فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > شعر و نثر

شعر و نثر اكتب قصيده , من انشائك او من نِثار الانترنت , بالطبع , سيشاركك المتذوقين للشعر مشاعرك



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم December 16, 2009, 01:59 PM
 
Love هكذا قالت لى

هكذا قالت لى
احببتها دون ان ادرى دخلت الى عالمى احتلت مشاعرى وملكت احساسى وسكنت قلبى من اجلها سهرت الليل وعددت نجوم السماء وكتبت قصائد الشعر
حلمت بها الف مرة وغنيت لها احلى الاغنيات ونزفت من الشوق الى عينيها الاهات احببتها وفجأة
فجأة اكتشفت انى لم اكن الحب الاول فى حياتها احبت قبلى احدهم ودق قلبها له سهرت من اجله حلمت ان تدخل الى دنياه وان تكون له ويكون لها تمنت لو كانت فتاة احلامه وكان فارس احلامها هكذا قالت لى هكذا اعترفت فى لحظة صراحة
قالت
اريد ان ابدأ معك بصدق اريد لحبى معك ان يعيش اريدك ان تبقى معى الى الابد وان لا نفترق ابدا يكفى ما زرعته فينا الايام من حزن يكفينا معاناة يكفينا يا حبيبى الم
قلبى يشتاق ان يفرح معك وان يحلم معك وان يحقق حلمه معك فلا تتركنى اريد ان ابدأ معك من اول السطر اريد بداية حقيقية لقصة حب تخلد ولا تنتهى ابدا قصة حب لا يعرف الشيطان لها طريق اريد ان نعيش فى سعادة اريدك ان تعرف كل شئ عنى منذ ولدت وحتى التقيتك منذ عرفت حروف الهجاء وحتى لقائى الاول بعينيك اريد ان اصارحك بمشوارى فى الحياة وخطواتى قبلك
نعم عرفت غيرك
وكنت اتمناه كنت اظنه حباً حقيقياً لكنى اكتشفت انه ليس الا وهم كبير وحلم اصر على ان يظل حنيناً يرفض فكرة الاكتمال والميلاد وخيال زائف رفض ان يهبط الى الواقع ويلامس ارض الحقيقة
صدقنى لم يكن حباً ابداً
اى حب هذا الذى لا يدافع عنه اصحابه
اى حب هذا الذى نتركه عارياً على قارعة الطريق دون حماية ونهرب من مسئوليته مع اول مشكلة حقيقية تواجهه
معك عرفت الحب الحقيقى واحسست بدفئه وبسحر ملكوته وجمال ايامه معك عرفت ان الحب وسيلة للحياة وليس هدف فى حد ذاته عرفت ان الحب طريق الى المدينة الفاضلة وليس هو المدينة الفاضلة
لا لا تتركنى ابدا
لا لا تتخلى عنى يوماً
ظل هنا معى عش معى ايامى وما بقى من عمرى
انا
انا
انا احبك
نعم احبك
اقولها هذه المرة بصدق اقولها من اعماق القلب اشعر بها جدا احسها داخلى قبل ان انطق بها اشعر انى انطقها للمرة الاولى هى فعلاً المرة الاولى نعم لم انطقها هكذا ابدا
قبلك كانت كذب كانت خرافة كانت زيف
كانت كلمة القيتها دون شعور ودون ان ادرى ظل هنا معى
مددت يدى مسحت دمعة على خدها
قلت لها هامساً
مستحيل ان اتخلى عنك هل يتخلى احد عن روحه هل يبيع احد دقات قلبه
هل يخاصم انسان انفاسه اذا كيف يعيش
لحظتها رأيت اعذب ابتسامة على شفتيها
ومضت ومضيت على ان نلتقى غداً
************************************
انتظرت حتى انتهى صديقى من كلامه وهدأ كدت اهنئه على حبه الكبير الا اننى لمحت فى عينيه سؤال كنت اود لو لم يشغله ابدا كنت اريده ان يفرح بحبه وان يعيش فى عالمه الجديد سعيداً مع حبيبته التى تستحق لكنه اصر على معاندة نفسه ومعاندتى
وقال اشعر بداخلى بشئ ما احبها لكن كونى لست اول حب تعرفه ترك فى جرح ما
ما رأيك ؟
قلت رأى فى ماذا ما تقوله الان جنون ورفض هزلى لمعايشة الواقع والبحث فى خيالات مريضة عن اوهام عبثية لن تنال من ورائها الا الشقاء
من منا برئ صفحاته كلها بيضاء ثم اين الخطأ اين الجرم دلنى من فضلك على الذنب التى ارتكبته المسكينة التى احبتك قل لى ان كنت تراه انت تغالط نفسك وتخدع روحك وتلهث خلف شيطانك
الم تعرف انت بنات ابداً قبلها ؟
الم تشعر لحظة بعاطفة نحو احداهن ؟
الم يدق قلبك ولو زيفاً فبل ان تلقاها ؟
انا دوما اتساءل
لماذا تغفر البنت دوماً للولد حتى ولو احب قبل ان يعرفها الف بنت ولا يغفر الولد ابداً لبنت القت السلام سهواً على ولد غيره قبل ان تلتقيه
ما دامت البراءة هى الاساس ما دمنا نمشى خطواتنا فى النور
ما دمنا لم نذهب ابدا لما يرفضه العرف ونخجل ان نذكره
ياصديقى
افرح بحبك وتمسك به
عش معها واجعلها تعيش معك
هى الحياة رحلة قصيرة لا تضيعها فى الشك والجدل
هى الفرحة تناديكم فأجيبوا ندائها
بقلم / احمد صلاح محمود
الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	IMG1041A.jpg‏
المشاهدات:	35
الحجـــم:	18.6 كيلوبايت
الرقم:	8492  
رد مع اقتباس
  #2  
قديم December 16, 2009, 03:13 PM
 
رد: هكذا قالت لى

صدقت اخي دائما كتاباتك

تحاكي الواقع وتنسجه

هم هكذا الرجال الشرقيون

ينامون ويصحون على شيء واحد

أنه أناالحب الأول لحبيبتي

أو زوجتي

الأنانية والغرور مجتمعان في قلبه

كأن من حقه ان يجرب الحب الأف المرات

وهي من العيب ان كانت تحب قبل ذلك

ما يسفر عن هذا الظلم ان تتكتم الفتاة عن مشاعر سابقة

وتجعلها حبيسة قلبها حتى لو ما عادت تعني لها شيء

لكن مع الصدق الذي أخترته أصبح حبل المشنقة التي يلتف حولها

مشكور اخي
__________________
آه كم أعشق نفسي
حيث أنت فيها
أنت فيها حين أغفو
حين أصحو حين أمسي
أنت لحني حين أشدو
أنت في فكري وحسي
ملأُ هذا الكون حبي
وهو أورادي وأُنسي
وهو ينمو وغدا أكثر من يومي وأمسي
وأنا وأنت ضياء سارح
شلال شمسٍ
في المدىيسري
يا حياتي أنت مني جوهر يوقدحسي
أنت نفسي

*₪ Ξ وردة نديةΞ ₪

لكل من اشتاق للمرآة المعطاءة (تاما هوم)
امراة من زمن الحب


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
هكذا, قالت ، لى،

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قالت و قال тнє ємρєяσя شعر و نثر 9 July 30, 2012 03:39 AM
قالت لي امي امة الله شعر و نثر 4 April 30, 2010 02:38 PM
هكذا قالت لي حزم دحبور شعر و نثر 0 September 8, 2009 11:24 PM
والله ستبكين بحرقة واراهنك، قالت: تحبها أكثر مني؟ قال نعم ،قالت: إذهب إليها حبيبي .. روعه مستووو روايات و قصص منشورة ومنقولة 35 April 30, 2009 01:59 PM
قالت elshaary شعر و نثر 0 November 4, 2008 03:31 PM


الساعة الآن 10:47 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر