فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > شعر و نثر

شعر و نثر اكتب قصيده , من انشائك او من نِثار الانترنت , بالطبع , سيشاركك المتذوقين للشعر مشاعرك



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم December 13, 2009, 12:06 AM
 
Love هل تشتااااااااااق لأمك‎

السلام عليكم
قصيدة اعجبتني


زارني يوم أمس ابن عمي وحبيبي ورفيقي وصديقي فسألته بصراحة:
أبو محمد بعد 26 سنه على موت الوالدة رحمة الله عليها وبعد هذا العمر وتخطيك سن الأربعين: هل مازلت تشتاق لها؟
تبسم واطرق قليل ثم رفع وفي عينيه ارتسمت لوحه الحزن العميق
واخرج ورقه وقال لي: يا أبو يزيد هذه القصيدة كتبتها قبل أيام ..
هي جوابي على سؤلك !! ..... أترككم مع القصيدة.......

تصدقون من ماتت أمي ما عرفتك ياالهناء

تصدقون من ماتت أمي عيشتي صارت ضنا
واليوم جاوزت أربعين والحزن باقي
والحنين وأحس عايش في خلا
لو أنتحي محد فزع
لو اشتكي محد درا
مشتاق أنام بحضنها
وارجع بأحلامي ورا
واذكر ليالي الزمهرير
وأنا صغير وبحضنها ألقي دفا
وان سولفت رديت على الجنب اليمين
وألصقت وجهي بصدرها حب و وفا
كانت تحكيني عن آلآم السنين وبحشرجة
صوت حزين وتنهدت وأحيان نتنهد سوا
كانت تقول إني يتيمة من زمان
واضحك وأسال بازدرا ؟
يا ميمتى أنتي كبيرة والكبير
ماهو يتم وهذا قضا

واليوم أعيش إحساسها دار الزمن بكأسها
واسقاني أحزان اليتيم وشربتها بليا رضا
وأحس أنا باقي يتيم.............
رغم السنين......... والعمر ولىّ وانقضا
تصدّقون المشكلة ما هي فراق اللي تحب
الموت حق والدهر عمره ما صفا
المشكلة ذيك الجنان التي تحت أقدامها
بغيابها غابت و واراها الثرا
وذاك الدعاء اللي كان يرسم لي أمل
ما ينقطع صبح ومساء

كانت أموري ميسّرة كانت دروبي مسرّجه
كان الزمان يطيعني واليوم ينظر لي بجفا
عشان أنا عايش يتيم وفاقد الحب والحنين
صار الزمان يضدّني كني مناصبه العدا
حنانها ماله مثيل وحبها ماله بديل
حب فطره الله من عالي سما
وارجع وأقول رغم السنين
أحس أنا عايش يتيم لكني عايش في رجا
===================

يوم خلصت من قرءاة القصيدة وبسرعة
تركت ابن عمي وأنا آخذ شماغي واركب سيارتي
ولا وقفت إلا عند أقدامها وابكي وتقول وش فيك ياولدي عسى خير
قلت الخير هنا عندك تحت أقدامك يا ني مقصر معاك
يا الحبيبة سامحيني واغفريلي غلطتي

وألقيت القصيدة أمام الوالدة والوالد وعمره 77 سنة حفظه الله
فدمعت عيناهم قلت لوالدي ما الذي يبكيك قال اشتقت لأمي

أسرعوا قبل فوات الأوان
غفر الله لنا ولكم ولوالدينا ولوالديكم وبلغّنا وإيّاكم برّهم في حياتهم وبعد مماتهم




من بريدي
__________________








ما عدت أطلب إلا حسن خاتمتي .... وأسأل الله غفرانا إذا سمحا
وأن
يكفر عني السيئات ....وأن يظل صدري بالإيمان منشرحا



رد مع اقتباس
  #2  
قديم December 13, 2009, 12:34 PM
 
رد: هل تشتااااااااااق لأمك‎

هي من نبقى نشتاق لها مهما بعدت عنا.................
رائع..............
رد مع اقتباس
  #3  
قديم December 13, 2009, 12:45 PM
 
رد: هل تشتااااااااااق لأمك‎

مهما كبرنا سنبقى كلأطفال في عينيها ونبقى اطفالا بشوقنا اليها وسنظل اطفالا لا يقوون على بعدها...


اللهم احفظ امهاتنا واغفر لهن وارحمهن واجعلنا امهات صالحات وامنح الصبر والسلوان لكل من فقد منبع الحنان.


طرح اكثر من رائع


تقبل مني ارق تحيه
__________________

انا من انجبت ابطال لهذا الزمان
انا ارض المحشر
انا ارض دبت فيها ارجل الأنبياء
انا فلسطين

انا بلد الشهداء
انا بلد الأحرار
انا وطن المجد



ساحيا انا فلسطين
شامخة مرفوعة الراس
كبريائي يمنعني ان انحني
سرقوني ولكن لن يهينوني
ساعود لأني ما زلت احيا في القلوب


انا فلسطين
وقريبا لدياري سوف اعود










للجميع وطن يسكنو فيه ونحن لنا وطن يسكن فينا
palestain

التعديل الأخير تم بواسطة the white rose ; December 13, 2009 الساعة 01:55 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 05:07 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر