فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الحياة الاجتماعية > الاسرة والمجتمع

الاسرة والمجتمع الاسره و المجتمع , توطيد العلاقات الاسريه, التربيه و حل المشاكل الاسريه و المشاكل الاجتماعيه



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم January 29, 2010, 07:34 PM
 
أحلى زغرودة العروسة وصلت.

زواجات زمان.. البركة تحل مع «البساطة والستر»


لقطة في البادية منذ ثمانين عاماً لفتيات يرقصن في أحد الأفراح
الأسياح– سعود المطيري
عند ما غادر (سالم الطواش) قريته النجدية -والطواش هذا لقب أضفى عليه لاحقا بعد ما اصبح أحد تجار اللؤلؤ البارزين في الخليج- عندما غادرها وهو في ريعان شبابه كان قد قطع عهداً لخاله انه سيعود يوما إلى القرية حتى يتزوج (دلال).
لقد عاش سالم طفولة بائسة ذاق فيها مرارة اليتم بعد ان توفيت والدته ثم والده ليتكفل به خاله وهو صغير، ويعيش مع بناته الأربع كأي طفل يتربى بين أخواته، إلا أن (دلال) البنت الوسطى كانت تعني له شيئا آخر حتى وان شاركها المسكن والمأكل واللهو البرئ مع اطفال القرية..
اقتحم البحر مع مراكب صيد اللؤلؤ طلباً للمهر الذي يليق بها، وحمل اسمها إلى حناجر الصيادين والنهامة في اغاني (الهوليو.. واليامال)..

يا مركب الدخان دخانك علينا عود
متى على الله لدارك يادلال نعود


«الهواوية» يحاولون رؤية ظل شعر راقصة يطير في الهواء يعكسه
نور «اتريك القاز» على الحائط!

لم تمض سنوات قليلة حتى استطاع ان يحقق مبتغاه؛ ويعود محملاً بالهدايا مع قيمة المهر، ويستأجر احدى السيارات مع بداية ظهورها التي اقلته إلى قريته، ووصل اليها بعد بضعة أيام من السفر قبيل منتصف الليل متوجها إلى بيت خاله الذي استقبله متفاجئاً، ولكنه مرحباً وأجلسه مستطلعاً كل اخباره حتى اذا ما انتهى من حديثه عرج إلى داخل المنزل وعاد يحمل "صحناً" مليئاً بالطعام، وعندما مد (سالم) يده للصحن ليتناول اول لقمة سأل خاله: يبدو كان عندكم ضيوف سبقونا عليكم .. وتكرموا علينا بباقي العشاء..!
رد خاله: أبداً، وانما كان من بقايا عشاء زواج (دلال) هذه الليلة، عندها كظم (سالم) أسنانه على لقمته وسحب يده لينسل من المكان ويغادر القرية، كما غادرها أول مرة لكنها بلا رجعة هذه المرة!
قصة تحمل مفاجأة غير سارة بالتأكيد نبدأ بها موضوعنا هذا عن الزواج وتقاليده قديماً والذي يختلف باختلاف الأزمنة والاماكن؛ لكنها تظل تمثل واقعاً حقيقياً في مرحلة من المراحل ربما نستشف منها قساوة حياة الماضي..
مشروع الخطبة
في الماضي ماكان العريس يعطى حرية اختيار شريكة عمره الا نادراً، فكان الوالدان مخولين لممارسة نوع من الوصاية الجبرية؛ تجعلهم هم من يحدد الزوجة ويختارها وعلى العريس القبول بالامر مهما كان؛ وعادة ما تقوم الام بدور دعائي للزوجة المختارة تتجلى فيه احترافية الاقناع وهي تنقل مواصفاتها في جملة مكررة حفظها كل العرسان الذين سمعوا تقريباً جملة (البنت اللي تهبّل..ظفرة.. ومزيونة .. شعرها تحت الركبة وهدب عينها إلى الوجنة) لكنهم في حالات كثيرة ايضا يعرفون بعضهما في سن الطفولة لعبوا مع بعضهما مع اطفال الحارة أو سرحوا في المواشي واجتمعوا في مناسبات كثيرة مثل الاعياد والاعراس..
ومثلما تقوم ام العريس في اختيار الزوجة تلك المرحلة فإن الاب في حالات كثيرة ينوب عن العريس في الملكة أو العقد دون حضور الابن عند العاقد، اما لأن لديه وكالة شفهية من الابن أو تحت قناعة ان الوالد (أبخص) عندما يحضر عند العاقد بصفته وكيلاً، وقد يتوجه الاب إلى احدى القرى أو البوادي المجاورة بصفته وكيلاً شفهيا عن الابن بمهمة خطبه ويتفاجأ الابن بعودته بعد يومين أو ثلاثة يقتاد بعيراً أو حماراًً يحمل العروس حتى أن ابا عاد ومعه العروس فأيقض ابنه الذي كان يغط في سباته، طالباً منه الذهاب إلى عروسته حينها لم يكن هناك عقود مكتوبة خصوصاً في القرى والهجر، وعندما عرف الناس العقود بدأت الشروط المكتوبة وتكاد تكون من طرف ولي الزوجة وتنحصر في تحديد اقامة الزوجة وتكتب بطريقتها العفوية مثل: واشترطت فلانة أن تكون (طينة) من جدار بيتهم .. أو قريتهم ويحدد هذا الشرط بفترة زمنية عشر سنوات أو أكثر أو أقل أو يترك مفتوحاً أو يحدد بأنجابها المولود الثالث أو الرابع في اشارة إلى بقائها بعد الزواج ببيت والدها حتى ينقضي الشرط..
مهر العروس قديماً
مهر الزواج قديماً لا يتجاوز ثوب للعروس و(قطيفة) نوم، وهي زولية صوف يدوية تكفي لنفرين يفترشون نصفها ويلتحفون نصفها الآخر ومعهما قلادة خرز أو خاتم نحاس، وهو مهر غالبا لا يتجاوز تجهيزات العروس الضرورية؛ حتى وان كانوا في البادية قد يشترطون في العوائل الميسورة إضافة ( قعود أوضح) أو بندقية لأخي العروس ومثلها عند الحاضرة قد يكون مبلغاً يسيراً أو شيئاً عينياً آخر لا يتجاوز هذه الاشياء البسيطة.




زواج الصحراء
بعد ذلك تأتي استعدادات ما قبل الزواج وتكاد تكون بسيطة جداًً، الا انهم أحياناً يخفون الفتاة في الصحراء في مكان مظلم لفترة حتى يعود اليها بياض أو لون البشرة، حيث لم يكن هناك مزينات أو كوافيرات فيقمن بعض صديقاتها يوم الزفاف بدور المزينة، وتنحصر العملية بخضاب الكفين (الحناء) وفي الكحل وأحمر الشفايف الذي يستخدم له بعض اغصان الاشجار الصحراوية وتصفيف الشعر الذي يستخدم له الماء بأوراق السدر وفي الصحراء يغسل بأبوال الابل!
زواج نجد في الثمانينات
في الجانب الاخر(اذا ما تحدثنا عن الزواج النجدي في الثمانينات الهجرية) يبدأ الرجال الترتيب لحفل الزواج وينصب الاهتمام الاكبر بوجبة العشاء حيث تبدأ (العانيات) تنهال على بيت العريس من الاقارب والجيران والاصدقاء، وتكون في الغالب ذبيحة أو كيس أرز أو هيل أو قهوة أو مبلغاً مالياً، وحينها لم تعرف صالات الافراح، حيث يقام الحفل في منزل بيت أهل العروس ويبدأ الاستعداد منذ صباح ذلك اليوم بتجميع الفرش من بيوت الجيران وفرشها بالمكان الذي تم اختياره، وهو اما الشارع الواقع امام المنزل أو أحد ساحات الفضاء القريبة منه، والتي تهذب قبل ذلك وترش بالماء وفي احد جوانب المكان توقد النار وتصف دلال واباريق القهوة والشاي ويتبرع الجيران والاصدقاء بإعداد القهوة وصبها للضيوف، فيما يختار في الركن الاخر مكان طبخ العشاء الذي ان لم يتعاون عليه نساء الجيران يؤتى له بطباخ معروف يأتي مع كل اسرته لاعداد الوجبة التي ستقدم للضيوف بعد صلاة العصر قبل حلول الظلام، حيث لا وجود للكهرباء.
وفي أحد اطراف البلدة يحدد مكان لاجتماع (الجنب) أو المدعوين وبعد صلاة العصر ينطلقون ان كانوا على دواب او سيارات في سباقات استعراضية خلف السيارة التي تقل العريس وتعلق الابواق عند دخول البلدة، ويستقبلون بالتصفيق والاهازيج وما ان يحطوا في مكان الحفل ويأخذ المدعوون أماكنهم حتى يؤخذ العريس بيده من قبل (الموصي) وهو احد كبار السن من اقاربه الذي ينفرد به ويجلس معه على مرأى من الضيوف يهمس في اذنه جملة من النصائح والوصايا المتعلقة بليلة الدخلة من أهمها واطرفها الحذر من خربشة اظافر



فتيات بكامل زينتهن في طريقهن للفرح


العروس في وجهه، وإطفاء انوار الغرفة لاتقاء نظرات الفضوليين الذين سيحاولون استراق نظرات عليه وعلى عروسه من فتحات الباب و"شقوق" الجدران والطلب منه الامتناع منذ هذه اللحظة عن شرب القهوة والشاي، أما لماذا فلأن العروس قد تنتهز أي فرصة لخروجه لدورة المياه فتهرب منه إلى غرفة أمها..!
حفل النساء..أجمل
بعد صلاة المغرب يبدأ حفل النساء داخل منزل أهل العروس وفيما يحاول بعض كبار السن من خارج المنزل الظفر بمشهد ظل شعر راقصة تطيره في الهواء ويعكسه نور (اتريك القاز) على الحائط المجاور، بينما الصبيان يحاولون تسلق الجدران المحيطة والجلوس فوقها للاستمتاع بالحفل الذي لا تقطعه الا لحظة دخول العريس مروراً بالنساء والذي يبدأ استعادة توجيهات (الموصي) وهو يدخل إلى عروسه بالتعامل اولا مع (الربعية) التي تجلس مع العروس في غرفتها وتسلمها للمعرس لتتسلم مبلغاً من المال تخرج بعدها ليدخل (المقهوي) يحمل الدلة وابريق الشاي والمبخرة ويجلس امام المعرس بصمت يصب القهوة ونظراته إلى الاسفل، فيما تختبئ العروس بعباءتها خلف ظهر عريسها!، وهذا المقهوي سيعود بعد خروجه يطرق باب الغرفة منتصف الليل يحمل دلته، ومرة ثالثة في الصباح قبل مجئ مهنئين "الصباحية" من الاقارب نساء ورجال..
حفل النزالة
وفي اليوم الثالث أو الرابع يتحتم على العريس اقامة حفل بمنزله بنفس شكل وترتيبات الحفل الاول يسمى (النزالة) الفارق بينهما ان النساء لا يبدأن الحفل حتى يحضر إليهن (المهلي) أو المرحب مع مجموعة من اقارب العروسين الذي يقف على رأس العروس وسط الحفل، ويرفع صوته بجملة الترحيب المتعارف عليها (يا هلا ويا مرحبا يافلانة بنت فلان النور قدامك والظلما وراك .. كل اللي بها البيت فداك الا الشايب والعجوز .. يقصد الاب والام ).





منقول من صيد جريدة الرياض الغراء بالحرف.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم January 31, 2010, 09:51 PM
 
رد: أحلى زغرودة العروسة وصلت.

مشكور وبارك الله فيك
فعلا ايام زمان كانت عاداتهم مختلفه عنا اليوم هالدنيا بتتغير
وما بضل شي ع حاله
افراح البادية حلوة وجميلة
لكن اليوم الدنيا اتغيرت ففي اليوم صالات للاعراس اغنت عن الحفلات في ساحات المنازل
تقبل اخي احترامي وتقديري
رد مع اقتباس
  #3  
قديم February 1, 2010, 03:30 PM
 
رد: أحلى زغرودة العروسة وصلت.

يسلموووووووووووووووووووووووووو
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أعطوني أحلى ترحييييييبه . أنا وصلت بعيدة المدى الترحيب بالاعضاء الجدد ومناسبات أصدقاء المجلة 9 December 18, 2007 08:08 PM


الساعة الآن 05:22 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر