فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > شعر و نثر

شعر و نثر اكتب قصيده , من انشائك او من نِثار الانترنت , بالطبع , سيشاركك المتذوقين للشعر مشاعرك



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم June 29, 2009, 09:30 PM
 
رمش صيتة‎

شخص سكن إحدى القرى وتولع بحب ابنة عمه(صيته) بنت الشيخ بتّال

وكانت صيته تعني له الشيء الكثير خصوصاً وأنها تحضى بقدرٍ لا بأس به من الجمال ولكن طبيعتها

القروية جعلت من عاشقنا الولهان شخص رقيق: فهاهو يشكو بُعدها عن عينيه فهو لم يعد يراها,

ويقول لوالده:

[IMG]https://bl112w.blu112.mail.*********/mail/SafeRedirect.aspx?hm__tg=https://65.55.183.39/att/GetAttachment.aspx&hm__qs=file%3da7683a02-02ee-4c12-9c92-3772b45fc2f1.jpg%26ct%3daW1hZ2UvanBlZw_3d_3d%26nam e%3daW1hZ2UwMDEuanBn%26inline%3d1%26rfc%3d0%26empt y%3dFalse%26imgsrc%3dcid%253aimage001.jpg%254001C9 E100.73D50640&oneredir=1&ip=10.6.1.39&d=d2308&mf=0 &a=01_b9eaa6841cb81615e6a41eb4145e891283dfa9459520 4d063d5f1bd84f4906e9[/IMG]

يابوي عذّبني جفا رمش صيته

صارت حياتي بين همٍ وغربال

البعد يا صيته ترى ما نويته

لا تسمعي للهرج والقيل والقال

أنتي دفا القلب المعنّا وبيته

وأنتي علاج الروح يابنت بتّال

منك ابتديت الحب وفيك انتهيته

يا أجمل بنات الخلق في كل الأحوال

والله لوترضى بهالحب صيته

لأجعل مهرها من عزيزات الأموال

وأخيراً يسمع والده هذه الأبيات ويأخذ بيده الى بيت عمه الشيخ بتال ويطلب (صيته) لولده

ويوافقون عليه زوجاً لها وتستمر فترة الخطبة ويسافر هذا الشاب الولهان الى

إحدى المدن الكبيرة حيث وجد عملاً في المطار الدولي.

وأثناء انشغاله بتجميع مهر محبوبته (صيته) اذ يقابل المضيفة اللبنانية (تغريد) ويفتتن قلبه بجمالها

ورشاقتها ولتختلط الرؤية في عقله حيث انه لا مجال للمقارنه بين ابنة عمه القروية (صيته) والمضيفة

اللبنانية (تغريد) ويحاول التقرب منها ولم تمانع هذه الفتاة من اظهار اعجابها بوسامة صاحبنا و طيبة

قلبة وخفة دمه ولكنها تقول له انها سوف تنهي خدماتها في هذا البلد وسوف تسافر الى بيروت , بلدها

الاصلي والمكان الذي عاشت فيه طفولتها , حيث بيتهم الجميل الذي يطل على شاطيء البحر الأبيض المتوسط

ويأتي اليوم الذي يعلن فيه صاحبنا ل (تغريد) عن حبه لها وافتتانه بجمالها , ويعاهدها انه سوف يسافر

الى بيروت ليطلب يدها من اهلها ويرسل صاحبنا الى ابيه هذه الابيات....

يابوي انا غيّرت رايي بصيته

ماعاد أبيها لو تقولون بريال

القلب شاف اللي على الشط بيته

فيها الجمال وصافي الحسن يختال

يابو عيون وساع قلبي كويته

مابين قلبينا تقاطيع وإرسال

وضّبت قلبي لك وغيّرت زيته

منشان تقبلني على عثرة الفال

ياحبني للبنان لو ما لفيته

لا صار خلي وسط بيروت جوال

إن ما نواني بالمواصيل جيته

أسوق له من صافي الحب فنجال
وسلامتكم
__________________



وصيتي لك يا صاحبي ,,
* * *
غض النظر يا صاحبي و أمسك لسانك في حذر ..
طالع عيوبك قبل ما تجرح احاسيس البشر ..
* * * * * *
خلك في خطواتك حذر و أبعد عن الدرب الخطر ..
و ان شافت عيونك خطأ عيون البشر كلها نظر ..
* * * * * *
اخذ المسائل من يسر و ابعد عن الدرب العسر ..
حاول تسامح من غلاك و خلك تكون المقتدر ..
* * *
و نصيحتي لك ,,
(( ان كان بيتك من زجاج لا ترمي الناس بحجر









رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 01:42 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر