فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > تقنيات السعادة الشخصية و التفوق البشري > علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات

علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات Neuro-linguistic programming قسم يهتم بالعلم الحديث , علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات ونظره شمله حول العلاج بـ خط الزمن TLT و علم التنويم الإيحائي



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم June 25, 2009, 08:50 PM
 
Thumbs Up كيف تصبح ذا فكر إيجابي

السلام عليكم


قرأت في احد المنتديات واحببت نقله كي تعم الفائدة


ملخص كتاب التفكير الإيجابي

للكاتب كمال مكتوم



الأفكار الأساسية:

• التفكير الإيجابي هو الإنتفاع بقابلية العقل الباطن للاقتناع بشكل ايجابي.
التفكير الايجابي + التخيل + العاطفة = النجاح
• إذا أردنا أن نغير سلوكنا أو أدائنا فيجب أن يكون ذلك من خلال عقلنا الباطن
• التخيل يسجل الأفكار في الذاكرة و يولد المعتقدات و الواقف العقلية.


التلخيص:


يجب أولا أن تفكر إيجابيا و بذلك يمكنك أن تحقق ما تريد.
العقل كجبل الجليد، يتكون من جزئين:
- العقل الواعي الذي يشكل الجزء الأصغر ( الجزء المطفو فوق سطح الماء من جبل الثلج):

يساعدنا في اتخاذ القرارات
يساعدنا في مواجهة المواقف الجديدة عنا.
يستقبل المعلومات.
يستقبل و يدرك كل ما نراه أو نسمعه، أو نمر به من أحداث.

- العقل اللاواعي الذي يشكل الجزء الأكبر ( الجزء المغمور تحت سطح الماء من جبل الثلج):
لا يفكر و لا يحكم إن كانت الفكرة صحيحة أم خاطئة، معقولة أم سخيفة، حقيقية أم كاذبة
إنه فقط يتغذى و يخزن كل الأفكار التي تأتيه من العقل الواعي..
هناك أفكار تسيطر علينا و تسير عليها حياتنا هي أفكار خاطئة تماما. فمعظم أفكارنا لم يتم اختبارها في عالم الواقع، و رغم ذلك نعيش على افتراض أن ما نعتقده هو الحقيقة.
لدى فنحن بحاجة إلى أن نعيد برمجة مجموعة جديدة من الأفكار التي يمكن أن يعمل بها عقلنا الباطن. و أكيد أنه من المهم بالنسبة لنا أن نستغرق الوقت الكافي لإعادة البرمجة الضرورية.
يجب أن نستمر في مراجعة و فحص أفكارنا كي يتبين ما إذا كانت مجدية أو لا، بعبارة أدق، هل تدعمنا في سعينا لتحقيق هدفنا؟
من بين الأفكار الغير مجدية:

- أميل إلى التركيز على الأحداث السلبية.
- لقد حققت هذا الفوز فقط لأن الآخرين انسحبوا.
- لقد فقدت وظيفتي، إنني إنسان فاشل.
- .....
و هذا يعزز من:
- الإكتئاب.
- القلق
- وقوف العقبات في طريقك
- الوقوع في المشاكل
- المرض
- ....
أما الأفكار المجدية فمنها مثلا:

- أتعلم من الأحداث السلبية و أميل إلى التركيز على الأحداث السارة.
- لقد حققت فوزا بسبب قدرتي على الاحتمال.
- فقدت وظيفتي في ظروف خاصة، والآن مستعد لوظيفة أحسن، إنني إنسان طموح.
- .....
و هذا من شأنه أن يعزز من:
• الشعور بالسعادة
• الثقة بالنفس
• اجتياز العقبات
• الصحة
• ....
العقل الباطن أقوى قوة في هذا العالم.
العقل الباطن يحقق أي شيء نؤمن بأنه صحيح بالنسبة إلينا.
فإذا قمنا بتغيير معتقداتنا، و التي تمثل السبب، ستغير أيضا تجربتنا الحياتية، التي تمثل النتيجة. فنحن لسنا مقيدين أبدا بأي معتقدات و أفكار قديمة و غير بناءة.
لدى إذا أردنا أن نغير سلوكنا و أدائنا فيجب أن يكون ذلك من خلال عقلنا الباطن، و هذا يدل على أنه يجب أن نختار أفكارا إيجابية جديدة، و نغذيه بها مرارا و تكرار.
لأن و بدون أدنى شك، أن الأفكار المتكررة ترسخ في العقل اللاواعي.
من بين التأكيدات:
• أشعر بالسعادة.
• يستمتع الآخرون بالتعاون معي.
• أتعلم بسهولة.
• أشعر بالحيوية
• .....
و ذلك يتحقق من خلال:
- كتابتها و تعليقها.
- جعلها شفافة.
- تسجيلها.
قوة التركيز:
ما نركز عليه بشكل أكثر و نفكر فيه كثيرا هو غالبا ما يتحقق. لكن يجب أن يكون مقرونا بالسعي و التخطيط و ليس بالتمني.
نحن نفكر في آلاف الأفكار كل يوم، و الأفكار التي تؤثر علينا هي تلك المرتبطة بالعاطفة.
و التخيل هو عملية التفكير في فكرة و الاحتفاظ بها لوقت طويل بما يكفي بأن تثير صورتنا الذهنية استجابة عاطفية أو انفعالية.
قوة الخيال:
النخيل يعني رؤية شيء ما بعين عقلك و نسيان الواقع للحظة.
فإذا أردت أن تتعلم العوم، فتخيل نفسك و كأنك تعوم لمسافات طويلة أو كأنك تعوم في البحر.
و إذا كان هدفك هو اكتساب المزيد من الثقة بالنفس عند التعامل مع الجنس الآخر، فتخيل نفسك و أنت تتحدث بحرية و طلاقة مع شخص تحبه.
حتى نحقق أكبر استفادة من الخيال، فيجب الاسترخاء و إغلاق العينين، و البدء بالاستماع إلى أنفاسنا لدقيقة حتى تساعدنا على تركيز ذهننا على أنفاسنا. ثم نتخيل أننا في مواقف معينة أو نتخيل مشاهدة فيلم عنا في هذا الموقف.

الرغبة و العاطفة و التفكير الايجابي:


إن أفكارنا و معتقداتنا الحالية تشكلت من خلال التفكير و العاطفة. لدى إذا أضفنا قدرا كافيا من المشاعر و العواطف إلى أفكارنا الجديدة، فإنها ستزيل بشكل تلقائي الأفكار القديمة من خلال الهيمنة عليها.
التفكير الايجابي + النخيل + العاطفة =

إذا قمت بمجرد قراءة لأفكارك الايجابية يمكنك أن تتوقع معدل نجاح نسبته 10%.
و إذا قرأت و تخيلت الهدف يمكنك أن تتوقع معدل نجاح نسبته 55%.
و إذا قرأت أفكارا ايجابية، و تخيلت النتيجة النهائية، و شعرت بالمشاعر كالشعور بالمتعة و الرضا، يمكنك أن تتوقع معدل نجاح نسبته 100%

بعض الصفات التي تجعل أفكارك ايجابية:
- مرح.
- أمن.
- سريع.
- سلس.
- مرن.
- ممتع.
- ....
كيف تصيغ أفكارك الايجابية:

يقول الدكتور روبرت انتوني اختصاصي في التمنية البشرية:
" من المهم أن تصوغ العبارات التأكيدية بحث لا تشعر بمقاومة من عقلك الباطن."
أكثر الطرق فعالية في القيام بذلك هي أن تدمج كلمة " أفضل" في عبارتك التأكيدية.
مثال:
قل مثلا: " أنا سأكسب 100.000 درهم في العام"
و الآن قل: " أفضل أن أكسب بسهولة و بشكل دائم 100.000 درهم في العام".
بوجه عام، عندما تضيف كلمة " أفضل" إلى العبارات التأكيدية، تصبح أكثر إقناعا و من ثم يسهل قبولها و تصديقها.

الاسترخاء:
الاسترخاء يساعد على:
 التفكير الايجابي.
 تقليل الإجهاض الناتج عن المرض.
 نبد المشاعر السلبية التي قد تؤدي إلى تفاقم المرض.
من بين طرق الاسترخاء نذكر الموسيقى و التنفس العميق.
قم بتجربة سماع الموسيقى البيئية مثل أصوات هطول المطر أو أصوات الطيور... فعندما تركز على مثل هذه الأصوات فسوف يهدأ العقل و تخفف الضغوط.
كيف تتحدى الحديث السلبي:
هناك ثلاث طرق لتحدي هذا الحديث مع النفس:
1- وضع قائمة بالأشياء السلبية التي تقال للنفس بشكل معتاد.
2- تلاعب بالأصوات: تخيل أنك في أحد المواقف التي اخترتها. كرر العبارة في رأسك.و الآن قلها بصوت مرتفع لكن غير صوتك، جرب جميع الأصوات...
3- امنع العبارات: امنع العبارات السلبية من قاموس مفرداتك الداخلي.
التفكير الايجابي و مشاكل الخوف و الصحة:
إذا فكرت في التفكير في شيء ما لبعض الوقت سوف يتحقق لذا فبدلا من التفكير في خوفك، فكر في كيفية التخلص منه. السر هنا هو الإصرار على التفكير بإيجابية، مهما كان ما يحدث من حولك.

بعض الاقتراحات لمشاكل الخوف:

الخوف من الأماكن العامة:
- إنني قوي بدرجة كفاية لدفع الحواجز و التقدم إلى الأمام.
- خطوة بخطوة أتقدم بأمن.
القلق:
- أفضل أن أبدو فرحا و أنسى القلق شيئا فشيئا.
- لدي أشياء أهم من القلق.
الرهاب:
- أفضل أن أكون شجاعا، و ألقس بالرهاب بعيدا عني.
- لقد اندهشت من مدى هدوئي بينما كان الأمر مهما.
- ...
الصحة:
- إنني متمتع بالصحة.
- إنني معافى بدنيا.
- ...
القوة:
من بين سيناروهات القوة:
• توقف عن تمثيل دور الضحية.
• اعتن بنفسك.
• الثقة
• صنع الجرأة.
• التغيير و الالتزام.

و في الختام يدعوك هذا الكتاب إلى أن تتصرف كعملاق منذ هذه اللحظة..
و يحث أيضا إلى أن تجرب كل شيء، و أن تخرج و تستمتع بحياتك، و إذا أخطأت فاعتبرها فرصة كي تتعلم من أخطائك، فكم من ناجح سبقه فشل و خطأ.



منقووول..
__________________




العقلانيّة ليستْ عبقريّة !
إنما ( دينٌ وأخلاق ) . . فمن فَقَدَ الأخلاق فَقَدَ نصف عقله . .
ومن فَقَدَ الدين فقد عقله كلّه
رد مع اقتباس
  #2  
قديم June 26, 2009, 10:14 AM
 
رد: كيف تصبح ذا فكر إيجابي

شكرا على الموضوع الرائع
رد مع اقتباس
  #3  
قديم June 26, 2009, 05:02 PM
 
رد: كيف تصبح ذا فكر إيجابي

مشكووور أخي عمر على المرور..
__________________




العقلانيّة ليستْ عبقريّة !
إنما ( دينٌ وأخلاق ) . . فمن فَقَدَ الأخلاق فَقَدَ نصف عقله . .
ومن فَقَدَ الدين فقد عقله كلّه
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تفكير عقلي إيجابي.. amar 2 قصص البرمجة اللغوية العصبية 9 October 9, 2013 03:28 AM
فكر تصبح غنيا الاتجاه الصحيح كتب الادارة و تطوير الذات 19 June 25, 2012 06:06 AM
سبحان الله : تجربه حقيقيه وبالصور : كُن إيجابي وعِش جميلا ! دموع التوبة المواضيع العامه 7 December 2, 2009 01:17 PM
كيف تصبح مليونيراً سـمــوري علم الإدارة والاتصال و إدارة التسويق و المبيعات 4 May 19, 2008 07:11 PM


الساعة الآن 07:33 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر