فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > شعر و نثر

شعر و نثر اكتب قصيده , من انشائك او من نِثار الانترنت , بالطبع , سيشاركك المتذوقين للشعر مشاعرك



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم February 3, 2010, 03:20 PM
 
Cry آِلٍعًذَآِبِ ٍآنِكِ ..؟!


العذاب انك ..؟!؟


.....................تحب انسان مايعرف غلاتك ..]






●●




العذاب انك ..؟؟


بليلةظلمة تبكي وتحتاج لصدر حنون


يحبك تضمه تلتفت حولك وماتلقى غير


" الفراغ "



●●





العذاب انك ..؟؟


تهمس باسمه .. وتعذبك صورته


وتنادي بقهر وينك ليه تركتني


وماتلقى غير الصدى يرد ويسخر


" من صرخاتك"



●●





العذاب انك ..؟؟


تحلم به .. وتبني مملكتك وهو يزين عرشها


وفجأة تحس بصفعه قويه تصحيك


" كفاية احلام"



●●





العذاب انك ..؟؟


تشوفه بكل الوجوه .. وتحسه بكل كلمه رقيقة


تمر عليك .. وفجأة .. دمعة تحفر خدك وتذكرك


" انه بعيد "


●●








العذاب انك ..؟؟


تسهر وحدك تضم نفسك تواسي أجزاء


شوقك عندها تبكي بمرارةالشوق


" لشخص مايشتاق لك"



●●






العذاب انك ..؟؟


تحس قلبك يموت قبل يومه ولابه من


يمشي بجنازته غير احساسك اللي


" يحتظر"




تحيتي و وردي

أنثى من رسم الخيآل

رد مع اقتباس
  #2  
قديم February 4, 2010, 04:55 PM
 
رد: آِلٍعًذَآِبِ ٍآنِكِ ..؟!

●●





العذاب انك ..؟؟


تشوفه بكل الوجوه .. وتحسه بكل كلمه رقيقة


تمر عليك .. وفجأة .. دمعة تحفر خدك وتذكرك


" انه بعيد "



هذه حقيقة وصدقني أشعر بها

شكرا لرسم من خيالك عزيزتي
__________________
آه كم أعشق نفسي
حيث أنت فيها
أنت فيها حين أغفو
حين أصحو حين أمسي
أنت لحني حين أشدو
أنت في فكري وحسي
ملأُ هذا الكون حبي
وهو أورادي وأُنسي
وهو ينمو وغدا أكثر من يومي وأمسي
وأنا وأنت ضياء سارح
شلال شمسٍ
في المدىيسري
يا حياتي أنت مني جوهر يوقدحسي
أنت نفسي

*₪ Ξ وردة نديةΞ ₪

لكل من اشتاق للمرآة المعطاءة (تاما هوم)
امراة من زمن الحب


رد مع اقتباس
  #3  
قديم February 4, 2010, 05:24 PM
 
رد: آِلٍعًذَآِبِ ٍآنِكِ ..؟!

أهلا سيدتي خجل الورد ...
وهاأنتِ وكسابقتكِ أخت مبدعة ومتميزة ...
وأعلمِ أن العذاب كل العذاب في حب لايحتويه الصدق أو الإخلاص أو الوفا والإيناس ...
حقاً هو العذاب / ولكن لم نترك العذاب يأخذ من أجسادنا كل مأخذ / ويفترس عرش قلوبنا فيلتهم كل أبيضٍ وأسود / حقاً لأننا ضعفاء ...
لاأريد الإطالة بالكلام فوق ماأطلت / فما رأيت في بعض المواضع / لمواقف كم كنت أُحب نقاشها معكِ دون حياء ...
لكن لكِ ذلك إن أردتِ ...
دُمتِ بود ...
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 11:03 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر