فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم March 24, 2010, 12:00 AM
 
" قصص النجاح " تعلم منها وخذ العبرة لتصبح ناجحا

نعل الملك

يحكى أن ملكاً كان يحكم دولة واسعة جداً ..أراد هذا الملك يوما القيام برحلة برية طويلة . وخلال عودته وجد أن أقدامه تورمت بسبب المشي في الطرق الوعرة، فأصدر مرسوماً يقضي بتغطية كل شوارع مدينته بالجلد ولكن احد مستشاريه أشار عليه برأي أفضل وهو عمل قطعة جلد صغيرة تحت قدمي الملك فقط .
فكانت هذه بداية نعل الأحذية.


إذا أردت أن تعيش سعيدا في العالم فلا تحاول تغيير كل العالم بل أعمل التغيير في نفسك .

ومن ثم حاول تغيير العالم بأسره .





الإعلان والأعمى

جلس رجل أعمى على إحدى عتبات عمارة واضعا ً قبعته بين قدميه وبجانبه لوحة مكتوب عليها : ' أنا أعمى أرجوكم ساعدوني '. فمر رجل إعلانات بالأعمى ووقف ليرى أن قبعته لا تحوي سوى قروش قليلة فوضع المزيد فيها .
دون أن يستأذن الأعمى أخذ لوحته وكتب عليها عبارة أخرى وأعادها مكانها ومضى في طريقه .
لاحظ الأعمى أن قبعته قد امتلأت بالقروش والأوراق النقدية، فعرف أن شيئاً قد تغير وأدرك أن ما سمعه
من الكتابة هو ذلك التغيير فسأل أحد المارة عما هو مكتوب عليها فكانت الآتي :

' نحن في فصل الربيع لكنني لا أستطيع رؤية جماله' .


غير وسائلك عندما لا تسير الأمور كما يجب






حكاية النسر


يُحكى أن نسراً كان يعيش في إحدى الجبال ويضع عشه على قمة إحدى الأشجار، وكان عش النسر يحتوي على 4 بيضات، ثم حدث أن هز زلزال عنيف الأرض فسقطت بيضة من عش النسر وتدحرجت إلى أن استقرت في قن للدجاج، وظنت الدجاجات بأن عليها أن تحمي وتعتني ببيضة النسر هذه، وتطوعت دجاجة كبيرة في السن للعناية بالبيضة إلى أن تفقس . وفي أحد الأيام فقست البيضة وخرج منها نسر صغير جميل، ولكن هذا النسر بدأ يتربى على أنه دجاجة، وأصبح يعرف أنه ليس إلا دجاجة، وفي أحد الأيام وفيما كان يلعب في ساحة قن الدجاج شاهد مجموعة من النسور تحلق عالياً في السماء، تمنى هذا النسر لو يستطيع التحليق عالياً مثل هؤلاء النسور لكنه قوبل بضحكات الاستهزاء من الدجاج قائلين له: ما أنت سوى دجاجة ولن تستطيع التحليق عالياً مثل النسور، وبعدها توقف النسر عن حلم التحليق في الأعالي ، وآلمه اليأس ولم يلبث أن مات بعد أن عاش حياة طويلة مثل الدجاج .


إنك إن ركنت إلى واقعك السلبي تصبح أسيراً وفقاً لما تؤمن به ، فإذا كنت نسراً وتحلم لكي تحلق عالياً في سماء النجاح ، فتابع أحلامك ولا تستمع لكلمات الدجاج ( الخاذلين لطموحك ممن حولك !)

حيث أن القدرة والطاقة على تحقيق ذلك متواجدتين لديك بعد مشيئة الله سبحانه وتعالى .

واعلم بأن نظرتك الشخصية لذاتك وطموحك هما اللذان يحددان نجاحك من فشلك !

لذا فاسع أن تصقل نفسك ، وأن ترفع من احترامك ونظرتك لذاتك فهي السبيل لنجاحك ، ورافق من يقوي عزيمتك .





فردة الحذاء

لو سقطت منك فردة حذاءك واحدة فقط أو مثلا ضاعت فردة حذاء واحدة فقط ؟؟
ماذا ستفعل بالأخرى ؟
يُحكى أن غاندي كان يجري بسرعة للحاق بقطار وقد بدأ القطار بالسير وعند صعوده القطار سقطت من قدمه إحدى فردتي حذائه فما كان منه إلا خلع الفردة الثانية وبسرعة رماها بجوارالفردة الأولى على سكة القطار فتعجب أصدقاؤه
وسألوه ماحملك على مافعلت؟ لماذا رميت فردة الحذاء الأخرى؟
فقال غاندي الحكيم : أحببت للفقير الذي يجد الحذاء أن يجد فردتين فيستطيع الإنتفاع بهما
فلو وجد فردة واحدة فلن تفيده ولن أستفيد أنا منها أيضا

نريد أن نعلم انفسنا من هذا الدرس
أنه إذا فاتنا شيء فقد يذهب إلى غيرنا ويحمل له السعادة
فلنفرح لفرحه ولا نحزن على مافاتنا

فهل يعيد الحزن ما فات؟!؟





مجنون ولكن لست غبي

رجل أراد السفر برا من مدينة إلى مدينة أخرى وفي الطريق وبسبب السرعة فقد السيطرة على سيارته وكان على وشك الإنقلاب إلا أنه تمكن من السيطرة على سيارته لكن مع الأسف فقد إحدى إطارات السيارة فقد انفصل الإطار تماما ، ليست مشكلة فالبديل موجود ولكنه فقد مع الأسف المسامير التي يربط بها الإطار ( أسقط في يده) ولم يعرف كيف يتصرف وتوقف يفكر برهة ، فشاهد على مقربة منه مبنى كتب عليه مستشفى الصحة النفسية، يطل منه رجل شاهد كل ما حدث فذهب لطلب المساعدة منه فقال الرجل في المبني مشكلتك بسيطة يا أخي فخذ مسمار من كل إطار واربط به الإطار الرابع أعجب الرجل من الفكرة فقال الرجل المصاب للآخر أأنت طبيب هنا قال الرجل بل نزيل فتعجب الرجل وقال ( مجنون ) فقال نعم مجنون ولكن لست غبي .




حل هنري فورد

• لاحظ ( هنري فورد ) صاحب وكالات سيارات فورد المعروفة ،، بتدني انتاجيته لقطع الغيار فحاول بطريقة وبأخرى أن يحسن الانتاجية فلم يستطيع ،، وبعد عدد محاولات ( وبحكمته ) قرر أن يحظر مجموعة ملونة من الطباشير ويكتب على الأرض عددا قريب من العدد الذي يريد أن ينتجه ( على سبيل المثال : إذا كان يريد انتاجية 750 قطعة في اليوم فإنه رسم على الأرض 730 ) المهم بعد أن أتى العمال في فترة الصباح ورأوا ما نُقش على الأرض ،، فأستغرب كل منهم ذلك الأمر ، فقال أحدهم أنا أعرف من فعل ذلك ، فقالوا له من فعل ذلك فقال : إنهم عمال الفترة المسائية أرادوا أن يخبرونا أنهم إستطاعوا أن ينجزوا 730 قطعة ،، يجب أن نعمل اليوم بجد نزيد عليهم ،، اشتغل العاملون إلى أن حطموووووووووو الرقم القياسي ،، ونقشوا على الأرض الرقم الذي وصلوا إليه ،، وحين بدأ عمال الفترة المسائية يتوافدون بالحظور ،، لاحظوا ما لاحظه عمال الفترة الصباحية وقالوا مثلما قال عمال الصباح ،، فقرروا أن يغيروا ذلك الرقم ويزيدوا عليه ،،
وهكذا حتى وصل ( هنري فورد ) لما يريد وحقق النجاح وانجاز مهمته بدون اي تكلفة ( بالحكمة)


قصص منقولة ومختارة من طرف Splender
رد مع اقتباس
  #2  
قديم March 24, 2010, 12:31 AM
 
رد: " قصص النجاح " تعلم منها وخذ العبرة لتصبح ناجحا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة splender مشاهدة المشاركة
نعل الملك


يحكى أن ملكاً كان يحكم دولة واسعة جداً ..أراد هذا الملك يوما القيام برحلة برية طويلة . وخلال عودته وجد أن أقدامه تورمت بسبب المشي في الطرق الوعرة، فأصدر مرسوماً يقضي بتغطية كل شوارع مدينته بالجلد ولكن احد مستشاريه أشار عليه برأي أفضل وهو عمل قطعة جلد صغيرة تحت قدمي الملك فقط .
فكانت هذه بداية نعل الأحذية.


إذا أردت أن تعيش سعيدا في العالم فلا تحاول تغيير كل العالم بل أعمل التغيير في نفسك .

ومن ثم حاول تغيير العالم بأسره .

قصه جميل بالرغم من انها قد تكون ماكره
و اول ما يخطر على البال انها بطانه سوء



الإعلان والأعمى

جلس رجل أعمى على إحدى عتبات عمارة واضعا ً قبعته بين قدميه وبجانبه لوحة مكتوب عليها : ' أنا أعمى أرجوكم ساعدوني '. فمر رجل إعلانات بالأعمى ووقف ليرى أن قبعته لا تحوي سوى قروش قليلة فوضع المزيد فيها .
دون أن يستأذن الأعمى أخذ لوحته وكتب عليها عبارة أخرى وأعادها مكانها ومضى في طريقه .
لاحظ الأعمى أن قبعته قد امتلأت بالقروش والأوراق النقدية، فعرف أن شيئاً قد تغير وأدرك أن ما سمعه
من الكتابة هو ذلك التغيير فسأل أحد المارة عما هو مكتوب عليها فكانت الآتي :

' نحن في فصل الربيع لكنني لا أستطيع رؤية جماله' .


غير وسائلك عندما لا تسير الأمور كما يجب

فعلا كن مرنا ...




حكاية النسر


يُحكى أن نسراً كان يعيش في إحدى الجبال ويضع عشه على قمة إحدى الأشجار، وكان عش النسر يحتوي على 4 بيضات، ثم حدث أن هز زلزال عنيف الأرض فسقطت بيضة من عش النسر وتدحرجت إلى أن استقرت في قن للدجاج، وظنت الدجاجات بأن عليها أن تحمي وتعتني ببيضة النسر هذه، وتطوعت دجاجة كبيرة في السن للعناية بالبيضة إلى أن تفقس . وفي أحد الأيام فقست البيضة وخرج منها نسر صغير جميل، ولكن هذا النسر بدأ يتربى على أنه دجاجة، وأصبح يعرف أنه ليس إلا دجاجة، وفي أحد الأيام وفيما كان يلعب في ساحة قن الدجاج شاهد مجموعة من النسور تحلق عالياً في السماء، تمنى هذا النسر لو يستطيع التحليق عالياً مثل هؤلاء النسور لكنه قوبل بضحكات الاستهزاء من الدجاج قائلين له: ما أنت سوى دجاجة ولن تستطيع التحليق عالياً مثل النسور، وبعدها توقف النسر عن حلم التحليق في الأعالي ، وآلمه اليأس ولم يلبث أن مات بعد أن عاش حياة طويلة مثل الدجاج .


إنك إن ركنت إلى واقعك السلبي تصبح أسيراً وفقاً لما تؤمن به ، فإذا كنت نسراً وتحلم لكي تحلق عالياً في سماء النجاح ، فتابع أحلامك ولا تستمع لكلمات الدجاج ( الخاذلين لطموحك ممن حولك !)

حيث أن القدرة والطاقة على تحقيق ذلك متواجدتين لديك بعد مشيئة الله سبحانه وتعالى .

واعلم بأن نظرتك الشخصية لذاتك وطموحك هما اللذان يحددان نجاحك من فشلك !

لذا فاسع أن تصقل نفسك ، وأن ترفع من احترامك ونظرتك لذاتك فهي السبيل لنجاحك ، ورافق من يقوي عزيمتك .



جميل ما نقراءه هنا

فردة الحذاء

لو سقطت منك فردة حذاءك واحدة فقط أو مثلا ضاعت فردة حذاء واحدة فقط ؟؟
ماذا ستفعل بالأخرى ؟
يُحكى أن غاندي كان يجري بسرعة للحاق بقطار وقد بدأ القطار بالسير وعند صعوده القطار سقطت من قدمه إحدى فردتي حذائه فما كان منه إلا خلع الفردة الثانية وبسرعة رماها بجوارالفردة الأولى على سكة القطار فتعجب أصدقاؤه
وسألوه ماحملك على مافعلت؟ لماذا رميت فردة الحذاء الأخرى؟
فقال غاندي الحكيم : أحببت للفقير الذي يجد الحذاء أن يجد فردتين فيستطيع الإنتفاع بهما
فلو وجد فردة واحدة فلن تفيده ولن أستفيد أنا منها أيضا

نريد أن نعلم انفسنا من هذا الدرس
أنه إذا فاتنا شيء فقد يذهب إلى غيرنا ويحمل له السعادة
فلنفرح لفرحه ولا نحزن على مافاتنا

فهل يعيد الحزن ما فات؟!؟

من يملك مثل هذه الروح ... روح طيبه تحب الخير للجميع
فمن ملكها عاش سعيد و اسعد غيره



مجنون ولكن لست غبي

رجل أراد السفر برا من مدينة إلى مدينة أخرى وفي الطريق وبسبب السرعة فقد السيطرة على سيارته وكان على وشك الإنقلاب إلا أنه تمكن من السيطرة على سيارته لكن مع الأسف فقد إحدى إطارات السيارة فقد انفصل الإطار تماما ، ليست مشكلة فالبديل موجود ولكنه فقد مع الأسف المسامير التي يربط بها الإطار ( أسقط في يده) ولم يعرف كيف يتصرف وتوقف يفكر برهة ، فشاهد على مقربة منه مبنى كتب عليه مستشفى الصحة النفسية، يطل منه رجل شاهد كل ما حدث فذهب لطلب المساعدة منه فقال الرجل في المبني مشكلتك بسيطة يا أخي فخذ مسمار من كل إطار واربط به الإطار الرابع أعجب الرجل من الفكرة فقال الرجل المصاب للآخر أأنت طبيب هنا قال الرجل بل نزيل فتعجب الرجل وقال ( مجنون ) فقال نعم مجنون ولكن لست غبي .


هههههههههههههههههههه قد يكون المجنون ذكي و هم فعلا اذكياء و ذكاءهم اوصلهم للجنون احيانا

حل هنري فورد

• لاحظ ( هنري فورد ) صاحب وكالات سيارات فورد المعروفة ،، بتدني انتاجيته لقطع الغيار فحاول بطريقة وبأخرى أن يحسن الانتاجية فلم يستطيع ،، وبعد عدد محاولات ( وبحكمته ) قرر أن يحظر مجموعة ملونة من الطباشير ويكتب على الأرض عددا قريب من العدد الذي يريد أن ينتجه ( على سبيل المثال : إذا كان يريد انتاجية 750 قطعة في اليوم فإنه رسم على الأرض 730 ) المهم بعد أن أتى العمال في فترة الصباح ورأوا ما نُقش على الأرض ،، فأستغرب كل منهم ذلك الأمر ، فقال أحدهم أنا أعرف من فعل ذلك ، فقالوا له من فعل ذلك فقال : إنهم عمال الفترة المسائية أرادوا أن يخبرونا أنهم إستطاعوا أن ينجزوا 730 قطعة ،، يجب أن نعمل اليوم بجد نزيد عليهم ،، اشتغل العاملون إلى أن حطموووووووووو الرقم القياسي ،، ونقشوا على الأرض الرقم الذي وصلوا إليه ،، وحين بدأ عمال الفترة المسائية يتوافدون بالحظور ،، لاحظوا ما لاحظه عمال الفترة الصباحية وقالوا مثلما قال عمال الصباح ،، فقرروا أن يغيروا ذلك الرقم ويزيدوا عليه ،،
وهكذا حتى وصل ( هنري فورد ) لما يريد وحقق النجاح وانجاز مهمته بدون اي تكلفة ( بالحكمة)

هل كان يقصد ام مجرد توقع لما يريد
قصص منقولة ومختارة من طرف Splender
اجمل القصص قراءتها هنا بارك الله فيك اختي Splendor
__________________
يدا بيد لإصلاح النظام

وقوع الذنب على القلب گوقوع الدهن على الثوب إن لم تعجل غسله وإلا انبسط -- اتبع السيئة الحسنة تمحها


ثلاثه اشياء لا يتم علم العالم إلا بها
قلب تقي...
و فواد ذكي...
و خلق رضي...




رأيتُ لدى كل إنسان منعطفاً حاسماً يقرر مصير حياته.
هذا المنعطف هو لحظة اتخاذه قراراً واضحاً لا رجوع عنه بالتوقّف أو العجز عن تحقيق النجاح.

يتخذ بعض الناس هذا القرار في الخامسة عشرة، ويصل بعضهم إليه في الخمسين، وكثيرٌ منهم لا يصل إليه أبداً

برايان تريسي
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة حقيقية - مؤثرة اقرأوها وماراح تندموا صدقوني كبريائي المجروح روايات و قصص الأعضاء 10 August 13, 2012 05:23 PM
"""أعلنتُ الحب الاخير الان،لانه عاد إليّ اليوم فهنوني و قولوا لي ما رأيكم لأني قبلتُ""" tima بوح الاعضاء 30 October 1, 2010 08:21 PM
دايم "متوتر...مشغووول..وماعندك وقت...وو.."تعلم هنا إدارة الذات "@ بو راكان علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات 7 May 24, 2009 11:57 AM


الساعة الآن 03:44 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر