فيسبوك تويتر RSS


  #163  
قديم March 22, 2010, 06:11 PM
 
رد: احساس مرهف بالحب أبتسم معنا .. فأنت فى مجلة الإبتسامة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تقررشت مشاهدة المشاركة
شكرا لك أيها الأحساس المرهف بالحب أنت تحاول أن ترفع من معنوياتي وهذا لطف منك وقد تأثرت فعلا لأنه و لأول مرة يحاورني شخص بهذا اللطف وأعدك بأنني سأتغير انشاء الله وعلى أيدي مجلة ابتسامة

تمنياتي لكم دائماً بلأبتسامة وجميل ماذكرت لأنه اسعدني كثيراً .. دومت مبتسم
__________________
رد مع اقتباس
  #164  
قديم March 22, 2010, 06:12 PM
 
رد: غير مسجل أبتسم معنا .. فأنت فى مجلة الإبتسامة


__________________
رد مع اقتباس
  #165  
قديم March 22, 2010, 06:36 PM
 
رد: درر العلم أبتسم معنا .. فأنت فى مجلة الإبتسامة


السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
بارك الله فيك أخى إحساس

يقول الشاعر :
هشت لك الدنيا فمالك واجماً *** وتبسمت فعلام لا تتبسم
إن كنت مكتئباً لعزُ قد مضى *** هيهات يرجعه إليك تندم

ويقول الإمام ابن عيينه :
( والبشاشة مصيدة المودة ، والبر شيء هين : وجه طليق وكلام لين )

قرأت عن فوائد الابتسامة في أحد المواقع و أنشرها هنا علها تكون سببا يجعلنا دائمي الابتسامة

فوائد الابتسامة:

1. أنها باب من أبواب الخير والصدقة
" وتبسمك في وجه أخيك لك صدقة " [ رواه الترمذي ]

2. أنها سبب في كسب مودة الناس ومحبتهم وزرع الابتسامة على وجوههم
" لن تسعوا الناس بأموالكم ، فليسعهم منكم بسط الوجه " [ رواه الحاكم ].

3. فيها ترويح للنفس وإجمام للروح ودواء للهموم وذهاب للغموم
"وأحب الأعمال إلى الله سرور تدخله على مسلم أو تكشف عنه كربة" [رواه الطبراني في الكبير].

4. تبعث على الاطمئنان بين المسلمين ، وتصفي القلوب من الغل والحسد وتجدد في النفس النشاط ،
يقول علي بن أبي طالب رضي الله عنه " إن هذه القلوب تمل كما تملّ الأبدان ، فابتغوا لها طرف الحكمة".

5. أنها مظهر من مظاهر حسن الخلق التي يدعوا إليها الإسلام
" لا تحقرن من المعروف شيئاً ولو أن تلقى أخاك بوجه طليق " [ رواه الحاكم والبيهقي في شعب الإيمان ].

6. فيها تأسٍّ بسيد الخلق وأعظمهم خُلُقا وأكثرهم ابتسامة صلى الله عليه وسلم.

أخي إحساس مشاركتك هذه نحسبها على خير ، أسأل الله أن تكون سببا في إدخال السرور في نفوسنا
فتكون بذلك قدمت أحب الأعمال إلى الله ، يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم في حديثه
«أحب الناس إلى الله أنفعهم، وأحب الأعمال إلى الله عز وجل سرور تدخله على مسلم، أو تكشف عنه كربة، أو تقضي عنه دينا، أو تطرد عنه جوعا، ولأن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إلي من أن أعتكف في المسجد شهرا، ومن كف غضبه، ستر الله عورته، ومن كظم غيظا، ولو شاء أن يمضيه أمضاه، ملأ الله قلبه رضى يوم القيامة، ومن مشى مع أخيه المسلم في حاجته حتى يثبتها له أثبت الله تعالى قدمه يوم تزل الأقدام، وإن سوء الخلق ليفسد العمل كما يفسد الخل العسل» [حسنه الألباني].
__________________

بـ الأخلاق و العلم و العمل ترقى الأمم
استغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حملة ( ليكن حجابِك صح) .. شارك معنا =hudhud= النصح و التوعيه 13 October 11, 2014 06:30 PM
حملة"حيآآتي بلا أغآآني ,, لها معنا ثآآني •.~{ سمنيً روحگ ღ النصح و التوعيه 15 June 17, 2013 10:55 PM
أنا مبتسم جديد ويفرحني ترحيب من الإبتسامة &ذئاب الليل& الترحيب بالاعضاء الجدد ومناسبات أصدقاء المجلة 9 March 29, 2010 12:21 PM


الساعة الآن 03:59 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر