فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الحياة الاجتماعية > نبض مواطن

نبض مواطن أخبار و مقالات و عواميد صحف يوميه, صور كاريكاتوريه تحكي واقع الوطن والمواطن

الإهداءات



 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم December 6, 2015, 12:41 PM
 
أنصار الإرهاب يفضحون أنفسهم

أنصار الإرهاب يفضحون أنفسهم

كاظم فنجان لحمامي

نحن نواجه حكومات ترعى الإرهاب، وليس عصابات يمولها الأفراد، فالإرهاب تمثله الآن دول مستهترة، وتمثله مؤسسات دينية لا دين لها، ولم تعد تنطلي علينا الأكاذيب السياسية، التي ظلت تطلقها القوى الدولية والمحلية الراعية للإرهاب، فقد تبين لنا الخيط الأبيض من الخيط الأسود، وظهر أنصار الإرهاب الدولي على حقيقتهم من دون رتوش، ومن دون تضليل. ومن دون أن يضطروا لإخفاء نواياهم بأقنعة التمويه والخداع. قبل بضعة أيام كانت تركيا تتظاهر بمطاردة عصابات داعش، رغم علمنا المسبق بأنها هي التي فتحت لهم منافذها الحدودية، وسمحت لهم بالتدفق بهذه الأعداد الهائلة، ورغم علمنا بأن المقاتلات الأمريكية هي التي تقدم لهم دعمها اللوجستي، في الوقت الذي كانت فيه المقاتلات الروسية تصب حممها فوق رؤوسهم، وتسجل انتصاراً مذهلاً على الأرض، ثم جاءت أحداث باريس لتقدم الدليل القاطع على شرعية الغارات الروسية المدمرة لخطوط الصهاريج النفطية، التي يمتلكها الدواعش، بيد أن تركيا كانت في أقصى حالات الانزعاج والتذمر، بسبب ضياع أحلامها الأناضولية التوسعية تحت أقدام الدب الروسي، فارتكبت حماقة ما بعدها حماقة، عندما أقدمت على إسقاط مقاتلة روسية من طراز (سوي 24)، بذريعة انتهاكها الأجواء التركية، رغم قناعتها المطلقة بأن الروس لا يستهدفونها، ورغم قيامها هي نفسها بانتهاك سيادة سوريا والعراق بذريعة مطارتها لفلول حزب العمال الكردي، ورغم سرقتها حصص العراق من مياه دجلة والفرات، لكنها كانت ترى أن الروس، إذا ما استأنفوا غاراتهم العنيفة الموجهة ضد الدواعش بهذا الإصرار، وبهذا الشكل المؤثر، فأنهم سيلحقون بهم الهزائم المنكرة، فكان لابد للزعيم (رجب طيب بهلوان) من البحث عن الأعذار والمبررات لتعطيل غارات الدب الروسي، حتى لو تطلب الأمر إشراك فرنسا في جر حلف الناتو لحرب طويلة الأمد من أجل منع الغارات الروسية الموجهة ضد الدواعش.
تخيلوا. فرنسا التي كانت قبل أقل من أسبوع تذرف الدموع على ضحاياها في التفجيرات الداعشية الدامية، تجاهلتهم تماما، وهرعت للوقوف مع تركيا الداعشية، في الوقت الذي كانت تتظاهر فيه بقصف الدواعش.
السياسة، يا جماعة الخير، خداع ومراوغة ومخاتلة، أما التحالفات العسكرية فهي عبارة عن أدوات للتوسع والتمدد وبسط نفوذ الأقوى على الأضعف، فالسمكة الكبيرة لابد أن تأكل السمكة الصغيرة، والثعالب المراوغة مجبولة على استفزاز الدببة المريضة، والتآمر خصلة توارثها ملوك الأناضول في مخادع حريم السلطان، حتى صارت هي الصفة الطاغية على سلوك دولة لا تحفظ حقوق الجوار. دولة ظلت حتى يومنا هذا تخصص ليرة واحدة في ميزانيتها السنوية لتعمير مدينة (الموصل) العراقية لأنها تندرج في فكرها العثماني ضمن ضواحي ولاياتها المغتصبة، فعادت إليها الموصل ملفوفة برايات سود، يحملها الدواعش الذين تناسلوا تحت عمامة السلطان (بهلوان).

 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الانفصاليون في جنوب السودان يفضحون القذافي بأنه أول من دعم الانفصال، والأمريكيون يفضحون تو eyouba قناة الاخبار اليومية 0 October 16, 2010 03:48 PM
تحميل كتاب الإرهاب والمواثيق الدولية المعنية بمكافحة الإرهاب ألاء ياقوت كتب السياسة و العلاقات الدوليه 1 May 31, 2010 09:33 PM
تحميل كتاب الإرهاب مظاهره وأشكاله وفقا للاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب ألاء ياقوت كتب السياسة و العلاقات الدوليه 1 May 31, 2010 09:32 PM
أنا مع الإرهاب قصيدة لنزار قباني hidou شعر و نثر 0 September 24, 2008 08:19 PM


الساعة الآن 04:03 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر