فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > شعر و نثر

شعر و نثر اكتب قصيده , من انشائك او من نِثار الانترنت , بالطبع , سيشاركك المتذوقين للشعر مشاعرك



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم June 14, 2007, 08:43 AM
 
قصيدة تعرف لنا معنى الالم والفراق

علي بن زريق
هو علي بن زريق البغدادي وكنيته ابوالحسن,شاعر مقل لا يذكر له مؤرخو الادب
غير هذه القصيدة التي اشهرته واشتهر بها اكثر من بعض الشعراء,واصبحت
مثلا,وقد قالها في ابنة عم له يحبها اشد الحب وهي تحبه اشد الحب وكانا
يقيمان في بغداد فاضطر لفقره وقلة ذات اليد الى الارتحال عنها,ويمم وجهه
شطر الاندلس طلبا للرزق وسعة العيش,يقال انه قصد اباالخيبر عبدالرحمن
الاندلسي ومدحه بقصيدة بليغة فلم يعطه الا عطاء قليلا فاغتم ومرض,ثم سال عنه
عبدالرحمن بعد ايام وذهبوا يتفقدونه في الخان الذي يسكن فيه فوجدوه ميتا
وعند رأسه هذه القصيدة البليغة المعبرة,وقد تميزت هذه القصيدة بسهولة
وسلاسة الفاظها وكلماتها مع عمق في معانيها,والقصيدة بعنوان لا تعذليه


لا تعذليه فان العذل يولعه

قد قلت حقا ولكن ليس يسمعه

جاوزت في نصحه حدا اضر به

من حيث قدرت ان النصح ينفعه

فاستعملي الرفق في تانيبه بدلا

من عنفه فهو مضنى القلب موجعه

قد كان مضطلعا بالخطب يحمله

فضلعت بخطوب البين اضلعه

يكفيه من لوعة التشتيت ان له

من النوى كل يوم ما يروعه

ماآب من سفر الا وازعجه

عزم الى سفر بالرغم يزمعه

كأنما هو في حل ومرتحل

موكل بفضاء الله يذرعه

وما مجاهدة الانسان واصلة

رزقا ولا دعة الانسان تقطعه

قد قسم الله بين الناس رزقهم

لا يخلق الله من خلق يضيعه

والحرص في الرزق والارزاق قد قسمت

بغي الا ان بغي المرء يصرعه

استودع الله في بغداد لي قمرا

بالكرخ من فلك الازرار مطلعه

ودعته وبودي لو يودعني

صفو الحياة واني لا اودعه

وكم تشبثت بي يوم الرحيل ضحى

وادمعي مستهلات وادمعه

لا اكذب الله ثوب العذر منخرق

مني بفرقته لكن ارقعه

اني اوسع عذري في جنايته

بالبين عني وقلبي لا يوسعه

اعتضت من وجه خلي بعد فرقته

كأسا يجرع منها ما اجرعه

كم قائل لي ذقت البين قلت له

الذنب والله ذنبي لست ادفعه

هلا اقمت فكان الرشد اجمعه

لو انني حين بان الرشداتبعه

يامن اقطع ايامي وانفدها

حزنا عليه وليلي لست اهجعه

لا يطمئن بجنبي مضجع وكذا

لا يطمئن به مذ بنت مضجعه

ما كنت احسب ان الدهر يفجعني

به ولا ان بي الايام تفجعه

حتى جرى الدهر فيما بيننا بيد

عسراء تمنعني حقي وتمنعه

وكنت من ريب دهري جازعا فرقا

فلم اوق الذي قد كنت اجزعه

بالله يا منزل القصر الذي درست

آثاره وعفت مذ بنت اربعه

هل الزمان معيد فيك لذتنا

ام الليالي التي امضته ترجعه

في ذمة الله من اصبحت منزله

وجاد الغيث على مغناك يمرعه

من عنده لي عهدلا يضيع كما

عندي له عهدصدق لا اضيعه

ومن يصدع قلبي ذكره واذا

جرى على قلبه ذكري يصدعه

لاصبرن لدهرلا يمتعني

به ولابي في حال يمتعه

علما بان اصطباري معقب فرجا

فاضيق الامران فكرت اوسعه

عل الليالي التي اضنت بفرقتنا

جسمي ستجمعني يوما وتجمعه

وان تغل احدا منا منيته

لا بد في غده الثاني سيتبعه

وان يدم ابدا هذا الفراق لنا

فما الذي بقضاء الله نصنعه
رد مع اقتباس
  #2  
قديم June 15, 2007, 04:51 AM
 
رد: قصيدة تعرف لنا معنى الالم والفراق

مشكور
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
معنى, لنا, الامل, تعرف, والفراق, قصيدة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بتوحشني نبض خاطره روايات و قصص منشورة ومنقولة 53 November 2, 2011 06:27 PM
عندما يزرع الامل ولو بكذبه ميدو احمد33 علم النفس 11 February 26, 2010 10:20 AM
وصاتي -قصيدة مؤثرة TrNeDo شعر و نثر 18 January 6, 2010 01:15 AM
معنى القصيدة مشموم حساوي شعر و نثر 0 January 6, 2007 12:25 AM


الساعة الآن 06:59 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر