فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم September 3, 2009, 05:04 AM
 
أعظم شخصية في حياتي..ارجوا المشاركة

هذي اول مرة اشارك واتمنى ان تتقبلو مني هذة العبارات التي كتبتها للانسانة العظيمة في حياتي واتمنى ان لانتسوها من دعائكم وشكرا لكل من يرد ويشاركني حزني ومصيبتي العظيمة التي اسأل الله ان بصيرني على بعدها فقد كانت كل حياتي
وسبب وفاتها كان مرض السرطان اعاذانا الله وانتم منه.....
أعظم شخصية في حياتي

بالأمس القريب وبالتحديد يوم الأربعاء الموافق 10/6/1430 ه من عام 2009 م الساعة 12:20 دقيقة م
كانت نهاية أهم شخصية في حياتي............................................. .................أمي
.................................................. .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. ..
رحلت أمي...
والألم يعتصرني.. لقد رحلت عن هذه الدنيا الصاخبة إلى ذلكالعالم الهادئ. ذكراك ويا لها من ذكرى عطره لا ولن تفارقني.. ..وحين قضيت وقتاً قصيرا واراه طويلاً فيغرفة العناية المركزة الكئيبة ..والحمد لله انك مع الله وتصلين حتى آخر لحظة.. وأنا بل نحن كرهنا تلك الأنابيب الجالبة للكآبة والبؤس الخارجة من جسدك الطاهر .. ويداك الكريمتان ازرقت من خرق الإبر كنت تحاولين وتحاولين أن تقوليشيئاً وكنت تتمتمين بشفتيك وكنا عاجزين عن المساعدة ..والآلام كانت لأترحم جسدك الهزيل. واختطفتك يد المنية . ورحلت وسكن الحزن عقلي والحرقة تأكل قلبي ياله من إحساس مرير أن يحرم الإنسان من رؤية من يحب أمام عينة وبين يديه ..فالوداع صعب ... ذهبت ولكن لم ولن تذهب أبدا صورتك من ذهني. في أيامك الأخيرة. تذكرت تلكالبسمات الحانية منك مع شدة تألمك وصبرك وأنت تنظرين لنا بإيمان وصبر ومحبة ورأفة. حتى وأنت مريضةكنت معلمة في أصول الصبر وتحمل الصعاب ..الحمد لله.

الذي يحزنني أنها قبل لحظات من وفاتها كانت تتماسك وتتحمل أصعب ما يمكن على إنسان تحمله وهو طلوع الروح من الجسد وصعوبة سكرات الموت كانت تتشجع من اجلنا حتى آخر لحظه كنت انظر في عينيها كانت تقول في صمت مؤلم وحزين إنها خائفة علينا من بعدها ,,
وكانت قبل فتره من وفاتها تلمح لنا وكأنها كانت تحس بأنها سوف تفارقنا وكان همها الأول والأخير عندما يحدث قدر الله أي موتها نكون في حياه مستقره سعيدة ونعتمد على أنفسنا ولا نكون في حاجة لآي احد ..

سعداء ما الفائدة من دونها لان برحيلها عنا لن نشعر بأي فرحه أو سعادة انتهى معها عهد السعادة والفرح لأنها كانت هي مصدرها .
لقد كنت رحمك الله مؤمنة وفي كل خطواتكوهمساتك تعيشين مع الله دائماً وأبداً. لقد علمتينا حب الله وحب العلم أتذكر كل المراحل الحلوة والحزينة وأجد في كل مكان هنا وهناك نسمات من روحك الطيبة .. فلقد بذلت الجهد ياأماه في تعليمي وكم سهرت الليالي معي وكم كنت عميه ودؤبه لاتحبين الكسل . تذكرت حرصك على تحصيلي العلميتريدين لي التميز. ودوما كنت بقربي وتتابعيمسيرتي التعليمية وهمساتك في أذني بان لا أخافأن شاء الله ...... ودعواتك لي وتحاولين أن تهدئي من روعي وخوفيوقلقي أوقات الاختبارات وكم من مرة تستقبلينني بالباب وتسأليننيكيف كان الامتحان ؟لقد كانت الشخص الوحيد الذي زال عني شبح إعاقتي وإحساسي بالضعف وعدم القدرة على عمل أو فعل شئ لقد فعلت المستحيل من اجلي ومن اجل إن اشعر بالقوة واتحدي الإعاقة لأصل ما تتمناه والحمد الله إن تم لها ماتريد.
لن أنسى ذكراك العطرة، وأدعو الله أن يوفقني بالصلاح وأكون تلك الابنة الصالحة التي تدعو لكي...لقد فقدتك أيتها الحبيبة الغالية ...ومصابي عظيم...ولن انسي طيلة حياتي العملية وقفاتك واهتمامك بتفاصيل حياتي لتطمئني علي ...
تذكرتك يا أمي وأنتتلك الأم العظيمة تذكرت رائحة طعامك ونظامك ونظافتك ... وتذكرت اتصالي بكي بالهاتف في كل لحظة حتى وقت النوم ....
تذكرت حبك العظيم لأبني وسؤالك الدائم عنه وشدة فرحتك برؤيته تذكرت حين ذهبت للحج وهو ينام بين أحضانك , كم أنتي عظيمه يا أمي فقد قلت: إنها أجمل أيام حياتي معه فقد أنساني آلامي . فمازال ابني يسأل عنك حتى الآن.
تذكرتك ياست الحبايب. تذكرتك كنسيم يحمل في طياته الحب العظيم والعطفوالعطاء وعرفت بعد موتك إنني لازلت صغيرا في حاجتي لكي ..
وفى آخر حديثي لا اعتقد اننى ارتقيت بالكلمات للحديث عنها ولكن ما دمت في هذه الدنيا الفانية لن اكف عن ألكتابه عنها حتى اللحاق بها وأخيرا هذا ابسط ما أوصفها به .....
كريمة , نبيلة , رقيقه ,أخت ,محبه للحق , امرأة ولا كل الرجال , صاحبة مواقف ,حنونة , طيبة القلب ,رؤوفه, شمعه تحترق من اجلنا ومن اجل الآخرين إلى آخر رمق في حياتها ..
اللهم ارحمها واسكنها فسيح جناتك مع الصديقين والشهداء واغفر لها سيئاتها وأكثر من حسناتها واغسل خطاياها بالماء والثلج والبرد ونقها من خطاياها كما تنقى الثوب الأبيض من الدنس ...

رحمك الله يا أمي... رحمك الله يا أمي
رحمك الله ياأعظم شخصية في حياتي
بنتك
(أم سعود)
رد مع اقتباس
  #2  
قديم September 3, 2009, 05:12 AM
 
رد: أعظم شخصية في حياتي..ارجوا المشاركة


مرحبا ..
لا أريد أن أقطع هدوء البوح الحزين ..
تكاد كفاي أن تلمسا بلل الدموع من عينك

لأنني لمست ذات البلل في خدي ..

ولذا أتيتك مواسيه ,


رحم الله أمك .. وأتاك السلوى .. وصبرك !!
رد مع اقتباس
  #3  
قديم September 3, 2009, 03:23 PM
 
رد: أعظم شخصية في حياتي..ارجوا المشاركة

اشكرك على قرأة موضوعي وجزاك اللة خير الجزاء وكلماتك رائعة
اتمنى لك التوفيق. والنجاح والسعادة الدائمة..............أختك ام سعود
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب أعظم مائة شخصية في التاريخ سـمــوري كتب التاريخ و الاجتماعيات 160 March 26, 2013 09:49 PM
أعظم شخصية في حياتي فدودة كلام من القلب للقلب 3 September 3, 2009 03:21 PM
مشروع جبار لنشر الدين الاسلامي ...... ارجوا المشاركة من الجميع .... واحتسب الاجر حكايه النصح و التوعيه 9 February 28, 2009 03:51 PM


الساعة الآن 10:20 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر