فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الروايات والقصص > شعر و نثر

شعر و نثر اكتب قصيده , من انشائك او من نِثار الانترنت , بالطبع , سيشاركك المتذوقين للشعر مشاعرك



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم May 12, 2009, 03:33 PM
 
قصيدة محمد بن الذيب

أنا لأوزع على الناس أبتساماتي ... ياميتين المشاعر ويش يحييها
حقك علي ماتدسم لي شنباتي ... وفعايل الناس ماتشبه مباديها
والفرصه مواتيه والطاري مواتي ... والشعر حاجه تعنيني وأعنيها
لكن ماهو يعبر عن معاناتي ... ألا تعبر عن الدنيا ضواحيها
من تجربة ربع قرن عاشها ذاتي ... ماكل فرق يهز القلب طاريها
ولا تحرش هجوسي في بنياتي ... تطابقت روس عجميها وياميها
والا أمبراطورك الخافق ومشهاتي ... تطربخ في بركة الخفاق رجليها
يا أول محطة غرام من محطاتي ... ليالي جمعتني فيك يسقيها
أجيك وأنا كبيراتن طموحاتي ... وأروح وأنا محبلها ومعطيها
وعليك قلبي ورا الأضلاع ماباتي ... ولا يقرب ديارك يوم أنويها
ياكود جمس ماتنافى المسافاتي ... ملكع بأول الدنيا وتاليها
منحره لأقبل مع خشمه الطويلاتي ... منحر ذلول تزود بكبد راعيها
ومرايته دون كبوته عريضاتي ... كفوف أمام مع دعوها ويدعيها
ولهولي يبخ بلوفه بلوفاتي ... يولع النار والا مايطفيها
مابينه وبين اهل نجد علاقاتي ... لاهيب تدانيه ولاهوب يدانيها
وصوته لاريح بنمره عقب زكاتي ... تنهيدة اللي صدوق العشق كاويها
تناحي بالمحبه بالتناهاتي ... ولا لقت المحبه من يناهيها
ورفارفه يوم يصفق بالمطباتي ... ردوف بنت من النعمه تدربيها
لا ناطحه هوا يبيته عاتي ... خايف انه من الزود متقفيها
ومساحتينه لاقامت تقبل وتاتي ... أصبع عجوز كثيرات دعاويها
عليها الأحياء تدخل جو الأمواتي ... وعليها الأموات مدري وين أوديها
الجكور أكبر عياله والبنياتي ... اللكزس والبورش والبي أم وافيها
أن قلت يا الجيب خاوه قال ما احاتي ... ماكل ديره يواليها اواليها
يشرب فناجيلي ويكسر بيالاتي ... يمد رجله على دربي ويثنيها
أن قلت يا الفورد قال الفورد سكاتي ... بعض الطواريق ماودك تناحيها
الجمس أبداع من كل أتجاهاتي ... كنه قصيدتك ذيك اللي على أيها
مصدر من الفجيرة بأسم كرواتي ... يدرس علوم الطبيعه في نواحيها
وشراه واحد سعودي من أماراتي ... وباعه على حضرمي رايحن فيها
والحضرمي كل ماخزن من القاتي ... الحاجه اللي على باله يسويها
لابغى يرهب كبار الحكوماتي ... رجله على قطعة الفرجه مضريها
والا خواطر خفوقي وآخر أبياتي ... قصايدي كل أبيها قد سمعتيها
والله أني عشقت رضاك بالذاتي ... مابه مساحه بقلبي ما مشيتيها
يانيلي العذب يا دجلاي يافراتي ...ياديرة الحب شارعها وكبريها
يا أبلغ قصيده عليها من حركاتي ... تلتفت بالدهشه لعيني قاريها
والى انتثر دمع عينك سوي سواتي ... قولي بكمك كذيه ثم مشيها
الحزن يوم المفارق عاملا ذاتي ... فطرة فالأنسان مايقدر يخليها
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصيدة أحمد مطر - زار الرئيس المؤتمن ؟؟ هدى شعر و نثر 7 May 19, 2009 08:18 PM
قصيدة محمد بن مريبد طاير الاندلس شعر و نثر 0 September 12, 2008 04:35 AM
أحلى قصيدة مطر الربيع شعر و نثر 3 December 8, 2007 05:07 PM


الساعة الآن 12:41 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر