فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > شعر و نثر

شعر و نثر اكتب قصيده , من انشائك او من نِثار الانترنت , بالطبع , سيشاركك المتذوقين للشعر مشاعرك



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم March 19, 2010, 10:33 PM
 
إهداء الى كل من أسعد أما و عاش على ذكراها

أماه

طالما ناديتك بلساني فكانت كلمة أمي أحلى ما يتنغم به الماء و أعذب ما يترنم به الطير ، و أجود ما يستنزله المرء من مزن السماء . إياك أنادي فينمحي طيلسان ليلى ، و إياك أناجي فتشرق شمس سمائي البهيم .
أهتف باسمك فيحضر بلسم جراحي و تحصل سلوه أشجاني ، أناجيك فيرحل يأسي ليحل أملي و رجائي. اردد كلمة أمي فاستوفي البُرْأ لعضال دائي و الأنس لقتامة وحشتي والعزة لأذى ذلتي و جبروت انكساري .
واليوم لم يبق لي إلا القرطاس و القلم لأنك ترفعت عن داري و سئمت جواري و آثرت جوار الله . سأعود إلى البيت فأجد الظلام سائدا لأن عينيك العزيزتين لا تضيئانه و السكون شاملا لأن قلبك كان يخفق بحبي حاضرا و غائبا قد كف عن الخفقان و سكن روحك الذي يهفو للقائي سكون البنيان .سأسافر إلى بلاد بعيدة فلا أجد لوعة الذهاب ولا أشعر بحنين الغريب الولهان ولا تهزني نشوة العائد الولهان لأن رؤياك استحالت على العيان .سأحقق نجاحات كثيرة فلا أرى فرحة الإنتصا ر في غيابك و لا المس بهجة الازدهار من دونك . سأمرض فافتقد يدك فتلمسني كأرقى ما يستطب به من حديث الدواء ، و قبلاتك و عبراتك التي فيها المصل الواقي . و اجلس طويلا للتحبير فيتجلى وجهك الجميل بتقاسيمه الحلوة على صفحاتي فيجف قلمي و تخرس كلماتي و انقطع عما حولي إلا عن مدح نداك و الثناء على فيض برك و تقواك – أماه .. أيتها الهدية الإلاهية العظيمة التي حُرمتْ لأُعْطى حتى صنعت لحمي و عظامي من أشْلائها و أجرت دمي من نجيع أحشائها فكنت صنع الله على يديْها .
أمي .. يا حياتي – هل بعدك ستستمرُ حياتي ..؟ لقد كنت كبيرةٌ في رضاك كبيرة في سخطك ، كبيرة في صلاحك و تقواك و بالغة الكبر بما اجترحت من عُجاب العطاء . أيتها الهبة الربانية الجليلة و الملاك الطاهر ، و النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية واسكني جنتهُ قريرةً آمنةٌ.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم March 24, 2010, 06:31 PM
 
رد: إهداء الى كل من أسعد أما و عاش على ذكراها

رحم الله أمك

وأسكنها الجنان

كلماتك تلامس شغاف القلب

شكرا لك
__________________
آه كم أعشق نفسي
حيث أنت فيها
أنت فيها حين أغفو
حين أصحو حين أمسي
أنت لحني حين أشدو
أنت في فكري وحسي
ملأُ هذا الكون حبي
وهو أورادي وأُنسي
وهو ينمو وغدا أكثر من يومي وأمسي
وأنا وأنت ضياء سارح
شلال شمسٍ
في المدىيسري
يا حياتي أنت مني جوهر يوقدحسي
أنت نفسي

*₪ Ξ وردة نديةΞ ₪

لكل من اشتاق للمرآة المعطاءة (تاما هوم)
امراة من زمن الحب


رد مع اقتباس
  #3  
قديم April 1, 2010, 11:10 PM
 
رد: إهداء الى كل من أسعد أما و عاش على ذكراها

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وردة ندية مشاهدة المشاركة
رحم الله أمك


وأسكنها الجنان

كلماتك تلامس شغاف القلب


شكرا لك
مشكورة اختي
توضيح الكلمات هذه لشخص صديق
انا امي حية و الحمد لله ربي يطولي في عمرها
__________________
إذا أردت شئ بشده أطلق سراحه
فإن عاد اليك فهو ملكك الى الابد
وإن لم يعد فهو لم يكن ملك لك من البدايه


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسعد من حولك نور عيونش علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات 10 November 13, 2011 10:23 PM
أسعد الفرص... تشالنجر الترحيب بالاعضاء الجدد ومناسبات أصدقاء المجلة 14 March 31, 2009 07:54 AM
أسعى الى النجاح نور العتمة الترحيب بالاعضاء الجدد ومناسبات أصدقاء المجلة 5 October 9, 2008 08:29 AM


الساعة الآن 10:00 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر