فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > تقنيات السعادة الشخصية و التفوق البشري > علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات

علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات Neuro-linguistic programming قسم يهتم بالعلم الحديث , علم البرمجة اللغوية والعصبية NLP وإدارة الذات ونظره شمله حول العلاج بـ خط الزمن TLT و علم التنويم الإيحائي



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم May 8, 2009, 11:04 AM
 
Present كيف نتغيَّر؟

1-قبل أن نقود عملية التغيير في حياتنا لا بد أن نعترف بوجود مشكلات فيحياتنا وأننا بحاجة ماسة للتغيير والإنسان كلما زاد علمه وعظم وعيه زادتقدرته على فهم واقعه والوقوف على أخطائه، وأدرك أهمية التغيير وإمكانيتهومكاسبه، يقول ج بايرون: (من الخطأ أن تعتقد أنك ولدت بشخصية معينة لاسبيل لتغييرها فأنت في تغيير كل يوم). وتذكَّر أن الذين لا يستطيعونالتغيير هم سكان القبور والمجانين فقط!

2 -
اسأل نفسك عن ثمن عدمالتغيير, فلو كنت لا تقرأ فستظل شخصاً بسيطاً لا قيمة له ولا أثر، وإذاكنت سريع الغضب فثمن عدم التغيير ربما الوفاة بأزمة قلبية أو الإصابةبالقولون وخسارتك لمن حولك، كن جريئاً وأخبر نفسك بتبعات البقاء على الوضعالحالي وخسائرك حال عدم التغيير.

3 -
معادلة النجاح تتكون منقرار قوي وانضباط لا يقبل الاستثناءات, ولا مفر من تحمّل ألم البداياتوعناء عبور الجسر ووخز الشوك ولسعات النحل ثم اهنأ بعدها واستمتع بمرحلةجديدة في حياتك، وتذكَّر أن التغيير نحو الأحسن ولو كان بطيئاً أفضل منالحال السيئة التي أنت عليها.

4 -
كن شجاعاً وابدأ وستجد دعماًومكافأةً من داخلك، حيث سيبدأ جسمك بإفراز هرمون يضخ في مجرى الدم اسمه (الدوبامين) الذي يعطي المزيد من مشاعر السعادة والإحساس بالراحة وإذا كانالأمر يتعلّق بموقف تخشاه كالحديث أمام الآخرين فبمجرد أن تشرع بالحديثستجد أن مشاعر الرضا والثقة قد عظمت وهذا بفضل إفراز هرمون (الابينفرين) المحفز.

5 -
إن الذين يعتذرون بالوقت أو عدم مناسبة الأيامالحالية ويعمدون للتأجيل والتسويف هم في الحقيقية لا يريدون أن يتغيرواويمارسون حيلاً نفسية يخدعون بها أنفسهم! فما دمت حراً طليقاً وصحيحاًمعافى فأنت تصنع خيارتك بنفسك, فلو استقطعت 10 دقائق من يومك فقط وتخصيصهالأجل التغيير الجديد وتكون قد اقتنصت أكثر من 60 ساعة سنوياً وهي كافيةلصناعة فارق كبير في حياتك وتذكَّر أن أفضل وقت للتغيير هو بعد انتهائك منقراءة المقال.

6 -
أحط نفسك بمجموعة إيجابية وتأمل في أوضاع مَنحولك وصنفهم وابتعد عن السلبيين ما أمكن وتواصل مع الإيجابيين واقترب منهموأخبرهم بقراراتك وبالتغيير الذي يطرأ في حياتك؛ فهم قوة دافعة لك في رحلةالتغيير.

7 -
ابحث عن الناجحين في المجالات التي تهواها فيمنحولك واسألهم التوجيه والنصح واصنع ما صنعوا مختصراً المسافات ومستفيداًمن تجاربهم.

8 -
احذر الناقد المرض الداخلي الذي ما يفتأ يذكِّركبتجارب الماضي وسقطاته وكيف أنك جربت ولم تنجح، محاولاً إعاقتك عنالمحاولة، فدعه ولا تلتفت إليه فأغلب الناجحين في الحياة يقيناً قد مرَّوابمحطات إخفاق وما زادهم ذلك إلا ثباتاً وصلابة.

9 -
قد تجد هذاالتوجيه غريباً ولكنه مجرَّب ونتائجه مبهرة، جرِّب أن تكافئ نفسك بعد أيتقدّم والتزام؛ فالنفس تزداد قوتها وتتعاظم قدرتها بأسلوب المكافأة، واعدنفسك برحلة أو بجهاز أو بوجبة ستجد نفسك أكثر صبراً وأقوى عزيمة.

10 -
رحلة التغيير عرضة وبقوة للنكوص والارتداد فلا تبتئس فإن حدث وفاتك أحدمواعيد التمارين أو تساهلت في أكل قطعة الشوكلاتة فلا تثريب، ولكن إياك أنتقول انتهى كل شيء ! أو أنا فاشل وتعود حيث كنت! فلا يفتك موعد الغد واحذرأن تتبع قطعة الشوكلاتة بأختها وهذا ما يطلق عليه علماء النفس اسم (تأثيرانتهاك قرار الامتناع) وهو يعود إلى أسلوب الكل أو لا شيء (الرديء) فيالتعامل مع الأحداث والأشخاص.

11 -
ثم بعد ذلك حدّد وضعك الحاليفي جميع جوانب حياتك (الروحية والاجتماعية والمهنية والفكرية والماليةوالصحية) واكتب مكاسبك إذا تغيّرت وتحسنت أوضاعك وانطلق واسأل نفسك ما هيالخطوات الصغيرة التي تقرّبني من هدفي كأن تقول ما هي الخطوة الصغيرة التيلو عملتها الآن وتقرّبني من ربي أو تزيد من ثقافتي.

12 -
الآنانظر إلى ما حولك وتأمل في إمكانياتك ستجد أنك قادر على إجراء تحسيناتكبرى في حياتك بخطوات صغيرة يقول رجاء النقاش: إن الطريق الصحيح الذييقودنا إلى نبع الحياة الحلو وسحرها الدافئ هو أن يقول الإنسان لنفسه: إنالخطة المثلى هي أن أعمل الواجب القريب مني).

ومضة قلم

لا أحد منَّا يستطيع تغيير ماضيه، ولكننا جميعاً قادرون على تغيير مستقبلنا.
د.خالد بن صالح المنيف
رد مع اقتباس
  #2  
قديم May 11, 2009, 07:54 PM
 
رد: كيف نتغيَّر؟


والأهم هو المستقبل

مقال رائع

أحسنتِ الاختيار عزيزتى

ننتظر جديدك المتميز
وينقل إلى القسم المناسب
__________________


رد مع اقتباس
  #3  
قديم May 12, 2009, 05:46 AM
 
رد: كيف نتغيَّر؟


لا أحد منَّا يستطيع تغيير ماضيه، ولكننا جميعاً قادرون على تغيير مستقبلنا
نظرية صائبة مئة بالمئة
بارك الله فيك أخي
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 09:07 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر