقول مجلة هيكساجون الطبية : " إن شركات التبغ تنتج سيجارتين لكل إنسان على وجه الأرض يوميا . ولو أخذت هذه الكمية من النيكوتين دفعة واحدة لاستطاعت أن تبيد الجنس البشري بأكمله في ساعات " .
ويقول تقرير منظمة الصحة العالمية في قرار الجلسة السابعة والسبعين للمجلس التنفيذي : " إن تدخين واستخدام التبغ يؤدي إلى 90 % من جميع حالات سرطان الرئة ، و 75 % من جميع حالات التهاب الشعب الهوائية المزمن وحالات انتفاخ أسناخ الرئة ، بالإضافة إلى مساهمته الأكيدة في تسبيب ضيق شرايين القلب ، وبالتالي تسبب الذبحات الصدرية وجلطات القلب . كذلك فإن التدخين يسبب جملة من السرطانات المختلفة مثل سرطان الحنجرة والمريء ، ويشترك مع مواد أخرى في تسبيب سرطان الجهاز البولي والجهاز الهضمي ، كما يؤدي إلى مضاعفات كثيرة بالنسبة للأجنة في بطون أمهاتهم " .
واستخدام التبغ لا يؤدي إلى الإضرار بالمتعاطي فحسب ، ولكن المدخن يلوث البيئة ويصيب غير المدخنين الموجودين معه بالأضرار الصحية البالغة . فالأطفال الموجودون في بيئة مليئة بدخان التبغ يعانون من أمراض مختلفة متكررة وخاصة أمراض الجهاز التنفسي العلوي ( الأنف ، الجيوب الأنفية ، الحنجرة .. )


ما هي الدوافع التي تحمل الشاب أو المراهق على التدخين؟
هناك عدة عوامل دون أن يكون لأي منها أفضلية أوأهمية خاصة على ما عداها ولكل شاب أو مراهق دوافعه الخاصة التي قد تختلف عن دوافعالآخرين. وأهم هذه الدوافع هي كالآتي:
تساهل الوالدين
عندما ينغمسالأهل في مثل هذه العادات يصير سهلا على الولد أن يعتقد بأن هذه السجائر ليست بهذهالخطورة وإلا لما انغمس أهله وأقاربه فيها وبهذا فإن الأهل يشجعون أبنائهم عن سابقإصرار وتصميم على تدخين.
الرغبة في المغامرة
إنالمراهقين يسرهم أن يتعلموا أشياء جديدة وهم يحبون أن يظهروا أمام أترابهم بمظهرالمتبجحين العارفين بكل شيء، وهكذا فانهم يجربون أمورا مختلفة في محاولة اكتسابمعرفة أشياء عديدة. فيكفي للمراهق أن يجرب السيجارة للمرة الأولى كي يقع في شركهاوبالتالي يصبح من السهل عليه أن يتناولها للمرة الثانية وهكذا.


الاقتناع بواسطةالأصدقاء- الكثير من المراهقين يخشون أن يختلفوا عن غيرهم لاعتقادهم أن هذا منشأنه أن يقلل من ترحيب رفاقهم بهم.
- توفير السجائر : إن أقربالسجائر تناولا للمراهق هي تلك الموجودة في بيته.
حقائق علمية عن التدخين والأمراض
الحقيقة الأولى :إن التدخين يسبب أنواعا عديدة منالسرطان -أهمها سرطانالرئة- لقد كان سرطان الرئة مرضا نادرا قبل الثلاثينات حيث كان عدد الإصابات لهذاالمرض في الولايات المتحدة الأمريكية يقدر بحوالي 600 إصابة سنويا وقد ارتفع هذاالرقم في سنة 1977م إلى حوالي 85,000 إصابة وليس هناك من شك أن أهم الأسباب التيأدت إلى هذه الزيادة الهائلة في الإصابات هو التدخين.

ما هيالبراهين العلمية التي تثبت أن التدخين يسبب سرطان الرئة؟
1.إن سرطان الرئة مرض نادر جدابين غير المدخنين
2.إن نسبة الإصابات تزداد بازديادعدد السجائر المستهلكة وازدياد مدة التدخين وتقل هذه النسبة تدريجيا عند الإقلاع عنالتدخين مما يثبت العلاقة المباشرة بين التدخين وسرطان الرئة
3.إن لسرطان الرئة أنواع عديدة،وإن زيادة الإصابات هي نتيجة الزيادة التي حصلت في الأنواع التي يسببها التدخين،أما الأنواع الأخرى التي لا علاقة لها بالتدخين فقد بقيت تماما كما كانت قبل عصر "أمراض التبغ"

4.لقد أظهرت الأبحاث العلمية أندخان التبغ يسبب أمراضا سرطانية عديدة في أنواع مختلفة من الحيوانات.

إن هذهالبراهين لا تترك مجالا للشك بأن التدخين هو من أهم مسببات سرطان الرئة ولكن يجدربنا أن نوضح أن هناك فرقا كبيرا بين تدخين السيجارة وتدخين الغليون والسيجار،فالسيجارة أكثر خطرا. لقد أثبتت الدراسات أن سرطان الرئة أكثر شيوعا، بالنسبة إلىغير المدخنين، بخمس وعشرين مره بين مدخنين السجائر وبين 8-9 مرات بين مدخني الغليونو 3-5 مرات بين مدخني السيجار إن سرطان الرئة ليس هو السرطان الوحيد الذي يسببهالتدخين - فالتدخين يسبب سرطان الشفة (وخصوصا بين مدخني الغليون) وسرطانات الفم بمافيها اللسان، وسرطان الحنجرة. كما أن هناك دراسات تدل على أن التدخين هو أحد مسبباتسرطان المريء والمثانة.


ما هي المادة التي تسبب السرطان؟
إنه لمن الصعب التحقق من ماهية هذه المادة. لقدعزل حتى الآن ما يقارب العشرين من هذه المواد التي يمكن أن تسبب السرطان، إلا أنالمادة أو المواد التي تسبب سرطان الرئة في الإنسان لم يتم عزلها حتى الآن بشكلقاطع.


الحقيقة الثانية : التدخينهو أهم الأسباب التي تؤدي إلى أمراض الرئة المزمنة وغير السرطانية. إنه لمن الواضحعلميا أن التدخين يسبب تغييرات في القصبات الهوائية والرئة تتطور تدريجيا حتى تسببالتهاب القصبات المزمن. يبدأ هذا المرض كسعال بسيط في الصباح لا يعيره المدخن أوحتى الطبيب اهتماما (سعلة سيجارة) ثم تتطور هذه السعلة إلى ضيق النفس والنزلاتالصدرية المتكررة والصفير عند التنفس وفي الحالات المتقدمة يصعب على المريض القيامبأي جهد جسدي.

لقد أثبتت دراسات على المراهقين أن أمراض الرئة المزمنة قدتنشأ بعد تدخين 5-10 سجائر في اليوم لمدة عام أو عامين. إن وجود الفلتر ليس ضمانهإذ أن الفلتر الفعال الذي يزيل كل النيكوتين والرماد والزيوت وغيرها من الكيماوياتمن الدخان لا يمكن لهذا الدخان أن يعبره. زيادة على الأمراض الرئوية المزمنة التييسببها التدخين فهو يزيد بعض الأمراض الرئويةكالربو مثلا ويجعل إصابةالرشح والتهاب القصبات الحاد أكثر حدة.


الحقيقة الثالثة : التدخينيسبب تقلصا في شرايينالقلب وهذا بدوره يسببالذبحة القلبية فالأبحاث الطبية قد أظهرت بشكل غير قابل للجدل التأثير السيئللتدخين على القلب وشرايينه. إن هذا الضرر يبدأ من تدخين السيجارة الأولى حتى ولولم (يبلع) المدخن الدخان إذ أن مادة النيكوتين تذوب في اللعاب وتمتص بواسطة الدموتسبب تقلصا واضحا في شرايين القلب وباقي شرايين الجسم.

لقد أثبتت الدراساتالطبية على المتطوعين الأصحاء بواسطة تلوين شرايين القلب أن تدخين أقل كمية ممكنةمن التبغ يسبب تقلصا مؤقتا في قطر الشريان وأن التدخين المتواصل والمزمن يسبببالتالي ضيقا في شرايين القلب، لقد دلت دراسة أجريت في الولايات المتحدة لمدة 20سنة أن التدخين يزيد نسبة الإصابة بنشاف الشرايين بحوالي 200% وتخف هذه النسبةتدريجيا بعد التوقف عن التدخين. يجدر بنا أن نشدد على أن التدخين ليس هو السببالوحيد لنشاف شرايين القلب - فهناك مسببات أخرى كارتفاع الضغطووجودزيادة في المواد الدهنية بالدم والاستعداد الوراثي إلا أن التدخين يزيد بشكل واضحخطورة هذه الأسباب. إن الصغار والشباب هم أكثر تأثرا بالتدخين من الكبار إذ أنشرايين قلوبهم تكون (أطرى) وتتقلص بقوة أكثر، هؤلاء هم الذين يجب أن نحميهم من مضارالتدخين بسرعة ولكن لسوء الحظ هؤلاء هم الأكثر استعدادا للبدأ بالتدخين لأسبابنفسية ودعائية تركز عليهم، وهم في العادة أقل حذرا واهتماما بصحتهم منالكبار.


الحقيقة الرابعة : التدخين يؤذيالجنين

التدخين مضر جدا بالجنين. لقد أثبتت الدراسات أنالنساء الحوامل المدخنات معرضات بنسبة عالية للولادة قبل الأوان وللإجهاض ولولادة الجنين ميتاولموت الطفل في الأسابيع الأولى بعد الولادة.

كما أظهرت هذه الدراسات بأنتدخين الأم يسبب تقلصا في شرايين الدماغ عند الجنين، فالغاز الموجود في السجائريمكن أن يعرقل عملية انتقال الأكسجين من الدم إلى الجنين. إذ أن ارتفاع مستوى أولأكسيد الكربون في دماء الأجنة والأطفال المولودين من أمهات مدخنات يضعف من قدرةالدم على نقل الأكسجين (وذلك لأن غاز أول أكسيد الكربون له القابلية والقدرة علىالاتحاد بالهيموغلبين وإضعاف قدرة الأكسجين على ذلك). وتفسر الدراسات أن سبب صغرحجم الأطفال المولودين من أمهات مدخنات يعود إلى عرقلة نقل الأكسجين إلى أنسجةالجنين.


الحقيقة الخامسة : التدخينيساعد على الصلع إلى جانب مضار التدخين الكثيرة فقد اكتشف أن له تأثير أيضا علىتساقط الشعر، فالنيكوتين يسرع بالصلع الذي يصيب الكثيرين.

اكتشفت إحدىالدراسات أن 75% من الرجال المصابين بالصلع تتراوح أعمارهم بين 21-22 سنة كانوا منالمدخنين وأن معظمهم كانوا قد بدؤوا بالتدخين وهم في سن الرابعة عشرة أو الخامسةعشرة. برغم العوامل الوراثية للصلع فإن المدخنين يفقدون شعرهم بأسرع مما يفقده غيرالمدخنين
التدخين يسببسرطان الرئة وأمراض القلب والدماغ

كشفت الأرقام الأخيرة الصادرة عن حملة أبحاثالسرطان في يوم الإقلاع عن التدخين أن معدل الشفاء من مرض سرطان الرئة في بريطانياأسوأ مما هو عليه في فرنسا

وتلقي الحملة باللوم على التأخير غير المقبول فيمعالجة الأطباء المختصين للمصابين والعناية السيئة التي يحصلون عليها بعد تلقيهمالفحوص الطبية

وقد قامت حملة أبحاث السرطان بتوزيع شريط مسجل وأسطوانة مسجلةتضم معلومات مهمة ومفيدة حول مرض سرطان الرئة وأسبابه تهدف إلى توعية المصابينودفعهم للمطالبة بعناية أفضل من الجهات الصحية

ويقاس معدل الشفاء من السرطان بعدد المرضىالذين يبقون على قيد الحياة بعد خمس سنوات من إصابتهم بالمرض


وفي فرنسا يبلغ معدل البقاء على قيد الحياة بعد الإصابةبالسرطان أربعة عشر في المئة، مقابل نصف هذه النسبة في بريطانيا

ويقولالبروفيسور جوردون ماكفاي المدير العام لحملة أبحاث السرطان إنه بالإضافة إلى عدموجود عدد كاف من أطباء الرئة المتخصصين في بريطانيا، فإن العديد من الأطباءالموجودين لا يمتلكون أحدث المعلومات عن طرق معالجة سرطان الرئة

ويضيفالبروفيسور ماكفاي أن الأطباء ينظرون سلبا لنتائج المعالجة بالأشعة والمعالجةالكيمياوية

وتعتبر المعالجة الكيمياوية لسرطان الرئة ظاهرة حديثة، حيث إنمعظم الأدلة جمعت بعد تخرج أحدث الأطباء من الكلية الطبية

يوم الإقلاع فرصة لترك التدخين

وعلى الرغم منأن النتائج الفرنسية تعتبر جيدة فإنها لا تزال دون المستوى المطلوب، وتدعو حملةأبحاث السرطان الناس لاستغلال يوم الإقلاع عن التدخين للإقلاع فعلا عنالتدخين

ويعتبر التدخين سبب إصابة تسعة من بين كل عشرة من المصابين بسرطانالرئة، وهناك أربعون ألفا من المصابين كل عام في بريطانيا

كذلك يدخل التدخينضمن مسببات أمراض القلب والجلطة الدماغية ويسبب باستمرار أمراضا مسببة للإعاقة مثلانتفاخ الرئة والتهاب القصبات الهوائية

وقد كشفت إحصائية قامت بها البي بيسي أن الكثيرين من الرجال لا يعرفون أن التدخين يتسبب في الإصابة بالعِنّة، أوالضعف الجنسي

وكان أقل من نصف المدخنين من الرجال الذين استطلعت آراؤهم علىعلم بالمشاكل المحتملة

وسوف تنفق الحكومة البريطانية مئة مليون دولار خلالالسنوات الثلاث القادمة على حملات مكافحة التدخين، بينما سينفق ستة عشر مليون دولارعلى عيادات الإقلاع عن التدخين

وتقول إيفيت كوبر، الوزيرة في وزارة الصحةالبريطانية، إن يوم الإقلاع عن التدخين سوف يركز تفكير الناس على مضار التدخين ومنثم يجعلهم يفكرون بالإقلاع عنه كليا

ويقول رئيس الوزراء توني بلير إنه،باعتباره شخصا غير مدخن، لن يتظاهر بأنه يفهم مقدار الصعوبة التي يواجهها المدخنون،خصوصا أولئك الذين يمارسون العادة منذ عشرين أو ثلاثين عاما أو أكثر، في محاولاتهمللإقلاع عن التدخين

ويضيف بلير أنه لا يقلل من الشجاعة والتصميم اللذينيتطلبهما الإقلاع عن التدخين أو حتى السعي لطلب المشورة والنصيحة في هذاالمجال

وتحذر الجمعية الطبية البريطانية من أن التحول من تدخين السجائر إلىالسيجار أو إلى التبغ الملفوف يدويا لن يقلل من الأخطار الصحية للتدخين، وهي تدعوالناس إلى الإقلاع من خلال استخدام طرق علاج الإدمان على النيكوتين مثل العلكةواللصقة

ويقول الدكتور روبرت وينتر من جمعية الرئة البريطانية إنه حتىالمفرطين في التدخين قادرون على تقليص مخاطر الإصابة بالأمراض من خلال الإقلاع الآنعن عادة التدخين وليس تركها إلى وقت لاحق

كذلك تدعو جمعية الجلطة الدماغيةالناس للإقلاع عن التدخين لأنه يزيد من خطر الإصابة بالجلطة الدماغية بنسبة أربعمئةفي المئة

وقال متحدث باسم الجمعية إنه يأمل أن يستغل الناس مناسبة يومالإقلاع عن التدخين لمفارقة العادة إلى الأبد
تدعوا النقابة العالمية للمدخنين جميع أعضائها في العالم في كل الأعمار للاحتفال الكبير باليوبيل الذهبي للتدخين . مع العلم بان كل مدخن مرشح للفوز بأحد الجوائز الآتية .
الجائزة الأولى : ضغط الدم ، سرطان الرئة ، سرطان المريء ، داء الربو ، الشقيقة ، أورام مخية متعددة ، سرطان اللسان ، سرطان المثانة .
الجائزة الثانية : تليف الكبد ، الالتهاب الشعبي .
الجائزة الثالثة : التهاب اللثة ، أمراض القلب ، انتفاخ الرئتين
كم انه لديك أيها المدخن فرصة للفوز بأحد الجوائز الإضافية مثل
تلطخ الأسنان ، فقدان الشهية ، انتفاخ اللثة
تذكر انه كلما ازدادت أعمدة الدخان المنبعثة منك كلما زادت فرصتك في الفوز
آلاف الجوائز في انتظارك دخن ‍‍‍‍‍‍‍‍‍. فربما تكون أنت الفائز التالي .
حظ سعيد GOOD LUCK
أخي المسلم / هذا ما نشره الغرب في محاربة التدخين ألا ترى معي أننا كمسلمين لسنا في حاجة إلى كل هذا والتدخين من الخبائث كما ورد في القرآن الكريم فإن كنت لا ترى انه من الخبائث فما هو شعورك عندما ترى أخاك الصغير يدخن إلا تعاقبه إلا تؤنبه .
التدخين حرام بكل أنواعه لأنه إسراف والإسلام نهانا عن الإسراف في الأكل والشرب فما بالك بما هو ليس طعاماً ولا شراباً وإنما أنفاس دنسه ينفر منها حتى المدخن نفسه إذا وجدها من غيره .
راجع نفسك واخلص النية وحاول أن تترك هذه العادة المميتة
تظاهر بأنك غير مدخن وتوقف عن التدخين
قد تقول ان الكلام اسهل من الفعل ، هذا صحيح، لكن ليس هناك طريقة سحرية للتوقف عن التدخين . فإذا كنت لا تستطيع التوقف عن التدخين ، فما عليك الا ان تتظاهر بأنك غير مدخن ، وتحاول بإحدى طرق التوقف عن التدخين . جرب هذه الطريقة ، فطرق التوقف عن التدخين عديدة ، وهي تختلف باختلاف شخصية كل مدخن . يجب الا تتضايق من تكرار المحاولة . المهم هو ان تقرر التوقف عن التدخين ، ولن يكون قرارك حاسماً الا إذا أدركت الأسباب الحتمية التي تفرض عليك التوقف عن التدخين تفادى انخفاض النكوتين في جسمك بشكل مفاجئ. فذلك سيجعلك اشد إحساساً بأعراض الانسحاب .
يمكنك أن تلجأ إلى أنواع السجائر التي تحتوي على نسبة اقل من النيكوتين . لكن حدد لنفسك تاريخاً معيناً
تتوقف فيه عن التدخين ولا تقبل التفاوض فيه . معظم الذين توقفوا عن التدخين نجحوا أولا في التعرف على أسباب التدخين لديهم . قبل أسبوع من توقفك عن التدخين ، اعرف الأماكن والأوقات التي تدخن فيها حاول ان تلجأ إلى ما يشغلك في مثل هذه الأماكن والأوقات كي تصرف نفسك عن التدخين . لا تفكر في قضية التوقف عن التدخين تماماً لكن فكر في تحقيق النجاح في التوقف عن التدخين في هذا اليوم ثم اليوم الذي يليه ثم الذي يليه وهكذا . وذلك حتى لا يكون العبء النفسي عليك كبيراً .مارس بعض التمارين الرياضية ، تناول كثيراً من السوائل وتفادى الإرهاق حاول ان تحصل على مساندة معارفك واطلب منهم مساندتك في الأمور التي تفيدك في التوقف عن التدخين . في اليوم الذي حددته للتوقف عن التدخين تخلص من جميع السجائر والطفايات وولاعات السجائر . أعلن على جميع الأصدقاء والأهل انك توقفت عن التدخين . كافئ نفسك بما تحب . عندما تشعر برغبة شديدة في إشعال سيجارة اشغل نفسك بأي شئ كي تنسى تلك الرغبة . إذا خانتك نفسك وأشعلت سيجارة فكر فيما دفعك إلى ذلك حتى لا تعود أليها مرة ثانية .
هل فكرت في مجتمع خال من التدخين (ولم أرى مثل دائرة المنى توسعها الآمال والعمر ضيق) ألا يفكر البعض منا بالعيش في مجتمع خال من التدخين؟وهل هذا التفكير منطقي؟ وما هي أسباب ومبررات ذلك؟ وهل يتقبل الناس ذلك بسهولة؟ وهل نحن أول من فكر في ذلك؟ وكيف يمكن تحقيق ذلك؟ وما هي الجهات التي نحتاج لمشاركتها في البرنامج؟وما هو الدور المطلوب من كل منها؟ (.. مدينة بالكامل خالية من التدخين…؟ إنه ضرب من ضروب الخيال…وهدف صعب المنال..) ولكن لماذا لا تكون هناك فعلا مدينة خالية من التدخين ؟ إنني أرى أن نكون واقعيين في هذا الأمر، بحيث ألا تكون العاطفة وحدها هي دافعنا …. وألا يكون لليأس مكان في نفوسنا. ( وما هو السبب في دعوة الناس للإقلاع عن التدخين ؟ .. )1- لأن التدخين محرم شرعا ويزداد إثمه في الأراضي المقدسة. . 2- لأنة ضار جداً بالصحة. .3- وفيه إيذاء للغير.4- ولأنه يسبب تلوثاً شديداً للبيئة:حيث تنطلق آلاف الذرات والغازات السامة من أثر احتراق التبغ فتلوث الهواء وتضر بالصحة، بالإضافة إلى ملايين علب السجائر وبقايا استخدام التبغ التي تلوث البيئة بشكل مباشر. 5- وتتضاعف خطورة التدخين في الأماكن المزدحمة: حيث تتضاعف كميات بعض الغازات السامة فيها، مثل غاز أول أكسيد الكربون وغاز ثاني أكسيد الكربون الناتج من احتراق السجائر وباقي منتجات التبغ، بالإضافة إلى الموجود منها في الطبيعة.6- أضف إلى ذلك أخطار الحرائق وما ينجم عنها من خسائر بشرية واقتصادية وبيئية. وعن إمكانية تحقيق مثل هذا الهدف نقول بأن: [ أي مشروع أو برنامج يتم التخطيط له بدقة ... وتتوفر له الإمكانيات اللازمة.. ويقوم على تنفيذه أناس مخلصون .. سوف يُكتَب له النجاح بإذن الله تعالى ]
الطريق لمجتمع خال من التدخين
( إذا اتفقت إرادة مجموعة من الأفراد في مكان ما .. على مكافحة التدخين .. فكيف تكون البداية ؟ .. وما هي عوامل النجاح .. ؟ وكيف نحافظ على استمراره .. ؟)· ليعلم الجميع بأنه طالما بقيت زراعة وصناعة وتجارة التبغ قائمة، فسوف تستمر مشكلة تعاطيه، لذلك يجب أن تستمر مكافحته، بوضع سياسة وإستراتيجية ثابتة وبرامج جادة، ذات صفة استمرارية، يسهل تطبيقها ثم متابعتها، في وجود عدة اعتبارات منها:· أنه يفضل تشكيل لجنة عليا لمكافحة التدخين تعمل على وضع السياسات والإستراتيجيات وتشرف على تنفيذ ومتابعة البرامج الموضوعة، وتكون أهدافها وطريقة عملها واضحة وثابتة، حتى يمكن للأجيال القادمة الاندماج فيها والمحافظة على استمرارها والعمل على تطويرها، فقد لوحظ أن تعدد اللجان وكثرة تغيير خططها يفقد الكثير من الجهد والوقت والمال، وهذا غالبا ما يحدث في الدول النامية، وهو سبب رئيس لعدم نجاح برامجها في مكافحة التدخين حتى الآن.· تحديد شكل ونوع الخدمات الوقائية والعلاجية لكل مجتمع حسب نوعه ( قروي _ بدوي _ مدينة صغيرة _ مدينة كبيرة .. )، مع ملاحظة شكل الهرم الثقافي والتعليمي لكل مجتمع، وتحديد حجم كل شريحة من هذه الشرائح، وحاجة كل واحدة منها، وكيفية تقديم الخدمات العلاجية والوقائية لها. ·والمعروف أن مجتمعاتنا تضم مختلف الفئات الثقافية والعلمية فمنهم من لا يجيد القراءة والكتابة ومنهم أكبر العلماء والمفكرين على المستوى الدولي والعالمي، وسوف تزداد هذه الهوة بشكل كبير بين أفراد المجتمع مع ما يشهده العالم من تقدم علمي وتكنولوجي. ·تحديد أماكن تقديم الخدمات الوقائية والعلاجية ونوعها لكل الفئات والمجموعات ( إدارات حكومية _ إدارات خاصة _ مدارس _ مصانع _ شركات ...). ·مراعاة أن مكافحة التدخين لا تتعارض مع السياسات المعلنة لأي دولة، فيجب العمل على كسب تأييد وتشجيع صانعي القرار لمحاربة التدخين، بتوضيح حجم مشكلة التبغ على الفرد والمجتمع، ومدى ما تتكلفه الأمة من جراء استخدامه. ·إعداد فريق على مستوى عالي من الأطباء وعلماء الدين والمختصين في علم النفس والاجتماع لتدريب الكوادر العاملة في نشاط مكافحة التدخين حيث يلزم لإنجاح مثل هذه البرامج توفير أعداد كبيرة من الأفراد لتنفيذه ومتابعته وتطويره باستمرار. ·ضمان دعم مادي ثابت ومستمر، لتنفيذ ومتابعة برامج مكافحة التدخين. ·تحفيز كافة وسائل الإعلام لكسب دعمها ومساندتها في ترسيخ معني المكافحة لدي الجميع. ·ضرورة ترافق برامج الوقاية والعلاج جنبا إلى جنب بتوفير الوسائل المساعدة للتخلص من التدخين مثل ( عيادات مكافحة التدخين التي تقدم كافة الخدمات العلاجية والوقائية لكافة أفراد المجتمع). ·تشجيع البحث العلمي في هذا المجال ورصد المناسب له من الحوافز.·خلق وتنشيط قنوات اتصال مع كافة الجهات والإدارات المحلية (حكومية _ أهلية)، لكسب دعمها وتأييدها والاستفادة من خبراتها وإمكانياتها لدعم هذا النشاط. · التخطيط لدمج التوعية الصحية بأضرار التدخين ضمن المناهج المدرسية. ·الارتباط والاتصال المستمر بمراكز مكافحة التدخين في العالم، والمؤسسات الدولية المعنية مثل منظمة الصحة العالمية وغيرها لكسب دعمها والاستفادة منها.·ملاحظة أن نشاط مكافحة التدخين دائما ما تعتريه عقبات وعثرات مختلفة (مادية - بشرية - تنظيمية .. ). ·ويساعد على تجاوز هذه العقبات وضوح مسار العمل وواقعيته وحسن تطبيقه ومتابعته. ·قد نكون في حاجة ماسة إلي سن المزيد من القوانين والتشريعات لمكافحة التدخين، ولكن يكفينا الآن حسن تنفيذ ومتابعة الموجود منها في معظم البلدان العربية.
مدى تقبل الناس لقرارات منع التدخين
( أعتقد … ناس كثير ستغضب من قرارات منع التدخين … ؟) لتحقيق نجاح في برنامج لمكافحة التدخين يجب أن نتساءل عن مدى تقبل الناس لقرارات حظر التدخين ؟وجد أن أكثر الناس يتقبلون قرارات منع التدخين الكلية أو الجزئية في أي مكان لأسباب كثيرة، أبسطها أنهم لا يقبلون لأبنائهم أو ذويهم أن يكونوا من المدخنين.· ففي دراسة أجريت في المدينة المنورة عام 1994 م علي 1542 شخصا وافق 4و98% من غير المدخنين المشتركين في الدراسة على القضاء على ظاهرة التدخين، وقد وافق أيضا 7 و93% من المدخنين علي ذلك. ·إن أي تشريع يحد من استهلاك التبغ سوف يجد ترحيبا من الناس وخصوصا أن غالبية المواطنين في أي مجتمع هم من غير المدخنين حسب كافة الدراسات والإحصائيات والتقارير العالمية المنشورة.·وفى إنجلترا أعلن وزير مالية إنجليزي سابق بأن " قرارات رفع الضرائب علي التبغ تلاقي تجاوبا في مجلس العموم البريطاني، وأن وزير المالية يلقى من الثناء على ذلك بقدر ما يلقاه من عتاب في رفع الضرائب الأخرى ".·يعتبر قرار حظر التدخين عاملا مهما لمساعدة المدخنين على احترام حقوق غير المدخنين في العيش في بيئة خالية من التلوث.الاستفادة من تجارب الآخرين ومتابعة محلية ودولية لكل جديد - بمراجعة أنشطة مكافحة التدخين في كثير من أنحاء العالم، والطرق المختلفة لمساعدة المدخنين وإيجاد بديل لهم عن إدمانهم للنيكوتين، وجد أن من أفضل السبل هي عيادات مكافحة التدخين.- وتتخذ هذه العيادات أساليب مختلفة في مساعدة مستخدمي التبغ منها العلاج بالوخز بالإبر الصينية وبديله ( الملامس الفضي ) كأسلوب فعال وسهل واقتصادي ومأمون.- كما يجب أن تشارك هذه العيادات بفعالية في كل نشاطات مكافحة التبغ محليا ودوليا.ويلاحظ أن برامج تعزيز الصحة والتثقيف الصحي والإقلاع عن التدخين هامة وأساسية ويقع فيها معظم المسؤولية على عاتق وزارة الصحة، ولدعم هذه البرامج يجب:·استمرار الدعم المادي والبشري للبرنامج.· تحديث مستمر للدراسات واستطلاع الرأي لتقييم مراحل البرنامج.·مشاركة فعالة للعنصر النسائي في التوعية، من خلال المدارس ودور العلم ومراكز الرعاية الصحية ومراكز الأحياء وغير ذلك مما يمكنها المشاركة فيه.·توطيد العلاقة مع الجهات ذات العلاقة وكافة أفراد المجتمع لتوسيع دائرة المكافحة.·إشراك الإعلام بجميع وسائله المقروءة والمسموعة والمرئية بمندوبين دائمين في اللجنة ليسهل عرض الرسائل الصحية المطلوبة على المواطنين في الأماكن والأوقات المناسبة.· توطيد العلاقات مع المنظمات العالمية، والجهات ذات الخبرة في هذا المجال.
التخطيط والدراسات
يجب وضع تصور لبرنامج مكافحة التدخين بالمجتمع يعتمد أساسا على ضرورة مشاركة المجتمع والأجهزة ذات العلاقة فيه، كما يجب إجراء الدراسات المختلفة لتحديد نسب المدخنين ونوعياتهم والظروف المختلفة التي تشجع على البدء في هذه العادة، والعوامل التي تساعدهم على الإقلاع، ليمكننا عند إعادة إجراء مثل هذه الدراسات تحديد مدى التقدم في برامج مكافحة التدخين، وفيما يلي نذكر بعضا من هذه الأمثلة.1- نشرت دراسة مرجعية أجريت عام 1414ه في منطقة المدينة المنورة لعدد 625 من مراجعي عيادات مكافحة التدخين خلال عام 1413ه باسم " العوامل التي تؤثر في الإقبال أو الإقلاع عن التدخين أظهرت نتائجها أن الأصدقاء واللهو كانوا من الأسباب الرئيسية للبدء في ممارسة التدخين، وأن العوامل الشخصية والاجتماعية والنفسية من أهم أسباب الاستمرار في هذه العادة، وأن هناك علاقة ذات دلالة إحصائية هامة بين الإقلاع عن التدخين وكلاً من التاريخ العائلي للتدخين ومحاولات الإقلاع السابقة وفترة التدخين وعدد الزيارات لعيادات مكافحة التدخين.2- ونشرت دراسة أخرى ميدانية مقطعية أجريت في عام 1415ه لعدد 1542 مواطن ومقيم في المدينة المنورة لاستطلاع آراؤهم، بعنوان(البرنامج المقترح لجعل المدينة المنورة خالية من التدخين)
أظهرت نتائج هذه الدراسة بعض الحقائق الهامة منها:
- أن 93% من المشاركين يرون أن التدخين آفة يجب محاربتها.- وافق 98.4% من غير المدخنين و 93.7% من المدخنين على القضاء على ظاهرة التدخين في المدينة.- وافق 94% من غير المدخنين و 88% من المدخنين على المساهمة في مكافحة التدخين، وأن 94% من المشاركين يرون ضرورة تشكيل لجنة عليا لمكافحة التدخين. وعن أهمية مشاركة المجتمع في برامج مكافحة التدخين أظهرت نتائج الدراسة:-- أن 90% من المشاركين يرون ضرورة مشاركة الصحة والإعلام.- وأن 77% من المشاركين يرون ضرورة مشاركة المعارف، و71% منهم يرون ضرورة مشاركة الجامعات، و60% منهم يرون ضرورة مشاركة تعليم البنات، و 73% منهم يرون ضرورة مشاركة لجنة أصدقاء المرضى.- أن 74% من المشاركين يرون ضرورة مشاركة الأندية المختلفة.- وأن 55 % من المشاركين يوافقون على مشاركة المؤسسات والشركات الخاصة في برنامج مكافحة التدخين.- وأن 82.8% من المدخنين و 95.8% من غير المدخنين يرون ضرورة إرشاد التجار لعدم بيع الدخان.3 - و يمكن بعد حصر المحلات في المنطقة، تحديد من يبيعون الدخان ومن لا يبيعونه، وتشجيع من لا يبيعونه على الاستمرار في ذلك، وإرشاد غيرهم ممن يبيعون الدخان لعدم بيعه، وحصرهم مرة أخرى بعد ذلك بعدة سنوات للمقارنة وتحديد مدى الاستجابة والتجاوب مع برنامج مكافحة التدخين في المنطقة. ففي المدينة المنورة أجريت دراسة على المحلات التجارية التي لا تبيع الدخان في عام 1415ه، وكان عددهم 462 محلا وبقالة، وعند تكرار هذه الدراسة بعد ثلاثة سنوات وصل عددهم إلى 578 محلا وبقالة.
دور الإعلام في تنفيذ برامج المجتمعات
استفادت بعض المجتمعات من الإعلام في تنفيذ برامجها: ا ) ففي مدينة نيويورك الأمريكية وفي شهر أغسطس من عام 1975م، ساهم الإعلام في تنفيذ برنامج (خطوة … خطوة - للإقلاع عن التدخين )، وكان يذيع التليفزيون من ( 30 – 90 ) ثانية في اليوم عن البرنامج، لمدة 5 أيام في الأسبوع، على مدار 4 أسابيع. ب) وفي فيلادلفيا أعلنت محطة الراديو فيها أنها خالية من التدخين، خلال شهر إبريل عام 1976م، حيث أذاعت المحطة (250) إعلانا وإرشادا عن مكافحة التدخين خلال هذا الشهر، تضمنت تحذيرات عن أخطار التبغ، وإرشادات للتخلص منه، وقامت الجمعيات الصحية بتوزيع نشرات وكتيبات وشرائط كاسيت وفيديو، وقام الأطباء بدورهم الإرشادي طواعية وبدون مقابل، وقامت الجامعات ومراكز الأبحاث بدورهم لتأكيد أضرار التبغ، وبذلك يكون التعاون بين الجامعات وجمعيات حماية الصحة مع التركيز على الإعلام والدعايات التلفزيونية والإذاعية وبرامج الإقلاع عن التدخين مثل برنامج (5 أيام للإقلاع )، وبرنامج ( 20 يوماً للإقلاع)، قد حقق نتائج إيجابية في مكافحة التدخين. ج) وفي مدينة ملبو رن باستراليا، تبنى التلفزيون فيها برنامج خمسة أيام للإقلاع عن التدخين، وكان يذيع خمسة دقائق منه كل يوم مع نشرة الأخبار، وكان البرنامج ناجحاً ومؤثرا فقد شاهده 27% من المدخنين. د) أما في سان دييجو بأمريكا، فقد اُختيرت منطقة تضم 15000 مواطن لتطبيق برنامج لمكافحة التدخين، شارك في البرنامج الجامعات، مع جمعيات حماية الصحة، والإذاعة، والتليفزيون، والصحف اليومية، والمجلات الأسبوعية. وكان تطبيقه كما يلي: ·وزع على المدخنين في المنطقة ( دليل الإقلاع عن التدخين في20 يوماً ).·وفي اليوم الأول بعد الاحتفال الافتتاحي، شارك فني الأشعة وطبيب مركز الرعاية الصحية الأولية بالمنطقة، في عمل الصور الإشعاعية للرئتين وقياس كفاءة الرئتين لكل المدخنين وذويهم للاطمئنان عليهم، وإعطائهم العلاج المناسب، واستمر ذلك طوال مدة البرنامج.·وبعد متابعة لمدة 30 يوماً أقلع 31% من المدخنين.·ولم يتكلف البرنامج سوى راتب فني الأشعة والطبيب خلال هذه الفترة. ه) وفى استراليا تمكنت ولاية فيكتو ريا من جعل التبغ يدفع من أجل الصحة، فقد طبق قانون الولاية الذي وضع عام 1987م وأصبح ساريا حيث يقضي بفرض ضريبة تُقدر ب 5% من إجمالي مبيعات التبغ في الولاية، تُؤخذ من منابع البيع الرئيسية، وبلغت هذه الضرائب ما يوازي 27 مليون دولار أمريكي في السنة، وقد مكن ذلك الولاية من استخدام هذه الحصيلة في تعزيز البرامج الصحية ورعاية بعض النشاطات التي كانت تتولاها شركات التبغ، مثل بعض المسابقات الرياضية، والاحتفالات الثقافية والأدبية، وأمكن أيضاً تطوير بعض الأبحاث في مجال الصحة وتلوث البيئة، ومختلف جوانب الحياة، وأمكن أيضا ابتعاث بعض المواطنين للدراسة والبحث في مختلف جوانب الحياة.وتمكنت بذلك ولاية فيكتو ريا من قطع الصلة بين شركات التبغ ورعاية الأحداث الرياضية والثقافية، ومن جعل التبغ يدفع من أجل الصحة. و ) تجربة عربية رائدة : على الرغم من وجود اختلافات بين مجتمعاتنا والمجتمعات الأخرى، إلا أنه لابد من الاستفادة من تجارب الآخرين حتى نتمكن من تطبيق مثل هذه البرامج في مجتمعاتنا، خصوصا في القرى والمدن الصغيرة, التي تتوفر فيها المستوصفات ومراكز الرعاية الصحية الأولية وبتوفير المقومات المادية اللازمة لإنجاح مثل هذه البرامج فيها، بالإضافة إلى كونها تتحلى بالقيم الروحية السامية التي تدفعها بصدق وأمانة في مساعدة مجتمعاتها للتخلص من هذه العادة المدمرة المحرمة شرعا والتي تغضب الله عز وجل. ففي المدينة المنورة تلك المدينة التي شهدت بزوغ فجر أول دولة إسلامية في التاريخ، وفيها المسجد النبوي الشريف، ويفد إليها الملايين من المسلمين في كل عام، نجد فيها برنامجا لمكافحة التدخين، حقق الكثير من النجاح في مكافحة التبغ بفضل تضافر جهود الأجهزة المعنية مع الجمعيات الخيرية والجمعيات العلمية مع تعاون إيجابي من المواطنين للوصول إلى مدينة نموذجية خالية من التدخين، وهى أول مدينة عربية تسير خطوات منظمة وجادة في مكافحة التبغ.
ضمان مشاركة فعالة لكل أفراد المجتمع
( وما استعصى على قوم منال إذا الإقدام كان لهم ركابا ) - في المدينة المنورة أظهرت نتائج إحدى الدراسات فيها عام 1415 الأهمية الكبرى لمشاركة كافة الأجهزة ذات العلاقة والأفراد والشركات في برنامج مكافحة التدخين.- بناءً على ذلك تكونت لجنة عليا لمكافحة التدخين في مطلع عام 1416 ه , وتشكلت منها عدة وحدات فرعية للتخطيط والمتابعة والإعلام والشئون المالية.- أُقيم حفل لتكريم أصحاب البقالات التي لا تبيع الدخان وحضره عدد كبير من المسئولين والأعيان والأهالي.- بالتعاون مع بعض شركات الدعاية تم الاتفاق على وضع عده ملصقات في أماكن الدعاية في بعض شوارع المدينة المنورة منها " أخي الكريم أنت في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم نناشدكم عدم التدخين ".- قامت بعض الفنادق والمؤسسات بوضع لافتات إرشادية وأخرى تحذيرية في المنطقة المحيطة بالحرم، وتم تثبيتها بحيث تكون مضيئة وثابتة لتتحمل تغيرات الطقس طوال العام، وساهمت البلديات، بوضع ملصقات في لوحاتها المضيئة المتوفرة بالمدينة.- أقامت إدارة التعليم معرضاً دائماً لأضرار التدخين في الوحدة الصحية المدرسية، وأجريت عدة مسابقات لطلاب المدارس عن التدخين ووزعت فيها جوائز للفائزين.
لماذا لا يؤيد الجميع مكافحة التدخين
(.. إذا كان ضرر التدخين واضح للجميع .. باعتبار كافة المنظمات الصحية العالمية.. فلماذا نجد البعض ولو أنهم قليلون جدا ..يؤيدون التدخين..؟) ينقسم مؤيدو التدخين إلى عدة فئات منها: · أصحاب المصالح مثل المزارعين وصناع وتجار التبغ. · مجموعة تجد أن التدخين يحقق لذة وخلاصا لبعض الناس من مشاكلهم، متناسين أضراره وأنه محرم شرعا. · قليل من العلماء والأطباء يقولون بأنه يحسن مزاج المدخنين وينشط تفكيرهم ويحدث عندهم شعور بالغبطة والارتياح، ويعتبرون بأن جسم الإنسان قادر على التخلص من سموم التدخين، وخصوصا الرئة والكلية والكبد وأعضاء الجسم الأخرى التي تتضافر لجعل سموم التدخين أقل سمية بتحللها. وتعتبر هذه الحجج ضعيفة علميا، ولم يستطع مؤيدوها إثباتها بشكل أكيد، مقارنة بملايين الدراسات والأبحاث في جميع أنحاء العالم التي تثبت ضرر التدخين. فلا شك بأن التدخين يسبب الإدمان الذي يجعل متعاطيه في حالة ترقب ونشوة وغبطة وارتياح وهذا مفعول جميع المواد المسببة للإدمان، ولو لم تقم أجهزة الجسم المختلفة بتحليل سموم التدخين لقضى على المدخن مع تدخينه أول سيجارة، حيث تكفي كمية النيكوتين الموجودة في السيجارة الواحدة لقتل الإنسان إذا أعطيت له بالزرق في الوريد، ويعني ذلك أن هذه الفئة لم تأتي بالجديد وما يوجب الاعتبار. ( وهل نحن أول من فكر في جعل مدينته خالية من التدخين ؟) (وكيف يمكننا الاستفادة من تجارب الآخرين ؟)(وكم من الوقت يكفي لذلك ؟)لا شك أن حب الناس لمجتمعهم هو أحد الدوافع لتحقيق مثل هذا الهدف، بالإضافة إلى كون التدخين محرم شرعا ومهلك للصحة وملوث للبيئة وسبب لكثير من الحرائق ومضر بالاقتصاد العام وغير مقبول اجتماعيا. ولقد سبقتنا في ذلك مدن كثيرة في العالم مثل مدينة ( بيزانسون ) الفرنسية وولاية (فيكتو ريا) الأسترالية وغيرهما, فمنهم من حقق هدفه ومنهم من لا يزال يسير على هذا الدرب. ويمكن بحسن النوايا وبالدقة في التدبير وبالصدق في التنفيذ وبالاستفادة من تجارب الآخرين وبالثقة في أنفسنا معتمدين على الله عز وجل نكون قادرين على تحقيق الهدف.وليس من السهل تحديد فترة زمنية محددة للوصول إلى ما نصبو إليه لأن ذلك يعتمد على دقة التخطيط وحسن التنفيذ ومدى مشاركة المجتمع والجهات ذات العلاقة ومدى توفر الإمكانيات المادية والبشرية على حد سواء.

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++


اضرار التدخين ماهي اضرار التدخين اهم اضرار التدخين
التدخين و مضاره
اضرارالتدخين
لمحه عامة عن اضرار التدخين
اضراره: (موقع كلمات)
التدخين داءوبيل، ومرض خطير، ابتلي به كثير من الناس، وهي عادة قد ظهر خبثها، وبان ضررها، بحيثلم يعد هناك مجال للشك في القول بحرمتها، وإثم متعاطيها. والتدخين يجمع كثيراً منخلال الشر ورديء الخصال، فمن ذلك:

1- أنه معصية لله تعالىيعاقب فاعلها.

2-
أن الله تعالى يبغضه ويبغض متعاطيه.

3-
أنمتعاطيه يؤذي الملائكة والكرام الكاتبين.

4-
أنه يؤذي المؤمنين غيرالمدخنين، ويجلب عليهم الضرر.

5-
أنه يفسد الهواء النقي.

6-
أنهتبذير، والله تعالى يقول: ( وَلاَ تُبَذِّرْ تَبْذِيراً ) [الإسراء:26].

-
أنه إسراف، والله تعالى يقول: ( وَلاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّالْمُسْرِفِينَ ) [الأنعام:141].

8-
أنه إعانة على الإثم والعدوان، واللهتعالى يقول: (وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَىالإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ ) [المائدة:2].

9-
أنه إعانة لأعداء الإسلام علىالمسلمين وتقوية لهم.

10-
أنه من باب المجاهرة بالمعصية، ومعلوم أن المجاهربالمعصية أشدّ إثماً من المسرّ بها، قال : { كل أمتي معافى إلا المجاهر }.

11-
أنه خبيث، ومنتن، وصاحبه يشاكله في شيء من وصفه.

12-
أنه ضياعللوقت فيما لا يفيد بل يضر.

13-
أن متعاطيه فيه تشبّه بأعداء اللهالكافرين؛ لأن الدخان ظهر في بادئ الأمر في بلاد الكفار.

14-
أنه يذهبالمروءة.

15-
أنه يدلّ على خفة العقل؛ لأن العاقل لا يرتكب شيئاً يتيقنضرره.

16-
أنه يجعل صاحبه قدوة سيئة لأبنائه فيقلدونه في تعاطيه.

17-
أنه يثقل على شاربه العبادات والطاعات.

18-
أنه يزهده في مجالسالعلم والذكر.

19-
أنه يدعوه إلى مخالطة الأشرار والأنذال.

20-
أنهيكرّه الصيام لمتعاطيه؛ لأن الصيام يحرمه منه.

21-
أن التجارة فيه والكسبمنه حرام.

22-
أنه يؤدي إلى الوفاة، وقد ذكرت هيئة الصحة العالميةأن الوفيات الناتجة عن التدخين أكثر من الوفيات الناتجة عن أي وباء آخر.

23-
أنه يؤدي إلى الإصابة بسرطان الرئة والتهاب الرئة المزمن.

24-
أنه يؤدي إلى الإصابة بمرض السلّ الرئوي والربو المزمن.

25-
أنه يؤدي إلىالإصابة بسرطان الحنجرة.

26-
أنه يؤدي إلى الإصابة بضيق التنفس والالتهابالشعبي المزمن.

27-
أنه يؤدي إلى الأرق والتوتر والاكتئاب.

28-
يضعف الأعصاب، وقد يصاب المدخن بشلل الأعصاب.

29-
يضعف الذاكرة ويوهنالنشاط الذهني.

30-
يضعف حاسة الشم والذوق.

31-
يضعف البصر نتيجةالدخان المتصاعد.

32-
يزيد عدد ضربات القلب.

33-
يؤدي إلى تصلبالشرايين بما فيها شرايين القلب.

34-
يؤدي إلى جلطات أوعية المخ الدموية.

35-
يؤدي إلى الإصابة بالذبحات الصدرية.

36-
يؤدي إلى الإصابةبارتفاع ضغط الدم.

37-
يؤدي إلى الإصابة بفقدان الشهية.

38-
يؤديإلى الإصابة بالاضطرابات الهضمية والإسهال والإمساك.

39-
يؤدي إلى الإصابةبالوهن والضعف العام.

40-
يؤدي إلى الإصابة بسرطان الشفة واللسان والفموالبلعوم والمريء والبنكرياس.

41-
يؤدي إلى الإصابة بقرحة المعدة والإثنيعشر.

42-
يؤدي إلى الإصابة بمرض الضمور الكبدي.

43-
يؤدي إلىالإصابة بسرطان المثانة وقرحة المثانة.

44-
يؤدي إلى الإصابة بسرطان الكلى.

45-
يؤدي إلى التسمم البولي.
منقول
اخوكم الزوين
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
انور الرويلي في الخدمه انور الرويلي الترحيب بالاعضاء الجدد ومناسبات أصدقاء المجلة 11 May 17, 2009 09:31 PM
كتب انور الجندي عبد الله الزكاري أرشيف طلبات الكتب 1 March 24, 2009 01:53 AM


الساعة الآن 03:33 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر